24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. اتهام لسيارات الدولة باستباحة المال العام في وزان (5.00)

  2. دراسة ترصد فوائد جديدة لزيت السمك و"فيتامين د" (5.00)

  3. عامل تنغير يوزع حافلات مدرسية على جماعات (5.00)

  4. "في بلادي ظلموني" .. أغنية ولدت بالملاعب تلقى رواجا في المغرب (5.00)

  5. القصيدة السوسية.. حينما يتلاقح اللسان العربي بنظيره الأمازيغي (5.00)

قيم هذا المقال

2.88

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | صرخة عجوز سورية

صرخة عجوز سورية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (56)

1 - مساعد الخميس 02 يناير 2014 - 20:41
الله يكون معاكم والله يهلك الطاغية بشار كما هلك فرعون وشارون .اذا كانت الامم المتحدة لا تستطيع توقيف هذه المهزلة في سوريا فعليها أن تستقيل .على بانكيمون أن يستقيل ويتركها للتاريخ
2 - أحمد الخميس 02 يناير 2014 - 20:44
كلام تقشعر له الأبدان، اللهم انصر إخواننا في سوريا وفرج كربهم
3 - Siècle insolent الخميس 02 يناير 2014 - 21:07
Yaaaaaaaaa Allaaaaaaaaaah !! sauve la Syrie, ses enfants, ses femmes, ses vieillards et ses lieux de cultes!! Que ta malédiction s'empare de ceux qui ont conduit ce pays à ce bain de sang ( ceux-là mêmes qui ont massacré les irakiens, les palestiniens, les afghans, les amérindiens, les africains... au nom du frique)! Que ta protection nous arrache au nauséabond projet sataniste qui nous guette tous !
4 - frame-relay الخميس 02 يناير 2014 - 21:09
عاشت 73 سنة عمرها ما شافت مثل هدا الوضع.هدا الوضع اللدي فرضته عليها الثورة العربية او الربيع العربي او الدهب العربي ......... هدا هو الوضع اللدي اتت به الجماعات المسلحة والحركات التحررية التي وعدت السوريين بالديموقراطية والعدالة الاجتماعية والكرامة ومحاربة الفساد وووو.نفس الشعارات التي تبنتها من قبل حركة 20 فبراير واصدقائها ,ولكن الحمد لله الشعب المغربي كان دكيا وواعي بان حركة 20 فبراير كانت لا تعلم الي اي تجاه تجر المغرب.
5 - labyb salim الخميس 02 يناير 2014 - 21:13
الله يكون في عون الأطفال والنساء والعجزة
الله أكبر
6 - رشيد - usa الخميس 02 يناير 2014 - 21:27
للأسف لم أستطع إتمام المشاهدة بسبب الدموع ..!!
عجوز مسكينة بريئة .. آلله يحميك من كل مكروه ويرزقكِ آلله آلصحة وآلعآفية وطول عمر.
آلله يسمح لنآ من آلوآلدين يآرب.
7 - Sami الخميس 02 يناير 2014 - 21:35
لك الله, أين الأمة الإسلامية؟أين خيرات المسلمين؟ واتقوا يوما ترجعون فيه الى الله.
8 - said sadik الخميس 02 يناير 2014 - 21:39
الصورة غنية عن التعريف حسبنا الله ونعم الوكيل
9 - Rachid الخميس 02 يناير 2014 - 21:40
مسؤولين عرب عديمي المسؤولية صدام خرب العراق الكدافي ليبيا وخيب العابدين تونس وزبلي مبارك مصر وبشار ابو رابة طويلة سوريا والصومال والسودان .وال سعود يستعمرون الشعب السعودي ........ اين الاسلام واين ماوصانا به الله واين اخلاق نبينا الكريم اين نحن من كل هذا ; احيانا اقول في نفسي لماذا كنا اخر من نزل عليهم الرسالة والدين ? نزل عن اليهود ثم النصارى .......................................................................... تم نحن هل نحن حتالة بسبب تصرفاتنا ام( شياطة تع لبشرية والسلالات?) لاننا امهر قوم في كل ما هو سيئ . والله اسمح ليا ان اخطئت.
10 - hicham USA الخميس 02 يناير 2014 - 21:45
This is exactly why there is a judgement day, so those who made corruptions and fasad on earth will answer to Allah why they made these people suffer and starve them to death. All the other Arab countries are living in their own heavens without caring or even make the slightest effort to extend a hand. May Allah help these people and resolve their issue as soon as possible. Amine
11 - Salah Deutschland الخميس 02 يناير 2014 - 21:53
لك الله اما العرب مشغولين اقتلو فبعضياتهم فوقت مايقومو بالاصلاحات راهم قاعدين يحرمو ويحللو ماعرفت حتالاش غادين نبقاو هاكا
12 - sarhan الخميس 02 يناير 2014 - 21:54
لمن لم يفهم أزمة الشرق الأوسط الجديدة، يجب أن نبّسط له الأمر ليفهم الأمر الآتي:
إيران تدعم الرئيس بشار الأسد، ودول الخليج ضدّ نظام الأسد، هذا بسيط وواضح. الأسد ضدّ الإخوان المسلمين، والإخوان المسلمون ومعهم الرئيس الأميركي باراك أوباما ضدّ عبد الفتاح السيسي والثورة الجديدة في مصر، بينما دول الخليج تؤيد ثورة مصر الثانية بقيادة السيسي، ممّا يعني أنهم ضدّ الإخوان المسلمين. تدعم ايران وحزب الله حركة حماس، بينما تدعم حماس الاخوان والثورة في سوريا.
دول الخليج داعمة للولايات المتحدة الأميركيّة، وهي مدعومة منها، بينما تقف تركيا مع دول الخليج العربي ضدّ الأسد، في حين أنّ تركيا تدعم سياسة الاخوان في مصر، ممّا يعني أنّها ضدّ السيسي الذي تدعمه دول الخليج ضدّ الإخوان.
13 - moha amazigh الخميس 02 يناير 2014 - 21:56
this is the hell which moslims have been trading for the last 14 hundred years ,if there an other life after death then what we call these women and kids lives in syria.if it's your country you dont need to die to achieve your goals,the only way to get bashar out is this:united nations must strike this man as soon as possible and get him out .what is the definition of human right ?watch people die slowly/ but arab deserve more because they dont have brains they believe in haven but cant reach it.
14 - محمد كلميم الخميس 02 يناير 2014 - 22:06
يا حى يا قيوم برحمتك نستغيت اليك نشكو هوانهم على الناس وظلم الناس لهم يا ارحم الراحمين
15 - زائر الخميس 02 يناير 2014 - 22:08
لا حول ولا قوة الا بالله العلي القدير
16 - انس عبدالله الخميس 02 يناير 2014 - 22:18
حسبي لله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل لا له الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين. وافوض امري الى الله ان الله بصير بالعباد ربي اني مسني الضر وانت خير الراحمين. لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
17 - من الحسيمة الخميس 02 يناير 2014 - 22:19
لاحول ولافوة الا بالله

