24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

08/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4608:1713:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. رقعة الاحتجاج تتسع ضد إصلاح التقاعد بفرنسا (5.00)

  2. مؤتمر مغاربة العالم (5.00)

  3. المغرب يتراجع بشكل لافت في "مؤشر التجارة الإلكترونية" لـ2019 (5.00)

  4. بنكيران يتبرأ من حكومة العثماني ويدافع عن مراحيض الوسط المدرسي (5.00)

  5. لقاء حموشي وبومبيو يقرّ بقوة النموذج الأمني المغربي أمام الإرهاب (5.00)

قيم هذا المقال

2.60

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | منيب والعنف بالجامعة

منيب والعنف بالجامعة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - طارق من ألمانيا الجمعة 02 ماي 2014 - 23:36
السلام عليكم،

و الله إن هذه السيدة لها غيرة على الوطن و المواطنين. لست من أتباع فكرها، لكنني أشترك معها في الغيرة على هذا الوطن و حبه.

يحيا المغرب للجميع. مغرب التنوع و المغاربة أجمعين. الله يرحم الشهداء و يألف بين قلوب قست على بعضها.

أحب المخلوق في حبي للخالق سبحانه و تعالى.
2 - ويل لتجار الدين الجمعة 02 ماي 2014 - 23:38
شكرا للأستاذة منيب على غيرتها على الجامعة المغربية العمومية.
العنف الحقيقي والمدمر للفقراء والطبقة المتوسطة بل حتى للهوية المغرب هو الذي يقوم به الحزب الإسلامي الحاكم:
مخطط خطير يقوده حزب بن كيران الدي يرأس الحكومة : تدمير المدرسة العمومية وتدميرما تبقى من الجامعة المغربية العمومية ،ومنح الأراضي بالمجان أو بأبخس الأثمان للرأسماليين لكي يبيعوا التعليم والتربية بآلاف الدراهم لأبناء الشعب المغربي.
إنهم سيحاولون استغلال ما وقع في جامعة فاس لضرب التيارات الطلابية المناهضة لخوصصة التعليم العالي
بالله عليكم يا أتباع البيجيدي مادا ستقولون لخالقكم غدا وأنتم تناصرون حكومتكم وهي تفرض الغلاء على المغاربة وستفرض 2000درهما مصاريف دخول الجامعة العمومية عما قريب على أبناء الفقراء؟
هل من الإسلام في شيء خوصصة التعليم وتشجيعه وحرمان الفقراء منه؟
متى كان اكتساب العلم والمعرفة محصورا على الأغنياء يا من تدعون الإسلام والورع والتقوى؟
والله لأرى هؤلاء اليساريين بمواقفهم المساندة للفقراء أكثر منكم إيمانا ورحمة بالمساكين والفقراء ،أما أنتم فلستم سوى تجار دين وسيحاسبكم المغاربة عن نفاقكم وخدلانكم أيما حساب.
3 - الضحك على النفس الجمعة 02 ماي 2014 - 23:54
المغاربة يعانون من مرض نفسي خطير ألا وهو الضحك على النفس ، إضافة إلى ظهور مرض آخر وهو : إذا كنت لا تحب حكومة بنكيران هذا يعني مباشرة أنك مع شباط، ما هذا المنطق العجيب !!؟
لا أفهم المعجبين بالداودي ، الداودي يسعى جاهدا إلى خوصصة التعليم في المغرب، المنح تصرف للطلبة شهر قبل نهاية السنة ، أنا سبق لي أن حضرت حفل تخرج طلبة ماستر علوم اقتصادية و كان الداودي حاضرا ألقى كلمة بشر فيها الطلبة المتخرجين أنه من الصعب جدا الحصول على عمل وهذا بحضور عائلاتهم ، أي وزير هذا ؟
4 - يساري الجمعة 02 ماي 2014 - 23:55
تحية نضالية ... اصبت في ما قلت ... لقد ادخلوا العنف الى الجامعة لمحاصرة اليسار و لتكوين جيل من الضباع كما قال المرحوم محمد جسوس
5 - fatima الجمعة 02 ماي 2014 - 23:59
حزب العدالة و التنمية بدا يفقد توازنه العقلي . ويتجه للتطرف الفكري.



