24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0106:3913:3817:1720:2821:52
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مدينة إيطالية تتراجع عن إبرام اتفاقية "توأمة" مع جبهة البوليساريو (5.00)

  2. قبل وفاته بقليل .. السلاوي: هل تحكم أمريكا العالم بلقاح كورونا؟ (5.00)

  3. العيد يكسر عداد "صفر كورونا" في مدن مغربية بعد صمود أشهر (5.00)

  4. لماذا تخزنت أطنان "نيترات الأمونيوم" في مرفأ بيروت طيلة سنوات؟ (5.00)

  5. المغرب يُؤهل الصناعة العسكرية .. سيادة دفاعية وتحدّيات هائلة‎ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منوعات | هلع في روسيا .. سيدة تفر من الحجر الصحي لفيروس "كورونا"

هلع في روسيا .. سيدة تفر من الحجر الصحي لفيروس "كورونا"

هلع في روسيا .. سيدة تفر من الحجر الصحي لفيروس "كورونا"

ذكر أحد مسؤولي الصحة في روسيا في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام المحلية، اليوم الخميس، أن المرأة التي فرت من الحجر الصحي لاحتمال تعرضها لفيروس كورونا المنتشر عالميا يجب أن تعود على الفور إلى المستشفى الواقعة في سان بطرسبرغ.

وجرى وضع المرأة (32 عاما) التي لم يتم تشخيصها بعد بالفيروس، في الحجر الصحي بعد العودة من رحلة إلى الصين ولديها أعراض إنفلونزا.

وذكرت وكالة أنباء تاس الروسية أن المرأة فرت من جناح يقع في مستشفى بوتكين عن طريق فصل الدائرة لقفل كهربائي.

واشتكت السيدة من أوضاع موحشة في الجناح، بحسب تصريحات نقلتها صحيفة "موسكو تايمز" التي تغطي أيضا سان بطرسبرغ وهي ثاني أكبر مدينة في روسيا.

ويسعى كبير مسؤولي الصحة في سان بطرسبرغ إلى استصدار أمر من المحكمة لاحتجاز المرأة وإعادتها إلى المستشفى.

يذكر أنه لم تسجل روسيا سوى حالتي إصابة بفيروس كورونا وهما لمواطنين صينيين في سيبيريا وقد تعافيا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.