24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. اتهام لسيارات الدولة باستباحة المال العام في وزان (5.00)

  2. دراسة ترصد فوائد جديدة لزيت السمك و"فيتامين د" (5.00)

  3. عامل تنغير يوزع حافلات مدرسية على جماعات (5.00)

  4. "في بلادي ظلموني" .. أغنية ولدت بالملاعب تلقى رواجا في المغرب (5.00)

  5. لجان الداخلية تحل بمقاطعات الدار البيضاء لفحص صفقات محلية (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | في ذكرى تأسيس الأمن

في ذكرى تأسيس الأمن

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - يوسف الفاسي الأحد 17 ماي 2015 - 02:00
اللهم احفض امننا وقوي شوكته لصالح البلاد و العباد
2 - هشام فارس الأحد 17 ماي 2015 - 02:34
متمنياتي لأسرة الأمن الوطني في دكرى تأسيسها بمزيد من التقدم والازدهار ونحن فخورون كمغاربة بهادا الجهاز الدي يشرفنا داخل وخارج المغرب نتمنى لهم التوفيق في مهامهم حفظ الله بلادنا ورجالها الدين يفدونها بالغالي والرخيص.
3 - الضفدع سحقوق الأحد 17 ماي 2015 - 03:46
اللهم احفظ بلدنا المغرب و هكذا نبغيكم تهلو لينا مزيان في رجال الامن، الله يعونكم
الصراحة شي بذلة جديدة لرجال الشرطة لون مختلف مثل الشرطة الكندية او الامريكية ونظارات رايبان لتلميعهم شيءا ما والزامهم الرياضة اليومية سيكون افضل بكثير .
4 - Mouss الأحد 17 ماي 2015 - 05:37
Le peuple marocain remercie tout ce que le Sultan Mohammed V a fait pour le Maroc, mais le peuple marocain n'accorde aucune valeur à cette commémoration pour la raison que la Police marocaine n'est plus au service des faibles mais de l'élite et des riches. Elle ne se déplace que pour l'argent et n'est présente que dans les endroits où elle peut raquetter les pauvres gens sans défense ni pistons, sur les routes par exemple. Si vous l'appeler, son téléphone sonne occupé, et si, par hasard, elle décroche, il faut qu'il y ait du sang pour qu'elle se déplace. C'est une police qui ne protège pas les faibles qui ont besoin de sa protection, elle ne protège que ses intérêts, une police faite de délinquants au service des délinquants qui l'a nourrissent de Pots-de-vin qu'elle nomme "CAFÉ". Les Marocains n'ont pas de liens affectifs avec leur police mais de haine, comme si elle appartenait à une puissance coloniale. Il y avait plus de sécurité au Maroc sous le protectorat, disent les vieux.
5 - احمد ازرو المغرب الحبيب الأحد 17 ماي 2015 - 06:34
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
تحية خالصة لرجال الأمن المغربي و نساءه الساهرين على أمن و سلامة الوطن و المواطنين.
شكرا لكم و حظا سعيدا .
6 - Ahmed الأحد 17 ماي 2015 - 09:41
باسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين أما بعد
أولا تحية إجلال وتوقير واحترام كبير لكل رجل أمن يحب مهنته وبلده ويشتغل بضمير حي من أعلى الرتب إلى أدناها. لكم الجزاء من الله إن شاء الله في الدنيا وفي الاخرة.
ثانيا هذا الجهاز الأمني لازال يعاني كثييييرا من الرشوة والزبونية والمحسوبية قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " لَعَنَ اللَّهُ الرَّاشِيَ وَالْمُرْتَشِيَ وَالرَّائِشَ " إياكم ثم إياكم أن يخدعكم الشيطان أو يقول لكم إنها هدية والله إنها ليست هدية كما في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم "هدايا العمال غلول" يعني تغل صاحبها يوم القيامة أي تربطه وتقبض عليه.
7 - طحلى الأحد 17 ماي 2015 - 10:57
نحن كمواطنين عاديين نحتفل معكم من اعماقي انفسنا.
ونتمنى جميعا الى هدا الوطن الرفاهية والامن والازدهار.
