24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | طبيب يوهم مئات المرضى بإصابتهم بالسرطان

طبيب يوهم مئات المرضى بإصابتهم بالسرطان

طبيب يوهم مئات المرضى بإصابتهم بالسرطان

اعترف طبيب لبناني أميركي أمام محكمة بولاية ميتشيغان، بتعمد تقديم تشخيص خاطئ لمرضاه وإيهامهم بالإصابة بمرض السرطان رغم كونهم أصحاء تماما.

وقال فريد فتا إنه أعطى مرضاه أدوية للعلاج الكيماوي رغم علمه عدم حاجتهم لها لتحقيق أرباح مادية.

وأقر فتا، الذي ظهر باكيا أمام المحكمة، بذنبه نافيا أن يكون عقد أية صفقة في المقابل مع الإدعاء العام لتخفيف العقوبة. وقال فتا "هذا خياري الشخصي".

وجاءت اعترافات فتا الذي يدير عدة عيادات لعلاج مرض السرطان في ضواحي مدينة ديترويت الأميركية صادمة بالنسبة لكثيرين.

من جهتها، أكدت ممثلة الادعاء باربارا ماكويد أنها ستطالب المحكمة بتوقيع عقوبة السجن مدى الحياة لفتا عقب اعترافه.

وأشارت ماكويد إلى أن فتا حقق أرباحا من تشخيصاته الخاطئة وصلت إلى 35 مليون دولار، واصفة الأمر بـ"أكثر الجرائم التي شهدتها في حياتها فظاعة".

وأضافت أن المتهم تسبب بأضرار لمرضاه، الذين بلغ عددهم 1200 مريض، وصلت في بعض الحالات إلى التسبب بوفاتهم.

وكانت المحكمة فرضت كفالة بقيمة 9 مليون دولار إثر استئناف قرار سابق بإخلاء سبيل فتا بكفالة مع وضعه تحت المراقبة بواسطة أصفاد إلكترونية.

يذكر أن فتا البالغ من العمر 49 عاما ،حصل على الجنسية الأميركية عام 2009 بعد أن هاجر إليها من بلده الأصلي لبنان.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - Médecin الخميس 02 أكتوبر 2014 - 08:29
Pas mal de gens n'est plus satisfait des prestations et des spins offert par les Medecins marocains malgres me peu ou l' absence absolue des moyens et ils cherchent des medecins européens ou chinois ! Quel sera vos commentaires ?
Sachant les mèdecin mal honnête existe partout même en suède!
Allah ij3alna bayna quasi ra7ima
2 - امجوض الخميس 02 أكتوبر 2014 - 13:15
صدق ابن خلدون اينما حل العرب حل الخراب ، هذه عقلية الاعراب في كل شيء الغش و التدليس و الاختلاس وقد ابتلينا بهم ويا للاسف
3 - omar الخميس 02 أكتوبر 2014 - 13:59
نصيحة لكل من يريد تشخيص الامراض ان يزور على الاقل 3 اطباء ،ويقارن بين تشخيصاتهم ،هناك العديد من الاطباء الي ماعندهم ضمير كيعطيوك تشري الدوى واخا الانسان ما محتاجش يشرب داك الدوى ،شركات الدواء تدفع الملايير للاطباء باش الناس تشري الدوى ،شركات الدواء عبارة عن لوبيات فساد ، زورو اكبر عدد ممكن من الاطباء وتاكدو حيت كاين بعض الاطباء غير كايزروطو.
4 - توفيق محسن مكاوى الخميس 02 أكتوبر 2014 - 19:08
سبحان الله , هل انعدم ضميره الى هذا الحد؟ لايكتفى بسرقتهم بل يبتليهم بامراض سوف تغزوهم بمجرد اعتقادهم بأصابتهم بمرض خطير لاشفاء منه. القلق والخوف والشعور بكل اعراض مرض السرطان يمزق كيانهم ويعذب اسرهم بل ويقصر فى اعمارهم ثم يذرف دموع التماسيح. أنا اتصور ان اعدامه لايساوى شئى بجانب العذاب الذى تسبب به لمئات الضحايا. ألم يكن من الاشرف له لو حمل سكين ووقف فى الازقة المظلمة ( كما هو حال امثاله) على الاقل سيسرق مايحمله الضحية ثم يعود الضحية لعيش حياته بسلام , وحتى لو قتله على الاقل معاناة دقائق وليس عذاب سنوات. ارجو ان يكون عقابه عند الخالق لآن عقابه فى الدنيا مثل اعطائه شهادة البرأءة وهو لايستحقها. مع الشكر.
5 - simoh barik الخميس 02 أكتوبر 2014 - 23:27
ce criminel qui a oublier le jugement d Hippocrate lors obtention du doctorat et commet ce crime contre l humanité en inscrivant des produits chimiques aux malades non atteints du cancer .doit être juge par la mort pénible avec injections chimiques mortels.pour le fait de ses crimes a 1200 malades sains dont le but de s enrichir vite ce n est pas medecin c est assassin qualifie avec doctorat de criminologie
6 - عربي حر الجمعة 03 أكتوبر 2014 - 21:02
كلما صادفت هؤلاء اللبنانيين او السوريين او المصريين سواء في المطار او في الخارج اجدهم اخبث الناس لايتوفرون على اخلاق وطيبة وتواضع المغاربة
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال