24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. مقبرة باب أغمات تستفيد من حملة تنظيف بمراكش (5.00)

  2. عبد النباوي: تهديد الحق في الخصوصية يرافق التطور التكنولوجي (5.00)

  3. الصحافي محمد صديق معنينو يصدر "خديم الملك"‎ (5.00)

  4. جامعة محمد الخامس تحضر في تصنيف دولي (5.00)

  5. لقاء دولي يناقش بمراكش موضوع "اليهود المغاربة" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | عمرها 3 سنوات وتطلق النار على أمها الحامل

عمرها 3 سنوات وتطلق النار على أمها الحامل

عمرها 3 سنوات وتطلق النار على أمها الحامل

رجل ترك سلاحه داخل سيارته وغادر السيارة للتسوق، لتمسك ابنته الصغيرة بالسلاح وتطلق منه رصاصة تستقر في صدر أمها الحامل. حادث يعيد للذاكرة سلسلة من الحوادث المشابهة في الولايات المتحدة.

أطلقت طفلة في الثالثة من عمرها، النار على أمها الحامل وأصابتها بجروح خطيرة. ووقع الحادث وفقا لوسائل إعلام أمريكية، داخل سيارة في منطقة لركن السيارات في ولاية إنديانا الأمريكية، إذ عثرت الطفلة على السلاح داخل سيارة الأسرة.

ووفقا لمحطة "إي بي سي7"، فإن الأب، ترك السلاح بدون تأمين داخل السيارة ثم خرج من السيارة للتسوق. وبالصدفة عثرت الطفلة على السلاح وأطلقت منه رصاصة استقرت مباشرة في صدر الأم الحامل، التي نقلت للمستشفى في حين ألقت السلطات القبض على الأب.

يذكر أن حوادث إطلاق النار على يد أطفال، مسألة تكررت كثيرا في الولايات المتحدة، إذ أشارت إحصائية متخصصة، إلى أن أكثر من 60 طفلا في الولايات المتحدة، استخدموا أسلحة وأطلقوا منها النيران، خلال عام 2016 وحده. وفي العام ذاته، أطلق طفل في الثانية من عمره النار على أمه وقتلها.

* ينشر بموجب اتفاقية شراكة مع DW عربية


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.