24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1506:4913:3617:1220:1421:35
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

المسّاري وروح التسامح

مدى الإصلاح..

ثورة جديدة للملك والشعب

المنجرة والذلقراطية

المجلس الوطني للصحافة

15 نقطة للإصلاح

طريق الانبعاث

الرئيسية | صوت وصورة | فيضانات بأوروبا

فيضانات بأوروبا

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - اللهم لهذا لمنكر الثلاثاء 11 فبراير 2014 - 00:31
اللهم انا لهذا لمنكر، حتى هما كثار عندهم التماسيح والعفاريت، والمخزن ديالهوم واكل ليهوم رزقهوم وشفار ما دار لا قناطر ولا بوخرارم ولا حتى حاجة.
فين هي جمعية محاربة الفساد والدفاع عن فلوس الشعب ؟؟
2 - berkane الثلاثاء 11 فبراير 2014 - 12:19
هذا هو المشكل بعينه حين يقع هذا في اوروبا
شيئ عادي لا نقول البنية التحتية .......
اما في المغرب حدث ولا حرج تسمع
قنوات الصرف الصحي ......
المهم لِعْطا لله هو هذا
3 - belmed الثلاثاء 11 فبراير 2014 - 17:00
نعيش المراحل الآخيرة من هذا الكون اقتصاديا ، طبيعيا، أخلاقيا......
نسال الله السلامة و العافية
4 - rachid الثلاثاء 11 فبراير 2014 - 21:04
لو وقع هدا في المغرب لخرجت حركة 20 فرفارة ولخرج المتسيسون الى الشارع محاولة منهم ايقاظ الفتنة.لكن هيهات هيهات فالشعب وراء قائده العظيم سيدي محمد السادس نصره الله
5 - عبد الحميد الثلاثاء 11 فبراير 2014 - 23:07
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على رسول الله
إن شر الإنسانية طغى وتجبر وعمر وإنتشر وشاع وأديع به في جل قارات المعمور ولم يبقى من يعارض المنكر
كل ما يقع وسيقع أكتر مما تتوقعون في هده السنين التي أصبح فيها الإنسان لا يعي نفسه وما يجب أن يعرفه من واجبات وحدود تغير مجرى هده الحياة التي تخضع لتغير إنساني لأن التغير الدي يحدث هو تغيير في العلاقات والممالرسات والتحدي لقواعد التوازنات الحقيقية لهده الدنيا
كتبت الكثير ولكن دون فائدة ومند سنين عديدة تفوق عشرين سنة وقع تنبيه لهده الظواهر الكارثية ولكن من يسغي ومن يتخد العبرة من ما قد دمر وشرد وأفنية من هده الظواهر الحقة الحقيقية في جل قاراة هده الحياة
إن القادم جد خطير وجد قاسي بدون إسثتناء وستنضرون وستعلمون علم اليقين ان ألامر هو تغيير روحي يخضع للبحث والتدقيق في عيوبنا وممارساتنا وعلاقاتنا ومهامنا التي نسعى لتحقيقها والتجاوزات التي قمنا بها في عقائدنا وأسس القواعد الروحية التي تربطنا بواقعنا الروحي الحقيقي مع خالقنا خالق هدا الكون
ليعلم الجميع أن هول عظيم وخطير ستدخل فيه البشرية في هده السنوات التي غير البشر فيها جلدته وعقيدته
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

التعليقات مغلقة على هذا المقال