24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | بنقرة واحدة .. هكذا تكتشف من رفضوا صداقتك على فيسبوك

بنقرة واحدة .. هكذا تكتشف من رفضوا صداقتك على فيسبوك

بنقرة واحدة .. هكذا تكتشف من رفضوا صداقتك على فيسبوك

هل سبق وأرسلت طلب صداقة لشخص على فيسبوك لكنك لم تتلق الرد؟ إن لم يأتك الرد خلال أسبوع على الأكثر فعلى الأغلب أن طلبك قد رفض من قبل الطرف الآخر.

وقد تتنوع أسباب الرفض، فقد يكون الطلب مرّ على الشخص الآخر دون أن يتنبه إليه، وقد يكون الطرف الآخر شاهد الطلب ونسي الموافقة عليه.

وقد يكون الاحتمال الأصعب هو ما حدث، أي أن يكون الشخص الذي أرسلت له الطلب رفض طلبك عمدا.

بغض النظر عن سبب الرفض، هناك طريقة بسيطة جدا لمعرفة الأشخاص الذين لم يوافقوا على طلب الصداقة الذي أرسلته على فيسبوك.

أولا قم بتسجيل الدخول إلى فيسبوك، ثانيا انسخ الرابط التالي:

https://www.facebook.com/friends/requests/?fcref=tl&outgoing=1

وضعه في شريط العنوان في المتصفح ثم اضغط زر الإدخال Enter، لترى قائمة بالأشخاص الذين أرسلت لهم طلبات صداقة ولم يوافقوا عليها تحت بند Friend Requests Sent.

أخيرا، لا تحزن عند رؤية القائمة، فمن المؤكد أنك أنت شخصيا رفضت طلبات صداقة أرسلها لك آخرون.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - احم د مختار السبت 25 غشت 2018 - 23:00
عدم الجواب على دعوة الصداقة لا تعني عدم قبولها أو رفضها وإنما تعني كذلك عدم إرادة الانشغال واستهلاك الوقت في الاتصالات مع الذين تم قبول صداقتهم.
2 - Viper الأحد 26 غشت 2018 - 02:39
comment ca faire confiance a quelqu.un qu.on connait meme pas.
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.