24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5207:1813:2216:4019:1720:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منوعات | أمراض شائعة .. "التهاب الرُّتوج" يصيب الجهاز الهضمي بانتفاخات

أمراض شائعة .. "التهاب الرُّتوج" يصيب الجهاز الهضمي بانتفاخات

أمراض شائعة .. "التهاب الرُّتوج" يصيب الجهاز الهضمي بانتفاخات

قال البروفيسور توماس زويفرلاين إن التهاب الرتوج يتطلب تغذية خاصة؛ حيث ينبغي الابتعاد عن الأغذية الغنية بالدهون والأغذية المسببة للانتفاخ كالبقوليات والكرنب والأغذية المسببة للإمساك مثل الشوكولاتة والموز والدقيق الأبيض، في حين ينبغي تناول الأغذية الغنية بالألياف الغذائية كالخضروات والفواكه ومنتجات الحبوب الكاملة.

ومن المهم أيضا شرب السوائل بكثرة؛ حيث تعمل السوائل على تسييل البراز في الأمعاء، ومن ثم لا تتكون رتوج جديدة.

جدير بالذكر أن التهاب الرتوج هو مرض شائع يصيب الجهاز الهضمي عبارة عن تكوّن انتفاخات مجوفة كالجيوب في جدر الأمعاء, هذه العملية تسمى الرُّتاج أو الرُّتوج.

وعادة ما يحدث هذا الداء في الأمعاء الغليظة, كما يمكن أن يظهر في الأمعاء الدقيقة في بعض الحالات. وعندما يلتهب أحد هذه الجيوب ينتج المرض. غالبا ما يشعر المرضى بألم في الجزء الأيسر السفلي من البطن بالإضافة إلى حمى، كما يشكون من الغثيان أو الإسهال والإمساك.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - الطب عندنا خصو طبيب غربي الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 10:56
أ لِهاذا نرى بطون المغاربة ما فوق الاربعين منتفخة مملوءة بالغازات الميثان وربما حتى بِغاز لبروبان إذن كلنا مرضى بالرتوج او الرتاج ولا نعرف السبب لان الطب عندنا متخلف لا يستقي معلوماته إلا من الطب الغربي لا يكتشف شيء مبكرا من عنده حتى تظهر المعلومات من الخارج .
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.