24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. مخيم القوات المسلحة بإفران (5.00)

  2. مجلس حقوق الإنسان يتمسك بالاستقلالية ويدعم تعزيز الحرية بالمملكة (5.00)

  3. العقوبات القانونية للتشرميل (1.00)

  4. هل يمكن تدريس الرياضيات باللغة الأمازيغية الآن؟ (1.00)

  5. العثماني: القرارات الحكوميّة تخدم الطبقات المتوسطة والفقيرة والهشّة (1.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | بلا قيود مع نبيلة منيب

بلا قيود مع نبيلة منيب

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (31)

1 - home الثلاثاء 18 غشت 2015 - 02:29
le moment ou cette dame dit que les associations sont avec elle est une tres bonne raison pour ne pas voter sur elle
la premiere chose qu elle doit dire c que le maroc ne doit plus etre une maitresse de fr car cette derniere protège le systeme actuel du maroc,
2 - مراكشي ف ماريكان الثلاثاء 18 غشت 2015 - 03:12
السيدة منيب فخر للمغرب والمغاربة .. لا خوف عليكي .
3 - مغربي الثلاثاء 18 غشت 2015 - 03:54
صراحةً كل الحق في القضية الأولى: المشاركة في عاصفة حزم، أحسست بقشعريرة و أنا أرى صور نساء و أطفال ضحايا عاصفة حزم...

ما كان لنا لنشارك في قصف جوي ضد مدنيين. زد على ذلك حرب على المسلمين، و كذلك نحن بعيدين كل البعد عن ذلك الصراع.

شكراً يا سيدتي على قول ما يعجز سياسيون آخرون في هذا البلاد التفوه به.
4 - سعيد الثلاثاء 18 غشت 2015 - 04:48
من يعارض مشاركة المغرب في الحرب على الحوثيين يبدو لي يرى بعين واحدة الفاهم يفهم اما ديك سيدا راه كتلعب دور داب تسليه او بزاف كينين عطيهم غير لفلوس او طلقهم يهضرو
5 - كازاوي الثلاثاء 18 غشت 2015 - 07:19
شكرا أستاذة منيب على صراحتك في تحليل الوضع السياسي بالمغرب. فعلا المغرب بعيد كل البعد عن المشاركة في عاصفة الحزم التي راح ضحيتها العديد من اﻹخوة المسلمين.
6 - said الثلاثاء 18 غشت 2015 - 08:40
l exemple de la femme marocaine . bravo madame et bonne continuation
7 - mohmed الثلاثاء 18 غشت 2015 - 08:52
السيدة صريحة في اقولها وكذلك في تصريحات
8 - الناقد √ الثلاثاء 18 غشت 2015 - 09:05
لماذا لا نجرب السيدة نبيلة منيب في قيادة الحكومة والله غدي نلقاوا الخير في النساء منلقاوهش في الشلاهبية اللي مصوا دم المغرب .
9 - ابو سلمى الثلاثاء 18 غشت 2015 - 09:59
السيدة الدكتورة منيب نبيلة مفخرة للبلاد
للمغرب والمغاربة
سياسية تتطلع ان يكون المغرب والمغاربة في مصاف الدول الراقية
10 - ممكن الثلاثاء 18 غشت 2015 - 10:04
هده هي المعارضة الحقيقية و ليس متل الأحزاب التي تتسارع لتزكي خطب و القرارت بشكل فلكلوري.

الجوهر هو دستور ديمقراطي حقيقي ,يفصل السلط بشكل حقيقي, يلعب فيه سلطة القظائية كامل دورها تقطع مع الريع و الفساد وببني إقتصاد يستفيد منه الجميع شرائح المجتمع.
11 - abdou الثلاثاء 18 غشت 2015 - 11:00
شكرا لل BBC لو كان عشرة من امثال نبيلة منيب في المغرب لتغير كل شيء
و لاصبحنا ننا فس تركيا و حتى اسبانيا و غيرهم لكن ياحسرتاه ما نيل المطالب بالتمني و لكن تاخذ الدنيا غلابا...
12 - عزام الثلاثاء 18 غشت 2015 - 11:02
السيدة نبيلة منيب تبارك الله عليكم إنكم تجمعون الحسنات والإيجابيات : أستاذة جامعية زعيمة مفوهة مناضلة مثالية رائعة تخدم المصلحة العليا للمغرب...زيادة على جمال أنثوي يستريح المشاهد لرؤيتها والسماع لها باهتمام خاص..فقط أتمنى أن أرى حزبكم اليساري ينشط أكثر ويفرض وجوده لأنني لا أسمع فقط سوى أخوتكم والسيد آبت بدر والأستاذ الساسي..أليس كذلك؟..كذلك وبصراحة لا أعرف هل لكم جريدة يومبة في السابق كنت أقرأ ربما أسبوعية لكم..باختصار يجب العمل اكثر وجذب المزيد من المناضلين فأنا شخصيا اريد أن أنتسب لحزبكم لكن لا أرى عملا من طرف مسؤولي حزبكم لدعوة المواطن للإِنْضِمام لحزبكم..أنتظر إذن مزيدا من الإجتهاد ليصير حزبكم أكثر تواجدا ويفرض نفسه كحزب تقدمي.. شكرًا إن استجبتم لي وقرأتم تعليقي..:عزام
13 - أبو زيد الثلاثاء 18 غشت 2015 - 11:07
امرأة سياسية محنكة تحلل وتقنع بلغة عربية سليمة الفرق كبيييييييييييييييييير بينها وبين المسيوبوكو كلام أقنعتني سيدتي وسأصوت لحزبك إن شاء الله.
14 - المصارع الثلاثاء 18 غشت 2015 - 11:18
رغم اختلافي الفكري العميق مع منيب فإني أحترم هده السيدة تعبر عن رأيها بكل صراحة بدون لف أو دوران ودون سب أو قدف
15 - الحاجّة TOYOTA الثلاثاء 18 غشت 2015 - 12:12
مذا أعطت الحكومات الإسلاميية لشعوبها غير الحروب والتفرقة ، أعطوا فرصة لهاذا الحزب ولهذه المرأة الشجاعة ، قالت الحقيقة اللتي لم يقلها الرجال
16 - فكّروا الثلاثاء 18 غشت 2015 - 12:57
مشاركة المغرب في الحرب ضد الحوثييين في عاصفة الحزم، لا دخل للحكومة ولا المعارضة فيها. مثلها مثل كثير من القرارات العليا التي هي من اختصاص الملك فقط و فقط. فهل تعتقدون ان بنكيران متمثلا في مجلسه الوزاري، هو من اتخذ القرار؟؟
17 - roche الثلاثاء 18 غشت 2015 - 13:05
متتبعة عن قرب
عايشت الحداتة فوجدت فيها الحلو والمر
عايشت د عاةا لاسلام فوجدت فيه كدلك المر و الحلو
وكدلك عشت في المغرب العميق فوجدت فيه المر و الحلو و الاستقرار
احترم كل مناضل لكن بدون استغلال امية بعض المغاربة و فقرهم
احب بلدي و من يريد النضال او غيره فيمارسه في المؤسسات لا في الشوارع
ولا على حساب استقرار البلاد
نحن نعاني من عدة نواقص وهدا في حد داته نضال و صمود و كفاح
نضال بدون خراب البلاد
والانتخابات هي فرصة لمكافحة الفساد
بلادي و طني اخوتي المغاربة خط احمر
وان اقتدى الامر سنكون بالمرصاد
لاتستهينوا بنا نحن في البيت نناضل بطريقتنا
الله الوطن الملك
18 - ملاحظ سياسي الثلاثاء 18 غشت 2015 - 14:09
اولا سبقها الكثير في قول مثل هدا الكلام وفي زمن كانت كل كلمة بقطيع الراس مثل بنسعيد ايت يدر وفي الاخير قبل الوسام.
ثانيا المعارضة في العرف السياسي اما من خارج المؤسسات و التركيز عاى التوعية والتعبئة الشعبية لبلوغ الاهداف او من داخلها والاعتراف بثوابت الدولة المعروفة في المغرب وهذا غير واضح في خطاب السيدة منيب.فهي تنتقد النظام السياسي والدولة العميقة وتطالب بالتغيير نحو ملكية برلمانية في حين تقرر المشاركة في الانتخابات التي هي جزء لايتجزا من عمل الدولة العميقة.اضف الى ذلك انتقادها قبول بعض اليساريين الدخول في حكومة التناوب 1998 وهاهي الان تقبل بدخول الانتخابات كما قبلوا الرفاق بالامس وقدتصبح وزيرة كما تمنى لها بعض المعلقين على هذا الحوار.
ثالثا دخول البرلمان مثل دخول الحكومة ..كلها مؤسسات تقوي شرعية النظام.
19 - Reda الثلاثاء 18 غشت 2015 - 14:15
احترم هذه السيدة لم انتمي لاي حزب ولم اصوت في حياتي لكن اعتقد ان هذه السيدة جادة و واعية بالوضع الذي نعيشه لهذا ساصوت لحزبها و قد انتمي لله لااعرف هل ستكون نزاهة او غش في الانتخابات
20 - رشيد الثلاثاء 18 غشت 2015 - 14:45
السؤال واضح و صريح للمرة الثالثة (لماذا غيرتم موقفكم من المشاركة في الانتخابات و اذا فزتم ما هي الاليات و الميكانيزمات التي تنوون تفعيلها من اجل العمل على الدفع لانجاح مشاركتكم) الصحفية هرمت من اجل الحصول على جواب صريح
21 - mhnd الثلاثاء 18 غشت 2015 - 14:54
une elegance ; une parfaite langue; une bonne analyse du systeme polytique. peut'on la comparer avec Mr FHAMTOUNI WA LA LA
22 - مواطن من تطاون الثلاثاء 18 غشت 2015 - 15:00
متى كان اليسار يؤمن بالديمقراطية والحرية؟ ان السيدة منيب تنتمي الى حزب يساري فاشل شارك في الانتخابات السابقة قبل 2011، والآن جاءت الفرصة لتشارك في الانتخابات المقبلة وهي ترفض رفضا باتا دستور 2011، ما هذا التناقض الصارخ؟
ان خطاب هذه السيدة ترفض حتى الديمقراطيين ، فاليسار لا يرى في المرآة الا نفسه وذاته. ثم أن يسار السيدة منيب ترفض حتى هوية المغاربة وثقافتهم ودينهم، فأنى لها أن يصوت عليها الشعب المغربي ؟ وهي تخوف الناس والجمهور المغربي من الاسلام الصاعد بطرقها الملتوية وغير الواضحة ، فاذا أرادت أن تؤسس جمهورية ماركسية فلتذهب الى احدى الجمهوريات الروسية القديمة، لأن دين المغاربة في المغرب هو الاسلام وهويته الاسلام.
وماذا تعني السيدة منيب بالاصلاح الديني الذي ترعاه الدولة ؟ وما تقصد أيضا بالمشروع الديمقراطي؟ انها تعني من ذلك كله اقصاء الاسلام من حياة المجتمع، فهي متطرفة في رؤيتها ونظرتها للآخر واقصائية لجميع الأطراف الأخرى، فما هي الديمقراطية التي تؤمن بها هذه اليسارية المتشددة الا ديمقراطية الجمهوريات السوفياتية الفانية.
23 - pacha الثلاثاء 18 غشت 2015 - 15:29
Bien vu Madame. Ton diagnostique est sans faute. Seulement imaginer un Maroc sans Makhzen relève de l impossible HELAS
24 - Sifaw الثلاثاء 18 غشت 2015 - 15:49
Voici un échantillon des militants qui méritent les voix des votes, c'est une dame responsable elle sait bien parler avec une langue claire, personnellement le la souhaite une bonne continuation et je vous jure Madame MOUNIB que ma voix sera à votre parti
25 - متتبع الثلاثاء 18 غشت 2015 - 15:50
كلنا مع الأستاذة منيب ومع مرشحي فدرالية اليسار ....
26 - باحث عن الحقيقة الثلاثاء 18 غشت 2015 - 16:13
انا من المعجبين بالدكتورة منيب واتمنا ان تكون يوما ما على راس الحكومة وستكون مفخرة لنا جميعا وانا متاكد ستكون احسن من جميع روساء الحكومات السابقة انا اعرف ان الامر ليس بالسهل حتى تتغير العقليات وليس مستحيلا وسأكون اول الداعمين لها اتمنا ان يحصل ذلك في القريب العاجل
27 - BRAHIMم الثلاثاء 18 غشت 2015 - 16:18
يمكن تلخيص افكار الدكتورة منيب في مايلي:
ان مهمة اليسار التاريخية هوبناء مجتمع ديمقراطي اشتراكي في ظل ملكية برلمانية تمهد الطريق نحو القضاء على الفقر والاستغلال والاستبداد والفساد والريع بكل اشكاله.والقيام بهذه المهمات الصعبة يجب توحيد اليسار لهزيمة اليمين المرتقبة ان شاءالله.
لك الشكر كل الشكر ايتها المناضلة المثقفة واحبك في الله.
28 - مواطنة الثلاثاء 18 غشت 2015 - 18:56
الكل علق أن منيب واعرة ,لكن أنا لا زلت أنتظر جوابها على معظم الأسئلة
حاولو أن تسمعوا مرة ثانية للفيديو فستجدون أنها تردد كلام وشعارات المترشحين للأحزاب ولم تتحدث عن الأدوات وعن البدائل
المذيعة هيأت أسئلة عميقة و على السيدة منيب أن تشتغل على تلك الأسئلة من جديد واذا وجدت الجواب المقنع للمواطن البسيط مثلي فتأكدي سيدتي أنك ستكونين في المكان المناسب
29 - حائر الثلاثاء 18 غشت 2015 - 21:09
بغض النظر عن الانتماء الحزبي ولكن اريد ان اقول للمواطن المغربي.:
كل الاحزاب عندما تكون في المعارضة تقول وتعد الشعب بفعل ما.
ولكن بمجرد ان تنجح وتعتلي كرسي السلطة.تغض الطرف عن الشعب.
الا يصبح المواطن حائرا امام هذا الكذب.
ولذلك انا حائر في هذا الوطن.فتعجبوا ولا فيقوا
30 - assad lakbir الثلاثاء 18 غشت 2015 - 22:08
c est bon ce que tu dis, mais personellement je n ai plus confiance en personne. meme benkirane, il est quand meme honnete par rapport a ses prédécesseurs, mais il ne peut rien car c est plus fort que lui ce qui se passe.......je pense toi aussi si tu es honnete, tu ne peux rien faire, si tu avance trop en avant , tu seras devorée par les crocodiles métaphoriquement. ce qu il nous faut réellement cest quelqu un qui a la personnalité de ROBIN HOOD
31 - BENT TAZA الثلاثاء 18 غشت 2015 - 23:42
pour la guerre au Yemen, le maroc n'a pas réagi contre le Yemen mais pour l'arabie Saoudite et les états du golf qui ont toujours soutenu notre pays. Souvenez vous de la crise de la pollution à Safi, cé nos freres du golf qui ont sorti tout de suite le chèque pour nous aider, sans parler de plusieurs dossiers que notre pays étant pauvre ne pourra en aucun cas imposer ses idées. En plus je vais vous dire une chose, quand tu rends service à kelkun cela veut dire que tu le trouveras en cas de besoin, imaginez le maroc en guerre avec un autre pays, nous aurons de l aide certainement mais seulement de ceux qu'on a aidés. Tenons nous loin de la politique ra waara bzaf, et laissons les dossiers compliqués au roi car aucun parti ne peut prendre des décisions sensibles puisque aucun parti n'a la confiance de tous les marocains contrairement au roi malgré ses défauts il est aimé pour sa gentillesse et son silence, il n'a jamais dénigré un marocain contrairement à son pere.
المجموع: 31 | عرض: 1 - 31

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.