24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4107:0813:2716:5319:3720:52
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | فوبيا الإسلام

فوبيا الإسلام

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (31)

1 - BRAHIMO الخميس 25 يونيو 2009 - 04:44
عباد الصليب يحاربون الاسلام منذ الازل ومازالوا فهم لا يقبلون الا باسلام غربي منسلخ عن معتقداته الاصلية فهم يدعمون التيارات العلمانية المرتدةفي بلاد المسلمين باموال ضخمة لو وزعت على العالم لكفته فهذه سنة الله نقة اخرى مهمة في هذا الفديو هو تصوير عباد الصليب للمجاهدين بالارهابيين قولوا بربكم اليس الذي احتل ارضنا وهدم ديارنا واغتصب اخواتنا وامهاتنا بالارهابي الكافر الذي يجب ذبحه من الوريد الى الوريد؟؟؟؟واعلموا ان المنهج السلفي الذي يحاربه الغرب الكافر هو منهج الجماعة المفلحة في الدنيا والاخرة فطوبى للغرباء
2 - الرد على المدعو توفيق(النابغة) الخميس 25 يونيو 2009 - 04:46

الحَمدُ لله مُعزِ الإسلام والمُسلمين، ومُذل الكَفَرة والمُرتدين، والصَلاة والسَلام على إِمامِ المُجاهدين، وقائدِ الغُر المُحجلين الضَحوك القـَتال، وعلى آلهِ وصَحبهِ أجمعين ومن سارَ على نهجهم وإهتدى بهديهم إلى يوم الدين,امابعد فكلامك ايها المتغطرس النابغةلاينم سوى عن جهل تام باصول هذا الدين العظيم واظن انك تومن كثيرا بمايقوله عباد الصليب من زندقة والحاد واظن كثيرا انها ليست افكارك بالمحض فانت تقف وراء زناديق ومرتزقة يحاولون ليلا ونهارا ان يحجبوانور الله عن خلقة فماعاد يغطى نورالشمس بغربال الصليب ادعوك ياتوفيق الى التراجع عن تلك الافكار وابحث بنفسك عن الحقيقةالجلية وانا مستعد لاتواصل معك في اي وقت تريد الله أكبر.. ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين
3 - شهاب الخميس 25 يونيو 2009 - 04:48
أنا ما اتار إنتباهي كيفية نطق هذا الروسي للغة العربية , نطقا سليما بدون لكنة روسية.
4 - الى توفيق النابغة المحترم الخميس 25 يونيو 2009 - 04:52
السلام على من اتبع الهدى أنت تقول الحمد لله على الكفر اي اله اذن تقصد أنت سقطت في فخ والفطرة نطقت رغما عنك أنت أخي دون أن اراك لا شك بك مرض نفسي وهذا ما فهمت من خلال كتابتك وجعبتك الثقافية شبه فارغة وكأني أشعر أنك تقول كلام ليس لك ولا علاقة لك به ان أردت التفصيل اكثر أعطيك المايل .....
5 - الميسوري الخميس 25 يونيو 2009 - 04:54
مقابلة في غاية الاهمية بحيث القى الضوء على ظاهرة جديرو بالاهتمام نظرا لراهنيتها و انيتها .
المشكل المطروح هو مشكل تصادم حريات موجودة و معترف بها في جميع الدساتير تقريبا.
فالحريات تنتهي مع بداية تشكيلها خطرا على حرية الاخر. و هنا يطرح مشكل تحديد حدود كل حرية على حدة خصوصا على اي ارض يتم تحديد هذه الحدود.

6 - الطنجاوي الخميس 25 يونيو 2009 - 04:56
قيل ان تخوض في التحدث عن شيء اسمه الاسلام الرجاء منك ان تتعلم كيفية غسل جسمك من الاوساخ وكيفية غسل مؤحرتك من النجاسة بالماء والصابون لان الورق الصحي ليس كافيا لوحده يترك اشياء غير مرغوب فيها مثل ما كتبت في تعليقك الاخير
ويرفع القلم عن الابله
7 - محب للحق والحقيقة الخميس 25 يونيو 2009 - 04:58
لا شك ان الصورة النمطية التي يحملها الغرب عموما حول الاسلام والمسلمين قد تشكلت عبر مراحل تاريخية طويلة،لعب الاستشراق الدورالرئيسئ في ترسيخهاوتثبيتها في عقل ووجدان المجتمعات الغربية،في الوقت الذي كانت فيه المجتمعات الاسلامية تصارع -من أجل البقاء-ذلك الوحش الاستعماري الغربي الكريه،والذي كان الاستشراق وجهه الآخر،أقصد الوجه الثقافي/التاريخي للاستعمار ،ان صح التعبير.
وحتى بعد تحرر المجتمعات الاسلامية من هذا الاستعمار،لم تعرف كيف تزيل تلك الصورة النمطية لأنها انشغلت داخليا بهموم السلطة،والتهافت على المناصب،وفي أحسن الاحوال اعادة بناء الجيوش وتهييئها للثورات والثورات المضادة للانقضاض على السلطة والمجئ اليها على ظهور الدبابات.
لقد ظل المسلمون في أحسن الحالات في حالة دفاع عن الاسلام في وجه الهجمة الاستعمارية عليه،وبوسائل وآليات محتشمة،في مقابل الآليات الجهنمية التي يمتلكها الغرب الاستعماري...ومما زاد في استعار هذه الهجمة وفعاليتها وسائل الاعلام بكل اشكالها واصنافها،ونذكر بالخصوص السينما،وفي الوقت الراهن الفضائيات والانترنيت. واذا علمنا أن وسائل الاعلام العالمية،وخصوصا في الدول الغربية،هي في قبضة اللوبيات الصهيونية تديرها كيف تشاء،أدركنا لماذا استعرت هذه الهجمة وازداد اوارها! فقديما وقف الاستشراق سدا منيعا أمام انفتاح المجتمعات الغربية على حقيقة الاسلام ومعرفته من مصادره...وها هي وسائل الاعلام الغربية اليوم تكمل نفس المهمة، لكن بفعالية أكثر وعلى نطاق أوسع...لكن ما يستغرب له حقيقة هو عدم قدرة العرب والمسلمين على استغلال هذه الطفرة الهائلة في وسائل الاتصال للتعريف بالاسلام الحقيقي ومحاولة رفع تلك الصورة البشعة التي يحملها الانسان الغربي عنه؛فلا توجد قناة متخصصة في الشأن الاسلامي ولا في كشف المطموس من الثقافة الاسلامية،أو من الحضارة الاسلامية عموما،بل كلما هنالك قنوات "دينية" بئيسة بؤس أصحابها،تروج للتخلف والجمود،حاصرة "رسالتها" في مذهب معين أو اتجاه داخل مذهب معين...في الوقت الذي نرى انتشار قنوات الغناء الفاحش والرقص الخليع كانتشار الفطر طولا وعرضا،بحيث،ما شاء الله،أصبح لكل مواطن عربي قناة في هذا النوع من العفن،عفوا "الفن"!
كما لا يجب ان ننسى دور المسلمين أنفسهم في تشويه صورة الاسلام،ومساهمتهم بوعي وبغير وعي في هدم حصونه،واضعاف قوته ومنعته؛وخاصة الجاليات المسلمة في الغرب،وحتى لا اعمم فان الكثيرين من هذه الجاليات قدموا نماذج سيئة عن الشخصية المسلمة،اما بسلوكاتهم المشينة،وتعاملهم الجاف مع الآخر واما بالهندام والمظهرالخارجي المقزز للنفس،واما بطريقة التدين وفهم الدين،وعرضه على هذا الآخر.وفي هذا السياق يمكن الجزم بأن من تسمي بالتيارات السلفية مسؤولة الى حد بعيد على هذا النوع من السلوكات والتعامل والتدين،ناهيك عن متطرفيها التكفيريين الذين يبيحون الدم والقتل حتى في بني جلدتهم فكيف بالنصارى الكفار!وقد أشعلوها حربا على العالم ظانين انهم يحسنون صنعا وهم في واقع الحال انما يزيدون الاسلام والمسلمين خرابا على خراب وتشويها فوق التشويه...فاذا كان العيب فينا،وكانت حصوننا مهددة من داخلهافكيف نطلب من الىخر ان يحسن الظن بنا،ويغير من قناعاته اتجاهنا.
