24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1406:4813:3617:1220:1521:36
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | الجبارون ودروس التاريخ

الجبارون ودروس التاريخ

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (84)

1 - abed الأحد 01 ماي 2011 - 20:21
we love you dear Yassine
2 - عبد الرحمان الأحد 01 ماي 2011 - 20:23
كفى يا أخي من خلق البلبلة بين المغاربة وكفى من كلام قيل وكرر مرارا قبلك ويعرفه الجميع وكل ما يحتاجه المغاربة موجود في القرآن الكريم والسنة النبوية وما أنت إلا بشر مثل الجميع وآخر المرشدين هو النبي صلى الله عليه وسلم.وأنا أعرفك جيدا لما كنت مفتشا بالتعليم بالدار البيضاء .
3 - عدو النفاق الأحد 01 ماي 2011 - 20:25
يقول عز من قائل في محكم كتابه بسم الله الرحمن الرحيم والشعراء يتبعهم الغاوون ألم تر أنهم في كل واد يهيمون وأنهم يقولون ما لا يفعلون إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيرا وانتصروا من بعد ما ظلموا وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون
4 - مغربي حر الأحد 01 ماي 2011 - 20:27
سلام انصح الباحتين على الحقيقة ان لا يكونوا امعة استمعوا لرجل و اقرؤوا كتابته بدون خلفيات ودون تشويش من المفسدين وزبانيتهم الذين نهبوا وخربوا وقتلوا فينا كل معاني الاخلاق و النزاهة و العزة
5 - نجاة الأحد 01 ماي 2011 - 20:29
اول ما ابدأ به و هو قول لاحول و لاقوةالا بالله نحن نعرف المنتمين لهذه الجماعة الحاقدة على الملك من قريب و احد اقربائي ينتمي الى هذه الجماعة فاذا تنحى الملك وهذا لن يكون ابدا فمن الاولى بالحكم اهذا الشيخ الهرم الذي لا يعرف حتى الكلام بطلاقة او ابنته التي تثير الفتن في الخارج فاين هم من الدين الذي يوصي بعدم الخروج عن الراعي واتباعه لا يطبقون ما جاء في كتاب الله و سنة نبيه من فعل الخير و صلة الرحم و مساعدة الجار فهم لايعينون حتى اقرباءهم من اخوانهم الاشقاء و ابناءهم و بعض المطلقات منهن تعين لوحدها فهم بعيدون كل البعد عن الدين او المخيمات التي كانوا ينظمونها في الشواطىء الرجال في مكان و النساء في مكان و لا يفصل بينهم سوى ازار اهذه هي الحشمة و هذا هو السلوك الطبيعي للمسلم الملتزم فهناك الكثير الذي يجب ان يقال و السكوت احسن فهداهم الله الى الطريق الصواب و السلام
6 - لحسن بنقدور الأحد 01 ماي 2011 - 20:31
بسم الله الرحمن الرحيم جزاك الله خيرا أيها الرجل العظيم لقد نطقت بما لم يستطع الكثير النطق به لقد جاهدت وبنيت واليوم نعاهدك على أننا سنمضي نحن معك نحو تحقيق ما كنت تصبو إليه ويوم يفرح المومنون بنصر الله ينصر من يشاء
7 - abdo الأحد 01 ماي 2011 - 20:33
من هي القوى العالمية الغاشمة الظالمة في العالم ؟؟؟؟سميها مماذا انت خائف ؟؟ قل انها امريكا امريكا وبصوت مرتفع..او ان بنتك نادية ..قبلتها هي امريكا ..من ليس معنا فهو ضدنا هذا منطقكم كذلك..امنع بنتك من الذهاب الى امريكا ارص الجبابرة كما تقول ....او حلال عليكم وحرام على اللآخرين ..بنتك حلال عليها تقديم الولاء لللآمريكان..تقولون ما لاتفعلون...نحن لسنا في القرون الوسطى لتنطلي علينا افكاركم ..نحن في القرن الواحد وعشرين.ايها الفقيه ..
8 - nora الأحد 01 ماي 2011 - 20:35
الواجهة الأمنية: وهي تجسد أبرز تجل لهذه الحرب
فقد عرفت الجماعة منذ تأسيسها إلى الآن الآلاف من حالات الاختطاف والاعتقال والتعذيب التي عمت كل الأعضاء على اختلاف فئاتهم ومستوياتهم التنظيمية بدءا بالمرشد العام ثم مجلس الإرشاد فسائر الأعضاء. ولم يسلم من هذه الانتهاكات الجسيمة لا التلاميذ ولا الطلبة ولا الأطر ولا أي من الفئات الاجتماعية المكونة لنسيج جماعة "العدل والإحسان" بل شملت حتى الأطفال والنساء على طول الرقعة الجغرافية للمغرب. أما التجلي الثاني للحرب الأمنية على الجماعة فقد فضحه الحدث الأخير الذي وقع بمدينة فاس ويتمثل في الجهد الاستخباراتي ضد الجماعة وعلى رأسه محاولات اختراق صفها الداخلي. ويهدف الاختراق تحقيق هدفين أساسيين:
*** ضمان سيولة في المعلومات عن المسئولين والأنشطة والتحركات، وهذا ما توظف فيه أيضا فضلا عن العامل البشري، كل التقنيات الحديثة من وسائل التجسس على الهواتف والبيوت والسيارات والعناوين البريدية الإلكترونية وغيرها كثير.
*** خلق طابور خامس قصد التهيؤ لخطوة أكبر وأكثر خطورة تنتهي إما بتفتيت التنظيم من خلال خلق تيارات متشاكسة داخله أو منشقة عنه إضافة إلى تشويه سمعة الجماعة والإخلال بنظامها الداخلي واختياراتها بدفع العناصر المندسة إلى القيام بممارسات وأفعال مخالفة للنهج السلمي المتزن للجماعة...
وفي كلتا الحالتين يستهدف الاختراق وحدة الجماعة وتماسكها ومصداقيتها داخل الصف وخارجه ليسهل على المخزن تدميرها واستئصالها.
عموما لم تتوقف ماكينة القمع المخزني، بكل مكوناتها،عن محاربة دعوة "العدل والإحسان" فقد تغير المسئولون عن أجهزة القمع ولم يتغير نهجها العدواني تجاه الجماعة ومؤسساتها وأعضائها ضاربة عرض الحائط بكل القوانين والأخلاق والنظم المحلية والعالمية.
