24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0313:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. تجار بني ملال ينددون بـ"احتلال" شوارع المدينة (5.00)

  2. "جريمة شمهروش" تُقهقر المغرب 40 درجة بمؤشر الإرهاب العالمي (5.00)

  3. تقرير رسمي يكشف تورط محامييْن و"كازينو" في جرائم غسل الأموال (5.00)

  4. رابطة استقلالية ترمي مشروع قانون المالية بمخالفة توجيهات الملك (5.00)

  5. إهمال مهاجرة مغربية يسبب معاقبة أمني إسباني (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | موظفة سابقة بالخارجية الأمريكية تعترف بقبولها هدايا من جاسوسيين صينيين

موظفة سابقة بالخارجية الأمريكية تعترف بقبولها هدايا من جاسوسيين صينيين

موظفة سابقة بالخارجية الأمريكية تعترف بقبولها هدايا من جاسوسيين صينيين

اعترفت موظفة سابقة في وزارة الخارجية الأمريكية، الأربعاء، بقبولها هدايا ومبالغ مالية من جاسوسين صينيين في مقابل منحهم نسخا من وثائق داخلية.

وقالت وزارة العدل الأمريكية في بيان صحفي إن موضوعات الوثائق الداخلية تتعلق بالاستراتيجيات الاقتصادية الأمريكية وزيارات لشخصيات بارزة بين البلدين.

واحتفظت المدعى عليها، كانديس ماري كليبورن، بتصريح أمني سري للغاية حيث كان يطلب منها الإبلاغ عن اتصالات مع أي شخص يشتبه في ارتباطه بوكالة استخبارات أجنبية، بالإضافة إلى هدايا تتجاوز قيمة معينة من مصادر أجنبية.

وقالت وزارة العدل إن كليبورن أخفقت في الإبلاغ عن اتصالات متكررة مع العميلين، على الرغم من أن الوزارة لم تحدد بالضبط مكان وتوقيت حدوث هذه الاتصالات.

وأضافت الوزارة أن الموظفة السابقة سلمت معلومات تتعلق بوثائق داخلية لهذين العميلين الصينيين في مقابل الحصول على عشرات الآلاف من الدولارات من الهدايا، بما في ذلك مبالغ مالية ورحلات سفر دولية وقضائها عطلات، فضلا عن تلقيها منحة دراسية في مدرسة للأزياء الصينية ومنحها شقة مفروشة بالكامل.

وضللت كليبورن المحققين بشأن اتصالاتها بالعميلين وأمرت المتواطئين معها بحذف الأدلة التي تربطها بهما.

وبدأت كليبورن العمل بوزارة الخارجية في عام 1999 وشغلت مناصب في عدد من السفارات والقنصليات الأمريكية، بما في ذلك بكين وشانغهاي.

وأقرت المرأة البالغة من العمر 63 عامًا بتهمة التآمر، وقد تواجه عقوبة السجن لمدة تصل إلى خمس سنوات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.