24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. ترامب: أمريكا ستظل "شريكا راسخا" للسعوديين (5.00)

  2. روح عشق النبي في الشعر الأمازيغي (5.00)

  3. معارضو التجنيد الإجباري يحشدون للاحتجاج وينشدون دعم المغاربة (5.00)

  4. حمضي: مغاربة يهجرون عيادات الأطباء لتجريب "دواء الأعشاب" (5.00)

  5. "السراج المنير" (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | بنكيران ومقصُّ بَاهَا

بنكيران ومقصُّ بَاهَا

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (46)

1 - بنعويس السبت 03 يناير 2015 - 02:06
ما يعجبني في بنكيران في بعض الاحيان هي صراحته و تلقائيته
2 - LE BRUTE السبت 03 يناير 2015 - 03:19
En étant parmi supporter de Mr Benkirane malgré que je ne partage pas du tout sa conception ni celle de l'existence ni celle de la vie en général ,sa façon de parler du défunt m'a parue très bizare ,surtout quand il dit qu'il était GAUCHER et que cela a peut être contribué à sa perte .Mr Benkirane avec tous les respects qu'il mérite à probablement eu affaire à des pressions très fortes pour s'exprimer de la sorte sa façon de faire passer le message est plus que dubitative et la réaction de l'auditoire est plus que significative .
Comunque ou de toute façon la raison d'état prime et personne ne pourra infirmer ou confirmer quoi que ce soit .
BENKIRANE en chef qu'il est devient MACHIAVÉLIQUE plus ou moins que ces précédents ou bien ces nous les crédules qui croyons en ces temps modernes pleins de lumières aux histoires mythiques qui faisaient DORMIR DEBOUT.
3 - الاوفياء السبت 03 يناير 2015 - 03:47
تنقولوا- (مع من شفتك مع من شبهتك)- ببساطة اخواني المغاربة لا يمكن للمرحوم بادن الله بَهَا ان يصاحب الا خَيّراً مثله.راي شخصي اعطوا لهدا الشخصي ً(بنكيران) فرصة اخرى واصبروا عليه.
4 - Aratarkitalama السبت 03 يناير 2015 - 04:14
رحمة الله عليه... كان من الأفضل أن لا تذكر عيوبه
5 - azwaw السبت 03 يناير 2015 - 04:21
يا ترى؟؟ لماذا ركز بنكيران على جوانب سلبية في حياة الفقيد باها؟؟ الم يامرنا ديننا الحنيف بذكر امواتنا بالخير؟ صدق من اخرج قولة الذءاب الملتحية والعياد بالله منها.
6 - Driss canada السبت 03 يناير 2015 - 04:39
واش كتضحك اعلينا او على رأسك السي بن كيران. المغاربة ليسوا بالأغبياء حتى تترهبن عليهم بهدا الأسلوب وهده الطريقة المكشوفة. فلايمكن ان تخبيء عنا الشمس بغربالك المثقوب. هدا الكلام يمكن ان يثق بها الاغبياء اصحاب العام زين. اما نحن نعرف جيدا انك تقرا علينا ما امليا عليك حرفيا وبطريقة الرجل الواثق بنفسه و كءن كل كما تقوله حقيقة لا لَبْس فيه. فصراحة انت رجل مسرحي بامتياز لقد اديت الدور لأسيادك بكل إتقان واحترافية.فرحم الله الشهيد باها واسكنه فسيحة جناته.
7 - Abou Rayan السبت 03 يناير 2015 - 04:57
ر غم احترامي للسيد بنكيران لم افهم خروجه بهذه المعلومات والاخبار الخاصة بعلاقته بالمرحوم عبد الله باها
8 - marocain السبت 03 يناير 2015 - 05:31
J'aimerais juste apporter une correction à un commentaire précédent : veuillez remplacer Biladi par YABILADI. Merci
Et je vous invite à voir les commentaire sur la section : بنكيران: بَاهَا لم يكن ناجحـا في كلّ شيء.
Il y a des spécialistes qui jouent avec les sentiments et les pensées des gens.
9 - اللهم زد وبارك السبت 03 يناير 2015 - 06:28
الأستاذ عبد الالاه بن كيران أفضل سياسي في المغرب ، ولا ازكي أحداً ، وليست

عندي لا ناقة ولا جمل في وصفي اياه كدلك .... شهادة حق إنه يرأس أفضل حزب

سياسي في المغرب رغم وجود بعض النواقص التي يجب التحكم فيها وتطويرها
10 - الكاشف السبت 03 يناير 2015 - 06:39
هل لاحظتم أن جل حديث بنكيران عن علاقته بالمرحوم عبد الله باها رحمه الله لم يتناول فيه إلا المسائل النفعية و اعترف بأن له امتيازات لم تكن لدي باها و أن ما يجمعه به هو السلف و المصلحة الذاتية ليس إلا ، إلا أن غالبية الناس ذهبوا في اعتقادهم أن صداقة بنكيران مع بها صداقة روحية صادقة وباز هاذي دنيا وغدا ؟
11 - amina السبت 03 يناير 2015 - 07:00
الله إرحم عبد الله باها.. أغاراس أغاراس، مكاينش اللعب.
12 - هشام السبت 03 يناير 2015 - 07:13
رحم الله الفقيد و الهم عائلته الصبر و السلوان. يبدو ان بن كيران لا يريد ان يصبح في ظل باها، فكلامه يوحي انه يريد ان ينزع من الناس تلك النظرة الايجابية للفقيد. فهو يحب ان يستأثر بالاهتمام الاعلامي لخرجاته و شطحاته. و العيب ان يتنكر الشخص لرفقائه. فبالامس تنكر بنكيران للعثماني و اليوم لباها. و الرجل في سنه لا ننتظر منه ان يكون خفيف الحركة، كما ان رزانته خصله حميدة في حين كثرة اللغط الخاوي من قبل بعض السياسيين اصبحت ظاهرة مغربية بامتياز.
13 - طنجيس السبت 03 يناير 2015 - 07:53
رحم الله الفققيد والحقنا به مسلمين.
14 - معلق السبت 03 يناير 2015 - 08:15
باها ليس حاضرا ليدافع عن نفسه، فقل ما شئت عنه...
15 - هشام السبت 03 يناير 2015 - 08:17
رحم الله الفقيد. وعيب عليك ان تذكره بسوء. فقد تنكرت البارحة للعثماني والان لباها. الرجل كان رزينا وهي خصلة افتقدناها في زمن الشعبوية و اللغط و الملاسنات الخاوية. يبدو ان السيد بنكيران لم يعجبه ان يستاثر المرحوم بالاهتمام. فهو يريد ان يكون رجل الساعة، الذي لا ينطق عن الهوى و الذي يفرض على الناس متى يتكلمون. للسيد باها سمعة حسنة و قد تعاطف معه الجميع فهنيئا له بحب الناس." ماشي بحال شي و حدين طلعوا فالراس"
16 - khalid السبت 03 يناير 2015 - 08:21
allah arahmou
les vraies musulmans de souss
17 - fathi السبت 03 يناير 2015 - 08:26
قال تعالى:( رجال صدقو ما عاهدو الله عليه )
رحمه الله واسكنه فسيح جناته وجميع المسلمين امين
18 - karim السبت 03 يناير 2015 - 08:54
كم أنت رائع بنكيران، في 5دقائق أعطيت نبذة غنية وواضحة عن رفيق دربك عبد الله بها رحمه الله٠ وكأننا نعيش معه
19 - alwatani السبت 03 يناير 2015 - 10:01
QUAND IL ETAIT VIVANT VOUS DISIEZZ LE CONTRAIRE
LA IL EST MORT VOUS LE DENIGREZ

LACHE QUE VOUS ETE

ODKORO MAOUTAKOM BIKHAYR

VRAI CARAPACE D UN VRAI CROCODIDE

VOUS ETES COMME UNE HIRBAAAAAAAAAE

VOUS CHANGEZ TOUT LE TEMPS
20 - بلحاج السبت 03 يناير 2015 - 10:15
في المبدأ الإسلامي ذكر الميت بالخير واجب، فحسابه عند ربه سبحانه منذ أن يغادر هاته الفانية لدار البقاء، وأتذكر إجابة المرحوم الدوكتور المهدي المنجرة حين سألوه عن حكم الملك الحسن الثاني رحمه الله ولم تمض على رحيله سوى أيام فأجابهم رجل المبدأ والهوية: أذكروا أمواتكم بالخير، حاول سائله أن يستفزه فقال لما هل الخوم مثلا ما ما يمنعك، فأجابهم سي المهدي: لقد عارضته وهو حي حين كان الجميع يهابه أما الآن فحسابه عند ربه. رحمة الله على الجميع ولو أن رئيس الحكومة نهج نهج سي المهدي. وترحم على صديقه لكان أفضل .
21 - رشيد السبت 03 يناير 2015 - 10:32
رحمة الله على الفقيد وأسكنه فسيح جناته وعلى جميع المسلمين. الكل يذكره بخير وهذه من علامات القبول ان شاء الله٠
وكفى بالموت واعظاً...
22 - Aicha السبت 03 يناير 2015 - 11:00
بوركت يابنكيران نعم الصديق انت ورحم الله باها
23 - مامي السبت 03 يناير 2015 - 12:01
ا لصداقة هي ان تنكونو صديقين مع الله و انفسنا.
رحم الله الفقيد.
24 - مكفوف عاطل السبت 03 يناير 2015 - 12:30
قال تعالى:(يريدون أن يطفؤو نور الله وياب الله أن يتم نوره ولو كره الكافرون) فيارئس الحكومة فإن مات باها لا يحتاج للمدح <كل نفس بما كسبت رهينة>وقال جل من قائل أيضا{يوم تجد كل نفس ما عملت من خير محضرا وما عملت من سوء تود لو ان بينها وبينه أمدا بعيدا ويحدركم الله نفسه}فحاسبواأنفسكم قبل أن تحاسبوا 'يارئيس لقد تنازلت عن شرع الله والذي كان مرجعك الأسمى وبتغيت الدنيا فشتريت الظلالة بالهدى ولا سياسة في الإسلام
25 - زيد فيه يا بن زيدان... السبت 03 يناير 2015 - 12:48
طـُـرّهــات... وشطحات... كما هي العادات...
اللهمّ عافِنا واعف عنّا يا رب الأرض والسماوات...
26 - dieudonne السبت 03 يناير 2015 - 14:15
dans le passe proche, il le traitait de cerveau du parti, maintenant qu'il est decede, il le traitede "gaucher" comme si c'est pour exliquer/justifier qu'il a percute le train de plain gre... mais quel HYPOCRITE FINI ce mec! lache et peu de principe!!
27 - mustapha السبت 03 يناير 2015 - 14:48
ben kiran dit toujours la verite mais dans ce discours a eu un peu tort puisque dieu nous a ordonne de dire du bien sur les morts en meme temps je ne sais pas qu il est le but de dire choses pareils
28 - المنصف السبت 03 يناير 2015 - 15:32
بنكيران لم يذكر صديقه بسوء كما يزعم صغار العقول بل ذكره كما هو وليس ماذكره عيوبا بل تميزات شخصية للمرحوم ووقائع حقيقية كنجاته مرارا من الغرق ,اما التميزات فرفضه لاقراضه دون سبب,والانصراف الى الجمعة بعد سماع الاذان والتخلي عن مرافقته ورفضه للاشتراك معه في سكن ,ورغبته في اداء الكراء لزوجته اذا ما اشترت منزلا.هل هذه عيوب?انكم لاتعرفون بنكيران ولاباها.ان باها تعرف على بنكيران في المسجد,بعد ان كان بنكيران يلقي درسا في الوعظ والارشاد,فلما انتهى وقد اعجب المهندس بالاستاذ تقدم لتحيته وتم التعارف.وتمت الصداقة,وتمت الاخوة,وقد كان بنكيران يقول عنه انه صندوقه الاسود ومحل سره كما يقول :انه هو وباها يكونان نظرية لاتوجد في الحساب وهي:1+1=1.فاتقوا الله في الرجلين ,فان المرحوم نحسبه من الشهداء ,وان الاخرلازال على الدرب,وهومع الملك يقودانا للنمو والازدهار.
29 - abouhassan السبت 03 يناير 2015 - 16:18
الحديث هو اذكروا محاسن موتاكم وليس اذكروا موتاكم بخير والفرق شاسع في المعنى
30 - خ/*محمد السبت 03 يناير 2015 - 17:12
المثل تيقول:ماكيكذبوا الناس غير على الميت*
الطريقة بش تيهضر بن كيران مختلفة بزاف *اش بغيتي يتسلفك واش هو عندو ذاك شي لي عندك الطنز هذا يا بن زيدان
31 - erraji ahmed السبت 03 يناير 2015 - 17:50
الشعب يريد محاربة المفسدين وبنية تحتية في المستوى وليس حجايات وقصص عن الموتى باها مات ومن يعود اراو لينا شي معقول
32 - مقص و ما إدراك ما المقص السبت 03 يناير 2015 - 18:48
و الله يا إخواني كل الصفات المتعلقة بالمقص تشير أنها نفسها التي عندي ،، مقصي،،، مثله ثقيل،، شح العواطف و اليد و رفض المشاركة بأي نوع ،، غريب ما يقال ان لا يوفر الرجل لامرأته مسكنا و يقترح عليها شراءه و يؤدي لها الكراء ما هذا،، و يرفض المعاملات المادية ،، ًو الدين الإسلامي يفرض علي الرجل الإسكان ،،قال تعالي أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم و لا تضاروهن لتضيقوا عليهن،،ثم النفقة الخ الحاجة الوحيدة التي لم يفعلها الراحل هو عدم تزويج صديقه بامرأة ثانية كما فعل معه هو ،، امراة ثانية بدخل قار طبعا ،، لان اليد قصيرة و عليها ان تتكفل بنفسها لان المبدأ صارم ،، نفس الشيء فعل صديق مقصي ،، و الغاية تبرر الوسيلة
33 - mbareke السبت 03 يناير 2015 - 19:31
أشكر فخامة رئيس الحكومة على هذا التوضيح ،وإني قبل سماعي هذا التصريح كنت أشك في طبيعة الحادثة وأستغفر الله العظيم من الظن، و رحم الله فقيدنا، وألحقنا به مسلمين ، نحبك في الله يا سي بن كيران ،
34 - أسامة البوكيري السبت 03 يناير 2015 - 19:57
ما الدافع الكامن وراء ذكر عيوب الصديق الميت مع ابن زيدون والزوجة و الأبناء؟
من الناحية القانونية هذا إعتداء على بها وزوجته و أبنائه .ولهم الحق في محامكتك لأنك أسات الأدب إلى الجميع .
أنت تعرف أن بها ما زال حيا في مكان غير وادي الشراط.
موضوع هذا الكلام ينم عن كونك تخفي حقائق عن اختفاء الرجل .
35 - om adam السبت 03 يناير 2015 - 20:08
سأحكي لكم قصة وقعت لي شخصيا تشبه قصة سي باها رحمه الله. كنت طالبة في الثانوي من عائلة بسيطة جدا وكنا أنا وإخوتي نشتغل في الصيف في الحي الصناعي لحينا لتغطية مصاريف الدراسة وإعانة الوالد. وحدث أنه ذات يوم تأذيت نفسيا من بعض العاملات الحسودات فكتمت ذالك في قلبي وأكملت عملي وعندما جاء المساء غادرت العمل متجهة نحو بيتنا وبما أنه المسافة كانت بعيدة وكنت أقطعها مشيا على الأقدام بمعية زميلة لي في العمل كانت متغيبة في ذالك اليوم وكنا نضطر لقطع سكة القطار كل يوم صباحا ومساء.
36 - om adam السبت 03 يناير 2015 - 20:34
تتمة القصة: ونظرا لأنني كنت أمشي وحيدة وكان قلبي جريحا وعقلي مشغولا بحالي ومستقبلي وبكيد العاملات معي فقد كان تفكيري مشغولا وعقلي مغيب لدرجة أنني كنت على حافة السكة وكنت أهم بقطعها ولم أرى ولم أسمع القطار الذي كان على بعد مترين فقط لكن الألطاف الإلاهية شاءت أن تصرخ فتاة ورائي في وجه صديقتها بسبب نقاش ما فاستفقت من غفلتي وأنا حافة السكة وقد أحسست بهالة من الكهرومغناطيس تجرني نحو السكة وجسمي خاوي و قلبي قد هوى. لكن لطف الله أعانني على الرجوع خطوتين فثلات و أربع إلى الوراء فنجوت ومازلت أتعجب إلى يومي هذا من كيفية نجاتي وأنا قاب قوسين أو أدنى من الموت. أحمد الله أنه نجاني وأشكر فضله ونعمته علي . لأن موتي على سكة القطار كانت ستكون مؤلمة جدا لأمي وعائلتي وفرصة لشماتة الحساد والأعداء فينا.
37 - Tamazirtinu السبت 03 يناير 2015 - 21:40
Je partage l'avis de ceux qui disent que cette sortie a pour objectif de minimiser et de dénigrer le rôle de BAHA dans le gouvernement pour nous faire avaler que c'est Benkirane c'est le homme fort de la situation et c'est lui le sauveur...
C'est quand même extrêmement grave de parler de la vie privée de Si BAHA et de son achat de la maison avec sa femme ou de dire qu'il maîtrisait pas tout et qu'il est gaucher maladroit!!!!!
Je respectais plus au moins Benkirane mais là je pense qu'il a dévoilé son propre visage qui n'a rien avoir avec les fondamentaux de notre noble religion.
Benkirane a une multiples faces et je n'ai jamais apr apprécié la personne. Dieu va nous faire découvrir la vérité de tous ces personnes et j'espère qu'on ne sera pas trop surpris.
Merci Hespress de PUBLIER.
38 - الرباط سلا زمر ازعير السبت 03 يناير 2015 - 22:17
الساعة لاترجع الى الوراء انا في عقيدتي من جاء اجله لا يمكن الكلام لمذا مات ممكن نتكلم على السبب الذي مات به ا لانسان.
اما العمل يجب على اي مسؤول في اي مسؤولية كان عليه ان يعمل بالجد والصدق لان المسؤولية امانة يحاسب عليها صاحبها في الدنيا تارخيا كيف ما كانت ملته يحكم عليه التاريخ اما ان كان مسلما فاعضم من ذلك يحاسب تارخيا واخرويا(يعني يحاسبه الله حسابا عسيرا اذا غش الرعية) قلوا لهم تعلموا من الاسلام الصحيح بدلا ان نقولوا لهم تعلموا من ا لاروبيين كيف يسيرون دولهم .(العلم) !!! اين العلم اين المعقول اين الامانة ? بوففففففففففففففففف
39 - صديق باها السبت 03 يناير 2015 - 22:35
الصلاة إشارة روحية لرجل سياسي حكيم وولي من أولياء الله متبوع فحياتو بزاف
40 - مﻻحظ السبت 03 يناير 2015 - 22:58
ادكروا امواتكم بخير كان على بنكران ان ﻻ يدكر عيوب المرحوم باها
41 - خ/*محمد السبت 03 يناير 2015 - 23:07
إذا كان الصدق هو مطابقة الكلام للواقع، فإن الكذب هو مخالفة الكلام للواقع، وإن شئت فقل مخالفة السر للعلانية*
من آفات اللسان الخطيرة، ومن شروره المستطيرة الكذب، وهو من أقبح هذه الآفات على صاحبه، ومن أسوئها أثرًا، وأشدها خطرًا، ولم لا؟ والكذب أقرب طريق إلى النار، وهو شعبة من شعب النفاق، بل النفاق أثرٌ من آثاره، وهو سبب محق البركة، وعلامة ذهاب الإيمان، وسبب الريبة والاضطراب.
42 - aboudina الأحد 04 يناير 2015 - 01:13
قول الحق ولا اسكت من الكدوب.راه حنا مغاربة وانت عارف علاش قادين. والكادب تايبان من عينو. عرفتي اش درتي في حق جمك ماشي صاحبك هاداك عرفتي اش كتعني الجم بالمغربية هي شي حاجة كبيرة ونعطيك مثل تانقولوا تنحبك حبا جما. والجم اكبر بكثير من الصاحب انت تتقول دابا في حق جمك انه مات ب2 حوايج اما سكران او منتحر وهما امران ليس من افعال المرحوم. كيف يعقل ان يدهب وزير الى منطقة نائية في وقت متاخر.. ولوحده. اخرج وسول منوالة يقول ليك باش مات المرحوم وعند ربكم تختصمون.
43 - امل الأحد 04 يناير 2015 - 01:30
لقد كنت اكره السيد باها ابان توليه منصب وزير الدولة و حين توليه ملف المعطلين لأننا كنا نحمله سبب عطالتنا و خاصة عدم تفعيل محضر 20 يوليوز الا انه يوم وفاته بتك الطريقة اشفقت عليه و تمنيت ان تكون مزحة و حين تأكد الخبر سامحته و اوكت الامر لله و اليوم حين استمعت لهذا الفيديو اشفقت عليه للمرة الثانيه لقد كان المسكين يصاحب ثعلبا
44 - خالد الأحد 04 يناير 2015 - 06:33
الطريقة التي يتكلم بها بنكيران تطرح تساؤلات كتيرة حول شخص وكذا وفاة الاستاد باها. ميمكنش!
45 - marocains de canada الأحد 04 يناير 2015 - 08:55
Mr ben kiran cesse de dire des mensonges au marocain toi même dans un commentaire t'as dit que le defin a été tuè et maintenant pour compenser t,'as trahison a ton ami tu dis que baha lah yrahmo a eu un handicape c la honte chame on you ع عاقو ابك المغاربة et que baha surement eu des dossiers sensible qui touchent des gens prés de palais lah yrahmo
46 - hakim echafiy الاثنين 05 يناير 2015 - 01:38
لا يعلم ما في القلوب الا علاّم الغيوب...
المجموع: 46 | عرض: 1 - 46

التعليقات مغلقة على هذا المقال