24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3406:2113:3817:1820:4522:17
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. البرلمان يحيل قانون البطاقة على مجلس بوعياش (5.00)

  2. كرة القدم الاحترافية .. "الكلمات أسهل من التنفيذ" (5.00)

  3. البرلمانيون يطلبون رأي مجلس المنافسة حول أسعار التعليم الخصوصي (5.00)

  4. جامعة محمد السادس متعددة التخصصات تؤهل الخريجين لسوق الشغل (5.00)

  5. إصابة خامسة بفيروس كورونا في إقليم سطات (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منوعات | ارتفاع ضغط الدم يؤذي الكلى على المدى الطويل!

ارتفاع ضغط الدم يؤذي الكلى على المدى الطويل!

ارتفاع ضغط الدم يؤذي الكلى على المدى الطويل!

حذرت الجمعية الألمانية لأمراض الكلى من أن ارتفاع ضغط الدم يؤذي الكلى على المدى الطويل؛ حيث إنه يؤدي إلى تغيرات بالأوعية الدموية بالكلى مسببا الإصابة بالقصور الكلوي.

وأوضحت الجمعية أن القصور الكلوي يعني عجز الكلى عن تصفية الفضلات الأيضية من الدم بشكل سليم، وتتمثل أعراضه في اضطرابات التبول وتورم الساقين واضطرابات نظم القلب ومشاكل التنفس واصفرار الجلد وفقر الدم وهشاشة العظام، بالإضافة إلى اضطرابات النوم واضطرابات التذوق وضعف التركيز.

لذا يجب استشارة أخصائي أمراض كلى على وجه السرعة عند ملاحظة هذه الأعراض للخضوع للعلاج فورا.

وللوقاية من القصور الكلوي تنصح الجمعية الألمانية بخفض ضغط الدم إلى القيمة المثالية البالغة 120/80 mm Hg، وذلك من خلال الإقلال من ملح الطعام والمواظبة على ممارسة الرياضة والأنشطة والحركية والابتعاد عن التوتر النفسي.

وإلى جانب ضبط قيمة ضغط الدم ينبغي أيضا ضبط نسبة السكر بالدم؛ نظرا لأن ارتفاع السكر بالدم يندرج ضمن عوامل الخطورة المؤدية للقصور الكلوي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.