24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5607:2213:3817:0319:4621:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. إسرائيل: ترامب يوقع الاعتراف بالسيادة على الجولان (5.00)

  2. مناظرة جهوية بزاكورة تدعو لتحيين مدونة التجارة (5.00)

  3. المغرب يدعو إفريقيا إلى إنهاء الفوضى وإرساء الأمن والاستقرار (5.00)

  4. مؤتمر إفريقي يدعم القرار الأممي بملف الصحراء (5.00)

  5. "أكاديمية المملكة" تلامس مكافحة الفقر في الصين (5.00)

قيم هذا المقال

2.67

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | ياسين أحجام والتشرميل

ياسين أحجام والتشرميل

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (53)

1 - لنرتقي الجمعة 04 أبريل 2014 - 01:21
وصف الله الإنسان بأنه عجول، لقصور علمه، وقلة حلمه، فأين العقول والطاقات في هذه الأمة، تساهم في كل ميدان، وتحبط محاولة كل شيطان؟ فالأمور بحاجة إلى دراسة متأنية، وتخطيط ورفق، وصبر وثبات، حتى تهدأ الثائرة وتسكن العجاجة.
2 - شبعان قرايا الجمعة 04 أبريل 2014 - 01:57
وتقفو لينا هاد الشعب وقريوه وربيوه را الغباء والجهل كينتاشؤر بحال الجراد وسط الادمغة ديال هاد الجيل الصااعد وما لظاهرة التشرميل الى نتاج عن سوء التربية والجهل والغباء را قليل لي ولينا كانشمو فيه ريحة الدكاء والتربية والاخلاق
3 - Tcharmila.fr الجمعة 04 أبريل 2014 - 02:04
Je vous assure que ce terme de "Tcharmil",pour moi,correspondait à une préparation à base de tomates+ oignons +ail +poivrons +sel + épices et le tout est à mijoter durant un certain temps...IL s'agissait ,pour moi, d'un repas complet facile à préparer et à servir chaud ...Depuis quelques jours, j'ai bien compris le sens du mot "Tcharmil" puisqu'il est trop utilisé par nos médias
4 - marrakchi الجمعة 04 أبريل 2014 - 02:23
التشرميل هما شباب وصلوا لقمة التخلف و الامية والجهل
5 - Moe الجمعة 04 أبريل 2014 - 02:31
انها بداية انهيار امبراطورية القيم والمبادئ الاسلامية وظهور جيل يؤمن بالتفهات وتقليد الاخر..انها اذمغة فارغة لعبت المخدرات بها وحولتها من انسان بسيط ضعيف الى انسان طاغ ومتجبر...لكن الله يمهل ولا يهمل..
الحل: الضرب بيد من حديد على مجرم..واطلاق العنان للرصاص الحي من لدن الشرطة والاستعانة بالدرك الملكي او الجيش ..ولما لا بناء سجن جديد للمجرمين في الصحراء المغربية : ابعاد السجين عن مدينته واهله..ثم ارهاق كاهل بعض الاسر التى لاتحسن التدبير..وسنرى الحل.
6 - abo sabriomar الجمعة 04 أبريل 2014 - 03:07
الله يرحم الحسن 2 نتدكر كلامه ايام زمان عن الاوباش وغيرهم ممن يخا لف القا نون كان لهم دائما بالمرصاد.
7 - أبو إسماعيل الجمعة 04 أبريل 2014 - 03:30
الجهل+سوء التربية الأسرية+الفراغ+تعاطي المخدرات+عدم الخوف من الله+إنعدام التغطية الأمنية،يعطينا حثالة البشر.
8 - bilal الجمعة 04 أبريل 2014 - 03:57
في امريكا رغم كل واحد له الحق في حمل السلاح حسب دستورهم إلا ان تهديد الاخرين ولو على سبيل المزاح يعرضك للسجن لاكتر من 25 سنة سجنا و كل املاكك تدهب للضحية كتعويض..
قانونهم صارم وقاسي ويجعلونك عبرة للاخرين.. حتى ولو كنت طفلا بينما نحن يلقون القبض عليه في الصباح ويطلقون سراحه في المساء.. فكيف تريدون الامن لهذه البلاد
9 - ahmed الجمعة 04 أبريل 2014 - 05:02
ا لسي احجام نسيتي واحد المشكل من المشاكل لي كولتيها المشكل الاقتصادي هو الاول خاصاك تكول ,البطالة وقلة مايدار كادير لعجب,والامن خاصنا نزيدو منو على الاقل 4000 شرطي في السنة وكدلك خاص المعدات ديال الشرطي تطور متلا واقي تحت البدلة اتمنى نرجعو الصقور لانهم يلعبو دور هام فى امن المواطن في الشارع العام .اتمنى كدلك هاد العام عدم بت اي مهرجان غير استتنئيا او دوك لفلوس نحلو بها واخا غير نسبة من بعض المشاكل المطروحة كالبطالة راه خاصنا نتجندو لهاد المشكل او نحسو بيه انا واح من البطاليين او عندي باك plus 2 او كاعد عييت ماندفاع والوليد متوفي كون ما الوالدة لي فالتعليم وهده نعمة من نعم الله سبحانه اش ندير واش نطلب او نكريسي او,,,, فالله يرحم الوالدين اديوها فالناس البطاليين راه فلوسنا كاتمشي لغيرنا والمشكل ماعندو مايدير بها خانز فلوس والله يشوف من حالنا.
10 - السباعي الجمعة 04 أبريل 2014 - 06:35
كتعجبونا بتعواج الفم هادشي راه موجود راه لي خاص هو الامن والردع او المجرم خاصوا إتعمل معاملة خاصة لا التحقيق ولا الأحكام نجردوه من حقوق الانسان حيت ما فيه الانسانية حيت كتعادا على حقوق الغير وآمن وامان الغير يجب اضافة الأشغال الشاقة الى الأحكام ما شي اتحكم عليه باش يأكل وينعس و اخرج بمخطط اكتر اجراما نريد قانون يجرم كل من يحمل سلاح ابيض بأقصى عقوبة تصل الى 5 سنوات والغرامة قبل من وصلوا حرب العصابات او بركا من التهاون والتراخي في حق امن المواطن حتا رجال الامن لا يهمهم سوى لعاقة والنوم سير حتا نهار الانتنين او جي قدام شكاية لتوضع في الرفوف المواطن لا حول ولا قوة له هاتف مسؤول سرق حضروه ف 24 ساعة القضية فيها إن لا بذ من قوانين تردع رجال الامن الدين يتهاونون في شكاية الموطن آس حصاد
11 - moool zarwata الجمعة 04 أبريل 2014 - 06:51
je pense que l`epoque de basri y avait pas ce genre de violonce ,meme si a ces annees la ils y avaient ces truks la pourtant c t la vraie prison, aussi des vrais responsables ds la securite nationale,afin d`eviter ces agessions ou autres, au moins les minimiser,depuis que le roi mohammed 6 as donner de la liberte et trop d`ouverture pour notre pays, cette generation est devenus de plus en plus, daaassriiine, car la liberte as des limites,on as mm profite du fait de droit de l`homme, comme raison pour ne pas toucher ou blamer ou mm punir tout ce ki nuit a la securite de notre pays ki es en devellopement, comment voulez vous changer si on change pas la mentalite de ceux ki causent la violonce,alors il faut etre severs avec ces gens la, et poser des loins afin de les juger selon leur cause et que chacun meritte ce kil as fait.baraka men al karkoubi, o chrab, o laachich rah atkharboo leblad
12 - mcharmel الجمعة 04 أبريل 2014 - 07:29
سيتم احياء حفل زفاف مشرمل باحدى المشرملات في احد شوارع المملكة بحضور والي الامن و سيكتب العقد السيد مدير الشرطة القضائية و قدم هدا المشرمل صداق و قدره 50 بيرة و قنينة ويسكي و هدية عبارة عن سكين من الحجم الكبير مرصعة بالحديد نسال الله لهم التوفيق و الرفاء و البنين و درية مشرملة بجميع انواع التوابل و مبروك عليهم العمارية ستكون عبارةعن سيارة الشرطة مكشوفة
13 - لمياء الجمعة 04 أبريل 2014 - 08:21
إنها بلطجية غير مباشرة لترعيب الشعب . و الامر جد سهل لوضع حد لها. فبمجرد اصدار حكم بخمس سنوات فما فوق على واحد من هؤلاء المجرمين سوف تندثر هذه الافة لكن التساهل معهم يشجع عليها. و لا تعرف تقعد غي الناس لعندهم مستوى على القارورة...و هذا هو الكلام الصحيح وما قيل لغة خشبية..
