24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3908:0513:4616:4919:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | قساوة العيش بأملاكو

قساوة العيش بأملاكو

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (35)

1 - الوطن والعالم المهمش الاثنين 03 فبراير 2014 - 18:35
المغرب جميل والمغاربة واعرين ولكن السؤال يبقى مطروح كيف نحسن وضعية الناس المهمشين جيل عن جيل الجد +الاب +الابن+ الحفيد والمغرب تحث راية الاستقلال والطبقة الكادحة على حالها اكثر من نصف قرن والعالم القروي يدوق قساوة العيش الى متى في انتظار نصف قرن اخر لعل المسؤولين ينتفضون ويرحمون من في الارض يرحمنا من في السماء.
2 - ZAKI TALAL الاثنين 03 فبراير 2014 - 18:36
عيشتهم احسن الف مرة من اصحاب الكرافاطة اللي كيضلو يشفرو ففلوس الشعب بعدا هادو عايشين بالحلال . ومامسووقين لا لحكومة ولا زعتر .
3 - s7ba dzmane الاثنين 03 فبراير 2014 - 18:46
salam
ta7iyati likole soukane amlagou et surtout les filles qui ont étaient des étudiantes à l'internat d'Er-Rachidi
les années 80.on vivaient comme uneFAMILLE .
se sont des filles respectueuses intelligentes
sérieuses
tahiyati
4 - علي عطال الاثنين 03 فبراير 2014 - 18:48
أعتقد أن هؤلاء المواطنين البسطاء الذين أفتخر كثيرا بالانتماء إليهم، في "المغرب الغير النافع" هم من يستحقون أن ينالوا حظوة المأذونيات و البقع الارضية في بنسليمان، حيث أننا ندافع عن الوطن عن طريق التجنيد الإجباري، وبدون مقابل، حيث تتم حراسة هذه الاراضي الغنية بالثروات والمعادن النفيسة، ويأتي الجبناء وينهبونها ويبيعونها ويأكلون الأموال في بطونهم، ناسين أنهم يأكلون النار التي ستحرقهم في يوم من الايام. أفلم يفكر أشباح المسؤولون أن يدعموا هذه الفئات العريضة حتى يتمكنوا من العيش شبه الكريم ولو للحظة واحدة في حياتهم؟ مدوا المنطقة بالطرق والسكة الحديدية والغاز عن طريق الانابيب كما هو الحال في سيدتنا فرنسا حفظها الله. وما عساي إلا أن أطلق صرخة استغاثة:واااااامعتصماه....
5 - مغرب الصخافات الاثنين 03 فبراير 2014 - 19:54
الناس تعيش 24/24 في الغيص! و كانها في العصر الحجري!
الطامة الكبرى هي ان المغرب يقترض الملايير من البنك الدولي على ظهر هولاء و لكن لا يصلهم الا الغبار !  
6 - moha amazigh الاثنين 03 فبراير 2014 - 19:58
these people cant understand anything ,these people are away far from the future if the government cant take an actions and get them afordable housing and build them midsize houses or apartments with water heat system ,and build them schools and technical institution to learn to be humans.why Imazighen had to wait for some one to get them free food in their own country because they are ignorants ,even jewsh and other races in our country live better life.wake up you guys dont die slowly.my meassage to all imazghen students and unemployed to be ready go teach these people and show them how to build houses and systems ,its the only way you guys can start new chapter,dont waist time in rabat screaming for no reason,go help these people in mountains and you will get their support.government must contribute .
