24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

09/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0506:4113:3817:1620:2521:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. لندن تدعو باريس إلى "اعتراض قوارب المهاجرين" (5.00)

  2. "تشديد المراقبة" يعود إلى المغرب .. إغلاق المقاهي ومراقبة التنقّلات‬ (5.00)

  3. "التزوير وانتحال هويّة" يورّطان شخصين في برشيد (5.00)

  4. أفلام العالم في زمن منصة "نتفليكس".. متعة الناقد ومحنة الرقيب (3.33)

  5. إنجاح الأمازيغية يمر بطرد الفرنسية من المغرب (2.33)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | عين على | مسيرات واشنطن توحد الأمريكيين ضد "العنصرية والتمييز العرقي"

مسيرات واشنطن توحد الأمريكيين ضد "العنصرية والتمييز العرقي"

مسيرات واشنطن توحد الأمريكيين ضد "العنصرية والتمييز العرقي"

رغم أنها تقطن في مدينة ديترويت بولاية ميشيغن شمال البلاد، على بعد حوالي 800 كيلومتر من واشنطن، إلا أن روبين اختارت أن تسافر إلى جانب أفراد من عائلتها إلى العاصمة الأمريكية، للمشاركة في المظاهرات المستمرة التي تندد بالعنصرية، وتطالب بالعدالة الاجتماعية، على خلفية وفاة جورج فلويد، المواطن الأمريكي ذي الأصول الإفريقية، خنقا تحت أرجل الشرطة.

تردد المواطنة الأمريكية ذات البشرة البيضاء روبين، بكل ما أوتيت من قوة، شعارات مطالبة بالعدالة الاجتماعية وتندد بالعنصرية في الولايات المتحدة.

تتحدث روبن بكل حماس عن مشاركتها خلال احتجاجات السبت في العاصمة الأمريكية واشنطن، وتقول إنها لن تتوقف عن الاحتجاج إلى حين إقرار سياسات تحد مما أسمته "العنف الذي تمارسه الشرطة الأمريكية ضد الأقليات العرقية، خصوصا السود منها".

وشهدت العاصمة واشنطن يوم السبت أكبر مظاهرة منذ اندلاع شرارة الاحتجاجات الحالية، واستمرارها للأسبوع الثاني على التوالي، إذ أوردت وسائل إعلام أمريكية أن أعداد المشاركين فيها تقدر بمئات الآلاف.

كما عرفت العاصمة تواجدا أمنيا مكثفا، حيث أغلقت جل المنافذ المؤدية إلى البيت الأبيض، وصولا إلى النصب التذكاري لـ"لينكون"، الذي انطلقت منه مظاهرة السبت.

وتعتبر الاحتجاجات الحالية الأكبر من نوعها خلال العقود الأخيرة في الولايات المتحدة، منذ الاحتجاجات التي تلت اغتيال زعيم حركة الحقوق المدنية مارثن لوثر كينغ، سنة 1968؛ فيما يصفها البعض بأنها "الموجة الثانية" لهذه الحركة.

جئت من أجل أطفالي

تقول روبين، في حديث لهسبريس، إن زوجها من أصول إفريقية، وزادت: "لدي أطفال بيض وسود، وقد جئت هنا من أجل دعمهم جميعا، والوقوف إلى جانب إخوتي، للمطالبة بأن تتم معاملة الجميع بشكل متساو".

وتواصل المتحدثة ذاتها التأكيد أن هذه الاحتجاجات ستبقى مستمرة، موجهة رسالة إلى السياسيين الأمريكيين بالقول: "لا يمكنكم تجاهل هذه الأعداد الكبيرة التي تطالب بالمساواة، ولا بد من تحقيق مطالب الاحتجاجات التي تحمل شعارات نبيلة"، مضيفة: "لا خيار لهؤلاء السياسيين سوى أن يسمعوا لمطالبنا ويحققوها".

احتجاجات سلمية

وحج إلى واشنطن عشرات الآلاف من الأمريكيين من الولايات الأخرى، خصوصا أن مواقع التواصل الاجتماعي عجت بالتغريدات والتدوينات الداعية إلى المشاركة في مسيرة السبت، وهو ما تجلى في الازدحام الذي شهدته مداخل المدينة منذ ساعات الصباح الباكر.

ولم تختلف شعارات هذه المظاهرة عما رفع خلال الأيام الماضية، كشعار "بلاك لايفز ماتر" أي "حياة السود مهمة"، وشعارات أخرى من قبيل "لا سلام بدون عدالة"، و"أوقفوا الشرطة.. أوقفوا العنصرية".

والتزمت مظاهرة السبت بالطابع السلمي، على غرار احتجاجات الأيام الأخيرة، خصوصا بعد تفريق قوات الأمن للمتظاهرين الإثنين الماضي، وهي الخطوة التي أثارت استنكارا كبيرا من قبل أوساط سياسية وحقوقية في البلاد.

يقول المواطن الأمريكي كيلور ماسك، وهو أحد المشاركين في مظاهرة السبت، إنه جاء لهذه المظاهرة من أجل "المطالبة بمستقبل أفضل لأطفاله والأطفال من أصول إفريقية"، وزاد: "لا بد من الإنصات لأفكارهم واستيعابها"، مضيفا أن "تجذر العنصرية في الولايات المتحدة مثير للقلق"، وفق تعبيره.

وينتقد ماسك، في حديث لهسبريس، ما يعتبره ترويج "أخبار زائفة عن هذه الاحتجاجات"، وزاد موضحا: "تابعت ما تروجه وسائل الإعلام عن هذه الاحتجاجات، ووصفها بالعنيفة، في حين أن الأمريكيين جاؤوا للتعبير عن آرائهم والمطالبة بإيجاد حلول لمشاكلهم لا غير".

وفيما يصف المتحدث ذاته "عسكرة المدينة" بـ"الخطوة الغبية"، يشدد على أنه "لم يلمح أي مشاهد للعنف، وإنما يتعلق الأمر بعدد كبير من الشباب الذين يعبرون عن أنفسهم بشكل متحضر وفي دولة متحضرة"، وفق تعبيره.

متطوعون لخدمة المحتجين

ينتشرون في مختلف زوايا المظاهرات، ويرددون عبارات من قبيل "قنينات ماء بالمجان، معقمات بالمجان، أكل بالمجان..".. يشكلون جزءا من فسيفساء المشهد الاحتجاجي، اختاروا دعم المحتجين عبر تقديم الأكل والشرب بشكل مجاني.

فمنذ الأسبوع الأول لهذه الاحتجاجات دأب عدد كبير من المتطوعين على خدمة المتظاهرين، منهم من يقدم وجبات عبارة عن ساندويتشات أو قطع من البيتزا، ومنهم من يوزع الماء؛ فيما يحرص متطوعون آخرون على تقديم خدمات طبية بسيطة للذين يتعرضون لضربات الشمس، خصوصا من المسنين.

يقف الشاب الأمريكي وينتن وون أمام النصب التذكاري لـ"لينكولين"، الموجود في الشمال الغربي لمدينة واشنطن، حاملا قنينات المياه، وداعيا المحتجين لشربها.

ويقول وينتن، الذي يشتغل نادلا في أحد مطاعم العاصمة، إنه "يدعم المتظاهرين تكريما للأبرياء الذين فقدوا حياتهم على أيدي الشرطة الأمريكية"، مردفا: "جئنا إلى هنا لتحقيق العدالة العرقية بين جميع أطياف المجتمع الأمريكي".

"هذه الاحتجاجات عظيمة، وبلادنا تحتاج لمثلها، لتسليط الضوء على المسألة العرقية في البلاد"، يضيف الشاب الأمريكي، موردا: "لا بد من اتخاذ خطوات تدعم الأقليات، وتضع حدا للظلم والحيف الذي يتعرضون له، وتحقيق التغيير المرجو".