14 - non à la future mafia الجمعة 04 أبريل 2014 - 08:32
ces jeunes qui portent des armes ,sont des terroristes qui menacent la stabilité du pays,ainsi il faut les traduire devant le tribunal pour les juger ,
seule la fermeté compte sinon toute la machine s'arrete devant la terreur que ces jeunes sèment,
qui peut dire que ces bandits ne deviennent pas une mafia à l'italiènne
15 - faical الجمعة 04 أبريل 2014 - 08:35
شرملونا تشرميلة
ماخلاو لا مدينة ولا قبيلة
كازا كانت جميلة
الحياة ليوم فيهاعليلة
هازين الهم والدبيلة
عايشين مع ولادنا بالحيلة
لكاريان فيه الرديلة
والحي فيه القرقوبي والركيلة
كازا تحتها سم وفوقو عسيلة
لا خدمة لا ماكلة بنينة
الام ما بقاتش حنينة
والاب فاتناه لخليلة
الحياة ولات مهينة ودليلة
16 - ام ريان الجمعة 04 أبريل 2014 - 08:43
اجد ان الهدف الرئيسي وراء هذه السلوكات هو البعد عن الدين و إهمال الآباء لتربية أبنائهم. اللهم اهدنا و اهد أبناء المسلمين
17 - أم أيمن الجمعة 04 أبريل 2014 - 08:59
المشكيل ما هو أمني ما هو ثقافي ما هو اجتماعي و إنما مشكيل الدسارة لولات اقلة العصا مشكيل الإعلام الفاشل مشكيل حقوق الطفل وحقوق الإنسان وحرية المزيفة فين وصلات الشعب
18 - السطاتي من المانيا الجمعة 04 أبريل 2014 - 09:52
إني لاأسميه التشرميل وإنما التبرهيش وهذه نتيجة الفهم الخاطئ للحرية زيادة على تذني التربية والأخلاق في البيت والمدرسة. إذن الكل مسؤول عن هذه الظاهرة التي تظهر أفكار شباب المستقبل المعوجة ووعيه الخاطئ بما ينتظره من صعوبات في المستقبل.
19 - meaulnes الجمعة 04 أبريل 2014 - 10:16
les phénomènes menacant la sécurité des citouens sont le résultat des laisser aller des autorités judiciaires et juridiques nous verrons encore plus de phénomènes si les mesures ne sont pas pas prises par l'arrestation de tous ceux qui portent des armes blanches ou autres de tous ceux qui trafiquent les poisons de tous les corrompus qui pour des sous vendent la sécurité de notre pays notre MAROC d'Hommes d'histoire et non de tcharml tkarkib et tjakhmir et encore plus renforcez les forces publiques par des types forts et sains renforcez le judiciaire par des comptences loin de la course vers le mobilier et les voitures de luxe parceque paersonne n'a le droit de marchander par la sécurité des citoyens sinon ce sera l'anarchie et personne ne pourra vivre en paix avec l'arrgent de corruption parceque les malfaiteurs sont bien connus mais personne ne veut agir ou sous estime la situation pas besoin de se cacher derrière l'absence d'études ou de recherche le phénomène est devant vous
20 - محمد أحبيب الجمعة 04 أبريل 2014 - 10:50
بالرغم من أن ما أكتبه لم أصادف نشره بتاتا ولكن الظمير والغيرة على الوطن وأبناء هذا الشعب لا يترك لي مجالا للتردد .إن ما نراه اليوم من ظواهر عدوانية في أوساط الشباب والشابات مرده سوء التعليم إذ أن تغيير مناهج التعليم وصعوبة تحصيلها بداية لدى الطفل في مرحلة التعليم الإبتدائي والتي هي الأساس لنمو فكر هذا العقل الطري إذ يصطدم بمنهج عالي يصعب إستيعابه فيستعين مرارا بالعائلة لحل التمارين دون التعمق في فهمها بحيت تكون غالبا أصعب حتى على المحيطين به هذا كله يفرخ لنا تلاميد أميون أغلبهم لا يتخطى التعليم الإبتدائي فيصبح عالة على أهله وعلى وطنه بحيت يمسي لقمة سائغة للإنحراف الإجرامي والإرهابي على حد سواء ،عقل فارغ يسهل غسله وحشوه بمعتقدات خاطئة مزكرشة بالمال الذي أضحى يفتقره .راجعوا مناهج التعليم وأرجعوها لسالف عهدها البساطة في التعليم المتدرج مثل الذي نشأنا عليه إلا إذا كانت غايتكم هي تخريب عقولهم وجعلهم عبيدا تابعين وليس أسيادا مفكرين وعلماء دارسين فهذا شأن آخر تتحملون عواقبه أنتم .