تعصبا دينيا و تطرف فكري و متاجرة بالدماء . مشا مسكين مع ها ذ الحكومة

خو صصت ا لجا معة 2000 dh ..............لاحول و لا قوة الا بالله
6 - ahmed bilal السبت 03 ماي 2014 - 00:05
أنا طالب ذي توجه يساري و أقول أحترمك
و أنقل
هذه القصيدة التي نشرت أولاً على تويتر اجتاحت مواقع التواصل الإجتماعي. قد تبدو لكم عادية جداً حتى تصلوا إلى نهايتها وتكتشفوا تركيبتها المدهشة.
إن جيلنا لم يقم بأي إنجاز
ولن يقول أحد
نحن كنا ذروة إبداع البشرية.
يا له من خطأ!
هذا هو التفكير الذي نعتبره مضيعة للوقت:
العيش من أجل المال والسلطة فحسب
تلك هي الطريقة التي تسير بها الأمور.
المحبة، الاحترام، واللطف
أقوال غبية لا ينبغي الوقوف عندها.
هذا شيء لم نفعله قط.
التخاذل
هو منهجنا للتعامل مع مشاكلنا.
العمل الشاق
هذا شي نسخر منه
سيظنّ الناس أننا لا نستطيع إصلاح ما فسد
قد يكون هذا صحيحاً
ما لم نعكس اتجاه الأمور !
7 - kadi-medi السبت 03 ماي 2014 - 00:13
إسهاب في الكلام دون جديد٠فكرك الماركسي اليساري أصبح متجاوزا كتجاوز العمر لك
إين كنت في الأمس القريب أيام الحسن الثاني حيث كان المغرب في حاجة إلى أصوات مناضلة ؟؟؟ و من نصبك اليوم ناطقة باسم المغاربة ؟؟؟
أصبحت حذاأت الماركسية تحلق في سماء المغرب في غياب النسور بحرية مطلقة وأصبحت لهن أصوات شاذة تطرق أسماع كل المغاربة٠ في عهد الحسن الثاني والبصري كن خفافيش تقبع في الظلام ليستمتعن بشبابهن، ولما صادف أفول شبابهن هامش الحرية الذي منحه محمد السادس للمغاربة أصبحت لهن مخالب تنهشن بها لحم هذا الوطن٠ لست ادري ما الذي ينتظره المغاربة من مثل هؤلاء.يجب التصدي لهذه الأصوات النشزة التي تنشر ثقافة العهر وممارسة الخيانة المقنعة قبل ان يفوت الاوان٠منيب والرياضي صورتان مستنسختان لخائنة وطنها أميناتو حيدر. كلهن يأكلن ثمار الشجرة ويقطعن جذورها وجذوعها.
8 - أمازيغي متتبع وملاحظ السبت 03 ماي 2014 - 00:53
سبحان الله، وباز على هذا البشر. يا له من إفتراء سافر.
سي الداودي هو أفضل وزير التعليم العالي في تاريخ المغرب، فهو يعمل من أجل مكانة عالمية للجامعة المغربية، واستقدام جامعات أجنبية مرموقة ومشهورة عالميا لكي يكون نصيب لأبناء الشعب المساكين والفقراء في ولوج هذه الجامعات التي كانت حكرا على أبناء الطبقة الغنية والذين يدرسون فيها بالعملة الصعبة. فعن أي خوصصة تتكلمين يا أستاذة التي أعماها الحقد الإديولوجي البائد.
9 - لفارة السبت 03 ماي 2014 - 00:58
شكرا لك على هذه التوضيحات والمعلومات التي تمس المغاربة جميعا.ابتلينا بهذه الحكومة العرجاء.ليس هناك وزير يفرح القلب فيما يتعلق بمستقبل المغرب والمغاربة أو له استراتيجية عمل عقلي رزين.يتكلم هذا الوزير(الداودي) عن خوصصة الجامعة ماذا جنينا من خوصصة القطاعات الاخرى،التفقير والحرمان وهلم جرا.تعلم سيدي الوزير أن التعليم أرقى من أن تتكلم عنه أنت لانه يتضح من خلال خرجاتك أنك لاتتقن الا النباح أما ما يتعلق بهذا القطاع من الأفضل لك أن تنزوي عنه جانبا لأن فاقد الشيء لايعطيه.أما عن الأراضي فاتركها لمستقبل البلاد للأجيال القادمة،فهي ليست لك لكي تتبرع بها للأخرين.وحاول أن تكون قدوة ولو لمرة واحدة أنت وأمثالك وقدم استقالتك فورا. وامنح أرضا من عندك لبناء المدارس.هذا من جهة أما من جهة أخرى فمسألة 2000 درهم كرسوم للتسجيل اذا طبقت ستقبر ما بقي في هذا الميدان،تعلم سيدي الوزير أن70 في المائة من الطلبة يعيشون الفقر والحرمان وحالتهم تدمي القلب وانت تحاول وبكل جهد أن تحرم أبناء هذا البلد من أبرز حق في الوجود بعد الحياة هو حق التعليم.
10 - etudiant de mangement السبت 03 ماي 2014 - 01:27
تحية للدكتورة نبيلة منيب .. و غيرتها على الجامعة المغربية, و نعم الاستاذة الجامعية .. تحية لك أيتها المناضلة
11 - شكرا للأخ التيجني. السبت 03 ماي 2014 - 01:41
والله لو كان للحزب الإسلاماوي رجالا بالفعل لهم فقط 10 في المئة من شجاعة هده المرأة المناضلة المغربية القوية لو انتصروا على المفسدين والفساد المستشري في بلادنا.
لكن للأسف الشديد لا يتوفرون سوى على اشباه الرجال لايفهمون سوى في الثرثرة والكلام الفارغ والشعبوية أما العمل الحقيقي على أرض الواقع (يجيب الله)........؟؟!!!!
وهذا أظن اصبح يعرفه عنهم اليوم حتى الأميين والبسطاء من الشعب.
12 - mohamed السبت 03 ماي 2014 - 01:47
ليكن في علم الجميع أن سبب الفوضى التي وقعت في فاس و راح ضحيتها الحسناوي هو ما أشارت إليه الأستاذة منيب( 2000 درهم ) كرسم للتسجيل بالكلية . ومادام أن ردود الفعل ستكون قوية من طرف الطلبة بدأ التخطيط لحدث ليشرعنوا به الهجوم على الكلية و اعتقال المناظلين ... لتمرير مخططهم...
13 - mousA السبت 03 ماي 2014 - 01:54
تشكاي علينا وحنا غارقين في شكاوي , حفضنا لي كي اتشكى وقتل لينا قلبنا .

