24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5108:2313:2816:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. أقراص هلوسة تجرّ شبانا إلى القضاء بابن سليمان (5.00)

  2. إجلاء 54 ألف شخص لتعطيل قنبلة بمدينة إيطالية (5.00)

  3. وقرَّر تِبون ألا يعتذر.. (5.00)

  4. الملك محمد السادس يدعو الرئيس الجزائري إلى فتح صفحة جديدة (5.00)

  5. صوت الوطن (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | المالكي يحاول الإنتحار

المالكي يحاول الإنتحار

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - سفيان السوسي الثلاثاء 26 أكتوبر 2010 - 06:32
السي المالكي أنصحك بمغاردة الغراق لإن تجربتك في السياسة " خاوية " أنصحك بمغادرة العراق فورا وأطلب اللجوء السياسي في إحدى البلدان الأروبية ، إن كان لديهم مكان شاغر أما بقائك في مطالبة الدعم من ملوك العرب من أجل الخلود في السلطة أمر مستعبد .. لمادا " لأن يديك ملطختان بالدماء وتوقيعك على صك إعدام صدام حسين معناه : أنك شجاع بالعكس ـ إنتضر دورك في الأيام المقبلة ، دع الغراقين وشأنهم فليس لك مكان بعد الأن ، إدا قلت لا ، إنتضر فألأيام حبلى بالمفاجئات ,
2 - ryan الثلاثاء 26 أكتوبر 2010 - 06:34
حرام بعتم ا لعراق و هو غالي
3 - Younes-Illuminato الثلاثاء 26 أكتوبر 2010 - 06:36
ce lèche-lèches criminel de l'iran va voir ce qu'il va lui arriver, une fois les americains sortis de l'iraq!! le résistance ne va pas le rater lui et le reste des pions comme lui !!
4 - ابن العاصمة الثلاثاء 26 أكتوبر 2010 - 06:38
البعثيون سيغتصبونه راسه اهم من العودة للسلطة
5 - oui pq pas?! الثلاثاء 26 أكتوبر 2010 - 06:40
oui pq pas il ni ya aucune deferance antre sa vie et sa mort....!!!!!
6 - مغربي الثلاثاء 26 أكتوبر 2010 - 06:42
صدق الرئيس الشهيد صدام حسين حين شبه أمريكا بمغول العصر, فالمغول سابقا كانوا يقتلون عملاءهم بعد أن يؤدوا المهمة المطلوبة منهم, و نفس الشي وقع في فيتنام حين تخلت أمريكا عن عملاءها فكان مصيرهم هو الذبح, نفس الشيء سيقع لعملاء أمريكا في العراق سيذبحون ذبح الخراف ثم يسحلون في شوارع بغداد.
النصر آت باذن الله تعالى.
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال