24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2206:5413:3417:0820:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | بعد ما يقارب قرنا .. فتح أبواب المدينة المحرمة للجمهور في بكين ليلا

بعد ما يقارب قرنا .. فتح أبواب المدينة المحرمة للجمهور في بكين ليلا

بعد ما يقارب قرنا .. فتح أبواب المدينة المحرمة للجمهور في بكين ليلا

للمرة الأولى منذ 94 عامًا، تم فتح أبواب القصر الإمبراطوري المعروف باسم المدينة المحرمة للجمهور في بكين بالليل.

ويعد هذا الحدث، الذي يعقد في الفترة من 19 إلى 20 فبراير، جزءًا من احتفال مهرجان Lantern في بكين، والذي يمثل نهاية عطلة السنة القمرية الجديدة. الجديد في الأمر أن المدينة المحرمة هذه يتم إقفالها في تمام الساعة 4.30 مساء في فصل الشتاء، وفي الساعة 5 مساء في فصل الصيف، وذلك بالنسبة للسياح، باستثناء كبار الشخصيات، مثل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي زار المدينة المحرمة عام 2017، وقد فتحت له الأبواب في الليل.

حضر هذا الحدث حوالي 3000 زائر لمشاهدة العروض الدرامية وغيرها. ومن هؤلاء الزوار المتطوع الأمني Zhang Zhifu، البالغ من العمر 77 عامًا، والذي حصل على تذكرة مجانية من الحكومة تقديرًا لعمله التطوعي. كما قال Zhang لـ CNN Travel إنه نشأ في بكين، ويزور المدينة المحرمة كل عام، لكنها المرة الأولى التي تمكن من رؤيتها في الليل.

جدير بالذكر أن عمر المدينة المحرمة يبلغ 1420 عامًا، وكانت موطنًا للأباطرة، كما كانت تعد المركز السياسي في الصين لأكثر من 500 عام.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - حقيقة الجمعة 22 فبراير 2019 - 13:31
لم افهم المقال ربما يتحدث عن القصر المقفول. شخصيا زرت المدينة المحرمة forbiden city سنة 2005 ساحة كبيرة ومفتوحة للعموم بشرط شراء تذكرة طبعا
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.