منذ أن وعت ما يدور حولها فى هذة الحياة أدركت ان هذة الدنيا ما هى الا رحلة ستنتهى بحلوها ومرها بلحظات السعادة التى وجدتها قليلة وأيام وساعات من الحزن الدموع والتى كلما قالت أنتهت ولن تعود مرة أخرى تراها تعود من جديد اقسى وأشد مما قبلها
منذ نعومة أظافرها رأت قسوة الحياة وأدركت ألمها فقررت ان تصبح ضخرايتحمل ويصمد فى وجه كل ما قد يمر بها أحست نفسها أوقات كثيرة تتعب
وتوشك ان نتهار وفى تلك اللحظه تقوى نفسها بأن ذلك لن يلبث ان ينتهى فلا دايم الا وجه الله
اللهم الطف بشعب دولة سوريا وانصر المظلومين من الظالمين وأجعل بلد المغرب ملكها وشعبها بلد السلم والامان .












فلا دايم الا وجه الله
18 - yassin - barcelona الخميس 02 يناير 2014 - 22:41
لا حول ولا قوة الا بالله. اللهم انصر اخواننا المسلمين في كل بقاع الارض يا رب
19 - متــــــألـــــمة الخميس 02 يناير 2014 - 22:54
الــــلــــــــــــــــــــــــــــــــــــهم الطف بهم يا أكرم الأكرمين
اللهم ارحمهم .... اللهم ارحمهم........ اللهم ارحمهم ......
20 - قلب يعتصر الخميس 02 يناير 2014 - 23:00
لا حول ولا قوة الا بالله...لكم الله يا أهل الشام ..آلمنتني مناظر كثيرة في سوريا يعجز اللسان عن وصفها كرامة شعب أصبحت في الحضيض جوع قتل تشرد...
لكم الله يا أهل الشام أرجو من العلي القدير أن يفرج كربتكم و يجعل لكم من كل ضيق مخرجا يارب...
21 - محمد الخميس 02 يناير 2014 - 23:15
صرخة جد مؤثرة
حسبنا الله و نعم الوكيل
اللهم انصر المستضعفين
اللهم عليك بالظالمين
22 - رحماك يا رب الخميس 02 يناير 2014 - 23:43
لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم, و الله حال إخواننا السوريين يقطع القلوب و إنا لله و إنا إليه راجعون. إلى الله المشتكى تشرد و مرض و جوع و برد قارس و..... و العالم يتفرج و الملايين من النازحين السوريين يموتون شيئا فشيئا
فاللهم انصرهم على عدوك و عدوهم, يا رب ارفع الظلم عن إخواننا المستضعفين يا رب فرج همهم و نفس كربهم و اطعم جائعهم و اكس عاريهم و داوي جريحهم و ارحم شهيدهم وردهم إلى بلادهم سالمين غانمين . يا رب نبرأ إليك مما أصابهم و لا نملك إلا الدعاء لهم .
23 - OMAR الخميس 02 يناير 2014 - 23:43
اللهم عجل بانتقامك من بشار وعصابته انك على كل شيئ قدير
24 - hicham larache الخميس 02 يناير 2014 - 23:49
لماذا هدا الدمار مقابل مصالح
سورية 22 مليون نسمة إدا ارادو الإنقلاب شيئ سهل لمادا يدهبون من العالم العربي الجهاد في سوريا هدا هو السؤال الدي حيرني السعودية تضخ اموال طائلة لتهديم سوريا لا لإسقاط الاسد بينم لم ترسل مسدس واحد لحماس لادفاع عن نفسها
بلعربية الشعب السوري متمسك بالاسد لولا الشعب لما ضل يوم واحد
25 - مغربية الخميس 02 يناير 2014 - 23:51
الله يشوف من حالهوم، و ينصرهم على من كان سببا في تشريدهم، يا ربي دير ليهوم شي تاويل د الخير، ,و يسر امورهم و ارزقهم من حيث لا يحتسبون،
بدل اعطاء الجنسيات لافارقة الله اعلم انهم مريضون و مجرمون، اولى استقبال العائلات السورية، الى حين ينتهي المشكل ف بلادهم، ولو باعطائهم لجوء مؤقت، ضرني قلبي لما سمعت من هذه الام المكلومة،
حتى اولئك الجماعات الاسلامية لا هي حلت المشكل و لا هي تركت السوريين بسلام، الوضع اصبح اكثر صعوبة و تعقيدا بعد دخول القاعدة لسوريا،
26 - كبور الجمعة 03 يناير 2014 - 00:18
الحمد لله وحده.
الشعب العربي السوري يعيش أسوء فترات وجوده,تنذر بانهيار شامل للدولة والشعب المكلوم.
رغم الندائات المتعالية في جميع اطراف العالم لوقف الاقتتال ,والجنوح الى السلام درئا لمزيد من الدمار وسفك الدماء وهتك الحرمات,فلا تزال المعارك تحصد المزيد من الضحايا وتتجه نحو الخسف الاشوري الذي اتى الله بنيانه من القواعد فخر عليه السقف من فوقه ومن اسفل منه,حين زاغت الابصار وبلغت القلوب الحناجر.فانظر الى ذمة ألاف أمهات المسلمين في سوريا وخارجها,وحجم المأساة التي حلت بالاطفال.الوضع خطير ويواجه بتعنث اخطر من أطياف النزاع.
فلعل الضمير السوري يصحو بعد نكبته,ويتجاوز محنته ويعمل على استدراك ذمته البعثية التي تعتبر اصول شرعية نظامه القائم,وسرالوجود بالنسبة للحضارة والتمدن عنذ الانسان العربي الاشوري,خاصة بعد قيام الحضارة العربية الاموية في دمشق وفتوحاتها الشامخة.
انه من دواعي الاسى ان يبلغ حال البلد الذي مهد للخلافة الاسلامية في التاريخ الى هذا الدرك الاسفل من النار.ومن العيب والعارأن تدنو نفوس حاملات أطياف الجدد الى فقدان الحكامة الرزينة,تجنبا لمزيد من تبعات الاخلال بالذمم,فانها مثقلة الحصيد//ردف
27 - ربيعة الجمعة 03 يناير 2014 - 00:22
سيدتي،أنا امرأة مغربية عمري 40 سنة،أعيش لوحدي بالمغرب،مرحبا بك تحت كفالتي إلى أن يفرجها الله،معززة مكرمة.
28 - عريشي الجمعة 03 يناير 2014 - 00:24
حمد الله على السلام في المغرب حبيب تهلو في المغرب وعيشو في محبة وؤام برك من ارها ب وتكفير تحا ورو مع بعضيتك لشكر قا ل رئيو حورو بلتي هي احسن ابونعيم ابو جحيم الارهاب
29 - nassim الجمعة 03 يناير 2014 - 00:28
........... لا حولة و لا قوة الا بالله............
30 - مسلم الجمعة 03 يناير 2014 - 00:34
الإسلام بريء من الخوارج الذين يجاهدون في بلاد الإسلام، يقتلون أهل الإسلام ويَدَعُونَ أهل الأوثان.
31 - hakim الجمعة 03 يناير 2014 - 00:41
إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم
32 - jamal souirri الجمعة 03 يناير 2014 - 00:44
عندي سؤال واحد اوجهه لفئة معينة لي هيا ضذ حكومة بشار,
هل رايتم من قبل الشعب السوري الشقيق في مثل هده الاحوال من قبل?
-اين هو ازذهار سورية
-اين هو الامان الذي كان يعيش فيه الشعب السوري.
-خطط الصهاينة و بلاذة شعوب العربية واموال خليجية سرنا نذمر ونحطم بعضنا البعض.
لنتصور هذه المراة امي او امك ,هل سترضون على هذه الحالة .
فلنحمد الله على على نعمة التي ارزقنا بها الله فبلاذنا المغرب الحبيب ولندعوا لاخونينا في سورية بالامن والامان .
33 - امازيغية مغربية الجمعة 03 يناير 2014 - 00:47
لا حول وقوة الا بالله ..والله ليس لنا الا الدعاء ..اللهم فرج كرب المسلمين في كل مكان وابعد عنهم الظلم والفتن ..واحلم ان استيقظ ذات يوم على اخبار تفرح عن سوريا ومصر والعراق ولبنان وسائر البلدان العربية ..في سوريا الثوار يقاتلون والنظام يقاتل ولا احد فيهم ينظر الى مصير الشعب الذي لا يبالي لا بالسياسة و لا بالحكم فقط يريد الامان ويا رب احفظ بلدي المغرب من الفتن المحيطة به في كل مكان
34 - الحزين الجمعة 03 يناير 2014 - 00:54
لكم الله لكم الله, انا لله وانا اليه راجعون والله اني اتخيل هذه الام كوالدتي واشعر باحساس غريب لقد تاثرت كثيرا كثيرا ,الله ياخد فيك الحق يا بشار يا مجرم,ماذا تقول لربك يا خائن الامانة .
35 - محمد الجمعة 03 يناير 2014 - 01:18
حسبنا الله ونعمة الوكيل في لكان السبب ما ذنب هذه العجوز وكثير من أمثالها نسأل الله أن يفرجة عليها وعلى جميع المستضعفين أمين
36 - skabykle الجمعة 03 يناير 2014 - 01:23
كواتلي لڭلب , لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم
37 - ـنوار الجمعة 03 يناير 2014 - 01:25
و الله العظيم هده المرأة أدمت قلبي دموعها غالية
38 - عابر سبيل الجمعة 03 يناير 2014 - 01:44
سامحني يا خالة .عجزت كلماتي عن التعبير تجمد عقلي عن التفكيير.احس اني مذنب ،عجزي عن تقديم اي مساعدة لك يؤرقني.اتصورك كانك امي .سامحيني يا حاجة فنحن في عالم متوحش خبيت لا يعرف لا انسانية و لا رافة سامحونا ايها الشعب المظلوم المكلوم .دموعك غالية و لكن نحن المسلمون قلوبنا كالحجارة لا نحس ،حكامنا انشغلوا بالكراسي والحكم اما الرعية فهي مذلولة لا قيمة لها.سامحني يا خالة سامحيني
39 - يوسف الجمعة 03 يناير 2014 - 02:05
ماهذا الصمت الدولي العجيب علي ما يجري لشعب السوري من مذابح من طرف الشيعة التكفيريين الارهابيين الدمويين الذين يحللون دماء المسلمين السنة وهم اخطر عدو تواجه الامة الاسلامية جمعاء
هؤلاء المجرمين القتلة الطائفيين من حزب الشيطان وغيرهم من مليشيات العراق
لو تسلطو علي اهل السنة في العالم لابادوهم عن بكرة ابيهم
انضر ما فعلوفي العراق من مذابح وانضر الي يفعلونه في سوريا النحر والحرق والمذابح
اين دين فوق الارض اتعايش معه الا هؤلاء الشيعة اعيش حتي مع عابد البقر
لانه يعبد البقر ويصمت
ليس كشيعي التكفيري الذي يتهمك بقتل الحسين رضوان الله عليه ومن قتله الا هم
من ينقذ هذا الشعب المسكين المكلوم
ماهذا الصمت العجيب المريب فيما في يوم واحد تدخل الغرب في افريقيا الوسطي والان جنوب السودان والحبل علي الجرار
اما بعض المؤيدين لطاغية السفاح القتال الارهابي في المغرب فهم من اليسار ... الذين يضنون بشار الجحش يساري منذ متي كان حزب البعث يساري والحزب البعث نفسه انقسم علي نفسه وكان اشد والد اعداء حافض الجحش صدام حسين وساعد حافض الجحش ايران في الحرب علي العراق
وكذالك المتشيعين الذين يشكلون خطر علي المغرب
40 - abdou belgique الجمعة 03 يناير 2014 - 02:13
Chers frères,
Quelqu'un peut nous donner les coordonnées de madame pour la contacter.
Merci de publier Hespress.
Abdou de la Belgique.
41 - Mahdi Raggaoui الجمعة 03 يناير 2014 - 06:08
لا حول ولا قوة الا بالله...... حسبنا الله ونعمة الوكيل .... اللهم انصر إخواننا في سوريا وفرج كربهم
42 - عزوز الجمعة 03 يناير 2014 - 06:28
73 سنة هاشتها هذه المراة المسكينة في امان و سلم حتى جاء الارهابيون المدعومون من طرف بدو قريش فانقلبت حياتها راسا على عقب.
القتلة يختبؤون وراء المدنيين و يحتجزونهم رهائن ليضغطوا على الجيش العربي السوري.
عاشت طول حياتها سعيدة حتى جاء التكفيريون يعيثون في الارض الفساد.
اللهم فرج كربها و انصر الجيش العربي السوري.
و الله محيي الجيش.
43 - smail الجمعة 03 يناير 2014 - 06:31
Very sad to see an older woman suffering. Terrorist groups funded by Qatar, Turkey and Saudi Arabia brought misery to the Syrian people.
She lived a happy life under the regime, but now the killers came from all parts of the world to destroy the country and they are taking the civilians as hostages to run their dirty war.
44 - Youness الجمعة 03 يناير 2014 - 08:09
حرام حرام حرام كما تقول هذه المسنة ، الله يأخ الحق في الظالم عاجلا غير آجل،. سوريا المنكوبة سوريا الجريحة ، سوريا بلد العلم والعلماء ، أصبحت بلد الدمار والخراب بسبب الكرسي
45 - ABOU HAJAR الجمعة 03 يناير 2014 - 08:26
اتقوا الله ياحكام سوريا الجاتمين على الكراسي واتقوا الله يا ثوارالراغبين في الكراسي (فالاسلام دين الرحمة لادين التقتيل والرعب) ،فالاثنين لعبة لتدمير الحضارة السورية وتقتيل الشعب السوري المسلم(فنفس السيناريو الذين طبق في دول اخرى)حضارة سوريا ودم الشعب السوري أمانة في عنقكما. اجلسا على طاولة السلام لتكسير المخطط الصهيوني الذي رون من قبل افغانستان العراق وتونس وليبيا ومصر والان سوريا والله يعلم من ياتي دوره غدا نطلب من الله ان يكفينا شر الفتن وان يبعد عنا الأشرار.
فالكراسي لاتدوم لأحد ،فمن أجل السلطة مات الاف من الابرياء السوريين، امانــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة وأرواح الشهداء ستطاردكم اينما توجهتم
46 - Hotel Michlifen الجمعة 03 يناير 2014 - 09:15
الله اكون في عونكم يا أماه. حسبنا الله ونعمة الوكيل. وما متاع الدنيا الا متاع الغرور. الدنيا فانية ولا تدوم لأحد ولا يدوم لها أحد الا الله سبحانه .