ومن المنتظر أن تستمر المظاهرات خلال الأيام المقبلة، خصوصا بعد التصريحات التي صدرت من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، التي هاجم خلالها المحتجين، ووصفهم بـ"اللصوص ومثيري الشغب".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (38)

1 - حميد الأحد 07 يونيو 2020 - 23:09
هل انقلب السحر على الساحر فب اميريكا ربما داء دور عدو الشعوب
2 - جمال الأحد 07 يونيو 2020 - 23:20
الإنسانية تعلو على اللون أو العرق أو اللغة أو المنصب أوالدين
3 - مغربي من وراء الشمس الأحد 07 يونيو 2020 - 23:24
و يبقى. السؤال بدون جواب : أين هي آلاف الاصابات و آلاف الموتى بكورونا التي كانت تسجل يوميا في أمريكا ، كيف اختفت بعد بدأ المظاهرات !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
4 - مستغرب الأحد 07 يونيو 2020 - 23:27
لا نسمع عن فيروس كورونا في الولايات المتحدة او عندما تتزعزع العروش تلجأون الى خططكم الدنيئة
5 - تحياتي الخالصة الأحد 07 يونيو 2020 - 23:27
تحية اجلال للشعب الامريكي الشقيق الواعي ذو الاخلاق العالية. لاحظوا الكم الهائل من الامريكيين ذوي البشرة البيضاء وسط جموع المحتجين. هنيئا لكم بأنظمتكم الديمقراطية اللتي تخول لكم كامل الحرية في الاحتجاج و التعبير عن الرأي. هذا هو النضال و هذه هي حقوق الانسان. فلتسقط الكراهية و العنصرية و ليذهب كل عنصري الى مزبلة التاريخ. التغيير قادم ان شاء الله لا محالة.
6 - we are brothers and sisters الأحد 07 يونيو 2020 - 23:32
شكرا لكم لدعم الأقليات والسود حول العالم
thank you for supporting the minorities around the world
7 - Salassi alaouin الأحد 07 يونيو 2020 - 23:33
إمريكا بكل تصريحاتها الظاهرة و الباطنة غبية جدا في إطار كورونا أتحدى مخابراتها و أما الصين فحكيمة
رأي حكيم البسطاء
8 - said الأحد 07 يونيو 2020 - 23:37
ما يلاحظ في هذه المظاهرات هي غياب الفيروس الملقب بكورونا ... أليس الأمر غريب
9 - العدالة الاجتماعية الأحد 07 يونيو 2020 - 23:37
لا فرق بين ابيض واسود الا بالتقوى فهؤلاء خرجوا في مسيرات ولا يبالون بكورونا هدا درس للمسؤولين الحكوميين في بلادنا نحن نطالب بالعدالة الاجتماعية برفع الحجر الصحي في اليوم المحدد مسبقا لاننا نحن المواطنين من دفع ثمن هذا الحجر بينما المسووليين لا اجورهم انقطعت ولا وظيفتهم فقدوها ولا امراض نفسية اصابتهم ولا جوع احسوا به.
10 - عحيبة الأحد 07 يونيو 2020 - 23:44
سبحان الله معندهمش القايد و لمخازنية يفرقو ديك جوقة آه نسيت كورونا كاينة غير فالمغرب و زيد عليها القايد و لمقدمين ز لمخازنية حتى هوما كاينين غير فالمغرب. أين أنتم يا أصحاب الفيروس خطير و بقا فدارك و العالم . على هاد لحساب تقوليبة صحيحة هاذي تقولبوها لخوت عندنا.
11 - متابع الأحد 07 يونيو 2020 - 23:47
هذه رساله الى كل من يضرب المثل بأمريكا في ما يتعلق باحترام حقوق الإنسان. ماضي العنصرية وانتهاك الحقوق والحريات في أمريكا لن ينتهي مهما حاولوا.
12 - عبدالالهsni الأحد 07 يونيو 2020 - 23:49
السلام عليكم
مصطلح أمريكي من أصول إفريقية هو في حد ذاته تسمية عنصرية،،الامريكي الاسود خطف من أفريقيا وشغل كعبد من طرف الرجل الأبيض المستولي بدوره على أراضي الهنود الحمر،الرجل الابيض هو في الأول هاجر وأحيانا نفي من أوربا لأنه مجرم وارادت بلاده التخلص منه،وصل إلى أمريكا وواصل اجرامه،نهب قتل و شرد السكان الأصليين من أراضيهم.
ربما جورج فلويد امريكي قبل ترامب،زوجته الأولى أم اڨانكا من أوربا الشرقية،اولبرايت كذلك وغيرهم من الاوربيين،لا اعرف إن كان ممكن أن نقول الرئيس الأمريكي من أصول أوربية؟؟!!
13 - مستغرب الأحد 07 يونيو 2020 - 23:52
عنصرية بعض أفراد الشرطة اكيد امر يجب تغييره ويبقى سلوك فردي والعديد من الشرطيين يتم طردهم ومحاكمتهم لكن ما لا افهمه هو أي عدالة اجتماعية يتحدثون عنها بالنسبة لمن لايعرف فطلبات الشغل تتضمن سؤال عن نوعية العرق وإذا ماكنت أفريقيا أمريكيا فلك الأفضلية في التوضيف مجتمع السود مطالب لان ينتفض ضد نفسه مطالب بالتغيير كفى من الاعتماد على الدولة في كل شيء سكن و نفقة الأطفال للأسف يورثون هته الثقافة لأجيال قادمة
14 - ايت الراصد:المهاجر الأحد 07 يونيو 2020 - 23:54
غذتها مضاعفات الحجر الصحي فاتسعت رقعة الاحتجاجات لتنتشر في كل امريكا حيث تلاشت قضية كورونا الى الوراء ..فقضية العنصرية بامريكا تبقى متجذرة ولايمكنها ان تندثر بكل سهولة حيث يتداخل الاقتصادي والسياسي والأخلاقي ...في صلب هذه القضية ويغذيها التشرذم السياسي بل التجاذبات والحسابات المصلحية الانتخابية بين الديمقراطيين والجمهوريين ...خاصة مع اقتراب الانتخابات الرئاسية والتي غالبا ماسيفوز فيها جو بايدن الذي استغل حزبه الديمقراطي ذي التوجه اليساري هذه الحادثة لشعبيته ... من هنا المدخل الحقيقي لاصلاح المنظومة الأمنية والعدالة لصالح كل الفئات العرقية خاصة بين البيض والسود حيث يعتبر كل منهما هم السادة لامريكا ونسوا بان هناك الهنود الحمر الذين أبيد اغلبهم وضحوا بانقسهم من اجل ان ينعم المهاجرون من البيض والسود بأرضهم و الذي لها أصحابها الذين يعيشون في صمت لانهم لايريدون ان تشتعل امريكا احتجاجات فوضوية من اجل حقوقهم المسلوبة ...اذن يبقى التساؤل متى ينسى الجمهوريون والديمقراطيون خلافاتهم ويتفقون على اتحاد جديد لامريكا يطبق العدالة الاجتماعية وللاقتصادية لجميع الأطياف العرقية...؟!؟
15 - عبدالحليم الأحد 07 يونيو 2020 - 23:56
هل اختفي covid_19 هكذا هي اللعبة احداث تخفي الاخرى٠٠٠٠٠انهم ادكياء الكون٠٠٠٠٠يلعبوا بشعوب كما يحلو لهم٠
16 - ولد حميدو الاثنين 08 يونيو 2020 - 00:09
امريكا فيها تقريبا 400 مليون نسمة و قالوا بان المسيرة شارك فيها الالاف اما عندنا فمدينة لا يصل تعداد سكانها 100 الف و يقولون بان المسيرة كانت مليونية
17 - محمد لعيوني الاثنين 08 يونيو 2020 - 00:34
مظاهرات كبيرة بالالاف.اين كورونا. هل اختفت ومادام خرجوا بالالاف ولم يعلنوا عن رقم مهول من الاصابة فغريب امرهم.
ب
توصلت بفيديو لمواطنين فرنسيين بالالاف في احد الشوارع الرئيسية بباريس وهم بالمقاهي والمطاعم بدون كمامات ومتقاربين. هل كورونا اختفت ام امور لا نعرفها.
اسبانيا كانت تسجل الالاف اليوم وفاة واحدة .وووووووة
18 - Zoro الاثنين 08 يونيو 2020 - 00:36
