24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4506:2813:3917:1920:4022:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | أوباما يُهاجم المتطرفين

أوباما يُهاجم المتطرفين

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - عباس المكناسي الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 01:43
أنا سعيد جدا لأن أغلب التعاليق تدل على بعض الوعي لدى المسلمين وأنهم لم تعد تنطلي عليهم البروباغاندا و الحيل التي تصب كلها في محاربة الإسلام و محاولة تحسين صورة أميريكا لدى المسلمين.
الفيديو يوجد في اليوتوب بعنوان:"أوباما: المتطرفون شوهوا و أساءوا إلى دين الإسلام العظيم."
العنوان عجيب و لكن إذا عرفت من أنتجه سيبطل العجب.
آخر الفيديو يدلنا على صاحبه و هو:"فريق التواصل الإلكتروني - مكتب براج الإعلام الخارجي - وزارة الخارجية الأمريكية - America.Gov/Ar"
مثل هذا الفريق هو ما يصطلح عليه في السياسة بالبروباغاندا و التي تدخل في ما يسمى بالحرب الإعلامية، هذه الحرب التي يجمع الجميع أن أمريكا تخسرها أمام أعداءها أو من تسميهم بالمتطرفين.
الفيديو شاهده حوالي 7300 شخص إلى حدود كتابة هذه السطور. و إذا ضغطت عاى "Statistiques et données" داخل موقع اليوتوب، ستجد أن أغلب المشاهدين من المغرب، وهذا إن دل على شيء فإنه يدل على أنه انتشر إنطلاقا من مواقع أنترنيت مغربية، و الله أعلم إن كانت وزارة الخارجية الأمريكية هي من أغرت هذه المواقع على نشرها، سواء أكان هذا اللإغراء ماديا أو بأسلايب أخرى.
2 - مغربية وافتخر الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 01:45
ما اعجبني في تعليقه هو "النزاع بين العرب واليهود " في الشرق الاوسط ولم يقول المسلمين واليهود. لانه مسلم وغير عربي ولا يريد البلبلة لتعاطفه مع المسلمين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
3 - Insan الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 01:47
أين الديمقراطية أين حقوق الإنسان في الدول العربية والإسلامية ، كيف ننتظر من ماسوني أن يحرر فلسطينكم . أنا والحمد لله أعيش معهم وأول مرة في حياتي أحس فيها أن إنسان . بعكس الدول الاسلامية. غير مواضيعكم، غيرو أنفسكم. أخلو عليكم دو ناس ف تقار. هدرو على الجامعة المغربية ، على وسائل النقل لمكينش ف بلدنا. ........إلخ
4 - 9ari2 الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 01:49
انا ارى ان الرئيس اوباما يحاول ما امكن ان يكون رجل سلام، ومتعاطف بشكل كبير مع قضايا العرب، رغم انه محاط بحكومة متشددة، وذات نظرة قاسية تجاهنا وإزاء اي قضية تهم العرب والمسلمين، لدى فلا داعي للحكم على اوباما من خلال علاقته بامريكا، او من علاقته بواجباته تجاه شعبه، وبهذا نكون نحن المنحازين إلى اراءنا ومتعصبين، وبالتالي الم ينهى الاسلام عن التعصب؟ ودعى إلى آحترام اللآراء؟ خاصة انها في صالحنا.
إذن يجب ان نكون ديموقراطيين ونسمع كل الأراء حتى نستطيع ان ناخذ فكرة عن ما يفكر فيه الآخرتجاهنا، ونعلم مدى فهمه الأفكارنا.
5 - BENNACER الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 01:53
THE COFNILCT WILL NEVER END AND I KNOW THAT BY THE FACT.IF THE WORLD WANT PEACE THEY WILL ,BUT THE WAR IS HUGE BUSINESS THAT GENERATE HUGE MONEY.THEY WANT THIS TROUBLE AND THEY GET THE ANSWER FOR IT .THE MUSLIM WORLD IS NOT LIKE IT USE TO BE IN THE PAST.EVERYONE KNOWS THE GAMES AND WHO IS BEHIND THOSE GAMES.THE WESTERNERS ARE THE ONES WHO START ALL THAT
6 - كاتب . الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 01:55
إن رأي أوبما رأي الشارع الأمريكي وخطاب أوبما خطاب الشارع
الأمريكي وليس خطاب الإدارة الأمريكية . ومن هذا المنبر أوجه
رسالتي إلى كل العالم وخاصة في الدول العربية بعد خطاب أوبما
وأقول (( قد أتى الله بزمن تنصحكم فيه العجم لتصححوا دينكم
الدي يخلو من التعصب والكلمة الطيبة ))
7 - الهبيل الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 01:57
هداك شي لي قرا الله اما كتبو ..غير كتبوه ليه في البيت الابيض اجا هو غير امليه
8 - مسلم الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 01:59
و بالفعل فان الشعوب الرازحة تحت ظلم بلدك و حلفائه ستتعامل معكم بالمثل و ان غدا لناظره قريب.