21 - kamal الجمعة 04 أبريل 2014 - 11:01
الحل: الضرب بيد من حديد على مجرم..واطلاق العنان للرصاص الحي من لدن الشرطة والاستعانة بالدرك الملكي او الجيش ..ولما لا بناء سجن جديد للمجرمين في الصحراء المغربية : ابعاد السجين عن مدينته واهله..ثم ارهاق كاهل بعض الاسر التى لاتحسن التدبير..وسنرى الحل.
22 - المغلوب على امر الجمعة 04 أبريل 2014 - 11:32
ايامات الحسن التاني الله يرحموا ، كنت تخرج في اي ساعة من الليل ماكينش لتكلم معك ، اكلاب والمشاش اي خافوا منك ، اليوم ، قال لك كاين حقوق الانسان ،فهدي عقوق الانسان ، الانسان تفرعن وشبع في كرشوا ، ولا خصوا القرقوبي ، باش يتكلم ، حاجة وحدة تنطلب من هدا الناس لمكلفين ايفيقوا قبل ما ايهزنا الماء كاملين ، وهنا أنتم اللي غادين تخلصوا الثمن ، أنتم سرقوا لينا أموالنا وخرجوا تبرعوا بهم في الخارج ، والآخرين اتكرفسوا علينا وعلى أولادنا واقتلوا ولا احد يتكلم منكم يا وخوانة الشعب ، انتخبنا عليكم باش تدافعوا على الشعب وتمثلوه احسن تمثيل ولكن تنطلب من الله الله يأخذ فيكم الحق ، تنطلب منكم حاجة واحدة هيا ان تشيدوا سجون في وسط الصحراء وبعيدة على المدن وان تكون الأحكام صارمة ، ماشى واحد سرق بيضة باش يأكل لانه جاه الجوع يتحكموا عليه بعشرة سنين نافذة ، واحد جابد سيف ديالوا خارج يقتل في الشعب ويسرقهم ويهتك أعراضهم ولا احد يتكلم معه ، في حالة إلى قبضوه وحكموا عليه ، يتحكموا عليه با سبوعين ، والغد ها هوفي الزنقة ارجع الحرفة ديالوا ، كاع والى كانت القضية كبيرة فيها موت ، تستمع بانه عفيا عنه ، ها هو اخرج
23 - الشر جا منهم الجمعة 04 أبريل 2014 - 12:22
التشرميل جا من المسؤولين من حدهم يشرملو في الشعب بالرشوة والشفرة بستيلو والمجرمين يشرملو بالسيوفا والجناوا واش في نضركم لي بغا يخدم البلاد يخلي لبلايص لي فيهم الشفرة والتشرميل ويمشي يدير براج ومن بعدو براج وكيقفو في الطومبيلات ومشي كلشي عا لي باينين مقهورين على حسب نوع الطوموبيل ماشي هدا تشرميل
24 - Yassine الجمعة 04 أبريل 2014 - 12:25
" اللاهم امن قامع ولا شعب سائب"
الحل دكر من قبل :
* سجن كل من ضبط معه سلاح ابيض على الاقل 5 سنوات مع الاعمال الشاقة
* ابعاد السجين عن مدينته
* استعمال الرصاص المطاطي من اجل ايقاف هاد الاوباش
* الاستعانة بالدرك الملكي في بعض الاحيان
25 - غيور الجمعة 04 أبريل 2014 - 12:36
