24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4908:2113:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | مرحاض محمول يخزن الفضلات لإنتاج الطاقة

مرحاض محمول يخزن الفضلات لإنتاج الطاقة

مرحاض محمول يخزن الفضلات لإنتاج الطاقة

قدم المعهد الدولي للمياه في هولندا أمس، بمناسبة اليوم العالمي للمرحاض، مرحاضا محمولا للمواقف الطارئة يمكن نقله إلى مخيمات اللاجئين والنازحين ويُخزّن الفضلات العضوية منفصلة لإنتاج طاقة.

وقال المهندس الصحي دامير برديانوفيتش في تصريحاته لـ(إفي): "لو أمكن تسجيل عدد المرات التي يتم الذهاب فيها إلى المرحاض وثقل الشخص الذي يستخدمه ليرى على سبيل المثال إن كان يفقد وزنا على نحو مستمر، قد نتوصل إلى احتمالية إصابة الشخص بمرض وضرورة ذهابه إلى الطبيب قبل فوات الآوان".

ويتكون المرحاض، المعروض في حديقة المعهد، من حوض غسيل موضوع عند باب دورة المياه وفي الجزء الخلفي يحتوي على ثلاث حاويات يُجمع فيها على حدة المياه القذرة والبراز والبول.

كما يوجد في الغطاء مستودع مياه ولوحات شمسية تمد نظام أجهزة الاستشعار المقامة في الأرض بالطاقة لكشف مستويات الاستخدام والصحة، وتتولى أيضا مهمة غلق المرحاض بمجرد امتلائه.

وفي هذا الصدد، أضاف المهندس بالمعهد الدولي للمياه الواقع في مدينة دلفت الهولندية والذي يحظى بدعم منظمة اليونسكو أن "المرحاض يغلق أوتوماتيكيا ولا يمكن استخدامه بعد. في الوقت نفسه يستقبل المشغل إنذارا بأن المرحاض مغلق ولا بد من الاقتراب أو إرسال أحدهم لتنظيفه".

وبمجرد استخدام المرحاض وخروج الشخص، يتم تفعيل نظام تطهير لـ"قتل كافة البكتيريا" تفاديا لانتقال الأمراض من خلال النفايات البرازية.

يذكر أن الجيل الأول من هذا المرحاض تمت تجربته في مخيم بالفلبين يضم نحو 900 لاجئ.

وتشير أرقام منظمة الصحة العالمية إلى أن نحو أربعة مليارات و500 مليون شخص لا يملكون نظاما صرفيا آمنا، بينهم 900 مليون شخص يقضون حاجتهم في الخلاء مباشرة.

كما يلقى 40 طفل وطفلة مصرعهم كل ساعة في العالم بسبب الإسهال الناجم عن غياب خدمات الصرف الصحي والمياه، وفقا لما أعلنته اليوم منظمة (أوكسفام) غير الحكومية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - Hassan Sima الثلاثاء 20 نونبر 2018 - 07:11
سبق لي وشارگت نفس الفگرة فإستخراج الطاقة من فضلات الأبقار والإنسان ... گان معروفا مند مدة طويلة أتساءل عدة مشاريع تستنزف أموالا گبيرة لما لا دراسة مشروع گبير تدهـب له بقايانا التي تمر من قنوات الصرف الصحي لي غالبا ما نستسمرهـا في ثلويث البحر فلا ربما على الأقل نستافدوا من هـذه الطاقة ولو غي في إضاءة الطرقات المحفرة والضيقة ولگين نسيت الميزانية ناقصة هـذه العام
2 - yousseff الثلاثاء 20 نونبر 2018 - 07:27
تيليفون ديال الزنقة كانو كيهرسولو السماع و يخربوه...تخايلو معايا الشعب ديالنا شنو غيديرولو و كان عندنا بحالو.
3 - مصطفى الثلاثاء 20 نونبر 2018 - 08:41
قبل قراءة الموضوع..ضننت هذا المرحاض.نموذج في شوارع مدننا.للأسف خاب ضني. ...؟
4 - جبلي ابن الجبل الثلاثاء 20 نونبر 2018 - 15:50
المراحض بمدارسنا و مؤسساتنا و مخيماتنا و بجميع الاماكن العمومية تعكس وعي عقولنا.. هاد ناس فاتونا بملايين السنوات الضوئيىة حنا بقينا غي مع ردو لينا ساعتنا ..
5 - فرحات الأربعاء 21 نونبر 2018 - 11:03
لا نتوفر على مسؤولين اكفياء و اوفياء .وطننا المغرب يتوفر فقط على سفاكين للميزانية و ناهبين للمال العام
ان كانت مراحيض البرلمان بالملايين . ومستتمرين مغاربة
عوض تجديد معدات معاملهم يبذخون في زخرفة منازلهم
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.