شعارنا الله.. الوطن.. الملك.
8 - عاجل الأحد 17 ماي 2015 - 12:46
كم هو عدد رجال الشرطة المدمننين على شرب الخمر!!؟؟؟
وماهي الاسباب؟
وكيف يمكن معالجة هؤلاء؟
لماذا يفضلون في جهاز الشرطة شارب الخمر على المتدين؟
افراد الشرطة عليهم بحلق لحيتهم! لماذا ؟
وما دخل علم النفس في كل هذا ؟
يتم تكوين رجال الشرطة في القنيطرة على ان (السيفيل عدو)! لماذا؟
9 - Abdessamad الأحد 17 ماي 2015 - 13:04
ويبقى سؤال ... لماذا لا ترتدي نساء الجيش الحجاب ؟؟ نحن أمة مسلمة ...
10 - هل هناك امن الأحد 17 ماي 2015 - 15:33
في دكرى تاسيس الامن واين الاحساس بالامن لقد ضاع الاحساس باالامن مند تم تفكيك الشرطة المعروفة ب / كرواتيا / لم يعد هناك امن اصبح مخصص لاحياء راقية اللتي يسكننوها صفوة المجتمع وابنائهم وعشيرتهم اما في الاحياء الباقية ان لم تدافع عن نفسك وتضهر مادا قدرتك على حملك لسلاح الابيض لن تستطيع ان تامن نفسك واخواتك البنات في ضل غياب التدخل السريع للامن الموقر .
11 - مواطن رباطي الأحد 17 ماي 2015 - 16:28
مدينة الرباط تلاشى فيها الامن واضحى يحكمها زمرة من الامنيين لا تهم سوى مصالحهم والحفاظ على كراسيهم ارجو من السيد المدير العام الجديد ان يقوم بحركة تغييرات واسعة في صفوفهم حتى تضخ دماء جديدة في شرايين رجال امن العاصمة ,
12 - رشيد الأحد 17 ماي 2015 - 20:38
تحية اجلال واكبار لرجال ونساء الشرطة الساهرين على امن وطننا العزيز الذين يعملون ليل نهار من اجل امننا ..فشكرا ...
13 - مغربي وطني الأحد 17 ماي 2015 - 20:45
ا ءقول لتعليق رقم 8 عاجل
كم من الناس مذمنون على الخمر ?
و هي الاءسباب ?
وكيف يمكن معالجة هاؤلاء ?
و ما دخل علم النفس في كل هاذا ?
اءشتغل كشرطي ويمكن اءن اءقول لكم باءن كل شرطي يذمن على الخمر يتم طرده و اءزالته من منصبه فورا , وكذالك من يذمن على الخمر اءو المخدرات فهو لا يناسب ولا يمثل الشرطي وكذالك مهما طال الوقت يظهر علامات الاءذمان وبالتالي يتم اءزالته من منصبه و هاذا يعني اءن هاذا المذمن لن يدوم في مركزه و هو عللى هاذ الحال واءضف كذالك باءن من بين برامج المبارة هناك علم النفس لدراسة شخشية المتبارين وهاذا جار به في كل الدول المتقدة
اءنها مناسبة ذكرى الاءمن وينبغي اءن نقول خيرا اءو نصمة, بدلا من السلبيات علينا اءن ننوه و نشجع الشرطة و رجال الاءمن المغربي بروح الوطنية وخاصة في هذه الضروف الاءمنية التي يعرفها العالم و اءعداء الوحدة الوطنية حسدا و كرها فعلينا اءن نقوم كرجل واحد لحراسة و التعاون مع رجال الاءمن و اءحترامهم وعاش المغرب الله الوطن الملك
شكرا لنشر واجب وطني
14 - اشرفينو الأحد 17 ماي 2015 - 22:14
الحمد لله والصلاة والسلام على اشرف المخلوفين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه.اما بعد،فصاحب التعليق 4 علق اولا كون رجال الشرطة لا يقومون بواجبهم المنوط بهم غي حينه كونهم لا يستجيبون لذلك،ارد عليك واقول هل سبق لك بالفعل ان مررت بكومبسارية من الكوميساريات من اجل وضع شكاية،وهل سبق لك ان زرت مصلحة من مصالح الاستمرار،لا تتفوه وتكتب اشياء لم يسبق لك ان اطلعت عليها،أين الحصيص اولا،واين هي الوسائل اللوجستيكية التي يجب على رجال الامن ان ينوفروا عليها،هذا من جهة،من جهة أخرى،فالشرطة لا تتدخل الا عند ظهور الدم،فكم هو عدد رجال الشرطة حاليا من اجل توفير رجل امن واحد لعدد معين من المواطنين،والاتصالات الهاتفية من قبل المواطنين لا تكون الا في ساعات متأخرة من الليل،اذن فمصلحة الاستمرار هي من تباشر التدخلات ولا تعلم كيف تكون مصالح الاستمرار بالكوميساريات،ومن جهة اخرى فجميع النداءات تلبى من قبل فريق خاص للربط بين مختلف مصالح البوليس،وكل ذلك يسجل.اذن لا تنظر من جهة واحدة فقط،والآن اقول لك من يعوض رجال البوليس على ساعتهم الطوال داخل مختلف مصالحهم،من يستمع لهم حول حقوقهم،ومتطلباتهم،لماذا ينتحر رجل الشرطة؟؟؟؟؟
15 - ملاحظ الأحد 17 ماي 2015 - 22:24
هنيئا لاسرة الامن الوطني و للمديرية العامة للامن الوطني في عيدها 59.
احترمهم وأقدرهم عاليا لما يقومون به من اعمال جسام.فهم من يسهر على أمننا و سلامتنا في كل وقت وحين.
ليست بالسهلة و لا بالهينة مهمة و مهنة الشرطي،يتطلب الامر منه دائما الحرص و اليقضة و حسن التدبير في عمله، و ما يتطلبه ذلك من التزام و انظباط و روح المسؤولية.اشد على ايديهم بحرارة و اقدر بكل تبجيل و احترام مجهوداتهم الكبيرة.
لقد تطورت انشطة و اعمال و تدخلات الامن الوطني بشكل كبير و اصبحت مؤسسات الشرطة تظهر بوجه انيق و في حلة جديدة يشرف المغرب و المغاربة. هنيئا لنا جميعا بالمغرب الجديد.مغرب الامن و الامان.
16 - الوزاني محمد الأحد 17 ماي 2015 - 23:46
احر التهاني للسيد المقتدر عبد اللطيف الحموشي
يجب تجهيز جميع سيارات الأمن الوطني بجهاز gps حتي تتمكن المصالح المركزية من تتبع تحركاتها
توفير سيارات المصلحة بترقيم عادي لبعض مصالح الشرطة
وفقكم الله سيادة المدير العام في عملكم الجديد ودمتم عند حسن ضن صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله
17 - عائشة انوار الاثنين 18 ماي 2015 - 00:46
تحية اكبار واجلال لاسرة الامن الوطني حفظكم الله ورعاكم وسدد خطاكم وسلمت الرحم التي انجبتكم فانتم مصدر فخر لكل مغربي ومغربية
18 - ياسر الاثنين 18 ماي 2015 - 01:24
ارتأيت أن اكتب انا الآخر بعض السطور كوني قريب من رجل الامن والذي يبقى صهري،وكل ما أريد قوله كونه كثير الغياب عن البيت بسبب ساعات طويلة بعمله بإحدى الكوميسبريات وبين الفينة والأخرى يقع مع زوجته في مشاكل لا حصر لها والسبب في ذلك كونها ملت من حكاية تواجده في العمل أكثر من 14 ساعة في اليوم ناهيك عن مداومته بالاضافة في بعض الاحيان الي العمل بشكل مستمر ل24 ساعة مستمرة،وفي كل مرة يتفقان على انجاز الطلاق فيما بينهما لولا تدخل العائلة وارجاع المياه لمجاريها نظرا لتواجد اطفالا ابرياء.لكن وفي الآونة الأخيرة ازدادت وثيرة ساعات عمله الطوال.ومن هذا المنبر فإني أوجه سؤالا للمشككين في نزاهة موظفي الشرطة من يفك لغزا واحدا لرجل الامن الا وهو غيابه عن بيته وابنائه وعدم مواكبته لمستجدات عائلته؟اذن عدم انتظام وثيرة التوقيت لدى رجال الامن وحدها فقط تشكل واحدة من الملفات المطروحة للنقاش لدى المدير العام الجديد.لا يشك اثنان كون جهاز الامن يضم بالفعل اناسا نزهاء لكن في نفس الوقت أناسا عديمي الضمير الذين مهما ارتفعت أجورهم مع رتبهم لا يقنعون ويجرون دائما وراء الرشاوى متناسين أنهم لا يأكلون إلا السحت.
19 - ALLAL TAZI الاثنين 18 ماي 2015 - 20:34
AU MAROC DES POLICIERS IL Y EN A PAR CENTAINES DE MILLIERS ATRAVERS LE PAYS MAIS POINT DE VUE SECURITE DES CITOYENS C'EST COMME S'IL N Y EN A PAS DU TOUT DE POLICIERS DANS LE PAYS.
LES CITOYENS SONT AGRESSES EN PLEIN JOUR PARTOUT EN VILLE EOU EN DEHORS DES VILLES PAR DES DELINQUANTS POUR LES DEPUOILLER DE LEURS BIENS EN LES MENACANT PAR ARMES BLANCHES SOUVENT MEME DES EPEES ET LA POLICE QUI EST TOTALEMENT ABSENTE LAISSE LE TERRAIN LIBRE A CES ENERGUMENES DANGEUREUX CAPABLES DE TRANCHER ;A GORGE DE QUI REFUSERAIT DE SE LAISSER FAIRE.
D'AUTRE PART VOUS APPELEZ LA POLICE AU IELEPHONE POUR INTERVENIR EN URGENCE ON VOUS REPOND S'IL Y A D'ABORD DU SANG DE COULE...
VIENT S'AJOUTER LA GRACE ROYALE QUI PERMET AUX DELINQUANTS D'ETRE LIBERES DE PRISON RECIDIVER ET POUR REPRENDRE DU "SERVICE" DANS LA RUE DANS L'IMPUNITE TOTALE....
HESPRESS PUBLIEZ SVP
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

التعليقات مغلقة على هذا المقال