24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0513:1916:0018:2419:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الأمير عبد القادر في كنف الإمبراطور (5.00)

  2. القيادات الموريتانية تتجاهل مسؤولي جبهة البوليساريو في نواكشوط (5.00)

  3. العثماني يشارك في حملة تبرع بالدم لسدّ الخصاص (5.00)

  4. رصيف الصحافة: أصحاب التجنيد الإجباري ينالون أفضلية ولوج الأمن (5.00)

  5. هذه تفاصيل تهم الإستراتيجية الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا‬ (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منوعات | هل القهوة تسحب الماء من الجسم؟‎

هل القهوة تسحب الماء من الجسم؟‎

هل القهوة تسحب الماء من الجسم؟‎

يعتقد البعض أن القهوة لها تأثير مدر للبول بفعل الكافيين الموجود بها، وهو ما يلزم من يشربها بتناول كوب من الماء بعدها للتعويض، فما مدى صحة هذا الاعتقاد؟

أوضحت الجمعية الألمانية للتغذية أنه لا يضر شرب كوب من الماء بعد فنجان القهوة، لكن هذا ليس ضروريا، فبالنسبة للعديد من الأشخاص، تساهم القهوة بشكل كبير في إجمالي استهلاكهم اليومي من المياه؛ حيث يتم احتسابها ضمن توازن السوائل، تماما مثل أي مشروب آخر، على سبيل المثال كوب عصير أو كوب شاي.

صحيح أن الكافيين الموجود في القهوة له تأثير مدر للبول، وتؤثر كل من كمية الكافيين وتكرار تناول القهوة على ذلك، إلا أن هذا التأثير وقتي وأقل وضوحا مع الاستهلاك المنتظم للقهوة.

ونظرا لتأثيرها المحفز على القلب والدورة الدموية، لا ينبغي استخدام القهوة لإرواء العطش أو أن تحل في ذلك محل المياه المعدنية ومياه الشرب وغيرها من المشروبات منخفضة السعرات الحرارية، ومع ذلك، ليس هناك ما يمنع من الاستهلاك المعتدل بما يصل إلى 4 أكواب من القهوة يوميا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.