تؤكدينا انكم افسدتم في الماضي وا شوفو غيروا ولا باقي ما ساليتوش الافساد

يجب حضور احزاب امازيغية جديدة .

الان ليس سوى الندابة والكذابة.

يجب تجربة احزاب فقط امازيغية وكافانا من الخراب الموجود الان

اغلب المظلومين امازيغ وهم منسيون وصل وقتكم يا امازيغ ان تحكموا وتسترجعوا حريتكم وتهميشكم
14 - خلود السبت 03 ماي 2014 - 01:57
تكلمت على ان الإسلاميين هم من ادخلوا السيوف الى الجامعة والأحياء الجامعية كدت اضحك حتى يغمى علي هذا الكلام قد يصدقه جيل لا يعرف اليسار الراديكالي المتطرف الإرهابي جيدا اما وقد عاصرت اندحاره وفشله التام فاعرف جيدا وأتذكر عقلية الإقصاء الإجرامي التي كان يمارسها اليسار الراديكالي الرجعي المتطرف
15 - من بلجيكا السبت 03 ماي 2014 - 02:16
كنت في الجامعة ما بين 2000و2004,احكي لكم ما يقع في الجامعات وبالخصوص جامعة وجدة التي تلقيت فيها دروسي,المهم سبب العنف الذي تحدث عليه الداودي هم السبب لانهم هم الذين قتلوا بومالي ويرهبون الطلبة داءما بالقتل وكانوا يلقبون بالظلاميين,ذا مرة كنت في المدرج ننتظر دخول الاستاذ فجاءة دخلوا علينا الظلاميين وبدؤوا بالتشويش لمقاطعة الحصة فقمت انا عبد الضعيف للاستفسار فكان ردا منهم بشع(انت ريفي كافر عدو الله اتجي وقت غاتشوف).يظنون انهم مسلمين ونحن الذين يحلقون اللحية كفار.انهم سوى منافقون متعصبون
16 - samir fes السبت 03 ماي 2014 - 03:04
لا للعنف,ولكن صراحة القوى الضلامية هي من استفزت القاعديين بفاس-محاولة تنضيم ندوة مشبوهة بعناصر متهمة في قتل طالب يساري سنة 1993(حامي الدين),قيام فصيل التجديد الطلابي بانزال مكثف و مسلح لعناصره من مواقع جامعية مختلفة(مثلا الطالب القتيل الحسناوي من كلية الاداب مكناس),التعبئة للندوة مع لغة التهديد و الترهيب,محاولة استفزار القاعديين..................................................................................................................................................................-
17 - tahar السبت 03 ماي 2014 - 03:18
ا لحمد لله المغرب بخير مهد التشا وم وهدالنقشش ي تيجي انت لي عقلك فاشل وسلبي الحمد لله البلاد فيه الامنن والتغير موجود في جميع الادارت اولله مجبتي خبار غير كتهضر نصيح من عند ي شوف ليك شي حرفا شوهتي الصحف لمغرب بغو زكي مدرب الجمعة لبت الطلاب هدهو التغير واصلاح وش نت كولش عندك خيب الله اسمحك
18 - presque citoyen السبت 03 ماي 2014 - 03:57
Je ne commente pas souvent. Mais le militantisme, l'honnêteté de cette femme me force à écrire et lui rendre hommage
19 - Hassan tanjaouu السبت 03 ماي 2014 - 08:19
كلام في التصميم شكرًا الاستادة نبيلة منيب، حزب العدالة والتنمية ماض في تخريب البلاد والعباد والذي له جرأة سياسية يقول لي ماذا جاءت به تجربة الاخوان في الحكم في المغرب من جديد يذكر؟ اللي كايحكم هو سيدهم ويمركز كل السلطات، لقد قبلوا بالمشاركة في حكومة لا تحكم وتتحكم الا في الفقراء، وتم بذلك حرق الورقة الاخيرة للعدالة والتنمية
20 - Belhaj السبت 03 ماي 2014 - 09:04
تحية نضالية للمناضلة اليسارية الكبيرة
21 - مغربي أصلي السبت 03 ماي 2014 - 09:29
يجب إعادة النظر وأنا أأكد على إعادة النظر في أساتذة الجامعات وخصوصا جامعة مراكش . هناك أساتذة يؤطرون طلبة ماستر ودكتوراه لا يفقهون شيئا
همهم الوحيد هو تقاضي تعويضات على ظهر طالب مسكين.
والأخطرهو سرقة مجهودات الطالب وتبنيها أو بيعها ويلجأ الأستاذ اللص
إلى تطفيش الطالب ليذهب ويترك له البحث دون إتمام الدكتوراه.
المرجو الانتباه لهذا الجانب الخطير واللاأخلاقي .
بعضهم يدخن على الطالبات وبعضهم يأمرهن بإزالة اللباس الإسلامي