فرنسا ثم امريكا رغم كل الحقوق التي يتمتعون بها والمستوى المعيشي يحتجون وفي المغرب يقلون العام زين جائع ويقول عاش الملك الدخل الفردي في دول اثناء الحرب اعلى من المغرب في ايام السلم وعاش الملك متى يستيقض هذا الشعب للمطالبة بي حقوقه
وأهم حق وهو العيش الكريم والكرامة تصبحون على وطن
19 - العابر الاثنين 08 يونيو 2020 - 00:38
امريكي من اصل افرقي .......كلام عنصري بامتياز لان الامريكي الابيض هاجر من اوروبا و امريكا اللاتينية.اذن المشكل لن يحل.
20 - سعيد الاثنين 08 يونيو 2020 - 00:39
تحول الربيع العربي إلى الربيع الغربي
21 - محمد الاثنين 08 يونيو 2020 - 01:06
أرى كثير كن التعليقات للأسف تنم عن الجهل و عدم متابعة الأخبار من قال أن الإصابات في أمريكا قد توقفت.. سجلت أمريكا اليوم 18688 إصابة و 373 وفاة و يوم أمس سجلت 22754 إصابة جديدة و 705 وفاة راجعوا معلوماتكم أولا و كفاكم كلاما فارغا بلا علم..
22 - العنصرية الى مزبلة التاريخ الاثنين 08 يونيو 2020 - 01:16
.الشعب الامريكي يرسم باحرف من ذهب تاريخه النضالي من اجل مجتمع خال من التمييز بسب اللون او العرق او الدين.
وحبدا للشعوب الاخرى التي تنخرها العنصرية, ان تتعض وتاخد الدروس . واخص بالذكر هنا بعض اخواننا اللدين تجري هاته الافة في عروقهم مجرى الدم, ويتلفظون بكلمات من قبيل اللوين عوازا العروبي الشلح , وكل ما يعبر عن السخرية بالمختلف معه.
وعندما تحرج احدهم يقول لك هذا مجرد ضحك ودعابة . ..لا والف لا للعنصرية.
23 - KARIM الاثنين 08 يونيو 2020 - 01:27
الى الدين يتبجحون بان كورونا اختفت اليوم رصدت 18000 اصابة في امريكا لدا توقفوا عن ابداء تعليقات واهية و مغلوطة تنم عن قصر نظر كبير
24 - الحمريطي الاثنين 08 يونيو 2020 - 01:52
جاءت مظاهرات الولايات المتحدة الأمريكية فملات الدنيا وشغلت الناس... جاء الربيع الأمريكي.. خرج الأمريكيون يستنكرون الميز العنصري للسود الأمريكيين...لكن اغلب اللافتات تطالب بالعدالة الاجتماعية ...بمعنى أن اغلب الشعب الأمريكي يعاني من الهشاشة والفقر ...وان الميز العنصري ليس الا السبب الذي جعل ثورة الربيع الأمريكي تندلع .. كانت خساءر مادية كبيرة ..كان نهب المتاجر وتكسير السيارات ووو ..ويبدو أن كورونا ساعدت في انهيار الرأسمالية المتوحشة ..ويبدو أن نظرية كارل ماركس لاقتسام الثروات قريبة من التحقيق ...ويبدو أن المد الشيوعي سينتشر في بعض الدول ....
25 - Azro الاثنين 08 يونيو 2020 - 02:44
الى رقم 24
أين رأيت تلك اللافتات ؟ تمحصت الصور جيدا في المقال والمواقع الاخرى العديدة ولَم أراها ،ماعدا اللافتات التي تدين الشرطة وأخرى تتضامن مع السود
26 - Samir الاثنين 08 يونيو 2020 - 03:09
لو لاحظتم دعم ترامب لتنفيذ صفقة القرن وتزامنها مع رؤية 2030 لبن سلمان ومشروع نيوم العملاق سيلمس ان أثرياء أمريكا البيض الانجليون و من يؤمنون بمعركة نهاية الزمان ونزول المسيح سيحملون ثرواتهم وعائلاتهم ويستقرون في الشرق الأوسط في المنظور القريب لذلك تجد البيض الأمريكيين لا يعيرون اهتماما للتفاوت الاقتصادي والاجتماعي في طبقات المجتمع الأمريكي ولا يزعجهم رؤية طوابير من الأمريكيين يفترشون الارض في شوارع أمريكاولا غياب التأمين الصحي لجميع الامريكيين لان إيمانهم و أهدافهم كجماعات أهم من انتمائهم لدولة بعينها