9 - idriss الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:01
يا أوباما نحن لانطلب المستحيل نطلب فقط حقوقنا أن نعلن قيام الدولة الفلسطينية على الأراضى ١٩٦٢ كما تقول الشرعية الدولية وإن كان المشكل فى إسرائيل التى ترفض السلام الشجاع فإن أمريكا من يدعمها سياسيا فى هذا الإتجاه أمريكا من طور الأسلحة الإسرائلية النووية و البيولوجية و تستعملها فى كل مناسبة أمريكا من غزى العراق تحت أكاذيب رغم ان النظام العراقى تخلص من أسلحتة عكس الدولة الإسرائيلية لاتقة فى أمريكا لا مصداقية لأمريكا حتى توقف الدعم لإسرائيل التى قتلت كل أحلامنا فى غذ أفضل بسياسة أمر الواقع وأمام هذا الإرهاب الإسرائلى بالحروب علينا و الإرهاب الأمريكى السياسى فى الأمم المتحدة لم يبقى إلالغة العنف و القتال أما الكلام المعسول فلا يسمن ولا يغنى من جوع.
10 - adel 19 الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:03
كنا قد تعاطفنا معه عندما وعدنا بحل قضايا الشرق الاوسط فلسطينن والعراق وافغانستان...لكن اتضح انه كسابقه ببغاء اسراءيل لاحول ولاقوة له
11 - Reader الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:05
Dear hespressans
Let's give Obama the benefit of the doubt. He is known the change the course of history. He reached out to millions of Americans and reach their soul. They voted for him. He is the first President to congratulate Muslims in the Month of Holy Ramadan. He gave a powerful speech in Egypt. He has great respect for muslim. He has publicly said things that no other president had the courage to say. His powerful words made certainly a big difference in our hearts. But let's face it. The man is surrounded by wolves (lobbyist) from all corners of the globe. He is doing his best given the circumstances. Compare Obamas courage to Arab leaders. They are waiting for a miracle to happen. All they worry is the power to govern and live the lavish life. I agree with desparate people that are needing their hope for global peace to come true. We need nations to leave in peace side by side despite our differences. God Bless you all. Salamou alikou..
12 - gladiateur19 الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:07
i do completly agree with what he just said,that's true,islam doesnt have nothing to do with what these idiots think,as they fight in name of ALLAH,im a muslim,and in war's law,our prophet,mohamed,pray and peace on him has said,that we arent allowed to kill an old man,or a child,or a woman,or even do something bad to a tree ,
13 - فيصل الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:09
سبحان الله
حنا لعرب ما كنبغيو حد... يظهر لي اننا امة تكره الاخر ...رغم اننا ندعي الاسلام
واش كاين شئ رءيس امريكي تكلم بحال اوباما مع المسلمين و العرب و الاسلام بهاد الطريقة ؟؟؟
يجب ان نتساءل , اليس ممكن ان نكون نحن من نفتقد الى روح السلام و المحبة و القبول و الانفتاح ؟؟؟؟
اوباما يمد يده للعرب و المسلمين و يسعى للسلام و نحن نردها و لانقبلها ,,,
اوباما ليس رئيسناو لا ننتظر منه تحرير فلسطين و حل مشاكلنا , هو رئيس امريكا و له واجبات تجاه منصبه , و لكن الحق الحق انه متعاطف مع قضايانا
14 - هشام العنصر الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:11
لا تتكلم عن العدالة يا سيد البيت الابيض
اين انتم واين العدالة
لا عدالة
ولا عدل الا ان تعادلت القوى وتصادم الارهاب بالارهاب كما يقول شاعرنا العربي
ثم ان جائزة نوبل لم تعد لللسلام اصبحت للحرب منذ ان تسلمها اسحاق رابين
ثم ان صوتك يشبه صوت شبح
واستغفر الله
15 - عبد الرحمن الغافقي الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:13
لله يدرک يا سيدي الرئيس براک حسين أوباما. والله أنک أعظم رئيس شهدته البشريه في تاريخنا الحديث. أتمني کل التوفيق.
16 - Anas الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:15
مجرد إملاء تاريخي يخذر به الناس ويبرر حروب بلاده الصليبية القذرة ونحن نعلم ما يوجد في الكواليس من غوانتنامو ودعم إسرائيل التي تعلن جهرا أنها لا تريد السلام و إبادة مع تغطية إعلامية على ما يحدث في أفغانستان وووووووو
الله عز و جل خلقهم بشرهم وحقدهم وهو يعلم وحده الغاية من ذلك
17 - فيصل الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:19
اوباما رئيس امريكا و يراعي مصالح بلاده و ليس مجبر ان يحل قضايانا
و لكنه يقوم بجهد و يمد يده للمسلمين و نحن حتى لا نرد السلام
للاسف اصبحنا امة ناشفة لا تحب السلام و حتى لا تفهمه و لا تفهم القبول و التعايش
رغم اننا ندعي الاسلام . اي اسلام هذا يامرنا بتفجير الناس و بقتل الابرياء و بالدعاء على كل من عارضنا بالويل و بغضب الله و اصبحنا نتكلم باسم الله .ونلعن و نسب كل من خالفنا , سبحان الله نبدا الكلام بباسم الله الرحمن الرحيم و ننهيه باللعن و السب كما فعل السيد ابو شامة صاحب الرد 15 . هل فعل الرسول صلى الله عليه و سلم ذلك . الم يقل عليه الصلاة و السلام المسلم ليس لعانا او كما قال ًص.المسلم كالمسك اينما حل نفع .
اما كلام الوعد و الوعيد الذي اصبح موضة هذه الايام لا اعتقد بانه يمثل الاسلام و حتى الشيوخ الذين يمثلون الدعوة الى الله كثير من كلامهم فيه جفاء و وعد ووعيد
ماهذا ؟؟
18 - Mohamed الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:21
Your speech in Sweeden Is a philosophical speech..
Thanks again..!!!
19 - www الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:23
عن أي تعاطف تتحدث ألم تسمع أن الولايات المتحدة الأمريكية هي التي تمول جدار مصر لحصاير غزة
أفيقوا وكفاكم ذلا وهوانا قال تعالى( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم )
20 - عبدالمجيد . الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:25
إن الرئيس الأمريكي أوباما ينصح المتشددين والمتعصبين وله نظرة
جميلة عن الإسلام من أجل ذلك أرسل جدته لتأدية مناسك الحج هذا
بالإضافة إلى الكلمة الطيبة والمأخودة من كتاب الله عزوجل:
(( وقولوا قولا سديدا )) نعم إن الكلمة الطيبة التي أمر بها النبي
صلى الله عليه وسلم أو القول السديد شبه مفقود في الشارع العربي
بينما الكلمة الطيبة موجودة في الشارع العجمي وإن لم تكن موجودة
فتبا لكم أيها المتطرفون تبا لكم أيها لإسلاميون لاتعرفون إلا الحقد
والكراهية المشوهة لدين الله نعم كلكم تعتمدون على منامات
ورؤا من أفغانستان إلى مصر ومن مصر إلى المغرب إذ غيرتم
صورة الإسلام في رأي العجم والعرب.
21 - رافع ابو المفاخر الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:27
افاقو معاك السي لبيض مدام انك تتحدث سوى ان الحرب والدمار والنووي ادن لا شك انكم تستعدون لضربات جديدة ما دمت تطبل للحرب .وهده المرة منت يترى اعتقد انها ايران الله اخرج العاقبة على خير .
22 - dris الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:29
سبحان الله قوت البلابلابلا اما الصح ماباه حد
قال ليك هادوك الي هاجموا بلادو من افغانستان...اشنو دنب الافغان.تا واحد من دوك الي اتكرفسو عليكم ماشي افغاني...كلهم من الخليج....ماتقول غير بوش ف الكحل
شد اديك اشدو يدهم
23 - moslim+ الأربعاء 30 دجنبر 2009 - 02:31

الغوغاء يصدقون ما يمليه الصهاينة على أوباما الدي عمل على زيادة عدد قواته التي تبيد الأفغانيين حتى مواكب الأعراس يتم قصفها أوباما هو مظلة أمريكية لنتنياهو المستمر في الإستيطان والدي يعمل على تهويد القدس الشرقية أوباما هو الدي يظغط على عباس ليقبل التفاوض من أجل السلام الدي لن يولد أبدا. ما يريده أوباما وإسرائيل هو الإستسلام وليس السلام
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

التعليقات مغلقة على هذا المقال