24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. عمال النظافة بالبيضاء يشجبون تأخر صرف الأجور (5.00)

  4. دفاعا عن الجامعة العمومية (5.00)

  5. "فيدرالية اليسار" تربط نجاح النموذج التنموي الجديد بتفعيل المحاسبة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | تونسيون يصنعون "أكبر علم في العالم"

تونسيون يصنعون "أكبر علم في العالم"

تونسيون يصنعون "أكبر علم في العالم"

بسط تونسيون، علماً لبلادهم تعادل مساحته مساحة 19 ملعباً لكرة القدم، وذلك بهدف إدخاله موسوعة غينس للأرقام القياسية بوصفه "أكبر علم في العالم"، في حدث "وطني" يرمي أيضا إلى تشجيع السياحة في البلاد، بحسب منظميه.

وأقيم حفل بسط العلم الضخم في منطقة عنق الجمل جنوب تونس بمشاركة مئات الأشخاص. وتخلل الحفل تقديم التحية للعلم على وقع النشيد الوطني.

والعلم بلونيه الأبيض والأحمر تبلغ مساحته 104 آلاف و544 متراً مربعاً، وقد استلزمت حياكته 80 ألف متر من القماش وبلغ وزنه 12.6 طناً.

وقالت إحدى المشاركات في تنظيم الحدث، راية بن قيزة، إن صاحب فكرة صنع هذا العلم هو صناعي في قطاع النسيج راودته هذه الفكرة حين رأى في 2012 ناشطاً متشدداً ينزل العلم التونسي من أعلى سطح كلية الآداب في منوبة قرب تونس العاصمة، مشيرة إلى أن الصناعي "أصيب بصدمة" عندما رآه، فقرر إطلاق هذه المبادرة "لإظهار انه لا يمكن المس برمز الرموز".

ويومها تصدت للناشط المتشدد الطالبة خولة الرشيدي التي تسلقت سطح الكلية في محاولة لإعادة العلم التونسي غلى مكانه، إلا أنه دفعها ورماها أرضاً.

وأثارت تلك الحادثة ردود فعل واسعة النطاق ونالت على أثرها الطالبة وساما من رئيس الجمهورية.

وبحسب بن قيزة فغن دخول العلم التونسي الضخم موسوعة غينيس للأرقام القياسية ستتم المصادقة عليه "في غضون الأيام المقبلة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

التعليقات مغلقة على هذا المقال