24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3417:1420:4522:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. الجسد في الرقص الشعبي المغربي .. انتشاء الفرد وتماسك الجماعة (5.00)

  2. محامون: تهمة القتل ضد حامي الدين قانونية (5.00)

  3. دركيو "أولاد حسون" يوقفون مروجين للمخدرات (5.00)

  4. مديونية شركة الطرق السيارة تصل إلى 39 مليار درهم في 2018 (5.00)

  5. بعد عام ونصف .. حصة "الأبناك الإسلامية" لا تتجاوز 1 في المائة (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | محرّرو العقود أمام البرلمان

محرّرو العقود أمام البرلمان

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (25)

1 - رأي الثلاثاء 26 يناير 2016 - 19:24
غير اللي فاق مع الصباح وما لقى مايدار كيدير الإضراب . موضا جديدة في البلاد.
2 - موثق الثلاثاء 26 يناير 2016 - 20:00
تريدون المساواة مع من درس 6سنوات بعد البكالوريا و تمرن 10 سنوات .....من أنتم....
3 - مواطن صريح الثلاثاء 26 يناير 2016 - 20:32
مع ضغوطات لوبي الموثقين الذين يريدون احتكار المهنة وامتصاص دماء المواطنين لا اظن ان الدولة لها الشجاعة الكافية لإنصافكم
4 - مهتم الثلاثاء 26 يناير 2016 - 20:34
هده الفئة من المتطفلين على مهنة الثوتيق مقصيون لان اعمالهم لا تسبب الا المشاكل وغموض المعالمات.مطالبهم غير محقة ولا مشروعة لعدم اهليتهم.
5 - ahadaf الثلاثاء 26 يناير 2016 - 20:35
Est ce que le gouvernement a tout fait pour vous voir vous rêvez à midi
6 - بنت بوحمارة الثلاثاء 26 يناير 2016 - 20:45
السلام عليكم
رءيي الشخصي اكثرية هاد الناس نصابة على الناس و يكترون دكان و حاسوب االة طابعة او كايديرو ريوسهم موثقين....حشوما...واش ا عباد الله ممكن نعطيو لممرض يقوم بعملية جراحية!!!!!
المشكل شي وحدين كايستغلو سداجة الناس او كايشدو فلوس صحيحة كاتبقى عندهم حتى يتم البيع!!!!اما الاتعاب مانعاودش ليكم
كايكدبو اوكايتيقو كدبتهم!!
اتركوا الموثقين يمارسو مهامهم بسلام فهم ادوا القسم ودرسو بجد ومتابرة وتمرسو بمعنى الكلمة
7 - ali الثلاثاء 26 يناير 2016 - 20:48
Devant le parlement est une tribune pour tous ceux qui cherchent à se défouler. tous les citoyens à tour de rôle protesteront sur ce lieu certainement derrière ce mouvement il y a une main invisible qui cherche à entraver la marche du Maroc .
8 - غيور الثلاثاء 26 يناير 2016 - 20:56
اللوبيات هي سبب أزمة التشغيل نفس الشيئ وقع ﻻقصاء الخريجين الجامعيين من مهنة المحاماة التوثيق بنوعيه او المفوضين القضائيين هذه اللوبيات تحمي مصالحها داخل البرلمان ﻻغير من شرط السن الى مبارايات اقصائية وغير دستورية كشرط السن في مهن ليبرالية في مهن حرة وهو ما يتنافى وحرية المبادرة الخاصة المنصوص عليها دستوريا شي نهار حتى تبقالت ايديرو فيها شرط السن والمبارة
9 - متتبع حر الثلاثاء 26 يناير 2016 - 21:03
لا اظن ان وكلاء الاعمال غير اكفاء في تعاملهم مع قضايا المواطنين العقارية.فلقد تعاملت معهم في السابق واكتشفت صدق ومصداقية معاملتهم وسرعتهم في انجاز مهامهم فهم تقريبا يقومون بنفس مهام الموثق من تسجيل وتحفيظ وانجاز الابراء الضريبي والتصريح لدى مصالح الضريبة ......هذا الموثق الذي يكاد يختنق حسدا وغيضا وكرها لفئة قليلة من الشعب معدودة على رؤوس الاصابع تريد ان تجعل لكيانها مكانا في وطن هو بمثابة الأب الجميع.
