24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:0613:4616:4919:1820:33
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | جريمة تهز لندن..قتل ولد يبلغ من العمر 14 عاما

جريمة تهز لندن..قتل ولد يبلغ من العمر 14 عاما

جريمة تهز لندن..قتل ولد يبلغ من العمر 14 عاما

تم إلقاء القبض على رجل شرق لندن، الأسبوع الماضي، للاشتباه في قتله جادن مودي، البالغ من العمر 14 عامًا، والذي تعرض للضرب حتى الموت في اعتداء شديد الهمجية.

وقالت شرطة سكوتلاند يارد إنه تم اعتقال المشتبه فيه البالغ من العمر 18 عاما في ويمبلي، غرب لندن، وتم بدء استجوابه.

وتوفي جادن في 8 يناير في الشارع في منطقة ليتون، بعد أن صدمته سيارة مرسيدس وتم طعنه ثماني مرات على الأقل؛ وتعتقد الشرطة أن مقتله كان هجومًا مستهدفًا.

وتعمل الشرطة حاليًا على ملاحقة خمسة رجال متورطين في موت جادن، إذ قال كبير المفتشين، كريس سولول، الذي يقود التحقيق: "رغم أننا قمنا بالقبض على رجل واحد متورط في هذه الجريمة، إلا أننا لازلنا نركز بشكل كامل على اعتقال المرتبطين الآخرين بهذه الجريمة الشنيعة".

وحسب ما ورد فإن جادن كان يقود دراجة نارية مسروقة عندما صدمته سيارة مرسيدس سوداء من طراز B في طريق بيكلي، حوالي الساعة 6 ونصف مساء، فخرج ثلاثة رجال من السيارة وقاموا بطعنه حتى الموت.

وتم العثور على السيارة المستخدمة في الجريمة بالقرب من طريق كارليسل في اليوم التالي من الجريمة، ليتم احتجازها للعرض على الطب الشرعي.

ويسعي المحققون حاليًا إلى التحدث إلى أكبر عدد من الشهود لجمع معلومات كافية عن هذه الجريمة البشعة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - عبدية مغتربة الخميس 24 يناير 2019 - 11:42
بعلوك و سارق موطور .خربو هاد البلاد هاد البشار خصوصا الافارقة الحشيش و المخدرات و لا تربية لابناءهم
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.