9 - أبو سعد الأحد 01 ماي 2011 - 20:37
كثيرون لا يجدون أنفسهم وهم يتخبطون وسط زخم أفكارهم المتضاربة المختلطة التي راكمتها وتراكمها تعاليق مسيئة عديدة تكتب على أعمدة هذه الجريدة الإلكترونية..ومن جملة هذه التعاليق مثلا : جماعة العدل والإحسان ظلامية..حركة 20 فبراير ملحدة..السلفية إرهابيون...الأحزاب فاسدة...النقابات متملقة...الإدارات مرتشية...الحكومة فاشلة...المخزن بلطجي...الدستور ممنوح...الملك يسود ويحكم لدى البعض وعند البعض الاخر يسود ولا يحكم...القضاء غير مستقل...الإعلام قذر..الصحافة رخيصة...هسبريس عميلة...رشيد نيني والدته "طباخة؟"...أوزيدوزيد... بالله عليكم, هل هناك شعب فعلا..!!؟ وإذا كان, فهل نحن ناضجون .؟؟وماذا نريد بالضبط.؟؟؟فلقد اختلط لدي(ولدى الكثير على ما أظن)الحابل بالنابل. ومن هذا المنبر لايسعني إلا أن أدعو نفسي و جميع من يمدح رأيي أو يقدحه وبعيدا عن الحزازات والعقد..إلى العودة إلى رشدنا و استحضار ضمائرنا وإنسانيتنا والتشبث بقيمناالإسلامية السمحة وبتعاليم ديننا الحنيف وليكن القران خلقنا وسنة سيد البشرية نهجنا وحتما سنحيى امنين مطمئنين بإذن الله. وسواء ظلمت أو ظلمت فانصروني جزاكم الله خيرا.
10 - widad الأحد 01 ماي 2011 - 20:39
جواك الل خيرا اوضحت المعنى الحقيقي لحقوق الانسان
11 - مصطفى الأحد 01 ماي 2011 - 20:41
حفظك الله ورعاك أستاذنا العزيز بتوجيهاتك الربانية و توصياتك النبوية ربيت آلاف الشباب على المحبة والرحمة والرفق والتواضع وابتغاء الخير للإنسانية جمعاء
حق لنا أن نفتخر بك جبل شامخ وعالم جليل علمتنا أن الخوف سبيل الجبناء وأن العنف ديدان الضعفاء
12 - lwaldi الأحد 01 ماي 2011 - 20:43
جزاك الله خيرا سيدي ياسين واطال الله عمرك ونفعنا الله والامة بك واقر الله عينك بفتح قريب ونصر لامة رسول الله صلى الله عليه وسلم مجيد بما صبرت وجاهدت وربيت .آمين
13 - رفيق الأحد 01 ماي 2011 - 20:45
أمثال هؤلاع يحرم إحراق البوعزيزي لنفسه و يحلل بيعة السلطان.إنه فعلا الخطاب الديني المتناقض .
14 - zizo الأحد 01 ماي 2011 - 20:47
انا بغيت غير نعرف اش تتكول ولاش باغي توصل نصيحتي سير تصنت لعضامك حسن ليك خرجتي على مجموعة من الشباب بلا فيدة طلب الله يغفر ليك علئ هده الفتنة لي تتقلب عليها
15 - hafid mahdawi الأحد 01 ماي 2011 - 20:49
_الاستاذ ياسين لا يجادل الا مسكين في علمه و جهاده و كماله
_جماعة العدل و الاحسان ملاذ و صمام أمان
_تأثير الجماعة في الحريات و حقوق الانسان و تخليق الحياة العامة و التدين لا يخالف فيها الا معاند,
_المشروع المجتمعي للجماعة لا يملك أي طرف في المغرب مثيلا له
_المدرسة المنهاجية أصبحت أكبر مدرسة تجديدية في العالم الاسلامي
و شكرا
16 - abou iyad almaghribi الأحد 01 ماي 2011 - 20:51
بالله عليكم اين تعلم العلم، و عن اي شيخ اخذه، و من من العلماء اجازه
17 - كلمة حق الأحد 01 ماي 2011 - 20:53
بسم الله الرحمن الرحيم
الرجل ليس معصوما حتى لا يخطئ ، و لكن أليس من الصدق أن ننصف الرجل ، خلال أكثر من 35 سنة و الرجل يتعرض للتضييق : يسجن و يحاصر و يعتقل و يوضع في مستشفى الأمراض العقلية و... و لا تتغير مواقفه و يتبث كجبل أحد أليس هذا من صدقه و رغبته في إصلاح هذه البلاد التي لم يفر منها و لم يخرج كما خرج الكثير من أمثاله .
بالله عليكم من له القدرة على جرأته ، ما تطالب به حركة 20 فبراير كان يطالب به منذ عشرات السنين عندما كان لا يجرؤ أحد أن يتكلم على المحظور.
أنا بكلامي هذا لا أدافع عن الرجل و لكن أقول ما كنت أقرِؤه في الجرائد أتابع به هذه الجماعة الإسلامية.
و أخيرا العصمة للأنبياء و الرسل ومن قال دون ذلك فأمره إلى الله .
18 - espoir الأحد 01 ماي 2011 - 20:55
هلا ناقشتم مايقول بالحجة والبرهان بدل السب والشتم.الرجل صاحب فكر ومبدا اجيبوه بمالديكم بلا حقد ولا غوغاءية
19 - كريمو الأحد 01 ماي 2011 - 20:57
انا كنت يساريا والان اصبحت احب الجماعة النصر ات ياهل ياسين وكنت اشك في هدا الرجل والان تبت لله وسامحني ياسيد الرجال الوارث عن رسول الله وارث للدعوةلله وكل اتباعك يتربون واغلبهم محببون عند الشعب ولو تواصلتم مع الشعب شهرا واحدا بدون حصار والاخوف حتى الدي يسب الان يراجع حساباته بالخلق الحسن دهب الشك كما كنت اشك في انكم تقدسون هدا الرجل وتقومون بالشطحات الصوفية وتصدقون بالرؤى وتنتظرونها ولكن كل هدا كدب فعبد السلام يقول لولا ان يتغمضني الله برحمته ما رحمت ويقول انا اتوب الى الله وادعوالمغاربة للتوبة بما فيهم الاكابر وارؤيا تسر ولاتغر بمعنى ولو رايتم شيئا فانتم اناس اصحاب عزم لايقهر انتم لاتنتظرون في اليوم تقومون بانشطة لاتعد ولاتحصى رغم الحصار
صدقت يارجل وجزاك الله عنا خيرا فحتى اليساريون الان يكسبون تقتكم بعدما خاصمكم المخزن
ومن لم يتاثر بهدا الكلام فهو قاصي القلب.نسال الله ان يهديه ياخي انت تسب والموت قريب واقرب من حبل الوريد فلاتسب مسلما بل داعيا بل وليا لله اتق الله فلن بنفعك احد غدا امام الله امام الحكم الالهي يوم لاينفع مال وبنون الا من اتى الله بقلب سليم. وحيدا فريد تحاسب على الصغيرة والكبيرة ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد كلمة واحدة = جهنم اسال الله يامن يسب ان ينجيك الله منها فتب الى ربك كما تبت فانا كنت مثلك ولكن صدقني اني ادركت اني مغرور ولم يستطع ان يقنعني اليساري والاسلامي حتى اقنعني هدا الرجل بكتباته الوافرة والكثيرة وادا اراد احد ان يعرف الحديث فخذ كتبات المرشد ياياحبيبي وياتلميذ شتان بين النجم والشمعة فحتى الشمعة مزهوة بنورها لكن الشمعة يطفئها الريح القليل اما النجم ففى المكان يضيئ ولايحيد.
20 - محمد البنوري الأحد 01 ماي 2011 - 20:59
بادئ ذي بدء نتمنى من شيخ الزاوية الياسينية يخرج لينا عبر المكاشفة او المنام او في لقاء الملائكة و الجان شكون لي فجر مقهى اركان و ذلك باعتباره غوث المكان و الزمان .ثم اطالبه مرة ثانية يمشي يتكمد على راسو هو الفاتحة ما يعرفش يقراها حسب فواعد الترتيل و ما كيعرف ينطق الحروف من مخارجها السليمة. و جاي دار فيها شيخ مربي .باقي ما شبعش من فلوس الجزية لي كيحلبها من المريدين ديالو و في الاخر غادي يلبس الخرقة الصوفية لي بنتو للا نور الزمان نادية ياسين بش تصبح شيخة على الجماعة يتبركو بها الرجالة و العيالات.
21 - obama الأحد 01 ماي 2011 - 21:01
من اوباماالى الشيخ الهامي و الى كافة العدليين والاحسانيين المدعين باركا من التخلويض والزلط وطول العمر الى المشاغبين وسير يهديك لي كيهدي المسلمين هز شي تسبيح او سبح غير بصباعك وستغفر مولاك الدي خلقك فسواك
اوا هدا جهدي عليك الشباني
22 - marocain الأحد 01 ماي 2011 - 21:03
tout le monde sait que le makhzen a tout préparé. regardez ce qu'ils font au marocains. ils ne cessent de nous tuer et de nous faire souffrir.
23 - hmd الأحد 01 ماي 2011 - 21:05
انشاء الله بعد بن لادن مباشرة .................لان الارهاب هو الارهاب والارهابى هو الارهابى ولافرق بين دلك وداك وليس هناك اى فرق بين بن لادن وبين عبد السلام ياسين هداك يزعزع هناك وهدا يوعزع هنا
24 - moroccan الأحد 01 ماي 2011 - 21:07
You are the last person who should talk about peace and mercy. u
25 - محمد الأحد 01 ماي 2011 - 21:09
لا اله الا الله و محمد رسوله و عبده و خاتم رسله
و الله يهدينا كاملين اليوم و المستقبل ابدا.
what is the name of the russian President
too complicated for me as it medevbelfrid
some thing likw that
26 - محمد الأحد 01 ماي 2011 - 21:11
جزاك الله خيرا شيخنا وعالمنا الجليل.
هذه أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم, ما كان الرفق في شيء إلا زانه, ونزع الرفق مني شيء إلا شانه.
27 - فهل يفهم أوباما الرسالة؟ الأحد 01 ماي 2011 - 21:13
رسالة واضحة لأمريكا شعبا و دولة لمراجعة مقارباتها .
28 - ابو ادم الأحد 01 ماي 2011 - 21:15
بصراحة اول مرة اسمع من لسان الشيخ عبد السلام ياسين .كلام يدخل القلب عبر العقل لقد اسبت يا شيخ الرجو الى الاسلام هو الحل فيه راحت النفس وسعادة الدنيا و الاخرة
29 - طنجاوي الأحد 01 ماي 2011 - 21:17
كلام نفيس ، كلام أولياء الله
30 - يونس الأحد 01 ماي 2011 - 21:19
الحضارة الغربية مريضة من غياب القيم الأخلاقية من آفاقها
المحبة للإنسان
العطف على الإنسان
الرحمة بالإنسان
كلام من ذهب جزاكم الله سيدي عنا كل خير
31 - بوعلي3 الأحد 01 ماي 2011 - 21:21
كلما تكلم هذا الشيخ بين جلسائه ومريديه الا وظهر خلل في معتقده ومنهجه وكلما ظهر لعامة الناس تبين جهله بالكتاب والسنة,فبالامس استدل بحديث لا يحفظه والحديث معروف حتى عند براعم الطلبة قبل صغارهم وهو{ما كان الرفق في شيء الا زانه}وهاهو الان يستدل بحديث قدسي لايحفظه كذلك فقال, يقول الله تعالى{يا عبادي اني حرمت الظلم على نفسي فلا تظالموا}والصواب:{يا عبادي اني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا,,,}
فكما نعلم بان مواضيع الشيخ كلها انشائية تفتقد من الدليل وقلما تجده يستدل باية او حديث دون ان يخطيء فالسؤال المحير هو كيف يربي افراد جماعته ومريديه مع جهله بالكتاب والسنة؟؟؟
32 - kenitra الأحد 01 ماي 2011 - 21:23
هل يتعلم الجبارون في الأرض من دروس التاريخ، أم يزيدون أخطاء على خطيئات، وتزل بهم الأقدام كما زلت بالذين من قبلهم، كانوا أعتى وأكثر نفيرا. إن الشعوب الإسلامية لا تقاد بعنف بل تستعصي وتقاوم، تعتصم بحبل الله وتستنصر بقوته وتلجأ إليه. وإن قيمة الحضارات لا تقاس بما عندها من أموال وسلاح، وإنما تقاس بما توفره للإنسان من حرمة وهناء وأمان.