العقوبات الصارمة ، السجن الحقيقي (الأشغال الشاقة) العصا لمن يعصى . زيادة على هذا ، الشرطة ممكن ان تستعمل السلاح الناري ادا اقتضى الحال ولماذا لا . فمن ليس عمل له فل ينهض للعمل كخضار او كحامل الا سلعة او كبائع متجول الى ان يحن الله ، ارى بعض الباعة المتجولون عندما تتعامل معهم فانه يخرج من جيبه أوراق نقدية مهمة قد تصل في بعض الأحيان الى 5000 درهم . لي أطفال بدون عمل ولكن لا يمد يده الى غيره . العصا لمن يعصى وكفى من القيل والقال وإلا دعوهم ينهبون ويقتلون لأننا سوى كالمواطن العادي كالمسؤول أبناءنا وعاءلاتنا في خطر فدعوهم يفعلون ما يريدون تحت غطاء حقوق الانسان لكي اختم ( مجرمون بأسلحة بيضاء جبناء لأنهم يعترضون سبيل شخص واحد في اغلب الأحيان بدون سلاح لانه يحترم القانون ) .
26 - عبد الله الجمعة 04 أبريل 2014 - 13:08
راه حقوق الانسان هو لي خرج علنا كون لي دار شي جارما اتعقب عليها كن كاع مكين هادشي
27 - mohamed الجمعة 04 أبريل 2014 - 13:25
حد الحرابة (التشرميل) في الإسلام هو القطع من خلاف..
للتوضيح أكثر قطع اليد اليمنى و الرجل اليسرى أو العكس..

حلل و ناقش
28 - أستاذة الجمعة 04 أبريل 2014 - 13:33
كلام صائب لكن لا بد من مرافقة الأمن للدراسات ومحاولة معرفة السبب لاقتلاع المشكل من الجذور لأن الأمن وحده لا يكفي. وربما هي مجرد ظاهرة شبابية (موضا) ستنجلي قريبا. لكن المشكل أنها عنيفة وهذا هو الخطير في مسألة التشرميل. والعدالة الاجتماعيةل وتطبيق قوانين الزجر في حق كل من خالف القانون...هي الحل دائما وهي الديمقراطية التي تسمح بالأمن والاستقرار
29 - manssor الجمعة 04 أبريل 2014 - 13:34
الغريب فهد البلد كيتشد المجرم وكيعترف بالجرايم والضحايا لتعدا عليهم . الا كتره القاظي اعطيه عامين ويستفد من العفو فالاعياد. واعبد الله راه لي تادوا من هد المشرمل راه كيتعدبوا طول حياتهم راه هد القانون كيزيد اشجع على حمل السيف.
30 - مغربية حتى الموت الجمعة 04 أبريل 2014 - 13:48
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
اللهم ان هذا منكر
بسبب البعد عن الدين والطمع والجشع وقلة التربية وتقليد الغرب ها النتيجة (شباب التشرميل)
والمشكيل الكبير والخطير هو ان المسؤولين عن الأمن تيقلبو غير على ما يدخلو فالجيب الا من رحم ربي طبعااا والعقوبة شبه منعدمة فحقهم الا تعدى عليك حقك ضايع والا درتي شرع يدك وخديتي حقك بيدك تتحاكم بأقصى العقوبات بمعنى انت فنظرهم هو المشرمل الحقيقي والآخر مظلوم حتى ولو انه هو البادي
اللهم ان هذا منكر
ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
31 - ana الجمعة 04 أبريل 2014 - 13:56
المراهق هو نتيجة لتفاعلات مكونات المجتمع فيما بينها .بما أن الأحزاب كتشرمل ,النقابات كتشرمل,المؤسسات التعليمية كتشرمل. بغيتوه هو ما يشرملش.
هوكيعبر بالفعل على ما بداخله, العيش الرغيد والوسيلة الوحيدة ليست السلطة وإنما العنف.
لنعالج مجتمعنا حتى ننقذ ابنائنا
32 - kadiri allal الجمعة 04 أبريل 2014 - 14:10
ظهيرة التشرميل ظيرة سيئا للغية و معناها يفوق معنا البلطجية الان معنا البلطجية لا يحمل اسم مرتبط باالسلاح و الشبيحة ايضا لا يرتبط اسمها بالسلاح بدل التشرميل الذي يعني تقطيع لحم البشر و التنكيل بيه و لا ادري لماذا المعنين بالامر يقللون من هذا المصاب و يقولون ان الامر يتعلق بيافعين ---------- و للتذكير فان مثل هذه الظهيرة حدثت باحدا المدن المغربية اذبان ثمنينات القرن الماضي و بدئا المرشملين ينفذون افعالهم الاجرامية و نكلوا بالعديد من الابرياء تحت مسما ان امهاتهم و قريباتهم يتوسلن الى مسؤل كبير في الامن و تمادو الى ان نكلوا باستاذ و اغتصبوه و اغتصبو زوجته امام اعيونه ثم انتحر الاستاذ و تحركت مسيرات الاستنكار و تدخل الجيش و وضع الحد للمهزلة في اقل من 24 ساعة ... التشرميل لا يجب ان يعيش تحت اي مسما كان و المواطن المغربي له الحق بان يطالب الجيهات المعنية بوضع الحد لهذه الظهيرة في اقرب الاجل اذ لا يجب السكوت حينما تسرق ممتلكات الانسان و يترك جريحا ينزف . شكرا
33 - marocanada الجمعة 04 أبريل 2014 - 14:56
je ne pense pas que la pauvreté serait la cause de ce qu'on appelle tcharmil,je me rappelle tres bien des années 70 et 80 ou les personnes ayant 18 ans et plus ne peuvent pas circuler dans les rues sans leur carte d'identité,sinon la police les amenent pour vérification d'identité et antécédent ,je me demande ou est la police qui doit faire des rondes continue dans toutes les rues des villes pour faire des fouilles sur n'importe quelle personne et si on trouve chez qlq'un un couteau ou un sif ou n'importe quelle autre arme blanche il doit etre conduit directement au prison sinon ce phénoméne va augmenter certaines personnes sont comme le cumin elles doivent etre ecrasé pour donner l'odeur avant les jeunes étaient beaucoup pauvres mais ils n'agressaient pas de cette maniere avec des siouf et ils ne portaient pas de beaux vetements had chi smiytou lmoyou3a
ps:la liberté ne doit pas etre donné a un ignorant,c'est comme un chien enragé si tu lui donne la libérté,il te mordera.
34 - nadia الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:06
il faut limiter les naissances,trop d enfants et d adolescents dans les rues et pas assez de ressources pour bien les elever et les eduquer,demission des parents ,niveau mediocre de l enseignement,drogues partout,tentations de toutes sortes.surveillez vos enfants,ne les laissez pas trainer dans les rues a frequenter n importe qui et arretez de mettre au monde des enfants si vous ne pouvez leur assurer un bon avenir!!!
35 - الحسين الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:15
التشرميل ظاهرة خطيرة يجب التعرض لها وهي مسوؤلية الجميع , وتتعرض لها بإصلاح الإعلام والتعليم و الصحة و العدل وتفقية الناس بالدين أمن وأمان (الإسلام)
36 - mohajir الجمعة 04 أبريل 2014 - 17:05
باك صاحبي والزبونية هي لوصلاتنا لهذ التشرميل ,شباب بلا خدمة ولامسقبل وزيد عليها امراض نفسية والادمان وكل هذ المشاكل كتاءدي الى الاجرام.
نطلب من الحكومة والمعارضة ان يبحثوا عن حلول للمشاكل الاجتماعية اذكانوا حقا يمثلون الشعب الذي صوط عليهم.