7 - بوعلي عبد العزيز الاثنين 03 فبراير 2014 - 20:11
كثيرا ما نرى في اعلام ان المغرب قطع اشواطا في التنمية فلم يبقى الا الغاء التعدد و المساواة في الميراث لنصير في مصاف الدول المتقدمة هو اعلام يعيش ازدواجية بين النظري البراق و الممارس المؤلم قليلا من الانسانية في حق هؤلاء الدين لا يعرفون من حقوق المواطن الا الحصول على بطاقة التعريف الوطنية فلا يزال السود الاعظم من سكان هده البلاد الحبيبة يعيشون تحت عتبة الفقر بادوات كان العصر الحجريمتطورا في ستعما لها هو حال المغرب العميق ...........و تستمر معانات هده الفئة المستضعمة فهل من مغيث
8 - Observator الاثنين 03 فبراير 2014 - 20:39
راحة العقل و الصحة او الهنا ، ماكين لا ستريس لا عولمة، كل شيء على صبغته، عكس المدن الى تأخرت عن العمل او او الطرد هوا مصيرك، كل شي غرق فالكريدي حتى ضاعت شهامة الرجل و أخلاق الاسرة و ......شوف الفرق فالوجوه ما بين واحد او وحدة فالمدينة و القرية و سترى،،،،،،المال و الضو، السيارة، الفيلا لا يسوا شيء امام الصحة، الطبيعة، الراحة النفسية،،،،،،،المرجوا النشر please
9 - moha-rifi الاثنين 03 فبراير 2014 - 20:42
المسؤول يدرس خارج البلد..وإذا مرض يتعالج خارج البلد .ويذهب للسياحة خارج البلد..الشيئ الوحيد الذي يفعله دخل البلد..سرقة البلد
10 - la3fou الاثنين 03 فبراير 2014 - 20:47
روبورتاج بدون تعليق:
-شي عايش في الفشوش:فيلا-4X4 عطلة في ماربيلا وشوبينغ في باريس…!!..
-شي ما عندوش ابسط لوازم العيش الكريم!!..
والفرق كبيييييييييييييييييييييييييييييييييير!!
11 - ouchn الاثنين 03 فبراير 2014 - 21:02
Eh oui, Imazighen souffrent dans leur pays et ils nous cassent la tete avec la Palestine. Le village s'appelle AmeLLagou et pas amelago. Meme dans un coins aussi perdu, les gens ont fait un effort pour parler l'arabes. Les arabes par contre sont incapable de faire l'effort et de parler tamazight. Vive Imazighen
Publiez svp
12 - izam الاثنين 03 فبراير 2014 - 21:16
ما احلى البساطة والتلقائية لقد كان هؤلاء المستَجوَبون الفقراء في حديثهم وتعاملهم مع وسائل الاعلام افضل بكثير من حملة الشواهد الذين يتشدقون علينا بمصطلحات فرنسية معجونة مع عربية عيّة حتى يقال إنهم يعرفون العرنْسية.
13 - Espoir الاثنين 03 فبراير 2014 - 21:16
. L'homme simple est simplement plein d'espoir
14 - ابن املاكوا الاثنين 03 فبراير 2014 - 21:29
و نشكر كل من المغربية و هسبريس على هده الالتفاتة
15 - mohamed الاثنين 03 فبراير 2014 - 21:31
j aimerai bien avoir nationalité marocaine
16 - المغربي الصريح الاثنين 03 فبراير 2014 - 22:12
تلك جماعة قروية في اعالي وادي غريس ... بكل موضوعية ليست بتلك الدرجة من الفقر ... وبكل صراحةايظا تلك ارض انجبت المعجزات ففقرها جعل من اهلها رجالا قل متيلهم في المغرب ونجدهم يتحملون المسؤلية في اعلى المناصب في الدولة و القطاع الخاص وفي العشرين سنة الأخيرة اخرجت مقاولين في مختلف التخصصات بشقون الطريق بثبات ....للأسف الشديد أغالبهم و ليس الكل من صنف " قطع الواد أو نشفو رجليه " ؟؟؟؟ في سوس هناك تشبت كبير بالأصل فنجد مثلا من يتكلف بتعبيد طرق من ماله الخاص وهناك من يبني مدرسة ...الخ تلك ثقافة سوس العالمة ؟؟؟ اتمنى يقتدي بها اهل المنطقة من املاكو الى ايت هاني ؟؟؟؟ على الأقل القابعون هناك يحرصون لنا اصلنا ؟؟؟؟ و الله المستعان
tanmirte irghane...i ayte tmazirte
17 - محمد الاثنين 03 فبراير 2014 - 22:23
أملاكو لا تعيش العزلة كما جاء في التقرير . فاملاكو تشقه الطريق الرابطة بين الريش و كلميمة وكذلك طريق اخرى قادمة من إمي لشيل عبر مركز أوتربات . هناك مناطق كثيرة في المغرب العميق أشد عزلة و فقرا تنتظر الفرج والمساعدة !!!!!.