27 - بسبب مظاهرات الاثنين 08 يونيو 2020 - 03:11
بسبب مظاهرات أمريكا كرونا حطم رقما قياسيا عالميا
أكثر من 254000 حالة في ظرف أسبوع واحد وهو الأعلى في العالم ناهيك عن المستشفيات التي دمرة بالكامل في ولاية مينيسوطا ونيويورك حيث عشرات كبريات المستشفى خربت واضرم نار بها وكانت تضم مرضى ب covid19
28 - تطواني الاثنين 08 يونيو 2020 - 04:06
الذين يدعمون إحتجاجات أمريكا لماذا لم تدعموا إحتجاجات الريف رغم أنها كانت سلمية وأعطت درسا في الحضارة ؟؟ ربما نواجه عنصرية داخلية تركها المستعمر بيننا .... أما بالنسبة لإحتجاجات أمريكا فلا دخلة لنا فيها فلماذا نحاول التعليق على سياسة الآخرين ونحن نبحر في أم العنصرية والتمييز
29 - A A A الاثنين 08 يونيو 2020 - 04:48
اين ذهب فيروس كورونا ؟؟؟ على كل حال فهذا الفيروس لايجب الحروب والشعوب الفقيرة فمثلا لا نسمع عنه في ليبيا وفي سوريا وفي اليمن نسمع عنه فقط في السعودية بالالاف وفي دول الخليج عموما التي تتوفر على ابواق إعلامية ولا نسمع عن هذا الفيروس في الدول الافريقية نسمع عنه كثيرا في مصر والجزائر لطمس المظاهرات وكذلك الاردن التي تعلن حالات الطوارئ وانزال جيوش عرمرم في الشارع والحصيلة حالة او حالتين في اليوم ولبنان يختفي حين تعلوا أصوات المظاهرات ويظهر حين تختفي المظاهرات وفي العراق كذلك هذا الفيروس غريب أمره حقا ؟؟
30 - عقلاني الاثنين 08 يونيو 2020 - 04:51
لماذا نقول امريكي من اصل افريقي ولا نقول امريكي من اصل اوروبي ؟؟! اليس ان كل شخص امريكي ينحدر من بلد معين فمثلا ترامب المهرج اصله الماني اي امريكي من اصل اوروبي وانا مغربي من اصل شبه الجزيرة العربية.
31 - محمد لعيوني الاثنين 08 يونيو 2020 - 04:52
الى المعلق محمد الدي يلوم الاخرين على عدم تتبعهم للاخبار.يا سيدي نحن نتابع ولدلك نستغرب. هل تصدق هده الاعداد ؟ هدا هو السؤال. ادا تساءلنا اين اختفت كوروتا فلهدا السبب .كل يوم يعطوننا ارقاما مهولة الطايح اكتر من النايض وفي المقابل يخرجون بالالاف للتضاهر .في امريكا. في فرنسا المقاهي والمطاعم ممتلئة عن اخرها.
عليك باحترام اراء القراء ولا تبخس تعاليقهم .ورغم دلك اشكرك على التفاعل.نحن لاننكر غياب كورونا ولكن ما نراه بدا يدخل فينا الشك .اما ارقام غير صحيحة واما ان هده الامم بخروحها تغامر بحياة مواطنيها.
32 - حمادة الاثنين 08 يونيو 2020 - 06:44
قال رسول الله صلى الله(كلكم لآدم وآدم من تراب)
وقال آلله تعالى:(وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله اتقاكم )
33 - سعيد بلحاج محلل سوسيو اجتماعي الاثنين 08 يونيو 2020 - 07:28
الشيء الجميل هو مجموعة كبيرة من العرق الأبيض تحتج ضد البوليس الابيض لمساندة السود رغم ان الشرطة أحيانا تعامل البيض بشراسة و عنف في حالة التدخل لان البلد مسموح فيها حمل السلاح
أعتقد ان الانسان الأبيض إنسان نبيل في أخلاقه ..المشكل هي الشرطة التي أصبحت تتلقى تدريبات عسكرية في كل دول العالم و بفعل تدخلاتها و احتكاكها مع المواطنين تحدث تجاوزات تكون خطيرة تؤدي بالشرطي إلى الهلاك و فقدان وظيفته و جره للمحاكمة كما تسسب للدولة خسرات بشرية و اقتصادية بسبب الاحتجاجات و التخريب .
