24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3908:0513:4616:4919:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | كازانيغرا في دبي

كازانيغرا في دبي

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - badoui الأربعاء 04 فبراير 2009 - 14:47
ما يسعني سوى ان اقرا الفاتحة ترحمن على روح السنمة المغربية ان كانت اصلا ...
2 - خالد ناس الغيوان الأربعاء 04 فبراير 2009 - 14:49
كالك يحاول اصلاح المشكل في المغرب,ادخل الانتخابات, المديعة كان عندها تصحيح ديال مادة العربية,, التلاتة لا يجيدون التحدت. كالك الفن التقاءي انا في المدرسة علموني تلقاءي,,
لا حول و لا قوة الا بالله
3 - jihane الأربعاء 04 فبراير 2009 - 14:51
بالعكس فيلم زوين و بزااف حيدو غي واحد جوج مشاهد ديال داك المعفن ادريس الروخ و ديال البطل2 مع واحد خليتي سميتها التازي شي لعيبة...
اما الهدرة اللي في الفيلم خايبة واخا كتمثل واحد الشريحة كبيرة كيهدرو بيها ماكاين غي السبان و ال...تووت ...توووتت
ولكن فيلم واااعر و ديما كازانيكرا
4 - موحى الأربعاء 04 فبراير 2009 - 14:53
فلم جيد لولا الكلام البديء والسوقي لاول مرة ارى ممثلين مغاربة يبدعون .
فلم خال من الركاكة حوار ممتاز
5 - المغربي أنس الأربعاء 04 فبراير 2009 - 14:55
السلام عليكم
كازانيجرا فيلم شاهدته بالصدفة في سينيما الرباط دون علم عن مضمونه ; صراحة عند بداية الفلم تفاجئت بلهجته المغربية الزنقاوية الكازاوية وشككت في أنه فلم مغربي !! لم نتعود على متل هدا النوع من الافلام وخصوصا حين وصلة بعض اللقطات بالفلم التي يحمر لها الجبين كلقطة الممتل المعروف الروخ .. لن أحكي ماب اللقطة وكل من شاهد الفلم لن ينساها .. هدا دون الحديت عن ليلة أحد أبطال الفلم مع جارته المطلقة .
و ماأتار انتباهي أن مشاهدي الفلم أغلبهم شباب و أكرهم شابات .. لاكن !! بقاهة السينما حظور بعض الاسر مع أبنائهم الدين لم يتجاوزو 12 سنة !!
الفيلم تصويرا و اخراجا و تمتيلا ناجح .. لاكن !!
ادهوكم لمشاهدة فلم الحجاب و الحب المعروض في السينما هدا الاسبوه بمدينة الرباط لترو نمودج آخر عن هدا التحول الكبير في السنما المغربية
6 - Rachid الأربعاء 04 فبراير 2009 - 14:57
I saw that movie and I really believe that it is one of the best Moroccan movies I ever seen. I agree with some people that we have not yet reached the level of using taboo words in our movies. However, no one can deny that we hear a lot of those words on a daily basis. Casanegra is an exact reflection on the daily life of many Moroccan young people. What I like more is the performance of both young actors; you really don’t feel that they act and this makes it very different from what we used to see in our BORING Moroccan movies. What we get used to is to hear a well chosen expressions and phrases like. أنا غادي دبا للمكتب ديالي حيت نسيت المفاتيح ديال السيارة which has nothing to do with our daily language. If not, we see movies that are 90 percent French. Overall, I do recommend this movie to all the young people to see it and I am sure that thy will enjoy it.
7 - العربي الأربعاء 04 فبراير 2009 - 14:59
من السهل أن تجني بعض الأموال، لكنك لن تكسب قلوب أوعقول الناس. لا تستطيع أن تخفي عقم تفكيرك،وعدم قدرتك على الابداع،عن طريق تناول بعض المواضيع الهامشية بجرأة مصطنعة.والفنان الأصيل والمبدع هو من يستطيع مخاطبة الجميع و بلغة فنية راقية.ان هذه القمامة الفنيةفي النهاية احتقار لثقافة مغربيةلن تخدش عظمتها كلمات سوقيةيلوكها بعض الشواذ هنا وهناك. يستطيع السينمائي المغربي أن يشوش،لكنه عاجز عن ابتكار الحلول، وتقديم الأجوبة المقنعة. لأنه لم يدرك أن هناك مسافة فاصلةبين الفن والدعارة
8 - un vrais marocain الأربعاء 04 فبراير 2009 - 15:01
you call this a film , arent we suppose to be a bit creative?? where is a story here? none!! its a bull sh*t film , i agree with some of you that the film reflect what we live in today but it doesnt mean that we should show our bad side.
9 - ahmed الأربعاء 04 فبراير 2009 - 15:03
سلام . سينما الفواحش ليس اكثر عوض ان توضف هاته الاموال في سينما تشجع عن دين وتوبة الى الله فانها تساهم في نشر الرديلة , الله يهدي هاته الام , رسالتي الى كل من يمثل في هاته سينما او يساهم, عليه ان يعلم ان الله رقيب عليه وا ن هنك حساب و عقاب و سلام
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال