24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0507:3113:1816:2418:5520:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الاتحاد الأوروبي يعلن التوصل إلى "اتفاق بريكست" (5.00)

  2. الحكومة الإسبانية تحشد القوات العمومية في كتالونيا (5.00)

  3. الشركة الملكية لتشجيع الفرس (5.00)

  4. قيادي جزائري: الصحراء مغربية .. والشعب دفع ثمن دعم البوليساريو (5.00)

  5. "مندوبية التخطيط" ترصد تراجع مستوى المعيشة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | دراسة: تأثير التمارين الرياضية الكثيرة يشبه الاحتراق النفسي

دراسة: تأثير التمارين الرياضية الكثيرة يشبه الاحتراق النفسي

دراسة: تأثير التمارين الرياضية الكثيرة يشبه الاحتراق النفسي

أوضحت دراسة حديثة أن تأثير التمارين الرياضية الكثيرة يشبه تأثير الاحتراق النفسي، وذلك وفقا لنتائج الدراسة التي أجرها الباحثون والأطباء الرياضيون بمستشفى "بيتي سالبترير" في العاصمة الفرنسية باريس.

وقد سعى الباحثون من خلال هذه الدراسة إلى اكتشاف كيف يؤثر الإجهاد البدني على الدماغ، حيث تجاوز الرياضيون حدودهم القصوى في التمارين الرياضية لمدة ثلاث أسابيع، وقد تم خلال هذه الفترة تسجيل الأداء البدني ومشاعر الإجهاد ونشاط الدماغ بصورة منتظمة، بالإضافة إلى إجراء بعض التجارب السلوكية.

وأظهرت نتائج التجارب استجابات مشابهة للاحتراق النفسي، حيث تمكن الأشخاص، الذين مارسوا رياضة قوة التحمل، بالكاد من التحكم في اندفاعاتهم مع نفاذ صبرهم بشدة، بالإضافة إلى إثبات الإرهاق الذهني المرتبط بالإجهاد البدني عن طريق الفحوصات، وقد ظهرت نتائج الإجهاد البدني بشكل خاص في منطقة الدماغ المسؤولة عن اتخاذ القرارات والتحكم المعرفي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.