33 - ahmad الأحد 01 ماي 2011 - 21:25
هدا مغربي اصيل, اوقد شمعة بدلا من القعود و لعن الظلام كما يفعل الكثير الكثير من المغاربة. اتقوا الله يا بلاطجة الانترنت , الا تعلمون ان لحم العلماء مسموم مسموم مسموم
34 - علي الأحد 01 ماي 2011 - 21:27
جزاك الله خيرا عن هذه اأمة كلام مربي
35 - برو محمد عزيز الأحد 01 ماي 2011 - 21:29
شيخ خرف ولم يتعض رغم سنهولكن كما قا القائل من يعي الثمامين حولا لاأبا له يسأمبلغت من الكبر عتيا ووهن العظم منك واشتعل رأسيك شيبا ولم تستحي التقية من مذاهب الشيعة وأنت من المحترفين لها منذ أن وعينا لن نسمع ولم نرى منك إلا التحريض على الفتنة والكلام ظاهره حقوباطنه ابتغاء حاجتك 40 سنة ولم تجد جماعتك بديلا لها غيرك هل إنحصرت الامامة عندك والعلم والفقه لك وحدك أليس في جماعتك أساتدتا وفقهاء يتولون الامر ام ان البديل نادية من أين لك ما تملك أم أنه عطاء من ربك يرزق من يساء بغير حساب ألا تخاف يوم تسئل من أين لك ما تملك من عرق جبن الضعفاء والابرياء اللذين جعلوك قدوتهم وإمامهموالله ما هذا باللذي جاء به محمد إبن عبد إبن عبدالمطلب صلواة ربي وسلامه عليه دينك مزيج من دين شيعة لبنان ومذهب لا نعرف اسمه فاتق الله واتعض وتدبر
36 - ام محمد المغربية الأحد 01 ماي 2011 - 21:31
بسم الله الرحمن الرحيم , جزاك الله بقدر نيتك, اما دروسك فليست بالايات و لا مأثور القول ,فبمقدور اي انسان عادي قوله لانه ليس اعجازا , لكن عندي سؤال - اين كنت انت وابنتك و جماعتك عندما قامت جماعة من الشواد بالخروج الى الشارع امام اعينكم ?لماذا حرمتنا من الفتوى أم انكم اصبحتم من اتباعهم والمدافعين عنهم ؟ وما قولكم في من يشعل الفتنة؟ اتق الله فينا و في نفسك.
37 - clendestin الأحد 01 ماي 2011 - 21:33
عندما كنت في المغرب طالبااهل جماعة العدل والاحسان يقيمون الدنيا ولايقعدونها بعبد السلام هدا تمنيث الاستماع اليه غادرت المغرب دون ان يتحقق لي دلك اليوم سمعته يتكلم لكن لم استطع ان اتاتر كباقئ الاخوة ربما ضعف الايمان بدون شك هو السبب غير ان سي عبد السلام يدكرني صوته بفقيه في الدوار قلىل العلم غزير الطمع متى سنسمع بالتغيير علي راس هده الجماعة لمادا لايقبلو باللعبة ويوروناحنت ايديهم
38 - ali الأحد 01 ماي 2011 - 21:35
الداعية الحقيقي لا يكون مجموعته اقوالك الصغير فينا يعرفها انت تطمح لمنصب ما
39 - temoin الأحد 01 ماي 2011 - 21:37
cet homme est celui qui reprensente le plus l'islam de nos jours, cet homme et la porte de la sortie, et de la victoire ici bas et dans l'haut-delà
écoutez avec vous vos cœurs et si vous comprenez toujours rien demander a dieu de vos aider.
40 - anti الأحد 01 ماي 2011 - 21:39
رحم الله ملكنا الحسن الثاني
41 - جمال بن عبد القادر الأحد 01 ماي 2011 - 21:41
احسني الظن .تعلمي من هذا الرجل ولاتجعلي الحقد يعميك.
ما ختم به هو كلام الله(سبحان ربك رب العزة.....
الرجل صادق يريد لك وللناس الخير
42 - hamid الأحد 01 ماي 2011 - 21:43
السلام عليكم
أطلب ممن فهم هذا الخطاب أو لا أدري ماذا أسميه أن يجعل له مختصرا توضحيا مبينا الغرض من إلقائه و مدى تناسبه مع ظروف الساعة. فأنا قرأت معظم التعليقات لم أجد فيها إلا مدحا و إطراء مبالاغا فيه من غير أي استدلال أو سبا مع بعض التعليل. و إن لم يكن هناك مجيب أعني من يترجم الكلام فالرجل شكل كلامه أغنى النقاد عن مضمونه.
43 - فاعل خير الأحد 01 ماي 2011 - 21:45
أنا أعرف جماعةالعدل والاحسان جيدا
يريدون الخير للجميع
لكن ممكن أن يكون الخلل في التواصل
و الله أعلم
44 - خالد الجرديني الأحد 01 ماي 2011 - 21:47
من معجزات شيخنا العلامية انه تكلم في مجالا ت تخص علم الفلك وعلم الدرة رغم انه لا يفقه شيئا في
الرياضيات و لا الفيزياء !!!

45 - mo الأحد 01 ماي 2011 - 21:49
هذه الجماعات الوافدة يجب ألا نتقبلها لأنها تريد أن تنحرف بنا وتفرقنا وتجعل هذا تبليغياً وهذا إخوانياً وهذا كذا..., لِمَ هذا التفرق ؟ هذا كفرٌ بنعمة الله سبحانه وتعالى، ونحن على جماعةٍ واحدة وعلى بينةٍ من أمرنا، لماذا نستبدل الذي هو أدنى بالذي هو خير ؟ لماذا نتنازل عما أكرمنا الله سبحانه وتعالى به من الاجتماع والألفة والطريق الصحيح، وننتمي إلى جماعات تفرقنا وتشتت شملنا، وتزرع العداوة بيننا ؟ هذا لا يجوز أبداً
46 - يونس الأحد 01 ماي 2011 - 21:51
حفظك الله يااستاذ عبد السلام ياسين واطال الله عمرك حتى يريك سبحانه ثمرة عملك الطيب .
