24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5407:2113:3817:0319:4721:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. رفع أسعار الأدوية يدفع "وزارة الصحة" إلى تنبيه مصحات خاصة (5.00)

  2. حراك الجزائر بعد الجمعة الرابعة (5.00)

  3. علم الأرقام: أي رمزية لسنتك الشخصية؟ (5.00)

  4. جمعويون يطالبون بمقاربات تنموية ناجعة في زاكورة (5.00)

  5. "إنوي" تراهن على العصرنة لإطلاق الجيل الخامس (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | تعويض بـ21 مليون دولار لرجل قضى 39 عاما في السجن بالخطأ

تعويض بـ21 مليون دولار لرجل قضى 39 عاما في السجن بالخطأ

تعويض بـ21 مليون دولار لرجل قضى 39 عاما في السجن بالخطأ

قال مسؤولون إن رجلا من كاليفورنيا أدين خطأ بقتل صديقته السابقة وابنها قبل نحو 40 عاما حصل على تعويض قدره 21 مليون دولار من مدينة سيمي فالي بموجب تسوية.

وصدر بحق كريج كولي (71 عاما) حكم بالسجن مدى الحياة في حادثة وقعت عام 1978 وهي قتل شريكته السابقة روندا ويتشت وابنها دونالد (4 سنوات) في شقتهما.

وأصر المتهم مرارا وتكرارا على أنه بريء وحصل على عفو في 2017 من حاكم كاليفورنيا وقتها جيري براون بعدما عثر المحققون على دليل من عينة حمض نووي لصالحه.

وقال رئيس بلدية سيمي فالي إريك ليفيت في بيان "رغم أنه لا يمكن تعويض ما حدث للسيد كولي بأي أموال، فإن تسوية هذه القضية هي الخيار الصحيح الذي يجب القيام به له ولمجتمعنا".

وقال مايك بيندر وهو صديق مقرب من كولي ومحقق سابق بالشرطة في سيمي فالي التي تقع على مشارف لوس انجليس إن كولي يتحدث منذ إطلاق سراحه مع مسؤولين في جهات إنفاذ القانون بشأن جمع الأدلة كما يلتقي بذوي سجناء يصرون على براءتهم.

ويطالب بيندر بإطلاق سراح كولي منذ ما يقرب من ثلاثين عاما بعد أن أزعجه عدم اتساق جوانب القضية.

وقال لرويترز عبر الهاتف أمس الأحد "رسالة كريج هي عدم اليأس أبدا".

ومنحت السلطات في كاليفورنيا كولي 1.95 مليون دولار العام الماضي، احتسبت على أساس 140 دولارا عن كل يوم قضاه في السجن، وكان ذلك أكبر تعويض عن إدانة خطأ من مجلس الولاية لتعويض الضحايا.

*رويترز


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - فتيحة كندا الثلاثاء 26 فبراير 2019 - 13:54
له و لمجتمعنا... يا سلام على مستوى، تفكروني بهذوك لعندنا فالمغرب
2 - محمود الثلاثاء 26 فبراير 2019 - 14:11
لو كان في بلدنا لقروءوا عليه "وقل ظهر الحق و زهق الباطل ان الباطل كان زهوقا"و الله اعاونك أراه المخزن هذا و سير بحالك و الا ترجع للحبس واش الناس كتشد لمغانة مع المخزن و البحر.
3 - كافرا لكن عادلا. الثلاثاء 26 فبراير 2019 - 14:24
الله عز وجل يجازي العادل و لو كان غير مسلم، آل سام يتسمون بالعدل و الإنسانية يشفقون على الإنسان كما على الحيوان و الله تعالى لا يضيع حق من يعمل صالحا.
و للأسف الشديد فنحن خير أمة أخرجت للناس و لكننا زغنا عن سبيل الله فأصبح يضرب بنا المثل في الفضاضة و البطش و الخبث في المعاملات إلى أن وصلنا إلى ظلم بعضنا البعض و بهذا نسيء إلى الإسلام الذي هو براء منا فأصبح غير المسلمين يستغلون سوء تصرفاتنا و معاملاتنا في نعث الإسلام بأسوأ الأوصاف.
إن العدل و إنصاف المظلوم و لو بعد حين يساهم في تأسيس عدالة اجتماعية صحية و إشاعة الثقة بين الأفراد و مع الدولة و في محاربة غليان الاحتقان الاجتماعي و يساعد في صحة المجتمع.
4 - رشيد الثلاثاء 26 فبراير 2019 - 14:24
أياما في السجن مظليم اجيوا تشوفوا لحبسات عندنا في المغرب ياسلام
5 - محمد الثلاثاء 26 فبراير 2019 - 16:38
للاسف العمر لا يعوض بالمال


لانه ضاع في بلل سبب
6 - karima الثلاثاء 26 فبراير 2019 - 17:01
99%
Des marocains ont droit a la mm chose
7 - almahdi الثلاثاء 26 فبراير 2019 - 18:16
هذا في أمريكا وأوروبا كذلك أما في المغرب تقضي عمرك في السجن ظلماً وفي النهاية تهدد اسكت وإلا تموت أو ترجع إلى السجن
8 - الحمد لله الثلاثاء 26 فبراير 2019 - 19:00
ما قيمة المال امام الحرية سلبت منه نصف حياته ظلما خيرا له ان يتبرع به لدور الايتام
9 - khalid الأربعاء 27 فبراير 2019 - 01:38
C est pour ca il faut pas appliquer l peine de mort. On peux tuer un innocent par erreur
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.