10 - بوش الثلاثاء 26 يناير 2016 - 21:05
في الحقيقة مهنة وكيل أعمال صدرت بقرار مند1945 وكيل أعمال له تجربة كبيرة في الميدان والإدارة يسيرون البلديات وهم في البرلمان أما الموثق فهو عصري يقدم خدمات لنفسه على حساب المواطن
11 - مهاجر الثلاثاء 26 يناير 2016 - 21:30
من فضلكم راجعوا ظهير 12 يناير 1945 الخاص بتنظيم مهنة وكيل الاعمال خصوصا الفقرة الثانية
وستلاحضون ان هذه المهنة لها سند قانوني اعباد الله باراكا متغلطو الناس
راه هاد القانون لم يتم لا الغاؤه او نسخه مما يعني ان هاد الناس لهم حق قانوني يضمنه الدستور
12 - احمد الثلاثاء 26 يناير 2016 - 21:40
يا من تقولون بعدم كفاءة وكلاء الاعمال انا كمواطن عادي ذهبت عند كاتب عمومي لكتابة واحد العقد لم اتوقع انني سوف اجد عنده اوراق احد الموثقين papier entete + cachet
وعندما سألته قال لي بحال بحال ماشي مشكل راه صاحبي
في الحقيقة هذه مصيبة
وتتشدقون ب الكفاءة وغير ذلك
الله يهديكم
13 - مواطنة الثلاثاء 26 يناير 2016 - 21:41
الموثق والعدل والكاتب العمومي ووكيل اعمال مهن مختلفة في الاختصاصات فالدي يريد ان يعيش لوحده فهو مريض بازمة خلق الفكر فسيكون حتى مع زوجته وابناءه ومن يحيط به فلا يجب احتقار اية مهنة لانها مورد رزقه يجب الحفاظ بها واستمرارها
14 - جمال الدين الثلاثاء 26 يناير 2016 - 21:52
لايزايد اي احد او فئة مهنية على حقوق المهنيين وكلاء الاعمال محرري العقود ثابتة التاريخ.لانهم يملكون ملفا مطلبيا مبرهنا بالحقوق والمواطنة المهنية وسواسية القانون.ولديهم من الاطر المهنية مايضاهي كل الفئات المهنية الاخرى.بالاضافة الى الاطر الاولى التي واكبت تجربة وتمرسا مهنيا لازيد من اربعين سنة.اما الكفاءة العلمية فمحصل ثابت لدى افرادها.اما الادعاء والمس بمهنييها لايعتبر الا تحاملا او تخوفا ان لم اقل عنصرية جديدة تطراء على وطننا العزيز.فالمؤسسة التشريعية هي مؤسسة دستورية ولا يمكن للمعلقين المغرضين التطاول على اختصاصها لحاجة في نفس يعقوب.
15 - عبد الرحيم المذكوري الثلاثاء 26 يناير 2016 - 21:56
فئة وكلاء الأعمال قليلة جدا لن تسبب اي حرج للموثقين الذين يتساقطون تباعا بسبب كوارث خيانة الامانة وسرقة الودائع.
وكلاء الأعمال لهم تكوين جامعي ومتمرسون لسنوات عديدة في حرفة تحرير العقود التي تستند في مرجعيتها الى قانون الالتزامات والعقود وهم يخضعون للقانون الذي يسري على الجميع.
حسب رأي فالموثق اقول البعض وليس الكل شخص جشع فاغر فاه وفاتح بطنه كالتمساح يريد ان يستحوذ على الاخضر واليابس ويضايق حتى العدول الذين وثقوا عقد زواجه وزواح والده.
وكيل الاعمال من حقه ان يعمل وفق شروط ومعايير وضوابط تقننها الدولة . واعتقد ان ضعف هذه الفئة هو الذي جعل ملفها المعروض على البرلمان لا يلقى له بالا واتمنى ان يتدخل الملك محمد السادس نصره الله لانصافهم واخراج قانونهم الى حيز الوجود.
أقول للذين يسخرون من وكيل الاعمال : غدا بإذن الله سيسخر منكم كما تسخرون.
وشكرا لجريدة هسبرس التي تجسد الاعلام النزيه والفاضل والانساني.انتهى