-"كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فانٍ . وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإكْرَامِ"
-"يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلا تَغُرنَكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلا يَغُرنّكُم باللَّهِ الْغَرُورُ "
-"يَا قَوْمِ إِنَّمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا مَتَاعٌ وَإِنَّ الآخِرَةَ هِيَ دَارُ الْقَرَارِ"
47 - مواطن منم الدرجة 2 من تنغير الجمعة 03 يناير 2014 - 09:15
اللهم ان هذا منكر..
" عَن النُّعْمَانِ بْنِ بَشِيرٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ وَتَرَاحُمِهِمْ وَتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ؛ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى )"
48 - مواطنة مربية الجمعة 03 يناير 2014 - 11:05
الله يتولاهم و هو قادر على كل شيء يبيتها في شان و يصبحها في شان ان ربي بصير بعباده
49 - امازيغي وافتخر الجمعة 03 يناير 2014 - 11:34
للأسف يا آختاه صراخك لن يجدي نفعا ولن يسمعه احد لأن قلوب العرب قاسية لكن هذا جزاء من يريد الثورة والفتنة الله يلطف بكم وشوف من حالكم
50 - المنصف الجمعة 03 يناير 2014 - 12:42
ا لم تكن سوريا قوية وجيشها يحمي لبنان نفسه ?الم تجابه هي وحزب الله وايران وقطر الجبهة المعتدلة الخانعة? فمن له مصلحة في تقويض جبهة الرفض?انها الامبريالية الامريكية, والماسونية الصهيونية ,وخلقوا عندنا فكرة الديمقراطية والتحرر.فاي ديمقراطية نالتها العراق بعد صدام?23سنة وهي تذبح وبعدها جاء دور اخوانها, بنكتة الربيع العربي. فاي ربيع حصلت عليه ليبيا وتونس ومصر واليمن والبحرين والسودان والصومال ووو.اذا كان ربيعا فهو احمركالقمر الاحمر.
51 - Laïla الجمعة 03 يناير 2014 - 12:57
حسبنا الله ونعم الوكيل على كل ظالم وطاغ وباغ ومفتر!!!!!

