24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. حقوقيون يطالبون بإعادة التحديد الغابوي أمام "جوْر الرعاة" بسوس (5.00)

  2. تقرير يُوصي المغرب بالابتعاد عن نظام الحفظ والتلقين في المدارس (5.00)

  3. التجار المغاربة يستعينون بالحديد المسلح الروسي (5.00)

  4. الشوباني: الخازن الإقليمي للرشيدية يعرقل التنمية (5.00)

  5. زيارة "بابا الفاتيكان" إلى المملكة تبهج الكنيسة الكاثوليكية بالمغرب (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | العودة يلتقي بابنه

العودة يلتقي بابنه

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - أم الاثنين 27 أبريل 2015 - 10:12
جاتني البكية ;الله يوفق أولاد المسلمين جميعا خاصة طلبة العلم في كل مكان
2 - مراقب غير مقيم الاثنين 27 أبريل 2015 - 10:30
سيترك الموضوع الاصلي جانبا ... وسيدأ السباب و الشتائم للشيخ ... كعادة قراء هيسبريس
.
.

تفاجأ الشيخ الدكتور سلمان العودة بحضور ابنه "عبدالله" الذي لم يره منذ أربعة أعوام للمحاضرة التي ألقاها على المسرح المكشوف بالحي الثقافي (كتارا) في دولة قطر، مساء الخميس الماضي.

وكان منسقو المحاضرة قد دعوا ابن الشيخ العودة الذي يواصل دراسته في أمريكا دون أن يعلم والده بوجوده ضمن الحضور، وفي أثناء المحاضرة استأذنه المقدم في تلقي سؤال من الجمهور؛ ليفاجأ بصوت ابنه الذي تقدم للمسرح مباشرة وعانق والده.

جدير بالذكر أن المحاضرة كانت بعنوان "شهداء على الناس"، وتناولت الظروف التي تمر بها البلدان العربية والإسلامية، وشهدت حضوراً جماهيرياً لافتاً.
3 - حلا الاثنين 27 أبريل 2015 - 10:51
انا لم افهم ، لماذا هذا الغياب عن الوالدين؟ هل هناك ما يحول دون زيارة الاب بالسعودية،او هل هناك سوء تفاهم بين الاب وابنه؟ امر محير بالفعل. كيف يمكن لابن ان لا يرى والده او والدته، لاسبوع فكيف بشهر او بسنة؟ انا لا الوم هنا الابن، فالله وحده اعلم بظروفه. ولكن نصيحة للشباب، مهما بلغ بينك وبين والديك الخلاف، فلا تنقطع عليهما، وصل رحمهما مهما كلف الامر، بل وافعل المستحيل لاجل ذلك، ان لم تكن هناك ظروف قاهرة للغياب. بل بادر الى الطاعة ، ولا تابه بقسوتهما عليك ان وجدت، اترك كل شىء جانبا، واعطهما حقهما في البر والاحسان ، فهذه الدنيا لا تساوي شىء امام وجودهما بجانبك، وانت مطمىن على حالهما وصحتهما. كيف يستطيع المرء ان ينام قرير العين، وهو لا يعلم عن احوال والديه شىء، هل صحتهما جيدة، هل يتغديان جيدا، ينامان جيدا؟ هدانا الله واياكم.
4 - marocain الاثنين 27 أبريل 2015 - 12:22
je n'arrive pas à comprendre , le cheikh avec tous les moyens qu'il a ,il n'a pas vu son fils pendant 4 ans !!
la famille marocaine reste toujours un exemple à suivre
car les marocains sont très attachés à leurs enfants meme ceux qu'ils n'ont pas les moyens
5 - الحــــاج عبد الله الاثنين 27 أبريل 2015 - 12:39
أبناء الشيوخ الكهنوتيين وعائلاتهم تنعم بالعيش الكريم في الدول العلمانية مثل أمريكا ويدرسون في مدارسها العلمانية، ويحرضون أبناء الفقراء على "الجهاد" ليكنوا وقود لحرب جيوبوليتيكية بين أطراف دولية لا علاقة لها بالإسلام !!!

هل لا زلتم في حاجة لدليل ملموس يا عبيد الشيوخ والمرشدين لكي تقتنعوا بان هؤلاء الكهنوتيين لا يبيعون لك سوى الوهم ؟؟
إذا لم تقتنع حقا وانت تشاهد مثل هذا الولد البار الذي يعيش في أمريكا وفي تناقض تام مع ما يدعوه إليك أبية الشيخ الذي يطنب أدانك بالكلام عن الجهاد والجنة والنار فاعلم أنك من اغبي الأغبياء وانه لا فائدة ترجى منك على الإطلاق، وان مرضك مستعصي جدا وليس له شفاء على وجه هذه الأرض.

