24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5708:2613:4416:3018:5420:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | طريقة مغربية لتوليد الكهرباء

طريقة مغربية لتوليد الكهرباء

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - mohamed السبت 10 أبريل 2010 - 05:15
le nucléaire c la solution la plus adéquate car c une énergie très propre et moins chère si on observe des normes de sécurité très stricte et c possible pour les marocains
2 - تايبر السبت 10 أبريل 2010 - 05:17
الربورطاج منقول من الجزيرة للأطفال
أنصحكم بمشاهدتها بدل 2M
3 - 3okal السبت 10 أبريل 2010 - 05:19
مشكورين ولكن لايكفي يجب على مغرب أن يركز على نووية و-chamssiya
4 - Marocain السبت 10 أبريل 2010 - 05:21
technique utilisée au centrale de Grande Dixence en Suisse pour produire une puissance de l'ordre 300 à 400 MW
5 - yoonnss السبت 10 أبريل 2010 - 05:23
فعلا اتفق معك لا شيء جديد او فريد في الفيديو باستناء --الكشف عن المناطق الحيوية والاستراتيجية للمغرب--او بالعربية تعرابت الاماكن الي فيها ما يتضرب ولا يتفرقع في حالة حرب--التجسس تحت غطاء العمل الصحفي -او قالك ..معمل فريد من نوعه في العالم!!?علا المغرب الحدر من بعض العرب خصوصا اعداء الوحدة الترابية وقناة الجزيرة القطرية.فسياسة الابتسامة والتروي لم تنفع المغرب فالنجرب التكشير عن الانياب وما اكثر انياب المغرب ان كشر عليه ارجو النشر هده المرة
6 - hassia السبت 10 أبريل 2010 - 05:25
la technique n,est pas du tout nouvelle,le bassin d,en bassert a alimenter le bassin d,enhaut a l,aide de pompe en cas de faible et variation de la charge,le savoir est la ,mahleureusement comme HAYRAN a dit dans son dernier article,tous les equippements sont emportes,turbine,generateur,accouplements,pompes,systmes de raccord et etanchete,pipelines,centre sps de controle et commande,parceque on est pas industrialise,nous ferons que consommer et assembler
7 - ben10 السبت 10 أبريل 2010 - 05:27
cette technologie n'est pas une invontion marocaine desole de vous le dire mais ici au canada cela fait plus de 50 ans que ca existe et ca s'appele l'hydro electrecite.c'est le meme pricipe que dynamot d'une byciclette qui est tourne par la roue et celui du reportage.est tourne par l'eau d'ou vien le mot hydro.
8 - Optimiste السبت 10 أبريل 2010 - 05:29
j'aimerais bien vous signaler qu'on est que des consommateurs de technologies, ceci n'est que des Equipements fournis par des entreprises européennes
et américaines
bon, il faut pas être sii optimiste
9 - anass السبت 10 أبريل 2010 - 05:31
التقنية المستعملة في هده المحطة معمول به في مجموعة من الدول
وللاضافة فقط فشركة alstom هي من قامت بانجاز المشروع
ادن كيف نضفي صفة المفربة على هده التقنية
10 - التوتي السبت 10 أبريل 2010 - 05:33
ثمن الطاقة جد مرتفع والمغرب يعتمد على اسبانيا....للتزود بالطاقة .ولا يمكن الخروج من هذه المعضلة الا بالعمل ثم العمل و العتماد بالاساس على الكفاءات و ليس على ذوي القربى
11 - mohamed sala7 السبت 10 أبريل 2010 - 05:35
طريقة مغربية لتوليد الكهرباء
يا له من عنوان جميل ولاكن الغريب في الامر اننا لن تسمع بطريقة عربية لتوليد الطاقة فما بالك بمغربية و افغانية يا اخي العرب بريء ين من الاختراعات فغير العنوان لو سمحت فهده الطريقة هي للنصارى قبل عصور من معرفة العرب الطريق الى المغرب
12 - jwx السبت 10 أبريل 2010 - 05:37
bravo pour le genie marocain ,mon pays peut depasser le japon , la corée ......
13 - azartti السبت 10 أبريل 2010 - 05:39
ا حسن روبورطاج الله المستعان
14 - KAMAL السبت 10 أبريل 2010 - 05:41
je suis enchanté, comblé, heureux de constater cette technologie marocaine mise en place pour produire de l electricite. Les installations sont magnifiques, le personnel est compétent. ça me rejouit de voir le Maroc varier ses sources energetique. Un grand chapeau. Vive le Maroc.
15 - Abdu السبت 10 أبريل 2010 - 05:43
بسم الله الرحمان الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مثل هذه المشاريع تثلج صدورناوتخلينا انقول ان المغرب ما زال بخير رغم النكسات
نتمنى من اصحاب القرار ان يعطو فرصة لناس البلادايخدمو وكفى من الاعتماد على كل ما هو اجنبي
16 - Marocain السبت 10 أبريل 2010 - 05:45
rendre à César ce qui est à César , cette méthode a été inventée en 1879 par Lester Allan Pelton, en Californie.
17 - Dr. F السبت 10 أبريل 2010 - 05:47
غريب! ماهو "المغربي" في مبدأ تحويل الطاقة الحركية الى طاقة كهربائية؟
القانون الفيزيائي وراء هده الامكانية هو قانون او قوة Lorentz.
هدا المبدأ يستغل في جل انهار المانيا مرات عديدة لتحويل الطاقة الحركية للماء الى كهرباء. المانيا تزخر بمحولات
طا قة الريح الميكانيكية الى كهرباء. بالنسبة الى اليات التحويل فهناك شركات عالمية خاصة تصنع هده االيات، وكل شيئ في الفيديو مستورد.
18 - aminos9 السبت 10 أبريل 2010 - 05:49
je trouve ca tres moderne
19 - Eddy السبت 10 أبريل 2010 - 05:51
A Mr bravo ! T as bien dis que le Maroc peut depasser le Japon...je te signale que je vis ici ca fait des annees,et ce que J ai vu ici aucun autre oeil ne peut le voir!Japon c le pays le plus moderne qui existe sur notre terre!je travaille dans le domaine robotique..Japon est allee loin,Le maroc avance mais tres logntementil.Il lui faut des centaines d annees pour eteindre le niveau japonais et peut etre il n arrivera jamais! je me demande bien pourquoi la majorite des marocains pensent qu ils sont intelligents..un peuple bizarre et rigolant
20 - ستاتي عبد لعزيز السبت 10 أبريل 2010 - 05:53
محطة الضخ بني ملال: حجم اللبركة وحجم الأنابيب يوحي أن عدد الكيلواطات الناتجة في المضخة السفلى ضعيف...المضخة الدافعة للأ على تحتاج لقدرة أكبر لدفع الماء ،وعليه فستضيع نسبة مهمة من الإنتاج فقط لتشغيلها...زائد،ماذا لو كانت نسبة الأمطار ضعيفة....
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

التعليقات مغلقة على هذا المقال