وبعضهم لا يقبل من التلميذ أن يقول إن شاء الله.
هيا إلى الاصلاح وإنقاد أطفالنا من تماسيح وأخطبوطات الجامعة.
فليطوع أحد المسؤولين وليسأل الطلبة ولينظر ما يعانونه من ويلات ومصاعب.
22 - Driss السبت 03 ماي 2014 - 09:50
رغم تعاقب سنين من الفساد و الجفاف على ايدي حكومات من احزاب لا اكن لها اي تقدير, الا ان سنوات هذه الحكومة المصيبة التي اصابتنا و قصمت ظهرنا لم ارى لها مثيل في تفشي الزلط و الحكرة و افراغ جيوب الفقراء اتمنى زوالها فيما قريب.
23 - فاضلي السبت 03 ماي 2014 - 10:02
النقد من اجل النقد والرؤية واضحة هي الدفاع عن توجه معين .اما التخريب فقد ساهمت فيه الحكومات المتعاقبة السالفة بشكل كبير , والوضع الحالي ماهو الا تعبير عن سياسات مضت , واي نواي حسنة للاصلاح فهي تواجه من طرف لوبي الفساد , الذي يقف سدا منيعا امام المواطنين الاحرار الراغبين في تحقيق الاصلاح لهذا الوطن الحبيب .واعتقد ان فكرة التعليم بالمجان غير صائبة , من جهات متعددة :
اولا ": المجانية افرزت عدم الاهتمام عند الكثيرين
ثايا : الانسان من طبعه يرغب في الاشياء التي يؤدي عنها مقابلا
ثالثا: هدا عصر الاقبال على المؤسسات الغصوصية , فلماذا لايتم تحسين المؤسسات العمومية
رابعا : فكرة المجانية عقيمة
خامسا : الاداء يعطي للشيء قيمة في هذا العصر
24 - assafar السبت 03 ماي 2014 - 12:21
والله لأرى هؤلاء اليساريين بمواقفهم المساندة للفقراء أكثر منكم إيمانا ورحمة بالمساكين والفقراء ،أما أنتم فلستم سوى تجار دين وسيحاسبكم المغاربة عن نفاقكم وخدلانكم أيما حساب.
مــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــنقول
25 - yassir السبت 03 ماي 2014 - 12:59
كفانا كلاما فارغا السي التيجيني،ارحمونا من تطبيل لمثل هؤلاء الأشخاص اللذين يرتدون جلباب الشعب و يتقمصون دور الدفاع عن مصالحه،ارحمونا من الترويج لأفكارهم التي وَلَّى عليها الزمان و أريد أن أشير على أن من يريد فعلا الدفاع عن الفقراء و مصالحهم لا يجد وقتا للنظر إلى المرآة أما صديقتنا منيب فأظن أن جل وقتها تقضيه في التزيُّن والإستجمام في الخارج مبددة أموال الحزب التي هي من أموال الشعب،أما فيما يخص التعليم فالمنطق يقول أن الحكومة التي ترفع من منح الطلبة إيمانا منها بأن الطالب المغربي في حاجة ماسة لمورد مالي يساعده في مساره الدراسي لا يمكن في يوم أن تفرض رسوما في التسجيل على الطلبة وإن فرضة هذه الرسوم فستفرض على أبناء منيب و أبناء مثلها من الأغنياء ولا أرى أي ضير في ذلك من أجل تحسين موارد الجامعة و التقدم بها إلى الأمام، و أنت على علم بكل هذا السي تيجيني فقط كما نقول بالدارجة "كتبوهل على الناس" لأنك لست محايدا و واضح أنك تخدم جهات معينة فأنا أدعوك مرة أخرى لتغيير مهنتك لأنك لست أهلا لها مادمت مفتقدا للحياد
26 - الى الامام ياوطني السبت 03 ماي 2014 - 13:52
لاحظت ان الكثير من الاخوان المعلقين يتكلمون عن السيدة منيب وكان لهم معها حسابات شخصية. هذه السيدة وغيرها من المناضلات على قلتهم في بلدنا تفرض علينا احترامها لا لاننا نشترك معها في ايديولوجيتها ولكن لما لديها من الشجاعة على التزامها بمواقفها ومبادئها في وقت نعرف فيه مكانة المراة في بلادنا. علينا ان نعترف لكل المناضلات والمناضلين بما يقومون به من اجل تقدم وطننا بغض النظر عن انتمااتهم الحزبية. انا مع العدالة والتنمية من اجل تحقيق هذين الهدفين واعترف للحكومة بالقرارات الايجابية التي اتخذتها خصوصا على المستوى الاجتماعي , ولكني لست مع اي حزب ينتج الكراهية والحقد والعنف ضد من يخالفه في ايديولوجيته
27 - salame السبت 03 ماي 2014 - 14:15
وعليكم السلام اسي - طارق من ألمانيا يقول