16 - خديجة الثلاثاء 26 يناير 2016 - 22:44
وكلاء الاعمال ومحرروا العقود ليسوا مسؤولين على فحوى العقود انما يحرروا ما يملى عليهم وكثيرا ما تكون مخلوطة يجب اصلاحها مرتين اوثلاثة مع انهم لا يكونوا متابعين قانونيا كما ان هذه العقود العرفية يمكن ان تتعرض الى التزوير في الامضاءات مما يسبب ضياع ذوي الحقوق
اما الموثق او العدل فهو مسؤول على توثيقه باثر رجعي
الله يهدينا احنا ما بغيناش هذه البلاد تزيد القدام وبغينا نعيشوا غير فالخواض
حتى حاجة ما تتصفى
انا لست موثقا ولا عدلا
17 - ابو مريم من الكارة الثلاثاء 26 يناير 2016 - 22:47
وكلاء الاعمال المكلفون بتحرير العقود لم ينالوا حقهم العادل فهم يتواجدون اليوم بين سندان العطالة ومطرقة المنافسين ولوبيات الفساد الظالمين الذين يضايقون وزير العدل ويضغطون على مدير لجنة العدل والتشريع من اجل اقبار مشروع القانون المنظم لمهنة وكلاء الاعمال.
واعتقد ان السيد وزير العدل والحريات لن يتنازل عن هذا المشروع وسيخرجه الى حيز الوجود اذا اراد الله ذلك.
18 - سعيد الثلاثاء 26 يناير 2016 - 22:48
حين غابت المتابعات الزجرية،وفي كل المهن الكل يتسابق لتقمص مهنة التخصص.
حدث في كل المهن ولاحرج!!!!!!!!!!
19 - بنت سي زروال الثلاثاء 26 يناير 2016 - 23:39
لا أحد من ابناء منطقة حدكورت ينكر الدور الذي كانت تقوم به الاستاذة عائشة في تحرير العقود وكتابة المقالات للمترددين على المحاكم والخبرةالقانونية التي راكمتها ونفعت بها سكان المنطقة بمقابل زهيد
20 - ابو طه من برشيد الثلاثاء 26 يناير 2016 - 23:54
الى كل الحاقدين الضالين الناقمين المضللين للرأي العام كفى من مغالطات فانتم عملاء لبعض الموثقين الذين يحسبون انهم على الارض خالدون وانهم ملائكة تسير عليها وان ما يكتبونه من عقود وحي منزل من السماء وان مدادهم الذهب.
وكلاء الاعمال اشخاص لهم قيمتهم ومعارفهم وحقوقهم المكتسبة ولو كانت الدولة عادلة لاستندت الى المنطق والعدالة ومبدأ تكافؤ الفرص.
اليوم الموثق وسماسرته مزهوون بإزاحة وكلاء الأعمال من الساحة ليخلو لهم الجو ليعيثو في الارض فسادا وحسب علمي فقلوبهم تكاد تخرج من حناجرهم خوفا من خروج قانون وكلاء الاعمال الى الوجود.
اشير ان معظم التعاليق ظالمة وباطلة تصب كلها في مصلحة الطبقة البورجوازية اقصد الموثقون لا سامحهم الله.
21 - مهتم الأربعاء 27 يناير 2016 - 07:45
نحن معكم ولكن بشرط مسؤوليتكم على مضمون ما تحررونه وان يكون الولوج إلى مهنتكم بنفس الولوج إلى المهن الأخرى إضافة إلى التكوين وأما أن يشتري من هب ودب حاسوب ويكتري دكان ويريد تحرير العقود فهذا هو العبث بحقوق المواطنين و إغراق المحاكم بالقضايا العقارية
22 - abou meriem zidani الأربعاء 27 يناير 2016 - 07:53
توضيح للرأي العام بخصوص وكيل الاعمال والعدل والموثق والمحامي.
يتكلف الموثق عادة بتوثيق العقود والمعاملات التي تصب في خانة العقار المحفظ بمعنى أنه يعتمد على المحافظة العقارية التي تمده بالمعلومات وتمهد له الطريق لانجاز مهامه وهو يساهم في أزمة المواطنين البسطاء بسبب تآمره مع الابناك التي تقرضهم اموالا لاقتناء مساكن اقتصادية بفوائد ربوية محرمة شرعا وتقوم برهن ممتلكاتهم الى ان يشاء الله وهو من مخلفات الاستعمار مع الأسف.

المحامي بدوره يحرر العقود دون أن يضمن ذلك في كناش خاص ولا يحمل نفسه عناء اكمال اجراءات العقد الادارية كالتسجيل والتحفيظ والمساطر الجبائية وتجد البعض منهم لا يحتفظ حتى باﻷرشيف.وبصراحة فالمحامي اختصاصه الترافع والدفاع عن المظلومين وليس كتابة العقود.
وكيل الأعمال شخص راكم تجربة لأعوام طويلة منهم من تدرب مع الموثقين او العدول قبل ان يفتح مكتبه وهو يقوم بمهمة تحرير العقود وتضمينها بسجل خاص به ويخضع لمراقبة النيابة العامة حسب مشروع القانون المعروض الان على البرلمان.
23 - abou meriem zidani الأربعاء 27 يناير 2016 - 07:56
...تابع ...العدل اختصاصه توثيق المعاملات العقارية ايضا لكنه لا يتعامل مع الابناك مثل الموثق او وكيل الاعمال ضدا على المواطنين كما انه ينجز عقود الزواج والتركات ومختلف المواجب واللفيف العدلي وصك الملكية .فالعدل يعتمد عليه الموثق في مسألة الفرائض والاسهم والتركات وهو يخضع لرقابة وخطاب قاضي التوثيق.
24 - مغربي الأربعاء 27 يناير 2016 - 17:10
من حق وكلاء الاعمال ان يكون لديهم قانون عصري يلائم الخدمة المقدمة للمواطنين الذين ليس لهم الامكانيات للذهاب عنذ الموثقيين الذين يرغبون في احتكار التوثيق وازاحة هذه الفئة من المهنين .ولهذا فان تجربتي مع بغض الموثقين، فاني اقول انهم ذون المستوى من حيث التكوين ومن جهة احترام قانون وخاصة ق رقم 32.09 والمرسوم رقم 2.04.143الذي يحدد بموجبه تعريفة ابرام المحرارات الخاصةبالعقارات في طور الانجاز وزد عليه من تجاوزات ،ولذالك فلا حجة لهم في التضيق على الوكلاء و العدول الذين ايضا يتهمهم الموثقون بانتحال صفة موثق انظروا الى اي حد وصل الجشع في الاحتكار...
25 - يوسف الأربعاء 27 يناير 2016 - 17:31
كفى من كثرة المهن عدل موثق وموثق عصري والان نطالب باضافة مهنة اخرى اقترح على المسؤولين ادماج هؤلاء اما عدول او موثقون بشرط التوفر على الشواهد والكفاءة لان مهنةالثوثيق ليست بالامر السهل كما يظن البعض
المجموع: 25 | عرض: 1 - 25

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.