24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1006:4313:3117:0720:0921:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. الشرطة القضائية تشن حربا ضد لصوص وقراصنة المكالمات الهاتفية (5.00)

  2. 11 ساعة في الجحيم .. قصة طفل فلسطيني مع جرائم جيش الاحتلال (5.00)

  3. عائلة "مختطف صحراوي" تطالب غوتيريس بالضغط على البوليساريو (5.00)

  4. مغربي يطور علاج الزهايمر (5.00)

  5. الطرد من العمل يدفع منجب إلى إضراب عن الطعام (5.00)

قيم هذا المقال

4.38

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | مراجعة وتوبة

مراجعة وتوبة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - عبد الله الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 02:15
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرسول صلى الله عليه وسلم لم يكن متصوفا ولا صحابته الكرام.
فلما أنتم تتشبتون بشيء ليس له أصل؟
لا يجوز تخصيص علي رضي الله عنه بقولنا كرم الله وجه . فلما هذا التخصيص؟
أتمنى أن تذكر لي شيعيا إيرانيا لا يسب أمنا عائشة وأبو بكر وعمر؟
عجيب يسبون أمنا عائشة رضي الله عنها وينعتونها بالزنى رغم أن القرآن برأها ويعتبرون القرآن محرفا ورغم ذلك لا يجوز تكفير الروافض؟ والله إنه الجهل المركب.
لا نكفر المسلمين ولكنهم هم من يسبون ويلعنون صحابة رسول الله صلى الله وسلم.
قال سلفنا الصالح : من تكلم في غير فنه أتى بالعجائب.
عن أي مرشد تتحدث أنه مخرف صوفي لم يتوفق في خلق زاويته الخاصة.
أعوذ بالله أنت تستنقص من معاوية رضي الله عنه اتق الله فمعاوية وعلي رضي الله عنهما كلاهما صائبان ، وكما طهرنا الله من دمائهم نطهر ألسنتها عن الخوض في أخطائهم.
2 - Abdelmadjid الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 10:59
vraiment vous avez réussi cher professeur dans votre lecture de notre situation actuelle. L' histoire des musulmans nous révèle la vérité cachée par ceux qui nous gouvernent et qui en bénéficient. Le déchirement de la Ouma islamique et sa division en sunnites et chiites sont la responsabilité partagée des musulmans et leurs gouvernants
3 - زهير الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 11:21
جزاكم الله بخير كلامكم جميل و معبر.... رحم الله الأستاد عبد السلام ياسين رحمة واسعة. من الناس من لا يقدر على الاطلاع و قراءة كتب المرحوم و ينتقد و يكفر و يزندق بلا ورع و لا تحقيق. يا ليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي ..... اقرؤوا و ابحتوا قبل ان تحكموا. جاز الله الجميع بخير.
4 - لجين الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 18:12
وعليكم السلام ورحمة الله
صدقت أخي، لم يكن الرسول صلى الله عليه وسلم صوفيا وكذلك لم يكن صحابته رضي الله عنهم. وكذلك أعضاء جماعة العدل والإحسان ليسوا متصوفة لأن مصطلح "التصوف"هو مصطلح حادث من اجتهاد ثلة من العلماء. أما الاصطلاح القرآني والتسمية النبوية فهي: "الإحسان" و"تزكية النفس"..
يقول الإمام عبد السلام ياسين في كتابه الإحسان: "لست أدعو إلى التصوف، ولا أحب الاِسم والشكل لأني لا أجدهما في كتاب الله وسنة رسوله بعد أن اخترت جوار القرآن والجلوس عند منبر الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم. لا، ولا حاجة لي بالمصطلحات المحدثة، فلي غنى عنها بلغة القرآن وبيان إمام أهل الإحسان." فادعاؤك إذن أن أعضاء جماعة العدل والإحسان 'يتشبتون بشيء ليس له أصل' يبقى ادِّعاءا عاريا عن الدليل وقولا يفتقر إلى البرهان.
وأحيطك علما أخي أن العلماء من السلف والخلف أجمعوا على عدم تكفير الروافض رغم بلههم ومقتهم..
أما قولك إن الأمام عبد السلام ياسين 'لم يتوفق في خلق زاويته الخاصة' فهو حقا رمي في عماية وقول يبعث على الشفقة على حوّيصلةٍ لم تتّسع لإدراك أن الرجل كان مترفّعا عن ذلك، ثم إن جماعته هي أكبر تنظيم إسلامي بالمغرب.
5 - ABDOU الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 19:51
ا لى عبد الله تعليق رقم 1
الا تستحي ?
يجيب عليك ان تتعلم قبل ان تتكلم
الشيعة لهم اخطائهم كما لسنة اخطائهم والكل هم مسلمون ويجيب نصرتهم الا من كفر اما وكل من سب اصحاب رسول الله صلع فعند ربهم يختصمون .
وانا على يقين ثام انك انت تصادف من يسب الله جهارا نهارا ولا تقدر ان تحرك ساكنا في يومنا هذا واتحداك انت ومن على شاكلتك . استحيوا وتعلموا من العلماء الصادقين الذين ضحو بدنياهم للاخرتهم .
يقول العالم المجدد : لااحب كلمة الصوفية للانني لا اجدها في القران ولكني احب كل صوفي مجاهد في حب الله ورسوله .
وعجب كل العجب انكم تسمعون نفائس الكلام وانتم لاتتذوقون بل ولا تفهمون شيئا من اجتهادات العلماء البررة بل وتتشدقون بكلام فاحش وغير مؤسس وغير ذي معنى .
اخرسوا واتركوا الكلام للعلماء الاجلاء .
6 - kamal الخميس 30 يوليوز 2015 - 00:20
ما أحوجنا إلى هذا الكلام النفيس للإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله، كلام يدلك على الله عز وجل ويستنهض همتك حتى تدع سفاسف الأمور، كلام يذكرك بلقاء الله وبالآخرة.
وكما أخذ الأستاذ عبد الكريم العلمي هذه المعاني الإيمانية الإحسانية من فيه الإمام، هاهو كذلك يلقنها لجيل يبتغي الإحسان مقاما وسلوكا، فالعلم كما تعلمنا يؤخذ من أفواه الرجال.
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال