24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

03/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2906:1713:3717:1720:4722:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. سلاح الشرطة يوقف عربدة جانحين في طنجة وفاس (5.00)

  2. باحث يتهم الحكومة بالتقشف في الشغل وتجاهل الريع (5.00)

  3. نقابات ترفض تأجيل زيادة الأجور وتطالب "الباطرونا" بتنفيذ الاتفاق (5.00)

  4. فرنسا .. تعيين جان كاستيكس رئيسا جديدا للوزراء (5.00)

  5. ‬دعاوى قضائية تنتظر مدارس خاصة بسبب مسْك "شهادات المغادرة" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | لقاء حول سجون المغرب

لقاء حول سجون المغرب

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - NOS PRISONS: une merde الجمعة 12 يونيو 2015 - 04:33
Nos prisons sont des poubelles sur terre ou tout est permis: la drogue, se vend a droite et a gauche, la salete est partout, la bouffe n'est pas mieux que ce que les chiens mangent. tout le monde a l'interieur de nos prisons est pourri et corrompu. Une simple merde sur terre nos prisons
2 - OMAR الجمعة 12 يونيو 2015 - 10:47
من حق السجين أن يعيش العيش الكريم، لكن أين حق الموظف المسكين ومن يدافع عنه، أتعلمون يا سادة أنه يعاني الامرين، جبروت المدراء وتهديدات السجناء وأقاربهم، وقسوة الزمن من ضعف الراتب، ومما يزيد الطين بلة تأخير التعويض عن الساعات الإضافية عمدا، ورفض التعويض عن السكن إسوة برجال الأمن والدرك، وحرمانه من حقه في الترقية الداخلية حتى ولو تجاوز السقف أي 14 سنة في نفس السلم، فرفقا يا مسؤولين بهذا الكائن الحي الذي لا حول ولا قوة له ، له الله ونعم الوكيل ٠
3 - بدبل الجمعة 12 يونيو 2015 - 12:10
الحل في سياسة جزائية بديلة ل 90% من الجرائم
- لانها تخفف على الخزينة والاسر والقضاء واكتضاض السجون .
لكونها تعتمد الصلح الجزائي والغرامة - مع ابقاء التعويض المدني - عوض الاعتقال .
4 - جيل الجمعة 12 يونيو 2015 - 13:35
الحضور كله من أصحاب المكاتب المكيفة و الكراسي الطبية علاقتهم بالشأن السجني علاقة نظرية فقط
وللأسف هم صناع القرار و هدفهم الوحيد هو السهر على راحة السجين و لو على حساب موظف السجن و ذلك لتجميل صورتهم أمام الولايات المتحدة الأمريكية
اخروجو من مكاتبكم و تفقدو حال موظف السجن لقد ضاقت بنا الحياة و كرهنا إستيقاضنا صباحا
معاناة يومية نلقاها من طرف المسؤلين و المسجونين ـ ساعات عمل جد طويلة ـ عدم توفير الحماية للموظف و بالخصوص فئة الأطر المشتركة و حرمانهم من التعويض عن الخطار كذلك ـ تنقيلات عشوائية في صفوف الموظفين ـ غياب تام لظروف إشتغال إنسانية في بعض مؤسسات الحرب العالمية الأولى و كل هذا مقابل مبلغ 3800 درهم تبا لي و لحضي السيء في هذه الحياة
5 - زاءءرة سجن الجمعة 12 يونيو 2015 - 17:22
لم يخطر لي في البال أبدا انني سوف أزور احدا في السجن يوما ما. لقد حصل.فالكل يفكر ذلك التفكير القديم ان كل من ولج السجن إنسان مجرم وخطير مع ان التجربة تبين انه ليس كذلك . سأتكلم على الموظفين في السجن فهم أناس في الحقيقة يتصرفون بأدب وانسانية رغم ان التعب والعياء يظهر جليا على وجوههم. فمهمتهم ليست بسهلة. اما ظروف الزيارة فهي صعبة : انتظار لمدة ساعتين تقريبا زاءد نصف ساعة لللقاء مع السجين .اما قاعة الزيارة فهي بالفعل موسخة كراسي مكسرة طاولات تشمئز النفس منها. ما علينا ،الخطير في الامر هو وجود المخدرات داخل السجون والله العظيم لامر مخيف و خطير. هذا ان كان الامرصحيحا ، اعرف ان السجاير مسموح بها و تباع داخل السجن.اظن ان هناك وسائل منها "الكلاب" المدربة علي وجود المخدرات فلماذا لا تستعمل؟ لتفادي استهلاكها.اما بالنسبة للسجناء فالله ما شاء قدر، على المسؤولين ان يفكروا بتعاون مع القضاء والصحة في العلاج الصحيح وهو اولا الاهتمام بالسجين نفسانيا هل هذا السجين طبيعي هل يعاني من اضطرابات نفسية؟ان كان كذلك وجب علاجه عِوَض الحكم عليه وعقابه لمدة طويلة تزيده
تأزما ومرضا. ٢ الصراح بكفالة حل أفضل واجب
6 - حارس السجن الجمعة 12 يونيو 2015 - 22:01
سيدي المندوب كيف لموظفي يقاضى 3900 درهم ويتم تعينه بعيدا عن عائلته ويكتري ب2000 درهم إضافة ألى مصاريف الماء و الكهرباء......هده الظروف الإقتصادية الكارثية التي يعيشها الموظف هي سبب الداء وهي من تحول الموظف إلى ''مجرم'' رغم عن أنفه يدخل الممنوعات ويتعامل مع السجناء لأن الكل تخلى عنه فالمجتمع ينظر إليه كأنه الجلاد والإدارة تجعله عبدا للسجين وتحرمه من كل حقوقه بل وتجعل منه ''رحالة''كلما''اراد أن يحلم بإستقرار بسيط كأيها الناس خصوصا أنه محروم من التعويض عن السكن والمسؤولية. دون النهوض بالوضع المادي للموظف فإنكم ياسيدي المندوب العام تقومون بالنقش على الماء!!!!
7 - mandella sahraoui pure السبت 13 يونيو 2015 - 00:32
les pays développes ou bien avances appliquent des quottes parts amendes aux peines des détenus suspects non coupables par des motifs futiles non des crimes. mieux valoir et gagnante beaucoup a la caisse de l état .et pour mieux faire le déchargement excessif trop pleines des prisons comme des boites sales déchets des sardines pourriture sur-chargement dans les locaux. plus les maladies dus a ses dépassements illégale des capacités des prisons par des nombreuses prisonniers malgré pour futiles motifs comme prostitution. ou vols sans armes blanche. ou disputes.ou harcèlement sexuels tous les pays instruits développés appliquent des tarifs au payement des amendes.aux motifs qui nécessitent pas la privation des libertés aux citoyens
8 - Vérité السبت 13 يونيو 2015 - 11:15
Bonjour tout le monde et grand chapeau pour toute personne qui travaille à l’intérieur des prisons. Pour ces conférenciers , je leur sollicite d'aller travailler juste juste une semaine à l'intérieur des détentions avant de venir nous exposer des cours théoriques qui n'ont rien à voir avec la réalité vécue par les fonctionnaires dont l'expérience sera d'une grande utilité pour l'élaboration de toute politique qui est malheureusement conçue par des gens étrangers du monde pénitentier
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

التعليقات مغلقة على هذا المقال