47 - أبو محمد الأحد 01 ماي 2011 - 21:53
السلام عليكم و رحمة الله
أقول لكل من قال سوءا في حق الشيخ عبد السلام ياسين . هل فيكم من قال للظلم و هل فيكم من استطاع أن يكون جماعة كجماعة العدل و الإحسان ؟
هل من أخلاق رسول الله صلى اله عليه و سلم سب الناس وعَنْ عَبْدِاللَّهِ بن مسعود رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " سِبَابُ الْمُسْلِمِ فُسُوقٌ وَقِتَالُهُ كُفْرٌ " [ متفق عليه ] .
أتحدى أشجعكم أن يسب مسؤولا ظلمه أو من أخذ حقه بغير قانون ...اتقوا الله في أنفسكم ....رجل مجاهد تسبونه و الظلمين تمجدونهم لقد اختلت الموازين يا سبحان الله
ما كان لله دام و اتصل و ما كان لغير الله انقطع و انفصل ......
48 - hamid الأحد 01 ماي 2011 - 21:55
السلام عليكم
أطلب ممن فهم هذا الخطاب أو لا أدري ماذا أسميه أن يجعل له مختصرا توضحيا مبينا الغرض من إلقائه و مدى تناسبه مع ظروف الساعة. فأنا قرأت معظم التعليقات لم أجد فيها إلا مدحا و إطراء مبالغا فيه من غير أي استدلال أو سبا مع بعض التعليل. و إن لم يكن هناك مجيب أعني من يترجم الكلام فالرجل شكل كلامه أغنى النقاد عن مضمونه.
49 - اسفي المهمشة الأحد 01 ماي 2011 - 21:57
الحمد لله أننا رزقتا بالمغرب الحبيب مثل هؤلاء الرجال يحبون الناس ويريدون خيرا بالمسلمين وغبر المسلمين وهده أخلاق الكرماء نحن المغاربة ننبد العنف ومن يتسم به ونحب الخير لغيرنا كما نحبه لأنفسنا فكلام الأستاد الجليل عبد السلام ياسين هو حقيقة أفكار الجماعة فهدا كلام كله نصائح كما هو كلامه دائما أطال الله في عمره نصائح لحكامنا ومن يضربوننا من بني جلدتنا ونصائح لمن هم مبتعدون عن رب العالمين بالتقرب إلى الله عز وجل ليفتح بصائرنا ويرينا ما كان مخفيا علينا هده هي جماعة العدل والإحسان ومنهجها السليم السالم بإدن الله أن تكون عضوا بالجماعة فأنت في صحبة رائعة مع أشخاص رائعين فعلا لا تفترق البسمة ولا النكثة عن وجوههم هكدا سبحان الله هم أعضاء الجماعة وكأنهم قد تم عزلهم وتدريبهم وتربيتهم على أن يكونوا مثل شخص واحد فمن لم يفهم هدا فليسأل وليبحث في أعضاء هده الجماعة المباركة فهم أبناء هدا المغرب الحبيب وهم لايريدون إلا خيرا بجميع أبناء هدا البلد الحبيب سواء كانوا مسلمين أو غير مسلمين هكدا هي أخلاقهم فلا تشكوا في هدا
50 - أمين الأحد 01 ماي 2011 - 21:59
كلام حكيم، جزاك الله خيرا كلما رأيت هذا الرجل إلا وشعرت بفرحة غامرة؛ كيف كان سيكون المغرب لولا هذا الرجل؟ الذي تعلمنا منه الكثير والكثير فلقد علمنا المحبة وعلمنا معنى أنفسنا وعلمنا الاستعداد لما بعد الموت وعلمنا الرحمة ونبذ العنف. أقول هذا الكلام لأنه لولا هذا الرجل لكنت في أحضان القاعدة أو السلفية الجهادية، فحمدا لله أن يوجد بيننا أمثال هذا الرجل.
51 - إبراهيم الأحد 01 ماي 2011 - 22:01
هل يتعلم الجبارون في الأرض من دروس التاريخ، أم يزيدون أخطاء على خطيئات، وتزل بهم الأقدام كما زلت بالذين من قبلهم، كانوا أعتى وأكثر نفيرا. إن الشعوب الإسلامية لا تقاد بعنف بل تستعصي وتقاوم، تعتصم بحبل الله وتستنصر بقوته وتلجأ إليه. وإن قيمة الحضارات لا تقاس بما عندها من أموال وسلاح، وإنما تقاس بما توفره للإنسان من حرمة وهناء وأمان.
52 - SAADOUN الأحد 01 ماي 2011 - 22:03
جزاك الله خيرا سيدي ياسين واطال الله عمرك ونفعنا الله والامة بك واقر الله عينك بفتح قريب ونصر لامة رسول الله صلى الله عليه وسلم مجيد بما صبرت وجاهدت وربيت .آمين
53 - youness الأحد 01 ماي 2011 - 22:05
يا ليت الجبابرة ينتصحون لنصيحتك
54 - KARIM الأحد 01 ماي 2011 - 22:07
لقد كنت مجانبا الصواب قبل ان اغالب نفسي واشاهد هذا الفيديو واظنني اخطات في حق الشيخ عبد السلام حين اكتفيت بالسماع للمجرحين له ولم اكلف نفسي عناء قراءة كتيب واحد له يغنيني عن رميه بسوء اساله الصفح عني اللهم اغفر لنا وله.
55 - أحمد الأحد 01 ماي 2011 - 22:09
عبد السلام ياسين فعلا يتمتع بشخصية قويةويحمل مشروعا اسلاميا ضخما.في هذا الشريط أراه يبث معاني هذا المشروع وكله شوق لتحرير الانسان من الظلم و الاستبداد و الجهل والبطش وقتل الابرياء .تحية لك أخي وهنيئا لك بما حباك الله به من نعم،وهنيئا لنا بك عالما مجاهدا مربيامرشدا ،أسأل الله تعالى أن يجمعنا بك مع سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في الفردوس الأعلى .يا رب آمين.