" فتلك بيوتهم خاوية بما ظلموا إن في ذلك لآية لقوم يعلمون".
52 - ahmed sidi bel abbes الجمعة 03 يناير 2014 - 13:22
رغم الالم و الدموع و الاسى الذي يبلغ حجمه الجبال الا ان هذه الحرب ارادها الله ان تكون وما تشاؤون الا ان يشاء الله رب العالمين ولا بد ان تكون هناك حكمة ولعلها حسب ظني المتواضع هي تصفية الدين حتى يكون كله لله وحده فلا يبقى حكم الامام المعصوم ولا يا حسين و لا يا فاطمة اغيثيني و كل ما شابه ذلك من البدع و الشركيات و كل هذا يحتاج الى حرب كهذه ليزول فالحرب هنا هي حرب اسلام ظاهر و نقي ضد البدعة و الضلالة ولينصرن الله دينه الحق في سوريا وفي غيرها من البلاد الاسلامية فالحرب التي هناك والتي تشمئز لها قلوبنا ستاتي عندنا لا محالة وان كانت طلائعها بادية يراها اللبيب
53 - kromba du m'diq الجمعة 03 يناير 2014 - 14:21
هزتني صرخاااااااااات الايامى
ااااااااااااااااااااه و الف اااه
لو املك شياء لما تركت دمعتك تنزل يا اماه
يا حسرتاه على ...................
يا الله لطفك بعبادك
54 - موحــــــــــــــى أطلس الجمعة 03 يناير 2014 - 14:39
آســـــــــــف يا أمــــــــــــاه !!
هذا هو مصير من يراهن على الدعم الخارجي لإنجاح "ثورته" وهذا هو مصير من يستنجد بالإرهابيين من كل بقاع العالم ويستقوا بهم معتمدين بنادق الكلاش التافهة وأناشيدهم الدينية الحماسية الغبية، يتخذون لهم أسماء الإرهابيين القدامى مثل أبو لهب وأبو جهل وخالد ابن الوليد وعمر الذين كانوا يغزون بالسيف والقتل كل جيرانهم وقضوا على حضارات شعوب كانت مستضعفة لنشر دينهم.

آسف يا أماه عليكم الآن بالتوجه لقطر وللسعودية التي تسببتا لكم في مآسيكم ودمرتا وطنكم بأيادي الإرهابيين الذين مولوهم وجلبوهم من كل بقاع العالم.

آسف يـــا أمـــاه، هذا هو مصير من يريد قلب النظام بالقوة وبالسلاح، وهذا هو مصير من يأتمر بأوامر خارجية، انتم لعبة ودمية في صراع دولي وشبابكم أدوات تنفيذ أجندات خارجية لا تمث بصلة لا بالحرية ولا بالديمقراطية.

عليكم التوجه جماعة إلى السعودية وقطر حتى على الأقدام فهما من استعملتا كل أدواتهما الدعائية لتحريضكم والنفخ فيكم، وكانوا يقولون لكم بان إسقاط الأسد هو مجرد مسالة أسابيع فقط، وها هي السنوات تمر والأسد ما زال شامخ ويزداد شراسة وفتكا، أين قطر، أين أل سعود !
55 - محمد من تنجداد الجمعة 03 يناير 2014 - 16:28
ارجو ان لا يفهم كلامي انني ضد الضيوف السوريون
هده ماساة يتاجر بها تجار الازمات
الم يدمر اوباما ليبيا بمثل هذه التمثيلية
لكن العقل هو اين عاش هذا العجوز لمدة 70 عاما معززة مكرمة حسب قولها هل في القمر حيث لا يوجد بشار ام في قطر ام في السعودية ام في تركيا
هؤولاء هم مصيبة السوريون
انا لدي اقتراح اراه وجيها ليدهب هؤولاء المشردون جماعات الى الدول التي تسمى اصدقاء سوريا
مثلا مليونين الى قطر عند الشيخ القرضاوي هو سيتدخل لدى ال حمد ليسكنهم في القاعدة العسكرية ديال الميركان الى مكاين فين يسكنو يخذمهوم فالتيرانات عوض ان يجلب العمال الفلبينيين
مليونين الى السعودية عوض ان يرسلو اليهم الخبز والدواء ياتو هما الى الدواء
مليون الى تركيا ياك قال كولشي زين عندو
واحد 50000 لكويت ياك غير الصحاري مكاين اللي يعمرهم اش جابهم لعندنا شكون اللي قريب ليهم المغرب ولا هادو اللي قلنا
اقترح من جديد على هؤولاء السوريون امشيو الى ليبيا ياك فيها الديموقراطية والثورة اعمروا بلاصت الليبيين (اللاجئين) اللي فتونس ياك ديرهوم غير خاوية
اما اللذين معنا في المغرب المرجو ان تتكفل بهم العدالة والتنمية خاصة سعد الدين العثماني
56 - إيمان الجمعة 03 يناير 2014 - 19:42
لنا الله فوق كل شيء لنا الله على كل ظالم لنا الله ..
لماذا ..لماذا فقط في وطني ..
دائما أرددها إن لم يكن بك علينا غضب يا الله فلا نبالي ..
المجموع: 56 | عرض: 1 - 56

التعليقات مغلقة على هذا المقال