18 - errachidia الاثنين 03 فبراير 2014 - 22:31
الله اكون لهم ف العوان.. قساوة مرة لكن تمر الايام و لا يبقى الا صبرهم.. اتمنى من التلفزة المغربية تزيد واحد 30 كلومتر لتجد نفسها في قرى اكثر قساوة - اسول و ما جاورهما-
19 - noran الاثنين 03 فبراير 2014 - 22:49
Let them there ,they will be very will
Many of them they don't see a doctor in his life ,they are very healthy because of the weather ,less food ,and no stress
In there life they are very strong better than who live in the city where diabet,cancer ,obesity ,......any kind of
Sikness
I think they need only electricity and water in there home and alhamd to allah
20 - abdo الاثنين 03 فبراير 2014 - 23:07
,des marocains du dernier catégorie; c'est la partie oubliée du maroc
21 - sibawaih الاثنين 03 فبراير 2014 - 23:31
Si Hafida a eu la chance de naitre dans un autre milieu autre que Amllago et vie dans d'autres conditions ,elle pourrait etre invitée a Ajial ou Jari ya jari ou bien participer a star ac ,pourquoi pas The voice? ou plutot ?Arab's idole, elle a le profile n'est ce pas .Malheureusement,elle fait partie des Amazighs got talents dans l'endurance' la patience et la resistance contre et le froid, la dureté de la vie et l'ignorance que nos autres imbeciles grosses betes voulaient nous faire croire depuis l'independance jusqu'a maintenant comme si les neiges au sommet du grand Atlas (jbel Alayachi) ne fondent pas au printemps!!!!!!!
22 - vvvvrrrraaaaiiii الثلاثاء 04 فبراير 2014 - 00:27
comme disait mr EL WAFA : il est temps de dire la vérité aux marocains... comme si avant c'etait du jeu mensongé . rien ne change sauf le look de nos ministres qui n'ont pas honte d'eux memes . pauvres et malheureux ces gens naifs qui ont ouvert leur portes à cette maudite chaine qui ne fait rien que denigrer l'image du maroc sous le slogan du droit à l'information . merci hespress
23 - citoyenoupresque الثلاثاء 04 فبراير 2014 - 04:02
Moi, je vis en Occident, mais je peux vous assurer que si j'avais assez de ressources pour en vivre convenablement, je retournerai dans ma compagne natale. J'aime la simplicité , le calme de la vie de compagne. Mais cela ne veut pas dire qu'il ne faut pas lutter pour une meilleure éducation, pour l'amélioration des conditions de vie, pour de meilleures institutions sanitaire, pour les droits de l'homme, etc
24 - ali assoul الثلاثاء 04 فبراير 2014 - 10:37
صراحة ناس املاكو واسول وماجورهما يستحقون كل الخير بما قدموه للوطن من تضحيات ..............هذا هو جزائهم.
25 - imad الثلاثاء 04 فبراير 2014 - 13:07
Le maroc suit une politique qui cherche pas la l'équité sociale mais plutôt la paix sociale.
c'est pourquoi uniquement les gens dial TFARGI3 dans les bidonvilles qui profitent de ce system... beaucoup de familles aisées recoivent des apparts alors que des familles pauvre 3endhom nafss de ne pas vivre dans des bidonville m9atline m3a elwa9te avec une ....espérance nulle d'être propriétaire un jour
26 - hmmou الثلاثاء 04 فبراير 2014 - 13:10
bravo aux gens de ces regions. vous etes dignes et honnetes.vous etes libres et vous acceptez pas la soumission sauf au dieu. des gens qui vivrent sur leur travaux et leurs efforts.ils ne sont pas des gens de corruption ou vole. ils gardent leur identité et fieres de leur culture et leur passé. made in morrokech
27 - Hamid ouhri الثلاثاء 04 فبراير 2014 - 18:40
Je me joins au commentaire 17 ya des gens d amellago asoul ait hani .... K i peuvent faire beaucoup de chause ...mais hellas la ville est le conford font oublier les racinne personnelement je sus tjrs lie a mes racine 3a4 voiyage par ans aidez et assister a des gens simple lahikbal
28 - فكروش الثلاثاء 04 فبراير 2014 - 20:29
تحية خالصة لكل سكان املاكو اسول ايت هاني ....اتمنى ان تحضى هده البقاع بما تستحقه من العناية فهي بكل بساطة خزان للنجباء و ارض لاناس دوي اخلاق عالية. احتراماتي
29 - mohammed الثلاثاء 04 فبراير 2014 - 23:21
bonjour
quand je vois ces images ca me rappaelle quand j'ete enfant au maroc c'est vraiment des conditions difficille que j ai vecu moi meme ou est le gouvernement marocains ou est le parlement oppositions et majorites confondu pour parles de ses problemes qui vives une grande partie des maroains
30 - خليل الأربعاء 05 فبراير 2014 - 03:08
الى صاحب التعليق 11 الامازيغي: لاادري ماعلاقة فلسطين و القضية الفلسطينية بمسالة ظروف العيش الصعبة التي تعيشها ساكنة بعض القرى المعزولة بهذا الوطن؟ وكلما وجدنا مقالا يتحدث عن معاناة بعض السكان الامازيغ، الا و انهالت تعليقات بعض العنصريين امثالك التي تقحم اسم فلسطين بدون اي مبرر في الموضوع. نعم نحن المغاربة العرب لدينا ارتباط وثيق بفلسطين و قضيتها، وانت و امثالك ما دخلكم في هذا الموضوع؟ ام تراكم اصبحتم اوصياء علينا و على ثقافتنا و اهتماماتنا؟ ليكن في علمك ان نسبة كبيرة من سكان فلسطين هم مغاربة اقحاح و قرابة ثلث سكان القدس من اصول مغربية، و الفلسطينيون اخوة لنا في الدين و العروبة و تجمعنا بهم ثقافة مشتركة، و اسأل السواد الاعظم من المثقفين المغاربة عن شاعرهم المفضل وستجد الجواب: هو الشاعر الفلسطيني و العربي الكبير محمود درويش. اما عن معاناة و عزلة بعض القرى بهذا الوطن فهي قضية وطنية و محلية بالنسبة لنا و كلنا ضد الفقر و التهميش الذي تعانيه بعض المناطق، لذا فلا داعي لاقحام القضية الفلسطينية في مثل هذه القضايا.
31 - soussi الأربعاء 05 فبراير 2014 - 10:11
انهم طبقة من الشعب التي نسيت ولا احد يسال في حالتهم.
ولكن الله سيرى عملكم ايها المسؤلون.
من لا يستطيع ان يتحمل المسؤلية يجب ان يبتعد عنها لانه سيحاسب على هؤلاء الفقراء وعلى جميع المضلومين في هذا البلاد.

اعمل لذنياك كانك ستعيش ابدا واعمل لاخرتك كانك ستموت غذا.
المسؤلية صعبة جدا ليس فقط انك لاتسرق بل هي ايضا ان تراقب من يسرق.
أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ(1)فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ(2)وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ(3)فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ(4)الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ(5)الَّذِينَ هُمْ يُرَاءُونَ(6)وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ.
32 - Ayoub Lahchich الأربعاء 09 أبريل 2014 - 15:12
الله اكون لهم ف العوان.. قساوة مرة لكن تمر الايام و لا يبقى الا صبرهم..
33 - ســكــو ا يت ا عمالـيـك الخميس 07 ماي 2015 - 21:47
واحة أملاكو واحة جميلة جدا.فهي مشتل الأطر العليا.المرجو من المسؤولين ضمان منحة دراسية لكل بنت أو ولد من أملاكو لإتمام دراستهم العليا أو التكوينية.
مزرعة واحة أملاكو مهددة بإنجرفات التربة بسبب فيضانات واد ا غريس و الشعب التي تعبر المزرعة.المرجو من المسؤولين في وزارة الفلاحة و التجهيز أن ينقذوا المزرعة من الضياع ببناء سدد مائية على طول واد اغريس مع مسافة 300 أو 400 مترا ما بين سد و آخر وبناء حائط وقائي على جانبي السد المائي لوقف اتساع الواد و عمقه.
34 - AIT-AMALIK sekkou الجمعة 08 ماي 2015 - 00:16
L'oisis d'Améllago est une belle région touristique qui a 3 accés: sur la route de goulmima ,riche et ait-hani.
L'érosion des crues de l'oued Ghérisse dévore et emporte ses terres agricoles trés fertiles .Celà nécessite la construction des digues en ciment et en béton sur l'oued ghérisse et les torrents qui traversent les terres fertiles afin d'arrèter l'approfondissement de l'oued et son élargissement.
Et comme les jeunes de cette région sont doués et trés intélligent il est souhaitable de les encourager par des bourses afin de terminer leurs études supérieures et universitaires et professionnelles et surtout pour les filles.
pour lutter et combattre la misère à améllago,il est souhaitable de construire un Lycée,un centre de formation professionnelle et touristiquepour sauver les jeunes et surtout les filles.
35 - سـكــو ايت اعـمـــالـيـــك الثلاثاء 30 يونيو 2015 - 20:21
واحة أملاكــو جميلة جدا بمياهها العذبة و جوها النقي و طبيعتها الخلابة :سلسلة جبال لحرون - جبال تزروين - وجبل بو إفليلـو .و سكان : أملاكو و أسول و ايت هاني معروفون منذ القدم بالشجاعة و الإخلاص و الوفاء وحسن الضيافة و الذكاء الخاص عند الشباب ... و خير دليل على ذالك:عدد الأطر العليا و المتوسطة التي تخرجت من هذه المناطق رغم الظروف الصعبة و القاسية التي عاشو فيها قديما و لازالوا يعيشون حديثا.
و يلاحظ في الوقت الراهن أن التلميذات و التلاميذ في سن ( 4 إلى 6 سنوات ) محرومون (على العموم ) من التعليم الأولي رغم أهميته في التأثير على المسار الدراسي للمتمدرسين. كما أن التلميذات و التلاميذ ينقطعون مجبرين عن الدراسة عدة أيام بسبب فيضانات واد اغريس ؛ مما يتطلب بناء قنطرة للراجلين في كل من:أددي و إميضـر و قصر أملاكـو.
و في نظري؛ فإن محاربة الهشاشة و الفقر بجماعة .أملاكـو - أسـول و ايت هاني تتطلب تعميم المنح الدراسية في الثانوي والعالي و مراكز التكوين.
مع بناء مستشفى الولادة بأملاكو للتخفيف من معانات النساء الحوامل.
دون أن ننسى أن التربة الزراعية الخصبة بواحة أملاكـو تعرف نزيفا خطيرا بسبب انجراف التربة
المجموع: 35 | عرض: 1 - 35

التعليقات مغلقة على هذا المقال