24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5908:2913:4316:2518:4920:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. ولاء الإخوان لأردوغان ضد مصالح الوطن (5.00)

  2. 3 قاصرين يسرقون المارة باستعمال كلب "بيتبول" (5.00)

  3. 3 ملايين زائر يضعون مراكش في صدارة المدن الأكثر جذبا للسياح (5.00)

  4. رصيف الصحافة: القصر الملكي في أكادير يتحوّل إلى منتجع سياحي فخم (5.00)

  5. المغرب ينتقد ألمانيا ويرفض الإقصاء من "مؤتمر برلين" حول ليبيا (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | "سانوفي" تسحب دواء "زانتاك" في أمريكا وكندا بسبب مادة مسرطنة

"سانوفي" تسحب دواء "زانتاك" في أمريكا وكندا بسبب مادة مسرطنة

"سانوفي" تسحب دواء "زانتاك" في أمريكا وكندا بسبب مادة مسرطنة

قامت شركة صناعة الأدوية الفرنسية "سانوفي"، أمس، بعمليات سحب لدواء المعدة شديد الرواج زانتاك، وذلك بشكل تطوعي في كل من الولايات المتحدة وكندا وسط مخاوف من احتمالية احتوائه على مادة تصيب الإنسان بالسرطان، حسبما أفادت وكالة أنباء بلومبرغ.

وجاء إعلان شركة صناعة الدواء الفرنسية عقب قرارات من كبار مشغلي الصيدليات في الولايات المتحدة، ومن بينها سلسلة والجرينز لبيع المستحضرات والدواء وبوتس أليانس انك وولمارت انك، وذلك لسحب الدواء وجمعه من أرفف الصيدليات والمتاجر.

وبالإضافة إلى ذلك، سحبت الشركات المصنعة بعض الإصدارات العامة من منتجات زانتاك المعروفة باسم رانيتيدين.

وبسبب وجود تناقض في نتائج الاختبارات الأولية للمكونات الرئيسية المستخدمة في المنتجات الأمريكية والكندية، قررت سانوفي تنفيذ عملية السحب في تلك البلدان مع استمرار التحقيقات.

وقالت الشركة إنها تعمل مع السلطات الصحية لتحديد مستوى ومدى عملية السحب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.