24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الدرك يوقف متورطين في التهريب الدولي للمخدرات (5.00)

  2. بوعشرين: أؤدي ضريبة الصحافة المستقلة .. ملفي "سياسي ومخدوم" (5.00)

  3. عائلة مغربية تشكو عنصرية حزب "فوكس" الإسباني (5.00)

  4. غزو منتجات تركية وصينية يخفّض أسعار أجهزة التلفاز في المغرب (5.00)

  5. تركيا تستعد لـ"تحرير الفيزا" مع الاتحاد الأوروبي (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منوعات | نداءات | طفلة تناشد المساندة لاستئصال ورم في الرأس

طفلة تناشد المساندة لاستئصال ورم في الرأس

طفلة تناشد المساندة لاستئصال ورم في الرأس

لم تتوقع نورة ذات التسع سنوات أن تتحول حياتها إلى عذاب، بعدما شخّص الأطباء مرضها وحددوه في ورم خبيث في الرأس، يحتاج عملية جراحية لاستئصاله، لتستأنف الطفلة حياتها بشكل طبيعي.

نورة، التي قصدت أول الأمر مستشفى مولاي علي الشريف بالراشيدية ثم انتقلت في ما بعد إلى المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، لتحال بعدها إلى مستشفى دار الحياة لإيواء مرضى السرطان القاطنين في أماكن بعيدة عن المستشفيات ويتابعون بها العلاج؛ توجد حاليا في منزل والدها بدوار إنزاكن بمشيخة أيت حديدو إقليم تنغير، منتظرة موعد إجرائها عملية جراحية في 10 شتنبر المقبل، على أمل أن تتكلل بالنجاح وتعيش طفولتها، على غرار باقي الطفلات الأخريات، بشكل عادي، وتلتحق بمدرستها (المستوى الثاني ابتدائي) التي انقطعت عنها لمدة سنة كاملة، جراء المرض الذي ينهش جسمها الصغير.

والد الطفلة الذي يعاني عجزا في النطق، إلى جانب معاناته من قلة ذات اليد التي عمقت مأساته، لم تتمكن هسبريس من التواصل معه بشكل سلس، لتضطر ابنة أخيه إلى أن تحكي للجريدة تفاصيل السرطان، الذي قلب حياة نورة رأسا على عقب وعكر صفو مزاجها.

وما زاد الطين بلة، وفق كريمة، في اتصال هاتفي بهسبريس، "وفاة والدتها منذ شهرين تقريبا بسبب مرض فلذة كبدها، الذي نزل عليها كالصاعقة وعجل بمفارقتها الحياة. ولم يشأ والدها إخبارها بهذا النبأ الأليم حتى لا يتدهور وضعها الصحي".

وفي هذا السياق، قالت كريمة في التصريح نفسه، "إنه في حالة لم تُجر نورة العملية في مستشفى الدولة، فإن الأب سيكون مطالبا بما قدره 20 مليون سنتيم لإجراء العملية لابنته في المصحات الخاصة؛ وهو المبلغ الذي سيكون الوالد، دون شك، عاجزا عن توفيره، لأنه مجرد راعي غنم في السابق، وبالكاد يوفر قوت يوم أسرته. أما اليوم فهو عاطل عن العمل، لأنه منهمك بمرض ابنته، التي ينخر السرطان جسدها النحيف ويطيل معاناتها مع الألم".

وأمام هذا الوضع، حسب تصريح كريمة، لا يطلب والد نورة سوى مساندته وتقديم يد العون، بغية مسايرة مصاريف العلاج والتداوي، حتى يتسنى لابنته تجاوز محنتها وترجع الابتسامة إلى محياها الصغير.

رقم والد الطفلة نورة: 0641763546


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - stof الاثنين 19 غشت 2019 - 08:53
أريد جوابا:ما هو دور وزارة الصحة إدا لم تعالج هكدا حالات أو حالات أخرى نراها تناشد الشعب المغربي طلبا للعلاج .أريد مفهوم وزارة الصحة في المغرب ما هو دورها .أكاد أصاب بالجنون ما هاده اللا مبالات .هل أصبح الشعب المغربي مجرد نكرة
2 - Hassan Sima الاثنين 19 غشت 2019 - 09:09
الله إشوف من حالهـا صراحة وجب معالجة الحالات الخطيرة وإعطاءهـا أولوية من الرغم أن المواطن يدفع الضراءب هـنا نلاحظ مدى إهـتمام الوزارة الوصية حتى يطلب والد الطفلة المساعدة
3 - ولد حميدو الاثنين 19 غشت 2019 - 09:16
هده الامور لا تنتظر المساعدة من المحسنين بل من واجب الدولة ان تتكلف بها و الله يشافيها فكيف ان الحراقة الافارقة عندهم العلاجات بالمجان و اولاد البلد ليس كدلك
4 - م المصطفى الاثنين 19 غشت 2019 - 09:40
هذه حالة مستعجلة جدا لا تستدعي الإنتظار إلى 10 شتنبر لإجراء هذه العملية أملا في إنقاذ هذه الطفلة فورا من الحالة الخطيرة التي تعيشها هي ووالدها الذي يئن تحت وطأة الفقر والحاجة.
فاينكم يا نواب ونائبات جهة درعة تافيلالت ؟ وأينك يا مجلس جهة درعة تافيلالت ؟ وأينكم يا أثرياء وتجار جهة درعة تافيلالت؟ وأينكم يا محسنون ؟ وأينكم يا أطباء هذا الوطن؟
فعند عجز الدولة على إيجاد الحلول السريعة لمثل هذه الآفة، يجب على أصحاب النوايا الحسنة والمحسنين الإنخراط الفوري في عملية الإنقاذ، بكل ما أوتوا من قدرات مادية ومعنوية.
يا اصحاب العمرة التي الفتم الذهاب إليها كل سنة، هذه عمرة وصدقة جارية تنفعكم في دنياكم وأخراكم.
وفي ذلك فليتنافس المتنافسون...
5 - youssef الاثنين 19 غشت 2019 - 11:54
وامعتصماااااااااه هذه أشهر كلمة قالتها إمرأة محتجزة و مقولة لإمرأة مسلمة كانت قد استنجدت بالخليفة المعتصم من الروم، حرك على إثرها المعتصم آنذاك جيشه لنجدتها بدون لاوسائلإعلام و لاهواتف ولا أنترنت و أنا أقول و شعباااااااااه أنقذوا هذه الطفلة
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.