24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. أطلال وقوارض وأزبال تُكسد التجارة في "أسواق الأحياء" بسطات (5.00)

  3. كيف نقنع، بسلاسة؟ (5.00)

  4. مؤشر "التقدم الاجتماعي" يضع المغرب في المرتبة 76 عالميا (5.00)

  5. موجة الهجرة السرية تضرب الريف وتغري مستفيدين من العفو الملكي (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | إياك أن تنام في الطائرة في هذه اللحظات

إياك أن تنام في الطائرة في هذه اللحظات

إياك أن تنام في الطائرة في هذه اللحظات

الكثير من المسافرين يُفضِّلون قضاء وقتهم بالطائرة بالنوم وأخذ قسطٍ من الراحة خاصةً إن توافرت معهم وسادة الرقبة التي تُغري الجميع بالقيلولة. إلا أن خُبراء الطيران يُحذِرون الناس من النوم لحظة إقلاع الطائرة أو هبوطها، ويبدو أن السبب مرتبطٌ بالصحة وقد يُعرِّضك تجاهله للخطر!وفقًا لموقعReading Digest، فإن النوم لحظة الإقلاع أو الهبوط قد يتسبب بإحداث أضرار خطيرة على صحة الأذنيْن بسبب التغييرات السريعة في ضغط الهواء داخل المقصورة.

ففي حالة اليقظة، تعمل الاستجابة الطبيعية للجسم على التخفيف من الضغط على طبلة الأذن أثناء إقلاع الطائرة أو هبوطها، للحفاظ على توازن الضغط داخل الأذن. أما إن كُنت في غفوة، فلا يُمكن للدماغ العمل بنفس النشاط والكفاءة لتهدئة العضلات والإفراج عن التوتر الذي يحدث على الطبلة. هذا قد يُعرِّضك للشعور بالدوار والتهابات الأذن، وفي بعض الحالات تلف طبلة الأذن وفقدان السمع ونزيف الأنف.

وفي هذا السياق، يُعلِّق “إنجيل تشالمرز”، وهو صيدلاني بريطاني، لموقع “Express“: (أن التغيير السريع في الارتفاع يؤثِّر على ضغط الهواء في الأذن، ما يؤدي إلى فراغ في أنبوب السمع في الأذن الداخلية “Eustachian tube” ويجعل الصوت يبدو محجوبًا أو مُبطنًا).

لذلك، من الأفضل أن تُبقي عينيْك مفتوحتيْن لفترة قليلة حتى تتجاوز الطائرة مرحلة الإقلاع أو الهبوط. وبدلًا من النوم، قد تُفضِّل ممارسة أنشطة أخرى على متن الطائرة مثل القراءة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.