24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2607:5513:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. الموارد المالية والبشرية تكتم بسمة أطفال في وضعيات إعاقة بوزان (5.00)

  2. تراث "هنتنغتون" .. هل تنهي الهوية أطروحة "صدام الحضارات"؟ (5.00)

  3. ترودو: مخابرات كندا توصلت بـ"تسجيلات خاشقجي" (5.00)

  4. قاصرون مغاربة يتورطون في اغتصاب شابة داخل مصعد بإسبانيا (5.00)

  5. حمار في احتجاج تلاميذ (5.00)

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | أكسجين:الخطوة رقم 11

أكسجين:الخطوة رقم 11

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - إلياس المغربي الأربعاء 02 أبريل 2014 - 00:17
أول قناة مغربية على يوتوب تبعث الأمل في المغاربة، تستحقون كل التشجيع والتوجيه
2 - Ahmed الأربعاء 02 أبريل 2014 - 00:34
Un très bon épisode de la part d'un grand Coach qui fais preuve toujours d'un talent de magique.. Très bonne continuation et Bravoo toute l'équipe.. En attente de la deuxieme SAISON, Allah Iwafe9
3 - yusef Rabat الأربعاء 02 أبريل 2014 - 02:39
chapeau bas, une emission qui merite d'etre partager. ca donne envie de vivre et de respirer a nouveau
4 - ahmed الأربعاء 02 أبريل 2014 - 03:15
فكرة جيدة.
التفكير خارج الصندوق
الخروج من الايديولوجيات الضيقة نحو اخرى اكثر كونية
تبقى الخطوة الصعبة (11) هي تفعيل هذه المفاهيم
عليك ان تتعرف على الاصنام حتى تتفكر ان تحطمها رغم ان لك ذاكرة و حنينا دافئا يجمعكما
انها تجربة صعبة اشبه باتهام أخ أو صديق
لتصنع حتمياتك بنفسك ، اختياراتك و تمكن الامكانيات
انها خروج عن العادة و المالوف
فوق الجبل ستشعر بوحدة شديدة
ولكن ايسر من ان تشعر بها وسط الجماعة
5 - brahimم الأربعاء 02 أبريل 2014 - 06:51
On n'oublie rien de rien on s'habitue c'est tout. j.brel----لايمكن تجاهل الماضي قد نحاول تجاهله او المرور عليه مر الكرام. لكن التخلص من مخلفات الماضي المؤلم صعب جدا ;فالجانب الروحي والديني قد يدعم النفس و يجعلها تقوى على نسيانه مؤقتا .نسيان الماضي الاليم ليست مشكلتك وحدك بل هي مشكلة الجميع.نصائح الكوتش جد مركزة ولها بعد فلسفي مبني على اسس علمية ;الرسالة وصلت بطريقة مبسطة ومفييدة -شكرا.
6 - مغربية الأربعاء 02 أبريل 2014 - 07:33
النجاح من العقلية و الفشل من العقلية، كاين ناس ف عقلهم الباطن لي مخزن التجارب الفاشلة و المواقف المحرجة، توجد فكرة الخوف من النجاح و من الضهور و الخوف من الفرح و الخوف من التقدم، مثلا لي كان تيحشم ف القسم و يتمتم و تيهزا منو الاستاد و التلاميد، وخا يكون عقلو الواعي تيتمنى انو يكون خطيب و استاد و يقف امام الجموع، فان عقلو الباطن يقول شيءا مختلفا، يقول له لا اريد دلك خليني غير هكا مرتاح،
و الاشياء الي تيحققها الانسان هي ما يريده فعلا عقله الباطن و ليس ما يريده عقله الواعي،
كاين حتى الانسان لي عقلو الواعي يريد الغنى بشدة، لكن عقله الباطن يخاف من دلك، و يخاف التغيير و يرتاح للروتين الموجود، سببه الخوف من الشيء الجديد و المستقبل، فيرتاح ف درجة ما يعرف و يركن فيه لي هو الفقر الدي استانس به في لا وعيه و يحسسه بالامان، مشاعر الحرمان الموجودة ف عقلو الباطن تجلب له فقط مزيد الحرمان، باش تحيد هاد مشاعر الحرمان، تصرف كغني خلي قلبك شبعان، تصدق ولو بالقليل، انظر الى نفسك انك غني باشياء كثيرة لا يملكها غيرك، ما تحضيش ما تحسدش، تصرف كالاغنياء قلوبهم، تجلب الخير من حيث لا تحتسب،
7 - INTMAROC الأربعاء 02 أبريل 2014 - 11:56
BRAVEAU CHER ANAS ON EST FIERE DE VOUS
BON COURAGE
8 - sofia الأربعاء 02 أبريل 2014 - 15:27
merrcii beaucoup . javais besoin d'ecouter cela
9 - مسلمة من هولندا الأربعاء 02 أبريل 2014 - 18:16
تبارك الله عليك اخويا انس الله يحفظك ويوفقك ويكثر من امثالك يااااااارب لكي ينهض بلدنا الحبيب بثرواته الهائلة واهمها الشباب
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال