24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5307:1913:2216:3919:1620:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "مكتب الفوسفاط" يُحدث شركة "الرقمنة الصناعية" (5.00)

  2. إلى السيد مدير قناة تامازيغت (5.00)

  3. عقوبات سجنية وغرامات تنتظر الانفصالية أمينتو حيدر وعملاء الجزائر (5.00)

  4. المغرب يخلّد ذكرى عمليات جيش التحرير بالشمال (5.00)

  5. وساطة المغرب في "أزمة مالي" تلقى ترحيبا دوليا وانزعاجا جزائريا (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منوعات | "واتس آب" تضيف ميزة "المكالمة الثانية" لتطبيقها بهواتف "آيفون"

"واتس آب" تضيف ميزة "المكالمة الثانية" لتطبيقها بهواتف "آيفون"

"واتس آب" تضيف ميزة "المكالمة الثانية" لتطبيقها بهواتف "آيفون"

أعلنت شركة "واتس آب" عن إطلاق وظيفة جديدة في تطبيق التراسل الفوري الشهير باسم المكالمة الثانية، والتي تتيح لأصحاب الأجهزة الجوالة "آيفون" المزودة بنظام آبل "آي أو إس" إمكانية الرد على مكالمة واردة أثناء وجودهم بالفعل في محادثة، وقد يطلق البعض على هذه الوظيفة الجديدة اسم "انتظار المكالمات"، التي تشتهر بها الهواتف الثابتة القديمة.

وبطبيعة الحال يمكن للمستخدم رفض المكالمة الواردة مباشرة، ولكن عند قيامه باستقبالها، فسوف يتم إنهاء المكالمة الحالية تماما، ويجد المستخدم نفسه في المكالمة الجديدة، التي استقبلها للتو، نظرا لأن وظيفة "واتس آب" الجديدة لا توفر إمكانية التنقل ما بين المكالمتين.

وأعلنت "واتس آب" أن وظيفة المكالمة الثانية تقتصر في البداية على الإصدار المخصص لأجهزة أبل الجوالة (بدءً من إصدار التطبيق 2.19.120)، ويتعين على أصحاب الأجهزة الجوالة المزودة بنظام غوغل أندرويد الانتظار لبعض الوقت إلى أن تتوافر هذه الوظيفة في تطبيق "واتس آب" المخصص لهواتفهم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.