24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. السلطات تنقذ سائحين مغربيين من الهلاك تحت الثلوج بجبل تدغين (5.00)

  2. صغار المنعشين يستنجدون بالتمويل التعاوني لمواجهة الركود العقاري (5.00)

  3. الكتاني يفصّل في كتاب "كليلة ودمنة" ونجاح تجارب التنمية بالهند (5.00)

  4. الشطرنج يلج المؤسسات التعليمية بسيدي سليمان (5.00)

  5. نقابة تعليمية: تأجيل حوار الأربعاء "هروب إلى الأمام" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | "مستر بين" يبيع سيارته مقابل 13.5 مليون دولار

"مستر بين" يبيع سيارته مقابل 13.5 مليون دولار

"مستر بين" يبيع سيارته مقابل 13.5 مليون دولار

تمكن الممثل البريطاني روان إتكنسون المعروف بشخصية "مستر بين" الشهيرة من إبرام صفقة تاريخية، باع بموجبها سيارته من طراز ماكليرن بمبلغ 8 ملايين جنيه استرليني (13.5 مليون دولار) على الرغم من أنها تعرضت لحادثين منذ أن اشتراها قبل 18 عاماً.

وحقق إتكنسون (60 عاماً) صفقة قياسية تعد واحدة من أعلى الصفقات لبيع السيارات في بريطانيا، عندما باع سيارته التي اشتراها عام 1997 بمبلغ 640 ألف جنيه استرليني (1.088 مليون دولار) محققاً ربحاً وصل إلى 7.36 مليون جنيه (12.5 مليون دولار).

وما يجعل هذه الصفقة واحدة من أغرب الصفقات في تاريخ بريطانيا أن السيارة قطعت 41 ألف ميلاً وتعرضت لحادثين منذ أن اقتناها إتكنسون. ففي عام 1999 اصطدمت السيارة ذات الثلاثة مقاعد بخلفية سيارة روفر مترو بمدينة لانكشاير، كما فقد "مستر بين" السيطرة عليها قبل أن يصدمها بشجرة في عام 2011 بالقرب من بيتر بورو.

وخرج إتكنسون من الحادث الثاني بخلع في الكتف، إلا أن السيارة تعرضت لأضرار بالغة، وحصل إتكنسون على تعويض يعتبر الأعلى في تاريخ البلاد من شركة التأمين التي دفعت مبلغ 900 ألف جنيه استرليني (1.53 مليون دولار) لإعادة صيانة وترميم السيارة بحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية.

إلا أن هذه الحوادث لم تقلل من قيمة السيارة، بل على العكس أضافت لها قيمة إضافية، فبعد عرضها في السوق من خلال شركة تايلور أند كراولي جذبت اهتمام الكثيرين من جميع أنحاء العالم، لتنتهي مليكيتها إلى مشتر بريطاني وافق على دفع السعر المطلوب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

التعليقات مغلقة على هذا المقال