56 - منصور الأحد 01 ماي 2011 - 22:11
لا فض فوك يا ولي الله اشهد الله انك على هدى المصطفى صلى الله عليه وسلم هذا هو الاسلام الذي يعتز المرأ بالنتساب اليه وليس اسلام المتفجرات والاحزمة الناسفة وتكفير المسلمين وزواج بنت التسعة السنين
57 - simo lcasawi الأحد 01 ماي 2011 - 22:13
je ne crois pas en ce monsieur.
58 - ندعو النا س باللطف الأحد 01 ماي 2011 - 22:15
هل يتعلم الجبارون في الأرض من دروس التاريخ، أم يزيدون أخطاء على خطيئات، وتزل بهم الأقدام كما زلت بالذين من قبلهم، كانوا أعتى وأكثر نفيرا. إن الشعوب الإسلامية لا تقاد بعنف بل تستعصي وتقاوم، تعتصم بحبل الله وتستنصر بقوته وتلجأ إليه. وإن قيمة الحضارات لا تقاس بما عندها من أموال وسلاح، وإنما تقاس بما توفره للإنسان من حرمة وهناء وأمان.
59 - wisam الأحد 01 ماي 2011 - 22:17
محبة الانسان
العطف على الانسان
رحمة بالانسان
لا اله الا الله
ما اروعك من رجل
ما اروعك من رجل
يا ليت الناس يتمعنون هذا الكلام
يا ليت الناس اسلاميين و غير اسلاميين يتمعنون هذا الكلام
60 - بن سالم الأحد 01 ماي 2011 - 22:19
هل للطغاة آذان صاغية وقلوب واعية أم أن طغيانهم يُصم آذانهم ويستغنون عن هذا الكلام بدافع التكبر والطغيان والاعتزاز بقوتهم، قال تعالى:( كلا إن الانسان ليطغى أن رآه استغنى) حتى إذا جاء قدر الله إما بقومة أهل الحق أو بانتهاء الأجل يومها يتحقق الطاغية بضعفه فينقشع الظلام وتزول الغشاوة بعد فوات الأوان، ويقول:(الآن فهمت)، قال تعالى:(لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا من أصحاب السعير)
61 - bakkar الأحد 01 ماي 2011 - 22:21
كيف يمكن ان نتيق بمرشد جماعة يدعي انتماءه للشجرة النبوية : يمكنكم الا طلاع على هذا علا موقع الجماعة
62 - علماني الأحد 01 ماي 2011 - 22:23
كلام حق يراد به باطل.
63 - جواد الأحد 01 ماي 2011 - 22:25
لا احب هذا الرجل يا اتباع العدل والاحسان اتسمحون لي بقول ذلك لا احبه ولا احترمه لكن اعترف انه سياسي محنك نجح في تدجين مريديه بشكل مثير منهم الجامعيون والطلبة والجهلة اتقوا الله يا قوم توبوا اليه فانتم على ضلالة ، هذا راييكم وفي شيخكم وشيختكم تعرفون من اقصد جميل ان نرى نادية على راس هذه الجماعة ستثبتون انكم ديمقراطيون حقا
64 - louna الأحد 01 ماي 2011 - 22:27
C est qui ce vieux? qui nous donne des leçons, il se comporte comme un un saint pape du vatican, il se prend pour un saint, mais je rêve? vous êtes qui Monsieur?? le nouveau Belladen qui veut envoyer les marocains dans une guerre civile et le chaos, Soyez sûr et certain Monsieur ainsi que vous adherents, que nous aussi nous sommes des musulmans pratiquants, mais nous adorons notre roi, et nous serons derière lui, jusqu'à le dernier souffle. Alors un peu de calme, car ce n'est pas Elmaghzen qui ne veut pas de vous mais nous tout simplement : la majorité des marocains.
Au lieu de parler du roi, essayez déjà de convertir vos copains de route les délinquants de 20 février, qui militent pour la laïcité et le mariage des homos,
Monsieur vous avez perdu votre crédibilité .
65 - مغربي مسفيوي الأحد 01 ماي 2011 - 22:29
ها أنذا أكتب تعليقي مرة أخرى، و بما أن العين بالعين كما جاء في كتاب الله تعالى الذي أومن به فإنني بدوري طلبت حذف عدد لا باس به من التعاليق التي خالفتني الراي و التي طالب أصحابها بحذف تعليقي..نعم و مرة أخرى بمجرد أن أضع تعليقا حول هذا الأفاق الخرف الهرم و تتم المطالبة بحذفه فسأطالب بحذف اي رد يمجد هذا الأخرق ، و الشر بالشر و البادئ أظلم ..و أعود و أؤكد أننا مسلمين ابناء مسلمين أبا عن جد و بلدنا بلد مسلم و دستوره يقر أننا بلد مسلم ..و من يحب الإصلاح و الإرشاد في اليدن أهلا و سهلا ، أما التنظيمات لأغراض سياسية فلا و ألف لا ..نحن بايعنا الملك بيعة شرعية..أما "الجماعات" التي تتحد في قلب نظام الملكية و تختلف في الإتحاد فيما بينها فاقول لهم اتقوا الله تعالى الذي تدعون الإيمان به فالله تعالى يؤكد أن كل "مسلم " هو أخ للمسلم و هو له كالبنيان المرصوص ، أما أن نجد جماعة "العدل و الإحسان" "جماعة التبليغ" جماعة التجديد" جماعة السلفية الجهادية " إلخ إلخ إلخ هل الإسلام يأمر بالتفرقة ؟ إذا كنتم كلكم "مسلمين" كما تدعون و تؤمنون بالله تعالى و بمحمد صلى الله عليه و سلم رسول و بالإسلام دينا فلماذا أنتم متفرقون و شتى ؟؟؟؟ هل هذا من الغسلام في شيء ؟ و ما حكم الإسلام في من ينقض البيعة ؟ و لماذا تكفرون شعبا مغربيا يعمر مسجد الله تعالى ؟ هل أنتم مطلعون على سرائرهم ؟ هل يصح إسلامهم فقط حينما يعلنون الولاء لكم و يشقون عصا الطاعة على ولي أمرهم ؟ و هل الملك محمد السادس أعلن شيئا يطعن في إسلامه و إيمانه بالله تعالى ؟ اتقوا اله تعالى يا مؤججي الفتنة ..
أما من يطالب بحذف ردودي فأخبره أني أكثر حلق الله عنادا و سأضع ردودا اخرى و بالمقابل سأطالب بحذف الردود التي يطالب أصحابها بحذف ردي.
للنشر جزاكم الله خيرا.
66 - hmd الأحد 01 ماي 2011 - 22:31
انك على الابواب ياخى انك على شفة حفرة قريب من حبل الوريد ومن الاجدران تمسك حياتك بشى ينفعك هناك فهمتنى هناك وابتعد عن السياسة والسياسيين وانصح نادية باشغال الدار بدلا من اشعال الفتان واتقو الله فى انفوسكم ئ بارك عليك من التخلويض وخاف الله والملك سيدك وسيد سيدك بنت وبنتك وجماعتك المهدورة المحضورة ونقطونة شوى بسكتكم لان ليس للخونة كلمة ولامكانة بيننا وعاش الملك الله الوطن الملك والموت للخونة
67 - المعتز بالله الأحد 01 ماي 2011 - 22:33
المونطاج واعر
ولكن وضش مضعييتيش
والله يهديك هدا مانكولك
سير أو اتقي الله راك قربتي
وجهكم قاسح أ ساحبي
68 - rachid loukili idrissi الأحد 01 ماي 2011 - 22:35
نعم الناصح المربي وراثة النبوة كلها رحمة
69 - Lahbib الأحد 01 ماي 2011 - 22:37
Sidi Yassine; vous êtes arrivé à un âge qui vous donne le respect total; mais vos déclarations ; vos écrits ,vos gestes nous poussent à vous dire une vérité que vous n'ignorez pas : vous semez la haine parmi nous , vous poussez les marocains vers la division.Tout ça pour arriver à un poste politique. vous nous parlez de la justice de l'unité de l'islame .... Mais la vérité c'est autre chose.
A vous entendre , vos paroles sont justes correctes etc... mais il est regretablle que cela ne fait que diviser LOUMA. Donc il vous appartient de mettre la politique de côté et la laisser aux pliticiens .Que DIEU vous donne la bonne santé et longue vie.
70 - mohamed الأحد 01 ماي 2011 - 22:39
انصحك ايها الشيخ ان تهتم شويا بالصلاة والديها في راسك اشويا اما الى ابغيتي تتسيس فاخرج لها مباشرة ادير شي حزب سميه الحزب الياسيني البلادني للاصلاح والقصاص اما السياسة والتدين فعقنا بها من زمان اللي ابغى السلطة هاد الوقت اخلي الدين طرانكيل وانت سيد العارفين
71 - رد على ابو علي3 الأحد 01 ماي 2011 - 22:41
جوابا على هدا الاخ الدي سمى نفسه ابو علي٣
الم تجد في كلامه شيئا يعجبك لا كلامه على الضلم ولا اي شيء تتكلم عنه وانت الدي تدعي حفض الاحاديث !الست مسلما !الم يتكلم الرسول صلعم عن الضلم فعلا بغض النضر عن كيف قالها بالضبط!الا يهمك المعنى والمقصود بالاستدلال بهادا الحديث!الا يهمك ضلم العباد في هده البلاد!!هل سالت نفسك لمادا كنت ابحث في حديث هدا العلامة الا عن ما انتقده???
72 - سلام الأحد 01 ماي 2011 - 22:43
يسين هد رجل سلفي حقد على الاسلام وعلى امير المؤمنين
73 - benhammou الأحد 01 ماي 2011 - 22:45
bla bla bla bla bla
et après ? que veux tu nous dire ? هل هدا الرجل كان مفتشا في التعليم ؟ على ما يظهر أنه دخل مع حملة القرآن في بداية الاستقلال... أبتعد عن السياسة أيها السيد. ان الحضارات التي تتكلم عليها أنها مريضة هي التي يسرت لك أن تسجل هدا الكلام. و ان الحضارات المريضة كما تقول هي التي تجتم على أنفاسانا بتقدما العلمي و ابتكاراتها في كل يوم, و ابداعاتها في البناء والتنمية و الفنون , و نحن تسمعوننا كل يوم و كل شهر و كل سنة نفس الكلام, و الكل يريد أن يكون عالما و هو لا يفقه شيئا.
74 - Casawi الأحد 01 ماي 2011 - 22:47
tous les musulmans savent très bien tout ce qu'il a dit. la vraie question à poser c'est: quelle est la valeur ajoutée de ce discours (à part le rappel des éléments triviaux), dans le contexte actuel? pour moi c'est aucune valeur ajoutée. je n'apprécie pas cet homme.
جميع المسلمين يعرفون جيدا ما قال. السؤال الحقيقي هو : ما هي القيمة المضافة لهذا الخطاب في السياق الحالي؟ (وبصرف النظر عن التذكير
عناصر معروفة). بالنسبة لي انه لا قيمة لها. أنا لا أقدر هذا الإنسان.
75 - مغربي الأحد 01 ماي 2011 - 22:49
نحن في 2011 و ليس في 2006.
و اااافييق من النعاس.
76 - بوعلي333 الأحد 01 ماي 2011 - 22:51
كثيرا ما يستعمل افراد جماعتكم الطرق العاطفية لاستقطاب افراد جدد الى جماعتكم وذلك لافتقاركم الى الدليل الشرعي من الكتاب والسنة والذي يبرر منهجكم في التغيير وطرقكم في الدعوة,طبعا اغلبية السذج يظنون بان كل من ضيقت عليه السلطات فهو مع الحق.
اذا كانت السلطات حاربتكم ولم يؤثر ذلك شيئا على مسيرتكم وقومتكم فنحن نعلم بان اهل العلم حذروا من هذه الجماعة ومرشدها لما هم عليه من مخالفات عقدية ومنهجية وسلوكية لكن اخذتهم العزة بالاثم فاتهموا هؤلاء المحذرين بالعمالة وبانهم يعملون لصالح الاستخبارات الى غير ذلك من غير برهان ولا دليل.
فنسال الله ان يهدي هذه الجماعة وشيخها الى صراطه المستقيم .