نعيب الغرب والعيب فينا----وما للاسلام من عيب سوانا.
ولا حول ولا قوة الا بالله.
تحياتي.
8 - Nour الخميس 25 يونيو 2009 - 05:00
السلام عليكم
هذه الأرقام مبالغ فيها جدا ، فقبل يوم عبر وزير الداخلية الألماني عن ضرورة الاعتراف بالإسلام كدين رسمي في ألمانيا ، ما نشرته هذه الاذاعة الروسية هي جزء من الحرب الباردة ، إن أكثر من يعادي المسلمين هم السفيات الأنذال ، وهناك معلومات خاطئة ذكرت في هذا الموضوع وهناك خلط كبير في مجموعة من الأشياء ، أنا في ألمانيا وشاهدت كيف وقف الألمان ضد الاسلموفبين ، فلا تنخدعوا من فضلكم
9 - مغربي مسلم وأفتخر الخميس 25 يونيو 2009 - 05:02
من المؤسف جدا أن أسمع كلاما مثل هذا الذي تتفوه به يا أخ توفيق ، كان من الأجدر لك أن تعفي نفسك من كتابة ردك القبيح الذي تشم منه رائحة الكراهية والخبث ، كما أدعوك للبحث عن نفسك لأنني أظنك تائها في هذه الدنيا و لا تعرف قيمة نفسك ، وقيمة الاسلام الذي تتحدث عنه ، كما أهمس في أذنيك لأخبرك بأن الاسلام أكبر من أن تؤذيه بكلماتك النابية ، فأنت أوهن من الذبابة التي لو تمكنت منك لأرذتك قتيلا .
فالمثل يقول " عاش من عرف قدره "
10 - Saeed الخميس 25 يونيو 2009 - 05:04
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انظر إلى رحمة الله بك لتتعلم الحياء ، وانظر إلى لطفه بك وحرصه عليك ، يقول الله فى الحديث القدسى: عبدي , جعلت لك قرارا في بطن امك. و غشيت وجهك بغشاء لئلا تفزع من الرحم. و جعلت وجهك الى ظهر أمك لئلا تؤديك رائحة الطعام . و جعلت لك متكئا عن يمينك و متكئا عن شمالك . فأما الذي هو عن يمينك فالكبد. و أما الذي عن شمالك فالطحال . و علمتك القيام و التعود في بطن أمك فهل يقدر على ذلك أحد غيري ؟ و لما تمت مدة حملك أوحيت الى الملك الموكل بالأرحام أن يخرجك على ريشة من جناحه . لا لك سن تقطع و لا يد تبطش و لا قدم تسعى بها . و انبعت لك عرقين رقيقين في صدر أمك يجريان لبنا خالصا دافئا في الشتاء و باردا في الصيف.
و ألقيت محبتك في قلب أبويك. فلا يشبعان حتى تشبع . و لا يرقدان حتى ترقد . فلما قوي ظهرك و اشتد أزرك بارزتني بالمعاصي و لم تستحي مني . و مع هذا ان دعوتني أجبتك و ان سألتني أعطيتك و ان تبت الي قبلتك .
سبحان الله والحمد للله و لا الاه الا الله و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم
11 - saiyd bacheche الخميس 25 يونيو 2009 - 05:06
إن عمل الأروبيين هذا لم يصدر عن قرار عنصري كما يدعي بعض المسلمين نور الله عقولهم بل قرار ناتج عن دراسة معمقة للقرآن الدي هو دستور المسلمين وللدين الإسلامي من أقوال الرسول والصحابة .فقد درسة كل هدا لأجد أن الله عند المسلمين يحب الكدب حيت أجازمحمد الكذب على المرأة وفي الصلح بين الناس وتزوج بعدد من النساء حتى أنه تزوج بعائشة في السادسة من عمرها أي لم تصل بعد لسن الدخول المدرسي كما أنه قام بعدة إغتيالات بكلمة الله أكبر وأقصى المرأة من مراتها
12 - الهام الخميس 25 يونيو 2009 - 05:08
اولا اعلم انك تجهل بكلمة فوبيا .والفوبيا او الرهاب هو مرض نفسي يصيب الانسان عندها يتعرض لصدمة عنيفة تسبب له خوفا من شيئ معين .وهذا الشيئ يكون دو طبيعة مادية .هادا من الناحية العلمية مثال نجد فوبا النمل او الفرس او الاماكن المغلقة او المرتفعة او الدم الخ .وغالبا مايكون خوفه غير طبيعي او غير معقول .يحتاج الى معالجة نفسية .
