24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. البرلمان المصري يوصي بتعزيز التعاون مع المغرب (5.00)

  2. جمعية تشيد سدا فلاحيا لإنعاش فرشة الماء بزاكورة (5.00)

  3. حناجر حقوقيين وإسلاميين تصدح بمطلب العدالة وحرية المعتقلين (5.00)

  4. مسافرة أمريكيّة تفضح عجز شركة "لارام" عن حماية معطيات الزبناء (5.00)

  5. هذه تفاصيل مسطرة الانتقاء الأولي في الترشيح لمباريات الشرطة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | تكيّف جيني فريد يمكّن الأسماك من رؤية ثاقبة في ظلام الأعماق السحيقة

تكيّف جيني فريد يمكّن الأسماك من رؤية ثاقبة في ظلام الأعماق السحيقة

تكيّف جيني فريد يمكّن الأسماك من رؤية ثاقبة في ظلام الأعماق السحيقة

قال علماء إن بعض أسماك الأعماق السحيقة ربما تمتلك رؤية ثاقبة تجعلها تميز الألوان وسط الظلام الدامس في بيئتها الصعبة بفضل تكيف جيني فريد من نوعه في حين يفتقر البشر وغيرهم من الفقاريات إلى القدرة على تمييز الألوان وسط الأضواء الخافتة.

وحلل الباحثون الخرائط الجينية "الجينوم" لعدد 101 من أنواع الأسماك وخلصوا إلى أن ثلاثا من سلالات أسماك الأعماق السحيقة التي تعيش على عمق نحو 1500 متر تحت سطح البحر تتمتع بنظام بصري خاص يمكنها من تمييز الألوان في الظلام الحالك.

والتمتع بالبصر الثاقب قد يعود بالنفع الكثير على هذه الأسماك في بحثها عن الطعام والتزاوج وحتى لا تصبح طعاما لكائنات أخرى في الأعماق المظلمة.

وقالت زوزانا موسيلوفا أستاذة علم الأحياء التطوري في جامعة تشارلز في براج وأحد الباحثين في الدراسة المنشورة في دورية "ساينس" العلمية "عيونها أكثر حساسية بكثير لذا نعتقد أن بصرها في الأعماق جيد جدا". وتستخدم الفقاريات نوعين من الخلايا مستقبلات الضوء في شبكية العين للرؤية وهما الخلايا العصوية والخلايا المخروطية. وتعمل الخلايا المخروطية في أجواء الضوء الساطع وتميز الألوان فيما تعمل الخلايا العصوية في الأضواء الخافتة ولا يمكنها رؤية الألوان.

ووجد الباحثون أن 13 نوعا من هذه السلالات الثلاث من أسماك القاع السحيق لديها وفرة في جينات معينة تجعل الأسماك على ما يبدو تستخدم الخلايا العصوية في تمييز الألوان.

وقالت موسيلوفا "من المرجح بشدة أن بإمكانها رؤية الألوان باستخدام الخلايا العصوية فحسب وهو أمر نادر بين الفقاريات".

وتكون هذه الأسماك صغيرة في الحجم إذ يصل طولها إلى 30 سنتيمترا فقط وتتغذى على العوالق والروبيان "الجمبري" وتعيش على عمق يتراوح بين 400 و1200 متر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - خالد الأحد 12 ماي 2019 - 12:20
اي تكيف جيني؟ قل سبحان الخالق هذه السمكة خلقت هكدا.
2 - مواطنة حرة الأحد 12 ماي 2019 - 12:28
والحووووت دبا هوا لي بقا بش تلوتوه.اصلا هو الوحيد ليبقات فه تيقا بش إتكال.
3 - محمد الأحد 12 ماي 2019 - 14:33
سبحان الله العظيم الذي أعطاها هذه القدرة. لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
4 - nba الأحد 12 ماي 2019 - 14:34
الإنسان أيضا يمكن أن تكون له هذه الخاصية شريطة التكيف.
الهندسة الوراثية
5 - منصف الأحد 12 ماي 2019 - 17:16
بما ان هذه عالمة أحياء تطورية فبالطبع سينسبون هذا التكيف إلى الطفرات الجينية العشوائية و الانتخاب الطبيعي الاعمى و سترى دوكينز و كراوس يعقدان المؤتمرات لنسب هذا كله لخرافة التطور التي نسفها اكتشاف الجينوم و الخارطة الكروموزومية.
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.