77 - fouad الأحد 01 ماي 2011 - 22:53
نصيحتي للجماعة ان تغير منهاجها من الناحية السياسية ,ولها في الاصلاح و التوحيد عبرة،فالشعب يرى ان العدالةو التنمية هي دراعه الواقي ضد الفساد والمفسدين,كفاكم انعزالا فالتغيير ياتي بدخولكم معترك السياسة ,ولكن شيخكم وضع العراقيل في المنهاج بحيث لن تستطيعو المساهمة التغييرالى الابد ,عليكم بالشورىفي اختيار رئيسكم و دستوركم قبل ان تختاروا لنا رئيسنا و دستورنا
78 - amghnass الأحد 01 ماي 2011 - 22:55
انشاء الله بعد بن لادن مباشرة .................لان الارهاب هو الارهاب والارهابى هو الارهابى ولافرق بين دلك وداك وليس هناك اى فرق بين بن لادن وبين عبد السلام ياسين هداك يزعزع هناك وهدا يوعزع هنا
79 - أيوب الأحد 01 ماي 2011 - 22:57
جزاك الله عنا خير الجزاء،فقد بينت منهاج النبي صلى الله عليه و سلم في التربية والدعوة إلى الله بالرحمة والحكمة، كما كنت دوما شوكة في حلوق الظالمين،المنتهكين لكرامة الآدميين،كل ذلك في غير عنف ولا تفجير،بل بالموقف الثابت الجريء الذي لا يباع و لا يشترى،لأن كرامة الإنسان ،كل إنسان، ليس لها ثمن.فلو يعلم أعداؤك ما تحمله لهم من محبة و شفقة لما عادوك، لو يعلمون أن كرامتهم تريد، أن عزتهم تريد، أنك تريدهم أن يعيشوا شرفاء لا يحنوا الجباه إلا لرب العالمين،و أنك رغم عدائهم لك تدعوا الله لهم بالخير آناء الليل و أطراف النهار، كما ترحمت على الحسن الثاني بعد وفاته،وهو الذي سجنك،فلما سئلت عن ذلك، قلت كنا نعاديه لما يفعله في حق الأمة من ظلم،إما الآن فهو أحوج لأن نترحم عليه.
80 - مغربية حرة الأحد 01 ماي 2011 - 22:59
الله يسمحلي منك صورة ديالك كتشبه شيطان اتقي الله عمل شوية الخير مع ربي راه اليوم دنيا وغدا الاخرة ياهد رجل وخلي الملك ديالنا عليك في تقار
81 - voila الأحد 01 ماي 2011 - 23:01
Cette homme devrai être une fierté pour tous les Marocains. Malheureusement, le makhzen met un obstacle entre les marocains et cette homme en boycottant ses écrits, ses discours et en diffusant des messages mensongères.
En lisant ses écrits, on découvre que cette homme a une pensée unique dans le monde parmi les savants et les prêcheurs. Ce n'est pas par hasard que beaucoup de monde le suit au Maroc et à l'étranger. J'espère que les Marocains font un peu d'efforts en lisant ses écrits au lieu de critiquer bêtement.
82 - عبدالرحمان الأحد 01 ماي 2011 - 23:03
بسم الله الرحمان الرحيم
قال عبدالسلام في كتاب المنهاج ص
197 الاستقلالية وخاصة الاستقلالية المالية وضمانا لها يطلب من الوافد أن يساهم في نفقات الجماعة بانتظام وترفع نسبة عطائه من دخله تدريجيا فإن كان غنيا طلبناإليه أن يدفع أموال الزكاة زيادة عن النصيب الشهري المعلوم وطلبناإليه أن يبدل في المهمات وأن يخفض من نفقات عيشه الرفيه تدريجبا ويحول إلى الجماعة ذلك أن الجماعة المجاهدة لا تعتمد في نفقاتها إلا على مساهمات إعضائها ثم على تبرعات الشعب ومتى كانت للجماعة أموال أسست بها أصولا تجارية وصناعية وفلاحية وغيرها حتى تستقل ماديا.

سؤال واحد إلى مريدي عبدالسلام بالله عليكم أجيبوني كم يأخد منكم شيخكم في الشهر
الطالب في الجامعة يدفع 30 درهما
والدكاترة والأغنياء بالآف من الدراهم في الشهر دون التبرعات وأمور أخرى
المهم الرجل له بقرة حلوب تدر له أكثر من مليار في الشهر
نعم هو المسكين الذي يعاني من الإستبداد والقهر والحرمان
مسكين عبدالسلام يسكن في أفخر الأحياء ويركب أفخر السيار
نعم هذه هي الشفافية
نعم هكذا نحارب الثراء الفاحش
نعم هكذا نحارب تهريب الأموال إلى الخارج
جماعة كلما دفعت أكثر كنت أقرب للمرشد
إذا كنتم تريذون التغيير فسألوامرشدكم ومجلس الإختلاس كم جمعوا من المليارات الدراهم واين هذه الأصول التجارية
وهل بعد كل هذه العقود لم تستقل جماعتكم ماديا كما قال مرشدكم
أفيقوا من النعاس
83 - بوعلي33 الأحد 01 ماي 2011 - 23:05
فض الله فاك,اتعلم شيئا عن هذا الرجل حتى تشهد الله على انه على هدى المصطفى وتشهد له بالولاية.
يقول الله تعالى {{الا من شهد بالحق وهم يعلمون}}فهل تعلم بان هذا الرجل يزعم مجالسة النبي صلى الله عليه وسلم يقظة,ويجالس الملائكة كذلك وامه تتكلم من قبرها مع اتباعه,وانه وضع احدى رجلاه في الجنة,,,الى غير ذلك من دعاويه الباطلة.
اما علمت بان اولياء الله حقا هم اهل العلم العاملين المستقيمين في المعتقد والمنهج والسلوك؟هل كل ذلك يتوفر في شيخكم الامي في الاحكام الشرعية والعقيدة المرضية.
لقد اعماك الغلو فابحث لك عن عالم يدلك على طريق الخير والفلاح.
انشروا ولكم الشكر
84 - Salah_allemagne الأحد 01 ماي 2011 - 23:07
أنت أيها الشيخ اسال نفسك ما الدي قدمته لهدا البلد الدي منحني الأمن والاستقرار الدي منحني العيش الكريم. ملك هدا البلد يشتغل ليل نهار لمحاربة الفقر. مادا قدمت لهدا البلد وانت تجاوزت السبعين. فقط التفرقة والادى. أين هو العدل ادن كيف تسمح لنفسك أن تعيش علة على مجتمعك.
المجموع: 84 | عرض: 1 - 84

التعليقات مغلقة على هذا المقال