اما فوبيا لااسلام لا وجرد لها علميا .ولا وجود لفوبيا الفلسفة والفكر الاخر و و و ولائحتك طويلة بدون معنى علمي . المهم يوجد قلق من الاسلام .ومن العرب اكثر من ذلك . فالاروريون يربطون العرب بالاسلام .يكرهون عروبتنا انه تاريخ من الصراع والعقد المشتركة بيننا .فكما يحس الشص بالذنب تجاه شخص اذاه .ايضا هناك شعب تحس بذلك .وهذا ما نلمسه عند بعض الشعوب تجاه الدول التي كانت تحتلها .وايضا هناك مخاوف لاشعورية من الانتقام .اي ان تنتقم تلك الدول لسنوات من الاحتلال والقمع .مما يجعل البعض منهم يميلون الى تصديق السيئئ عنا والعمل على مواجهتنا .قبل ان نحاربهم . وهناك منضمات صهيونية تدعم افرادا وجمعيات واحزاب بالمال والوعود وايضا تستغل غباء بعض من المرضى منا امثالك طبعا في التريج لتلك الدعايات المغرضة بالاسلام والمسلمين .وبالعرب. يرمون الاسلام بالباطل .ويشتمون ويسبون دول ادلة او حجج . ان احتاجو لها اتو بمرتزق دفعو له ثمن زجاجة خمر وقتاة جميل يقضي معها ليلة ليلعن الملة والدين بعدها .او كلفو مجموعة هيؤوها لارتكاب جرائم باسم الدين طمعا في الجنة .غافلين انهم يخدمون الصهيونية دون ان يدرو.
احترم نفسك اولا قبل ان تلقب بالمحترم .اما الاسلام لا يمكن تشويه صورته .والقران الكريم لا يدعو الى ما قلته .ما قلته عنه هو ما تسمعه .ولاعلمك ان الاوروبيين يدخلون الاسلام عندا يقرؤون القران العزيز ويقرؤون عن السنةالنبوية .اذا كان كلامك هو الحقيقة وانك تنتقد المسلمين لانهم سيئين فلمادا استخدمت نفس الخطاب وبادرت بالسب ومس مقدسات ملايين من الناس .
ان كنت مطلعا بالفلسفة اعلم انه لا توجد حقيقة مطلقة .وكلامك ما كان ان تعطيه هذه الاطلاقية
13 - مسلم حتال الموت الخميس 25 يونيو 2009 - 05:10
اولا التحليل غير منطقي و الحوار يعلن على نفسه انه احادي الراي و الجانب و لو كان وجود فرد واحد مسلم يمثل الاسلام في الاستوديو لكان لهذا الحوار مصداقية.
هل تعتقد با المسيحيون الروس و الملاحدة سيتعاملون بواقعي مع الوجود الاسلامي من مسلمون و امكان العبادة الاسلامية ،لان الخطر ليس في الاعمال التى تقوم بها بعض المنظمات و لكن الخطر يكمن في انتشار الاسلام في صفوف الاوروبيون دوي الاصول الاوربية و بالتالي فالمساجد سوف تبني و كلما ارادوا ان يطفؤوا نور الله بافواههم فان الله متم لنوره ولو كره هؤلاء الناس و الذين يدعون الحرية و الديموقراطية و غيرها من القيم التى اصبحوا يتناقضون معها في الالفية الثالثه التى تكشف حقيقتهم.
فطوبا للغرباء في اوروبا من المسلمون الاوروبيون الجدد لان منهم ان شاء الله من سيكون عون على تحرير العالم الاسلامي من التبيعية و الظلم لبني صهيون.
14 - علماني الخميس 25 يونيو 2009 - 05:12
الى توفيق النابغة المحترم
احسنت قولا
بالنسبة للذي يقول انه لا شيئ قبل الواحد فالله هو الواحد أقول قبل الواحد الصفر و الصفر مقابل العدم اذن الله عدم
اعبدو العدم و الوهم و اعلمو انكم مصابون بمرض الوهم الجماعي و لو توفرت مصحات نفسية في الشرق الاوسط القديم ما كانت أديان اليوم
15 - ibnlwalid الخميس 25 يونيو 2009 - 05:16
صلوات الله على المهدي ******** الهادي الناس إلي النهج
وأبي بكر في سيرته ******** ولسان مقالته اللهج
وأبي حفص وكرامته ******** وفي قصته سارية الخلج
وأبي عمر ذي النورين ******** المستحي المستحي البهج
وأبي حسن في العلم إذا ******** وافى بسحائبه الخلج
وعلى السبطين وأمهما ******** وجميع الآل بهم فلج
وعلى الحسنين وأمهما ******** وجميع الآل بهم فلج
وعلى الأصحاب بجملتهم ******** بدلوا الأموال مع المهج
وعلى أتباعهم العلماء ******** بعوارف دينهم البهج
وأختم عملي بخواتمهم ******** لأكون غدا في الحشر نجي
يارب بهم وبآلهم ******** عجل بالنصر وبالفرج
الله لا بدأ له...الصفر لا شيئ قبله النابغة لا جنة له العلماني لا مثوى له ايها الملحد أطلق العنان لفكرك و لا تجعله حبيس بكلمات برررراون ...من الله كل شيئ ...و كل شيئ لله...ما خفي أكثر و الاااااتي أعظم
16 - امازيغية اصيلة الخميس 25 يونيو 2009 - 05:18
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
ان الاسلام نعمة كبيرة لا يعرف قيمتها الا من رحم الله فالله عز و جل بهذه النعمة يسلمنا مفتاح الجنة لانه لا يدخل الجنة سوى المسلمين الذين يشهدون ان لا اله الا الله و ان محمدا رسول الله و يقومون بباقي الفرائض لان الدين عند الله الاسلام و من يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه و هو من الخاسرين في الاخرة انه نعمة عظيمة تستوجب منا الحمد و الشكر في كل وقت و حين هذا بشان عام
اما بخصوص الاسلام كواجب يتطلب منا التمسك و الالتزام بتعاليمه فهو دين وسطية و اعتدال و دين يسر و سلام و خير و بشر و خلق حسن و الكلمات الطاهرة في حقه لا تنقضي و ما يفرضه علينا رب العزة فيه حكمة تخدم مصالحنا كالحجاب الذي يحصننا و الصوم الذي يقوي صحتنا و الصدقة التي تغفر لنا خطايانا و صلة الارحام التي تبارك في اعمارنا و ارزاقنا و هذه نعمة اخرى له الحمد و له الشكر و ما يحرمه علينا هو اعلم منا بالضرر الذي لاجله يجب ان نكف عن تلك المحرمات كالخمر و المخدرات التي تضيع شبابنا و تهلك صحاتنا و اموالناو الزنا التي تشرد مجتمعنا و تخلط انسابنا و هذه نعمة اخرى له الحمد و له الشكر افلا يخجل الانسان الذي يبتعد عن هذا الدين الاسلامي العظيم الذي يمنحه الشرف و العزة و نعما لا تعد و لا تحصى باسم الحرية اننا مسيرون و لسنا مخيرين فالحق واضح و جلي فمن خاف مقام ربه و طمح الى الجنة فسيعمل لها و الباطل كذلك واضح و جلي فمن اتبع هواه و حريته جاحذا فضل الله عليه فسيعمل لذلك ايضا و لكن بطريقة غير مرغوبة بها شرعا
نحن مسلمون فلماذا نقحم الفرنسيين و الالمانيين و الهنغاريين و البلغاريين ووووو في شؤوننا بيننا و بينهم الهدنة و السلام و اذا قضت الضرورة التواجد او التعايش معهم فالتعامل معهم يكون بالتي هي احسن كالمسلم مع المسلم كقضاء حاجة مثلا اما التقليد او اتخاذهم المثل الاعلى او الاستشهاد باقوالهم الباطلة فلا و الف لا
للاسف اخي فنحن نعرف ما هو الحق و ما ينبغي ان نتبعه و هما القران و السنة و السلام عليكم
17 - ياسين بن محمد بن محمد الزاهير الخميس 25 يونيو 2009 - 05:20
الى من يتبجح بعلمانيته وكفره البواح قل لمن تمشي تحت رضاه خلت لكم الساحة فصولو وجولو فمعركتنا معكم ليست على ازالة النجاسة بل هي كفر وايمان ووعد الله قريب يا ادناب الشيوعية المنهارة على ايدي رجال صدقوا ماعاهدوا الله عليه وليس الديموحرامين
18 - غالي الخميس 25 يونيو 2009 - 05:22
فلتعلم ايها المسلم ان المجتمع الغربي فهم الاسلام جيدا قبلنا واحسن منا فتبتوه في حياتهم وسلوكياتهم غير انهم بقوا على عقيدتهم لان تعاملاتهم في الشارع لا تعني باي حال من الاحوال جوهر حياتهم الداخلية فهم ان اردنا ام ابينا مسلمون بدون عقيدة ورفضهم لمسلمي الخارج ما هو الا رفض للتخلف القادم من الجنوب الدي يحاول ان يوقف عجلة التقدم والحرية في الغرب
19 - BRAHIMO الخميس 25 يونيو 2009 - 05:24

بسم الله الرحمن الرحيم
الحَمدُ لله مُعزِ الإسلام والمُسلمين، ومُذل الكَفَرة والمُرتدين، والصَلاة والسَلام على إِمامِ المُجاهدين، وقائدِ الغُر المُحجلين الضَحوك القـَتال، وعلى آلهِ وصَحبهِ أجمعين ومن سارَ على نهجهم وإهتدى بهديهم إلى يوم الدين,امابعد فكلامك ايها المتغطرس النابغةلاينم سوى عن جهل تام باصول هذا الدين العظيم واظن انك تومن كثيرا بمايقوله عباد الصليب من زندقة والحاد واظن كثيرا انها ليست افكارك بالمحض فانت تقف وراء زناديق ومرتزقة يحاولون ليلا ونهارا ان يحجبوانور الله عن خلقة فماعاد يغطى نورالشمس بغربال الصليب ادعوك ياتوفيق الى التراجع عن تلك الافكار وابحث بنفسك عن الحقيقةالجلية وانا مستعد لاتواصل معك في اي وقت تريد الله أكبر.. ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين
20 - ibnlwalid الخميس 25 يونيو 2009 - 05:26
الاسلام علمنا كيفية الاستنجاء في المرحاض الى كيفية عبادة الرحمان اما بسبك للاخوان الذين تصفهم بالهمجيين فهم يقومون بردة فعل على فعلك ايها الجاهل الذي علم حتى جهل . اما كلامك عن الاسلام.فالاسلام اطهر ما وجد في الكون
21 - ibn lwalid الخميس 25 يونيو 2009 - 05:28
كعادتهم دائماً يتابع الملحدون انتقادهم لأي شيء يصادفهم في كتاب الله وسنة نبيه عليه الصلاة والسلام، ويسوقون
الحجج الواهية على أن القرآن يناقض العلم والحقائق العلمية. وإن الذي يتعمق في شخصية "الملحدين" يرى بأنهم
يحاولون أن يخطِّئوا أي بحث في الإعجاز العلمي ويستخدمون الوسيلة ذاتها وهي إما أن ينكروا الحقيقة العلمية، أو
ينكروا التفسير العلمي للآية أو الحديث
22 - ibnlwalid الخميس 25 يونيو 2009 - 05:30