إنها مسخرة وضحك على الذقون، فكم من أم مكلومة بفعل التغرير بابنها وذهابه الى سوريا تنفيذا لنداءات العودة للجهاد ومات هناك ؟
وكم من أسرة شردت ومدينة دمرت، ودولة خربت بفعل الفتاوى الإجرامية لمتل هذا الكهنوتي المشعوذ ؟
6 - Nesh da gh'your الاثنين 27 أبريل 2015 - 12:45
Ils envoient leurs enfants faire des études aux Etats-Unis et envoient vos enfants se faire massacrer au nom d'Allah. Ils encouragent leurs enfants à aller en Amérique pour apprendre ce qu'ils considèrent comme " al 3ilmo al ghayro nafir" et encouragent vos enfants à apprendre "Al fiqh" Al 3ilmo anafi3. Mais réveillez-vous! Réveillez-vous
7 - wassila الاثنين 27 أبريل 2015 - 12:47
الرجل لم ير ابنه مدة أربع سنوات ولما عرضوه عليه لم يجعلوا للإبن حتى كرسي يجلس عليه جنب والده ! ! !! قولوا لي الله يرحمكم دنيا وآخرة هل ما رأيته طبيعي أم لا علاقة له بالصواب والآداب الذي يتمتع به جل المغاربة !!! حتى سلمان بدأ يحملق يمين وشمال وينظر إلى ابنه واقف هكذا ! تقديم المفاجأة كان ركيكاً جدا !
8 - محمد الاثنين 27 أبريل 2015 - 13:03
سبحان الله تشوف ياسلمان الولد وشلون غالي عليك ..كم شاب حرمته من والديه واهله بسبب فتاويك الجهادية وارسلته الى مناطق الصراع والفتن ..اتذكر جنونك وتوسلك لوزارة الداخلية ارجاع ابنك نفسه ومنعه من الذهاب للجهاد في العراق وتم القبض عليه في منطقة الجوف قبل دخوله العراق ..وبعدين عملت غسيل مخ لولدك وسجلته في نظام خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي وراح يجاهد في امريكا .وعيال الناس في محارق الفتن والقتل
9 - سامي الاثنين 27 أبريل 2015 - 13:55
ما أرقَّ وأرقى وأجمل وأطيب مشاعر الأبوة!

اللهم قرة عين للجميع. آمين.
10 - منتصر الاثنين 27 أبريل 2015 - 14:23
القرضاوي يرسل بناته للتعليم بامريكا والعريفي يذهب مع اسرته مصطحبا ابنه معه الى لندن للترفيه والعودة يستقبل ابنه بعد ماجاء من امريكا ومرسي ابنائه يحملون الجنسية الامريكية ونفس هاؤلاء الاشياخ يفتون بالقتال لابناء الامة الفقراء من الامة الاسلامية بالقتال في سوريا والعراق واليمن ويابقا بافغانستان والشيشان هل تتصورون ان كل تصرفات العنف مجرة صدفة يذمون لنا الدنيا ونعيمها ويرغبون في الزهد وهم يجمعون الملايير من مقدرات الامة الواحدة وينفقونها في اللهو والقتال بين المسلمين وتمويل الدواعش والنصرات عدا من يحرر فلسطين فهم يشوهونه ويستخفون بمجهوده وجهاده ويعتبرون مقاومته مغامرة وكانهم ناطقين باسم جيش الاحتلال والله اعلم
11 - "مت قاعد" الاثنين 27 أبريل 2015 - 14:42
الجزيرة من منبر إعلامي أصبحت كاباقي القنوات تبيع وتشتري في البرامج الترفيهية والغير المفيدة ولعل المدارج الفارغة لأحسن دليل. كما أن عدم حيادها في الكثير من المواضيع وفقدانها النزاهة بدأت تفقد مكانتها. أظن أن المغرب كان صائبا عندما أعلن إغلاقها.
12 - بلحاج العربي الاثنين 27 أبريل 2015 - 15:25
حفظك الله تعالى شيخنا الكريم الحليم وبارك الله في الولد البار إن شاء الله تعالى
13 - simo canada الاثنين 27 أبريل 2015 - 15:28
يرسلون أولادهم للدراسة في أمريكا لدراسة العلوم الحقة والماركوتينغ وتعلم اللغات الحيةوينصحون أولادنا بكليات الشريعة والفقه والجهاد والتمسك بالعربية والدفاع عن شرف القبيلة،
اليست امريكا كافرة يا شيخ أم حلال لك و لأبنائك وحرام علينا
أفيقوا يا خرفان ,فهدا شويخكم يرسل اولاده للدراسة في أرقى الجامعات العالمية ويترك لكم جامعة فهد والأزهر والقيروان
14 - zorif souss الاثنين 27 أبريل 2015 - 18:36
يدعون أولاد البسطاء للجهاد،و الدراسة بالعربية و.... و ....و يدعون للغرب بالدمار، لكن يرسون أبناءهم للدراسة هناك. لطالما سمعت بذلك لكن قلت ربما هذه دسائس، لكن اليوم أتأكد و البرهان أمامكم.
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

التعليقات مغلقة على هذا المقال