جميع الدول مطالبة بإعادة تدريب الشرطة و ا و بإعادة تربية بعضهم و هدا هو مطلب الامريكان حاليا . ولا ننسى في المغرب ما فعلته الشرطة بمحسن فكري و لا ننسى ايضا ما فعله القايد بمي فتحية.. المخزن المغربي مطالب بمراجعة اوراقه.
34 - nice to meet you الاثنين 08 يونيو 2020 - 07:38
الى 22
وخاصة انه نحن من صدر هذه الافارقة السود الى امريكا بعدما اشتراهم محمد بن عياش وجمعهم في سجن قارا اكبر سجن في العالم ناهيك عن تلك الفضيخة العالمية في طحن محسن فكري في شاحنة قمامة تحت "طحن مو" ففشل التحقيق انذاك في مقتل محسن فكري كان من بين الاسباب التي ادت إلى الحراك الشعبي الذي شهدته مدينة الحسيمة ومدن اخرى في المغرب لولا تدخل جلالة الملك للبحث مع 11 مسؤولا في هذه القضية كما .حكم القضاء المغربي بسجن سبعة أشخاص لفترات تتراوح بين خمسة وثمانية أشهر.
اما هذا الشرطي الامريكي فقد وضع في هذه القضية في الدرجة الثانية بعدما كان في الدرجة الثالثة وهذا يعني سياخذ على فعلته هذه 10 سنوات الى 15 سنة اما ان كان فعلها بواسطة طحن في شاحنة قمامة فلربما ستصبح قضيته في الدرجة الاولى وهذا يعني سياخذ على فعلته ابرة سامة.
35 - طنجاوي الاثنين 08 يونيو 2020 - 08:54
امريكي من اصول افريقية عجيب, هل يوجد امريكي ابيض من اصول امريكية ؟؟؟. لا انتضر الجواب لانه لا يوجود, ادن يجب علينا القول امريكي من اصول اوروبية .
36 - بائع القصص الاثنين 08 يونيو 2020 - 09:40
على خلفية مقتل جورج فلويد بسبب العنصرية سيتم إخراج قانون فلويد، سيتم حل شرطة منيابوليس باكملها لبناء هيكل يخدم المجتمع في المقام الأول
وليس الأمن على حساب العدل، وهذه المرة لن يسمح لترامب التقدم الانتخابات حسب مسؤولين كبار لانه ليس رئيسا يوحد الأمريكيين بل يدعو إلى الانقسام
أو out of constitution خارج الدستور.
ما لاحظته ان بعد موت فلويد دقت ساعة الحسم مع الأحزاب اليمينية العنصرية ليس في امريكا فقط وإنما في الكثير من الدول.
موضوع العنصرية أصبح موضوع الساعة ويخلق نقطة تحول في العالم
هذه امريكا التي تحكم العالم تنحني أمام مواطن مات ظلما، قامت الدنيا ولم تقعد
في بلاد المغرب يطحن مواطن بأمر من الشرطة ويعتقل سائق الشاحنة ومساعديه
وتصدر أحكاما ب 20 سنة على المتظاهرين...
وتخرج جهات مسؤولة تقسم الشعب إلى خائن وانفصالي.
الدول تتقدم حين تخدم المواطن وتتخلف حين تعبد الحاكم.
37 - ثورية ب الاثنين 08 يونيو 2020 - 15:14
فعلا لا سلام بدون حرية و مساواة وعدالة لكل البشر رغم اختلافاتهم العرقية أو الدينية أو اللغوية أو ...
فأمريكا التي اعتقدنا أنها دولة الحقوق والحريات، نجدها اليوم تضرب عرض الحائط كل القيم الإنسانية النبيلة التي يجب تبنيها واحترامها لا انتهاكها. فالمواطن ، في أية دولة كانت، يجب أن ينعم بالحق في العيش حرا دون تمييز أو عنصرية باسم الإنسانية فلا فرق بين أبيض و أسود.
38 - شفشاون الجمعة 12 يونيو 2020 - 19:13
قال أحد برلماني مدينة الجديدة مع المداويخ أن الآن عماقة العلم يدرسون تراثنا ليخرجوا من هذه المآزق وصفق له جميع الحاضرون وكذلك أنا معهم.نعم العبقرية من أجل تجييش القطيع.
المجموع: 38 | عرض: 1 - 38

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.