قال الملحدون لأبي حنيفة : في أي سنة وجد ربك ؟ قال : (الله موجود قبل التاريخ والأزمنة لا أول لوجوده .. قال لهم : ماذا قبل الأربعة ؟قالوا : ثلاثة .. قال لهم :ماذا قبل الثلاثة ؟ قالوا : إثنان .. قال لهم : ماذا قبل الإثنين ؟ قالوا : واحد .. قال لهم : وما قبل الواحد ؟ قالوا : لا شئ قبله .. قال لهم : إذا كان الواحد الحسابي لا شئ قبله فكيف بالواحد الحقيقي وهو الله !إنه قديم لا أول لوجوده .. قالوا : في أي جهة يتجه ربك ؟ قال : لو أحضرتم مصباحا في مكان مظلم إلى أي جهة يتجه النور ؟ قالوا : في كل مكان .. قال : إذا كان هذا النور الصناعي فكيف بنور السماوات والأرض !؟ قالوا : عرّفنا شيئا عن ذات ربك ؟ أهي صلبة كالحديد أو سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار؟ فقال : هل جلستم بجوار مريض مشرف على النزع الأخير ؟ قالوا : جلسنا .. قال : هل كلمكم بعدما أسكته الموت ؟ قالوا : لا. قال : هل كان قبل الموت يتكلم ويتحرك ؟ قالوا : نعم. قال : ما الذي غيره ؟ قالوا : خروج روحه. قال : أخرجت روحه ؟ قالوا : نعم. قال : صفوا لي هذه الروح ، هل هي صلبة كالحديد أم سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار ؟ قالوا : لا نعرف شيئا عنها !! قال : إذا كانت الروح المخلوقة لا يمكنكم الوصول إلى كنهها فكيف تريدون مني أن اصف لكم الذات الإلهية
23 - moroccan الخميس 25 يونيو 2009 - 05:32
السلام عليكم الاسلام سينتصر رغم انوفكم ايها المجرمون تدافعون عن حرية الفرد والدم قراطية وتدطهدون المحجبات لانهم اختاروا الفضيلة تبا لكم ٠قالوا بان الاسلام انتشر بالسيف والواقع اتبت العكس فالاسلام دين النجاة ٠سحقا لمن يطعن في المجاهدين ولا يرى الاجرام الدي يفعله الغرب الحاقد على الاسلام انا اعيش في امريكا اغلبيتهم الساحقة تائهة يعيشون بلا هدف اللهم استرنا يارب النساء هنا عندما يتجاوزن الاربعين يمسخن وجلودهن مقرفة ٠حاربوا الاسلام خارج بلدانهم فكتر المسلمون بين اظهرهم ٠لن تفلحوا ايها الكفار مصيركم معروف ٠لاالاه الا الله محمد رسول الله بابي وامي عليه افضل الصلاة وازكى السلام ٠رغما عن انفك يا مقيصيد راسو وان كنت شجاعا فا طلب مناظرة احد المشايخ لاتختبئ وراء الحاسوب وبالمناسبة فالمراة المسلمة عقدة امثالك وعندما تتزوج قدم زوجتك للرجال من اجل الجنس هدا ان كنت دكرا
24 - observateur الخميس 25 يونيو 2009 - 05:34
l·inavation de l·afghanistan est survenue apres l·opperation terroriste du 11 septembre dont la relation avecle soutien des usa est indeniable alors que celle de l·irak est surevenue apres le bombardement de seddam de tel aviv alors pourquoi on nie que la cause de tout cela est le probleme palestinien
25 - الجنرال ياسين الخميس 25 يونيو 2009 - 05:36
الحمد لله و الشكر لله على نعمة الاسلام لا يخفى عليكم ماذا فعلت روسيا لاخواننا في الشيشان و القوقاز لكن خطاب رحمه الله ,,لقنهم درساا لن ينسوا مدى الحياااة
26 - توفيق النابغة المحترم الخميس 25 يونيو 2009 - 05:38
الإسلاموفوبيا كذبة ابريل المضحكة.
الإسلام كدين شخصي يربط بين شخص وربه شيء محترم و لا يثير الإهتمام.
لكن الإسلام في الحقيقة هو قمع وفرض رأي على الناس ومحاولة تدجين العالم ليؤمن بهذا الدين الحق كما هو نفاق لتغطية فضائح هذا الدين و تجميلها بشعار دين السلام و كل من إنتقد هذا الدين السليم المسالم هو في الأخر إسلاموفوب.
فوبيا تعني الخوف من هذا الدين. لماذا يخاف شخص من هذا الدين؟ فهذا الدين يفرض الخضوع لخزعبلاته بدون حياء وحين ردة الفعل الغير مرضية لكم تبدؤون بالزعيق وإظهار سورة القلق. هذا الدين هو أصلاً يحاول كسب الغنائم البشرية وبعد ذلك إستعمال قانون سحق الغالبية للأقليات لفرض قطع الرقاب وحجابي عفتي وحرم حرم. الحمد لله على الكفر والكفار. فالمسلمون هم الذين لهم فوبيا من كل ما هو غير مسلم. ناهيك عن فوبيا المثليين الفئة التي يحب المسلمون أن يرتكسو ضدها بإمتياز. لكن طبعاً هذا النوع من الإرتكاس حلال. لكن وصف الإسلام بصفاته الجوهرية والواقعية حرام. LOL
27 - YA9OUT الخميس 25 يونيو 2009 - 05:40
الخوف من الاسلام ليس وليد اليوم فقد بدا حتي قبل ان يعلن الاسلام ومع ولادة الرسول صلي الله عليه و سلم من طرف الدين تنبؤا بقدوم رسول منتظر.
الاسلام سينتشر أكثر فأكثر خصوصا بالغرب لانهم يعيشون بعيدا عن الله فتسود الدنيا بوجههم رغم الترف والجاه والدليل اكثر المنتحرين بالسويد من اغني دول العالم.
اهم ما ساعد و سيساعد علي انتشار الاسلام هو تعاملناالاسلامي خصوصا المهاجرين الدين هم بمثابة سفراء الاسلام بالمهجر.
ختاما لا يصح الا الصحيح.
28 - خالد بدري الخميس 25 يونيو 2009 - 05:42
أن تسب الإسلام أمر قد يغضب البعض ويتقبله البعض الآخر ويعتبرونه تعبيرا عن الرأي، لكن أن تناقش بتلك الطريقة وذلك الأسلوب فذلك ينم على كونك تعيش خارج السور الحضاري وأنك بعيد كل البعد حتى تكون إنسانا، والله لو سمع "كارل ماركس" نفسه ما كتبته في هذا الموقع لسألك، ماذا تكون؟
29 - سوسي الخميس 25 يونيو 2009 - 05:44
النظرة السلبية للغرب تجاه الاسلام ليست الا نتيجة للصورة الخاطئة التي تسوق عن الاسلام وربطهم المسلمين بالتطرف والارهاب
30 - خالد بدري الخميس 25 يونيو 2009 - 05:46
لا تحكموا على مواقف الغرب من الإسلام بآراء بعض الصحفيين المرتزقة، كل ما في الأمرأن الغرب يتساءل عن هذا الدين ويناقش فحواه، وهذا حق ضمنه الخالق عز وجل للبشر ، فهل حاسبتم أنفسكم وهيئاتكم وحكوماتكم على موقفها المخزي من الإسلام قبل أن تحاسبوا الغرب؟
31 - متابع الخميس 25 يونيو 2009 - 05:48
قرات في البداية تليق المسمى توفيق لكن لم اعره اي اهتمام صراحة لانه لا ساس لا راس و انااد ارى غيرتكم اخوتي على هدا الدين ارى انكم بردكم على هدا الا نسان انكم اعطيتموه اكتر من قيمته التي يستحق لهدا حتى لا اطيل اريد ان اقول ما قاله الامام الشافعي لتلاميده لما شكوا له طعن بعض الاشخاص ف احد الامة-نصنف و يصنفون وما كان لله يبقى الى الدهر- و نحن كدلك سندافع على هدا الين و سيتهجمون و ما كان لله سيضل الى يوم القيامة.لكن رجاء اخوتي لا تردوا على متل هؤلاء لانه بالدارجة كانديرو ليهوم الشااااان
المجموع: 31 | عرض: 1 - 31

التعليقات مغلقة على هذا المقال