و الله إن هذه السيدة لها غيرة على الوطن و المواطنين. انا قول ولله لايجد ليوم من لها غيرة على الوطن ولا الموطنين المستضعفين في هد االبلاد ولله ان هد الحزاب وهد الجمعية وهد المنضمة وا الا اشخص لا تهو مهوم الا الا ان فسهم ومناصب اهم اون تعلمو علم اليقن ان هد دولة المغربية دولة احقرة وضلم الدي ولعنف الفرضى والجامعي الدي نتعرضوله نحن ضعفا في هد البلاد لامتال اله في العالم متلان بلمس القريب بي احد اشاورع فى الدر البيضاء احد رجال اشرطة المرور يعتدي على اصحاب ادرجة تلات العجلات بي مخلفة انهم لم يمرون من طريق المخصاصة لي ادرجة توني العجلات كم عندن من هد اطرق المخصاصة في الدرلبيضاء متلان توجد بعض المتر بي شارع 10 مارس وهنا تجد احد رجال الامن يصطاد الضعفاء حتى وان له اورق التامن وورقة الرماضية اين الغيورين على الوطن و المواطنين البسطاء اسي - طارق من ألمانيا ولالة منيب من المغرب والغيوران من العالم وعباد الله
من سيحمين من هدا تعسفات ولاحقرة شكران
28 - مواطن مغربي السبت 03 ماي 2014 - 15:39
التعليم وصل الى ماوصل اليه بفعل الزبونية والمحسوبية التي كانت متمظهرة في حكومات تعاقبت الى زمن طويل في التسيير . ولهذا فاننا امام وضع لانحسد عليه يتمثل في كثرة الاشباح بهذا القطاع .وما على الحكومة الان الا ان تحارب هذاالظاهرة المستفحلة .التي في حماية جهات لازالت تقاوم بما تتوفر عليه من اجهزة تابعة لها . وهذا التستر غير المعقول لازم مقاومته بتكثيف الجهود وتحميل المسؤلية الكاملة للمتسترين على الفساد ايا كان نوعه . ويجب تحقيق العدالة والديموقراطية بين جميع مكونات القطاع دون محاباة فئة على حساب اخرى . والاصلاح يتطلب الارادة القوية في مواجهة الواقع وتغيير ما تقتضيه
الظروف والاحوال بعيدا عن التملص من المسؤولية .لة اللامبالات بترك الوضع على ماهو عليه وافساح المجال للمتلاعبين باستغلال الفرصة المواتية لهم
29 - JIL السبت 03 ماي 2014 - 17:13
تحية للأخت منيب فعلا العنف قديم في الجامعة وأحدث لمحاربة اليسار .لاكنه بقي صامدا.والإسلامين نشطوا في الجامعة تحت مظلة اليسار أوطم رغم أن التقدمية من مباد ئها الأربعة.
30 - ضد التعليم مجاني السبت 03 ماي 2014 - 17:18
اضحكتني لما قالت ان لنا باحثين في جامعاتنا من بين المائة المؤثرين في العالم
عن اي بحث تتكلم هاته السيدة?
ولماذا لم تنصفنا نوبل في الداخل والخارج
هل ممكن ان تنورنا الاستاذة هل التعليم العالي مجاني في الهند او البرازيل او اي دولة اسيوية تصنف نامية
انا ضد التعليم مجاني للجميع في شعب البطالة
التعليم مجاني يجب ان ينحصر على المعاهد وكليات الطب مع مطالبة بتعويض بعد العمل لنسبة حسب التخصص
من يحب الاداب او القانون اوحتى العلوم ولم يكن من 10% المتوفقين يجب ان يؤدي نسبة حسب تصنيفه وشعبته
ما الفائدة من تخرج سنويا اكثر من 50000 في شعب لايمكن توظيف الفين منهم
والله انا من عائلة فقيرة لكن مع الحق واقاف تبدير المال العام والوقت
31 - يساري تقدمي السبت 03 ماي 2014 - 18:28
النهج الدموي المرحلي هم ازمة الجامعة المغربية
أولا النضال ساهم فيه الجميع،
ولن أنفي نضال أي فصيل كيفما كان...
واليسار قدموا للجامعة المغربية، وبعضهم جنى عليها...
بالنسبة للنهج، فبرنامجكم (أعني البرنامج المرحلي)
لا يتحدث إلا عن المواجهة
وهل يمكن للجامعة أن تتقدم بفكر مواجهة الطلاب
لأن في نهاية المطاف، من تسمونه ظلاما وشوفينا وتحريفين، هم طلاب
ومواجهتكم لهم (هجوم،ليس مواجهة) بالسيف ليس إلا تقدمية إلى الوراء (على حد تعبير أحد مناضلي الحركة الثقافية الأمازيغية)، الذي يقول أنكم تقدميون لكن إلى الوراء.
فتقدميتكم وديمقراطيتكم، ما هي إلا شعارات.

الديمقراطية: وأنتم تمنعون الجميع
التقدمية: وأنتم لا تدرسون، لا تفكرون، تعرفون فقط السيف
النضال: تعيشون في الجامعة فوق العقد من الزمن، من أين تحصلون على المال؟
لأن المنحة (أو المحنة) التي لا زلنا نطالب بالرفع منها
مدتها 3سنوات أو 3 ونصف
فمن أين تحصلون على الدعم عند انتهاء منحتكم؟
فشعارات الديمقراطية؟ التقديمية؟ النضال؟
ماهي إلا شعارات تكذبون بها على الطلاب...
32 - redouan السبت 03 ماي 2014 - 19:08
شخصيا احترم هذه السيدة كثيرا مناضلة حقيقية لم تبع ولم تشترى نحبك نبيلة
33 - طالب سوسي السبت 03 ماي 2014 - 20:10
تحية للمناضلة اليسارية في وقت قل فيه الرجال في المغرب، وتولى الحكومة الحلايقية والمشعودين. كنت في كلية العلوم ابن زهر بأكادير وعايشت انتشار الظلاميين المتطرفين من أتباع بنكيران ةالعدل ةالاحسان وأتباع الشيوخ الميكانيكيين والبلومبية والخياطة. جاء الطلبة من ذلك النوع وقدموا أنفسهم كطلبة مستقليين وبعد ذلك عرضوا كتبهم التكفيرية والاخوانية والقطبية ثم بدؤوا في نشر أفكارهم بالقوة ومنعوا الكثير من الأنشطة الطلابية التي تريد الفصاءل التقدمية تنظيمها. ثمّ ظهروا على حقيقتهم وأعلنوا عن أولياء أمورهم. المهم كانوا لابسين مزيان وكاينجحوا دون أن يحضروا معنا الدروس القليل فيهم لابس الجلد وعندو موطور. وحنا أولاد الشعب كانتقاتلوا مع المصروف القليل. لمّا استعملوا الأسلحة المختلفة في هجوماتهم على اليساريين وهم مساندين من طرف غرباء عن الكلية. والله العظيم. لم يعد الطلبة يطالبون باازيادة في المنحة وحافلات النقل والمطالب الأخرى لأجل الطبقة الكادحة عامة، بل رفعوا شعارات أفغانستان والشيشان والصلاة في الجامعة والحجاب والسلام باليد على الفتيات والجن والشعودة. ديك الساعة النظام والفاسدون تهناو مع روسهم
34 - talib الأحد 04 ماي 2014 - 01:55
استغرب لبعض اليساريين الذين يدافعون عن عصابة البرنامج المرحلي اللي خلاو دار بوهم شحال من مرة في الجامعة .
في الحقيقة راكم عارفين شكون هو الحيوان اللي كيمشي غير بالعصى حشاكم
35 - brahimم الأحد 04 ماي 2014 - 02:27
شكرا لاخت منيب لقد اعجزت كعادتك كل من خالفك الراي بالحجة والبرهان;حزب العدالة والتنمية الرجعي نجح في تاجيج مشاعر الشعب دون القدرة على اتخاد اي قرار بنزع الماذونيات لمن لا يستحقها+ الزيادة في المحروقات .اخفاقات بنكيران لن تختلف كثيرا عن سابقاتها وهي امتداد لها واي حكومة لاتستطيع تسوية ولو الحد الادنى من مشاكل الشعب محكوم عليها بالفشل ان لم نقل الزوال.
تحية للمناضة منيب.
36 - نورالدين التمسماني الأحد 04 ماي 2014 - 12:33
لماذا يتم قلب الحقائق؟ لما تكلم وزير التعليم العالي عن موضوع تادية مصاريف التسجيل بالجامعة قصد الفئة الميسورة وليس الطبقة الكادحة, ولكي نكون موضوعيين ونزيهن في محاسبة او تقييم الاخرين يجب علينا ان ننقل المعلومات والوقائع بكل صدق وامانة, فحبل الديماغوجية قصير
من جهة اخرى يمكن لهذه الموارد الاضافية ان ترفع من جودة التعليم بجامعاتنا وكذالك الدبلومات المحصل عليها
37 - mostafa الأحد 04 ماي 2014 - 13:52
Salam,