37 - salim الجمعة 04 أبريل 2014 - 17:06
c'est le resultat des mots démocratie , liberté , droit de l'homme quand on va trouver des individus qui meritent ces mots on l'applique mais malheureusement regardez le resultat franchement le seul moyen pour sortir de cette crise est le retour vers dieu et appliquer son code car la population est deboussolé et ne sait plus quelle civilisation suivre
38 - Reda الجمعة 04 أبريل 2014 - 17:11
i guess its just the resulte of following the capitalism logic...;if they got the same rights as the capitalist ppl got ..school..support...then they will be a desecioner part in the community ...that what capitalist/dictators wants... to live with their kids hundred of years in domination of everything and that will give them just a revolution in the end ...like french one ;)..
39 - يونس SD الجمعة 04 أبريل 2014 - 17:26
بلا منكدبوا على روسنا هذا المشكل ليس بالجديد . كل ما هو جديد هو أن الخزن استطاع لسنوات عديد اخراص الصحافة وابعاد أقلامهم وكامراتهم بعيدا عن هذا الموضوع الحساس ولكن الفيسبوك خرج عن صمته وافضح المستور. وهذا مايكهل عاتقهم بعد أن فشلوا في اخراس الإنترنيت. فعوض الاعتراف بالمشكل ومواجهته بحزم مسؤولوا الأمن يخرجونا عليا من وقت لآخر بصور لمجرم وأمامه طاولة تحتوي على سكين وبورطابل وحذاء كبروباغاندا للتقليل من هول الفاجعة التي لمت بهم. متى كان امتلاك البورطابل والحداء جريمة؟؟؟ الله ايصوب
40 - samorai الجمعة 04 أبريل 2014 - 17:37
Je suis désolé, mes frères, ce qui est Alchrmel s'il vous plaît répondre immédiatement
41 - محمد الجمعة 04 أبريل 2014 - 18:38
أتفق تماما مع لمياء صاحبة التعليق رقم 13. فبالإضافة إلى الحزم في التعامل مع هؤلاء يجب البحث عن حل لمشكل البطالة عن طريق خلق فرص الشغل لولاد الشعب وتوفير سبل العيش الكريم بعد ذلك لي حصل يودي.
42 - فاعل خير الجمعة 04 أبريل 2014 - 19:47
كما يقال ذاك الشبل من ذاك الا سد الاحزاب تشرمل مع الحكومة في الشعب فمن الطبىعي ان يتولد لدىنا ظواهر جدد داخل هاد الشعب والمقلق ما سياتي من بعد د لن تتدارك الاحزاب والحكومة الموقف والله يلطف بنا
43 - شاب منقطع عن الدراسة الجمعة 04 أبريل 2014 - 20:13
السلام عليكم اغلبية الشباب تدهب ضحية الاجرام والانحراف والادمان مما يؤدي الى العنف ضد الاصول والمجتمع وتنكر للقيم والاخلاق والمبادء الانسانية, لبدا وهناك اسباب من بينها الانقطاع المبكر عن التمدرس الفقر المحيط الدي يعيش فيه ناهيك عن انعدام المراقبة من طرف الاباء, الدولة كدلك عندها الجانب الاكبر من المسؤلية متل غياب المرافق والتكوين وعدم مواكبة هاد الشباب المنقطعين عن الدراسة .شكرا لكم
44 - Youssef الجمعة 04 أبريل 2014 - 21:48
comment des analphabètes peuvent accédé a internet pour recevoir ces cours?
45 - T.A.S الجمعة 04 أبريل 2014 - 22:26
انهم ابناء الضعفاء جاؤا ليسترجعوا حقوقهم السليبة ــ المصيبة اكبر مما نتصور .. تذكروني
46 - Samir الجمعة 04 أبريل 2014 - 22:35
على الحكومة ان تأتي ببعض الجزائريين للقضاء على هؤلاء البراهش الذين يعتدون على اخوانهم المغاربة و هم يعرفون جيدا بأنهم ضحية سهلة المنال.
