24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. القضاء يصدم المدارس الخاصة ويأمر بنقل تلميذ دون "شهادة مغادرة" (5.00)

  2. الوباء يوقف ارتياد ثانوية تأهيلية في مدينة طنجة‎ (5.00)

  3. "حرب بيانات" تُقسم مثقّفين وفنّانين مغاربة حول نقاش حرية التعبير (5.00)

  4. عدوى كوفيد-19 تعرقل إيقاع الحياة في الدنمارك (5.00)

  5. إصابات مؤكدة بالجائحة في "دار المسنين" بميدلت (3.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منوعات | العدسات اللاصقة أم العدوى البكتيرية .. ما هي أسباب حرقان العين؟

العدسات اللاصقة أم العدوى البكتيرية .. ما هي أسباب حرقان العين؟

العدسات اللاصقة أم العدوى البكتيرية .. ما هي أسباب حرقان العين؟

قالت الرابطة الألمانية لأطباء العيون إن حرقان العين له أسباب عدة، منها ما هو بسيط ومنها ما هو خطير.

وأوضحت الرابطة أن الأسباب البسيطة لحرقان العين تتمثل في دخول مادة في العين مثل الشامبو أثناء الاستحمام أو الماء المحتوي على الكلور أثناء الاستحمام في حمام السباحة أو إجهاد العين الناجم عن العمل لساعات طويلة أمام شاشة الحاسوب أو ارتداء العدسات اللاصقة.

أما الأسباب الخطيرة فتتمثل في عدوى بكتيرية أو فيروسية، وذلك إذا كان الحرقان مصحوبا بإفرازات صفراء اللون. وقد يرجع الحرقان إلى تعاطي أدوية تتسبب في تراجع إفراز السائل الدمعي، ومن ثم جفاف العين والشعور بحرقان بها مثل الأدوية الخافضة لضغط الدم المرتفع والمسكنات.

كما قد يشير حرقان العين إلى الإصابة بالتهاب ملتحمة العين أو التهاب القرنية.

وبالإضافة إلى ذلك، قد يرجع الحرقان إلى الإصابة بأمراض أخرى مثل الروماتيزم والسكري وأمراض الغدة الدرقية؛ حيث تتسبب هذه الأمراض في اضطراب ترطيب العين.

وإذا لم يتلاشى الحرقان بعد مرور عدة أيام أو إذا كان الحرقان شديدا للغاية، فينبغي حينئذ استشارة الطبيب لتحديد السبب الحقيقي الكامن وراء الحرقان وعلاجه في الوقت المناسب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.