J'ai obtenu en 4 ans ma licence à l'université Med Ben Abdellah à Fès, promo 1999. Je ne suis pas le fils de Ben..., mais je suis et j'ai été le fils d'un plombier... quelqu'un de la grande masse populaire. Je peux vous dire que je n'ai jamais compris ce qui se passait à la fac des sciences. Pour moi, c'était "alhalka" L'université est politisée au Maroc et elle joue en quleque sorte le rôle d'un champ de bataille entre les differentes idiologies. Bref, comme on a eu un long vide politique et ce presque depuis l'independence et comme les partis politiques n'encadraient pas les jeunes et n'attiraient pas la masse, l'université était le seul moyen pour s'exprimer et même dans le sang. Je pense que rien ne va changer tant que l'on regarde l'université comme un espace pour wlad achaab qui sont de trop, qui ne serviront à rien même s'ils réussissent leurs études. Etudiants, soyez intelligents, et courageux. Moi, weld achaab, de Fès, j'ai rejoint un des plus grands labo du monde...M
38 - observateur الأحد 04 ماي 2014 - 17:42
Avec tous mes respect madame Mounib...la violence dans les université a commencé déclenché par les gauchistes entre eux et entre les parti qui ont dit tjr oui au Makhzane.... et après entre les islamiques et les gauchistes ....Donc tous sont responsables et surtout les gauchistes et Makhzane et ses alliés et après vient la responsabilité des islamique...Donc il faut éduquer tous de respecter la démocratie et les droits de l'homme...Amicalement madame Mounib....
39 - mohamed azrou الأحد 04 ماي 2014 - 19:37
عندما تعمي الإديولوجيات صاحبها عن رؤية الحقيقة و يظن أن كل الناس مثله فهو يكذب ويفتري ويلفق التهم للخصوم السياسيين وهو لا يعلم أن القارئ يرى ويسمع ما يحدث على أرض الواقع .
- متى قال السيد الداودي أن رسوم التسجيل ستفرض على أبناء الطبقة الفقيرة والمتوسطة ؟ وهو من قرر الزيادة في منحة الطلبة التي كانت مجمدة لسنين وقد تحقق ذلك بالفعل .
-ع-من تكذب أسي التيجيني وضيفتك ؟ لكن هذه هي حقيقة أغلب اليساريين الذين لا يستطيعون تقديم أي إنجازات للشعب ويراهنون في نجاحهم على تشويه الآخر كما هو حال جبهة الإنقاد في مصر .
أهذه هي الديموقراطية التي تتحدثون عنها ؟ إقصاء الآخر وتشويه صورته .
- لماذا لا تؤمنون بصناديق الإقتراع وتحترموا إرادة الشعب في اختياراته ؟
- وهل السياسة لا ينبغي أن يمارسها إلا من هو يساري أو لبرالي ؟
- ألا يمكننا أن نعيش بإديولوجيات ومرجعيات مختلفة يحترم كل منا الآخر بدون إقصاء ؟
- لماذا لم تستنكروا مقتل الطالب بفاس على يد اليسار المتطرف ؟ أم أن اليساريين وحدهم هم من لهم الحق في الحياة ؟
- ماذا سيكون مصيرالإسلاميين ومصير كل من لا يتبنى إديولوجيتكم في حالة وصولكم الحكم ؟
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

التعليقات مغلقة على هذا المقال