اما اذا اعتدوا على شخص لا يستسلم فلن يتركهم حتى يقضي على واحد منهم و هذ١ ما رأيته عند الجزائريين. و انا أعيش في مدينة فرانكفورت الالمانية حيث كان المغاربة المنحرفون يسيطرون على مواقع قرب محطة القطارات من أجل بيع المخذرات و الاستفادة من تجارة العاهرات هناك في الثمانينات و بعد قدوم الجزائريين في التسعينات سرعان ما اندثر أثر هؤلاء المغاربة و لم يعد هناك الا الجزائريون و الروس و الالبان. هؤلاء المشرملين فقط أبناء زنا يعني ابناء سواعدة و دانيال.
47 - إنسان الجمعة 04 أبريل 2014 - 23:21
ظاهرة التشرميل ليست جديدة الا بالنسبة للسياسيين الذين انقطعوا على الواقع المغربي ليكتشفوها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، المش مل هم فئة من الناس منحرفين اجتماعيا وأخلاقيا ، المجتمع قطع صلتهم بهم ليربطو صلتهم به عبر قطع الطريق على المواطنين، الامر بالنسبة للمسؤولين غير خطير بل مجرد ادعاءات فوطوشوبية، طالما الامر لم يمس الملك او قضية الصحراء، فلن نكون هناك خطة لمحاربة هذه الظاهرة، أقاموا الدنيا ولم يقعدوها من اجل قبلة مراهقي الناضور على الفايسبوك، ولم يحركوا ساكنا من اجل حل مشكل التشرميل
48 - تائه حزين الجمعة 04 أبريل 2014 - 23:34
هذا ملف تم طرحه وتجندت كل الحكومة من اجل التصدي لهؤلاء الشباب التائه في دروب مغرب فاسد عديم الحيلة لمواجهة الملف الاصعب هو ايجاد بديل لحل ازمة البطالة حكومة افلحت في زج بشبابها في السجون وفشلت في ايجاد ظروف سامحة للشغل ولكن السؤال المطروح ماذا بعد الافراج ?
49 - houssa السبت 05 أبريل 2014 - 00:58
لا نحتاج لالدراسة ولاهم يحزنون كل ما في الامر ان بعض الصعاليك يرهبون الناس ومن يرهب الناس فهو ارهابي ادن على الامن ان يتعامل مع هؤلائي الصعاليك كارهابيين وطبق عليهم قانون الارهاب
50 - فيصل السبت 05 أبريل 2014 - 02:02
افيقوا رحمكم الله هذا الشئ خاصوا حل امني صارم .كيفاش بغى يخدم هذا الي تيكريسي 4 فساعة .تيستولي على 4 بورطابلات تيبيعهم على الاقل ب1000 درهم
51 - lmbawa9 السبت 05 أبريل 2014 - 09:40
للمرة المليون ، نجح المغاربة في ادهاشي بغبائهم
زعما لاكريساج موجود من هادي سينيييييييييين!!! و بنادم جا اليوم تايربطو بالتشرميل!!!
دابا ولاو غير المشرملين اللي تايكريسيو؟؟
المهم!! تذكير: اعباد اللاه راه كنتو تاتكريساو قبل مايكون لا التشرميل لا التفايه!!
رغم رداءه منتوجها و بلادة مسيريها، لازالت التلفزه المغربيه قادره علىسريح البقر كما يحلو لها
52 - mohajir السبت 05 أبريل 2014 - 19:07
سبحان الله ،بدأت بقراءة التعاليق قبل مشاهدة مقطع الفيديو،كثير من الإخوان ينتقدون ويتحاملون على المتذخل ـ ياسين أحجام ـ حتى ظننت أنه ساء القول ،ولما تتبعت ما قاله وجدت الرجل تذخله سليم إذ فسر أ ن ما يسمى بالتشرميل هي ظاهرة جديدة أسبابها اجتماعية،ثقافية ثم أمنية.ربما كانوا ينتظرون منه أن يقول بالضبط ما يود سماعه كل منهم على حدى وإلا هاجموه.. ،يبدو لي أن الأغلبية أصابها مرض التشرميل الفكري ـ إن صح التعبيرـ
53 - السبت 05 أبريل 2014 - 20:28
حرية + جهل = فوضى
المجموع: 53 | عرض: 1 - 53

التعليقات مغلقة على هذا المقال