24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. مقبرة باب أغمات تستفيد من حملة تنظيف بمراكش (5.00)

  2. عبد النباوي: تهديد الحق في الخصوصية يرافق التطور التكنولوجي (5.00)

  3. الصحافي محمد صديق معنينو يصدر "خديم الملك"‎ (5.00)

  4. جامعة محمد الخامس تحضر في تصنيف دولي (5.00)

  5. لقاء دولي يناقش بمراكش موضوع "اليهود المغاربة" (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | ضدّ تجريم الإفطار العلنيّ

ضدّ تجريم الإفطار العلنيّ

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (194)

1 - Free الأحد 26 يونيو 2016 - 04:32
الصيام لله، و كل حر في فعل ما يشاء، لماذا لا نقول شيئا للاجانب عندما نراهم يأكلون علنا في المطاعم او في الشارع، ونشتم المغاربة لانهم اكلوا و يعاقبون! هذه سكيزوفرينيا مجتمعنا للاسف، انا شخصيا اصوم رمضان و الحمد لله، و لا يضرُّني في اي شيء ان ارى شخصا آخر ياكل،لانه اذا صام، سوف يفعل ذلك لله و ليس لي، اذاً كل شخص حر في تطبيق عقيدته إن كانت له واحدة، و السلام.
2 - من أنتم الأحد 26 يونيو 2016 - 04:35
صاحب لباس السواد المتحدة أو لحليقي مسكين ,,كول رمضان مالكوم صدعتنا راسنا مشكيلة معاكم كما.. قال قذافي من أنتم
3 - anas الأحد 26 يونيو 2016 - 04:35
الله يرحم الحسن الثاني .... اي حرية هده المفروض احترام الدستور والدستور ينص على أن المغرب دولة إسلامية
4 - mounir الأحد 26 يونيو 2016 - 04:37
و فطرو و لا زنيو ولا مارسو اللواط الدين واضح ادا ابتليتم فاستترو. في اطاليا مثلا لا تجرم الزنا لكن تجرم ان كانت في مكان عام... لما لا تكون هده الوقفة ضد الفقر مع الصحة الجيدة للجميع التعليم العمومي جيد للجميع... اضن اننا بصدد تضييع الوقت في هده النقاشات الفارغة
5 - طبيب غيور الأحد 26 يونيو 2016 - 04:40
ادا كنتم تدعون الحرية فلمادا لاتحترموا
حرية العالبدة عند الاخر.انتم تخالفون اما قصد الشهرة ام ممولون قصد البلبلة .واخبرا يتضح لي ان معظم المتظاهرين يعانون من صحة متظهورة لدا انصح بصدق هؤلاء ببرنامج صحي فعال و دالك بالصيام ليوم واحد فقط ،
6 - مغربي الأحد 26 يونيو 2016 - 04:41
لله يهدي هاد الناس ولاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم
7 - karam الأحد 26 يونيو 2016 - 04:42
اللهم استرنا يا رب ما هدا الشيء اشرحوا لي يا اصدقاءي لم اعد افهم شيء الحرية ان تفطر في رمضان حسبنا الله ونعم الوكيل
8 - غيور على الوطن الأحد 26 يونيو 2016 - 04:42
عندي يقين أن الكاءنات الخبيثة التي تنادي بمثل هذه الأمور تعرف من طرف عائلتها أو معارفها أو جيرانها أو محيطها بأشياء خطيرة و معقدة تحاول تصريفها نحو المجتمع . آسيدي ولالة لي بغى الصلاح للناس ، ابدا براسو.
9 - عبدالحق الأحد 26 يونيو 2016 - 04:43
سبحان الله , جماعة اجتمعت فيها كل صفات القبح : الدفاع عن المثليين , البنات المنحرفات , المأجورين الأمازيغ , الخادمين لأجندات أجنبية المثيرين للفتنة بالبلاد , و أخيرا المتخلفين دراسيا , لا أحد ممن أخذ الكلمة و استطاع أن يأتي بجملة سليمة من حيث القواعد اللغوية , املاء , تحويل ..., حتى في ترتيب كلمات الجملة بدا الأمر مخجلا , و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم . أ هكذا تكون جمعيات المجتمع المدني المتحضرة ؟
10 - yaknimos الأحد 26 يونيو 2016 - 04:43
تعالوا معنا نحتكم للديمقراطية التي تتحدثون عنها ولا تفقهون منها شيئا؛ ألا تعني الديمقراطية أن الأقلية تخضع لحكم وقوانين الأغلبية فكم عددكم في هذه الوقفة التي فضحتم فيها أنفسكم هل تستطيع فئة من الثلاثين نفرا على أكثر تقدير أن تفرض تغييرا لقانون ارتضاه شعب تعداده حوالي أربعين مليون نسمة أقولها لكم بالدارجة لأن شعاراتكم تفوح منها رائحة الجهل اللغوي إلى جانب الجهل القانوني : (سيرو سترو روسكم) زادكم الله فضيحة .
11 - bouklata redouane الأحد 26 يونيو 2016 - 04:44
نعم لكم دينكم ولي دين
المهم نحن المغاربة نؤمن بتعدد الثقافات والديانات وما يحز في خاطرنا هو استفزاز بعض المواطنين والمحسوبين على رؤوس الاصابع الدين يقومون بمثل هده الافعال علنا وهو ما يحرك المشاعر العفوية لدى المواطنين الغيوريين على عقيدتهم فادعوا من خلال هدا المنبر كل المواطنين المغاربة بكل اطيافه وعقائده ان يحترم كل منا مشاعر الاخر بدون استفزاز ولا اشعال لنار الفتنة بين المواطنين افطر او لا تفطر دالك امر يخصك لكن عليك ان تحترم مشاعر اخيك يا ابن بلدتي فالاحترام المتبادل اساس الاستمرارية
12 - رشيد شاكر الأحد 26 يونيو 2016 - 04:44
الله يلعن أعداء الدين الحمد لله
على نعمة الله للاوعي رمضان
ان الله قال كل عمل بني آدم له والصوم لي وانا أجزي به
إذن الصوم ليس هو الامساك عن الاكل والشرب وإنما الصوم عبادة
خشوع وعمل خير
13 - أبو ريم الأحد 26 يونيو 2016 - 04:45
كفى علمانية ...نقول لهؤلاء المتظاهرين هل حققتم كل مطالبكم و تضاهرتم ضد البطالة وضد الفساد و ضد افقار الفقير...حتى تقفوا متظاهرين ضد قانون هو جزء من دعائم اخلاقكم و دينكم و هويتكم ... اذهبوا إلى فرنسا العلمانية الكبرى حتى ترضى عنكم.!!! من أراد الإفطار علانيتا فعليه بالرحيل...
14 - الصايم الأحد 26 يونيو 2016 - 04:46
17 لواحد معركينه خبز باغين يغير الدين د 40 مليون قل 17 ههههه. لاحول و لا قوة الا بالله.
15 - قسورة الأحد 26 يونيو 2016 - 04:49
الله يهديكم لطريق الرشاد اتقو الله يجعل لكم مخرجا
16 - منير بوسطن الأحد 26 يونيو 2016 - 04:51
دعاة الالحاد و مناصري الرذيلة و المجاهرين بالمعصية
17 - الوشمي الأحد 26 يونيو 2016 - 04:51
الله يخلي لينا الفصل 222 باش نبقاو نشوفو هدا الكائنات الموسمية كاين اللي ها كيتفرج تماك
18 - احمد الحر الأحد 26 يونيو 2016 - 04:52
لا للفصل 222
لا لتجريم الافطار
ماصيمينش فاطرين بصحتنا و راحتنا
نعم لاحترام الحريات الفردية و توعية الشعب بذلك و الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه ان ينتهكها و ويل لقضاغء الشارع اللذين يقومون مقام مؤسسات الدولة
19 - Najib الأحد 26 يونيو 2016 - 04:52
Je rassure ces personnes qu'ici en Europe, des jeunes et des adultes font le jeûne de 3h du matin à 22h.
Pendant la nuit, les mosquées sont pleines et les Tarawih sont célebrées par des enfants purement francophones qui connaissent Le Coran par coeur.

Ida ma hchoumtouch kolo o charbo wa inda rabbikom tohasaboon...
20 - الحسن الثاني الأحد 26 يونيو 2016 - 04:52
ادا رضخت الدولة لمثل هاد الجمعيات المندسة لتدمير قيم المغاربة وتشبتهم بالهوية الاسلامية .وتم الغاء قانون 222 قد تكون بدالك ترمي ببعض الشباب في حضن التطرف يتلاقفهم اصحاب العقول الخبيتة طالما يرددون ان الدولة نضام كافر .ادا كان بعض العشرات ووراءهم جمعيات اجنبية فبلمقابل جل الشعب المغربي يرفض افطار رمضان جهارا
21 - اكنان الأحد 26 يونيو 2016 - 04:53
لماذا لم يحضروا لهم الشرطة و العصي والتدخل السريع كما يفعلون مع الأساتذة و المعطلون ؟ ...
22 - عماد الأحد 26 يونيو 2016 - 04:53
ما هذا العبث الذي نراه في شوارع ***** المنحرفين تجتمع على خرق القانون وتدعي الدمقراطية وحقوق الإنسان وهم يهينون الأغلبية الساحقة من المواطنين واش ألف أو ألفين تستطيع فرض نفسها على 35مليون مسلم من حق الدولة أن تتدخل قبل فوات الأوان نحن المغاربة لن نرضى بهذه الشعارات الخبيثة الملعونة لا محل لها من الإعراب في دولة المذهب المالكي وعلى السلطة أن تردع الفتنة.
23 - احمد الأحد 26 يونيو 2016 - 04:54
سبحان الله
لبد أن نستصحب توفيق الله
فمن لم يوفقه...
لم أكن أعلم أن في المغرب من ينادي صيحة بهدم ركن من أركان الإسلام ولكن كما قيل سيهدم عروة عروة حتى لا يبقى من يقول الله وهم شر الخلق
من أراد أن يأكل فعليه بسترة
وأما عن الأجانب الغير مسلمين ءن اكل فلا عليه ولو علنية
أما الذي من جلدتنا ويتكلم لساننا فلا يحق له مخالفة الشرع و القانون
ومن ابتلي فليستتر
المغرب له هوية فعلى كل من ينادي بالرجعية فليرجع إلى تاريخ هذا البلد بما يحمل من دين وعرف وتقاليد ...
فدعوتكم ساقطة
اولا عدم امتثالكم للقانون
وعدم احترامكم لشعور الشعب المغربي
وضربتم بالدستور عرض الحائط
ومسستم بقيم ومبادئ المغاربة...
الى اخره
أما مسكم لدين الإسلام فبخطابكم أظهرتم من انتم ءذا النقاش لايكون معكم حول أرضية الدين
انتم أصحاب عقل لا أصحاب نقل
تحياتي لكل مغربي يغار على هوية وطنه
24 - حاول تقنعو ماشي تقمعو الأحد 26 يونيو 2016 - 04:56
يا مغاربة واش نتوما حيضيين غير اللي واكل فرمضان خادو بحالهم بحالكم إيلا بان ليك كياكل فرمضان سير هضر معاه حاول تقنعو ماشي تقمعو. فين مشا الحوار علاشخاصنا نسيفطو بنادم للحبس حيت كال آعيباد الله واش البيدوفيل كيدور فالزنقة كيفما بغا بينما اللي كال فرمضان كيمشي للحبس.
25 - mahmoud الأحد 26 يونيو 2016 - 04:58
ماذا لو تظاهرت الملايين التي مع تجريم الإفطار العلني قياسا على تجريم ارتداء البرقع في فرنسا العلمانية الديمقراطية ( قبلة الديمقراطيين وكالين رمضان علنا )
لقد برهن المغرب على أنه دولة ديمقراطية مادام يسمح لهؤلاء بالتظاهر علنا ولم يمسسهم أحد بسوء ،
هذه الشرذمة هي التي تشوه القضية الأمازيغية لأنها تسير ضد التيار الطبيعي وتخدم أجندة أسيادها في إسرائيل والبيت الأبيض
كما برهن هؤلاء الديمقراطيون الغرائزيون الذي حولوا الدمقراطية وحقوق الإنسان واختزلزهما إلى مطالب غرائزية بهيمية أو بتعبير المفكر الفلسطيني العلماني المسيحي الذي سمى هذه الحركات المعلبة فكريا وإيد يولوجيا ، بالحريات اللذائذية
26 - انوار الأحد 26 يونيو 2016 - 04:58
المشكلة ليست بالمعصية المشكلة هي المجاهرة بالمعصية الفتنة ناءمة لعن الاه من ايقضها
27 - السلام عليكم الأحد 26 يونيو 2016 - 05:02
عيب أن يطالب شباب مغاربة بالحق في الإفطار في رمضان شهر الخير والبركات.وحقوق أخرى أكثر أهمية مهضومة في المغرب كالحق في العمل والحق في العدالة الاجتماعية والمحاكمة العادلة والحق في المساواة وتكافؤ الفرص وعدم التمييز والحكرة.من أراد أن يفطر رمضان فليقم بذلك في بيته بينه وبين ربه دون استفزاز لمشاعر الناس.
28 - مشارك في الوقفة الأحد 26 يونيو 2016 - 05:06
مرحلة الاولى مطالبة بالغاء القنون 222 و سماح بالافطار العلني و عدم تجريم العلاقة الجنسية الرضائية و تقنين المهن الجنسية و سماح ببيع الخمور للمغاربة
مرحلة الثانية حرية زواج الرجل من رجل و المراة من مراة و حرية جنسية تامة
29 - abdeilah الأحد 26 يونيو 2016 - 05:08
من أعطاكم وكالة 40 مليون مغربي ومغربية بغين تكل الرمضان سرو لضاركم.أنتم بضع العشارات
30 - فاعل خير الأحد 26 يونيو 2016 - 05:09
رمضان المبارك واجب على كل مسلم ،، أما هؤلاء الذين يدعون إلى الحرية فهؤلاء مدفوعين من الغرب الكافر ومن العلمانيين الذين يرفضون هذا الدين فهذا البلد مسلم والواجب معاقبة كل من سولت له نفسه أن يستهزئ بهذا الدين ومن تعاليمه وتشريعاته هؤلاء يريدون الحرية ليفعلوا ما يفعلون ويقومون بمعصية الله جهارا ،، والخطأ من قال هم يفعلون ما يحلوا لهم قال تعالى كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وهذا ننكر وجرم كبير ونطلب من الأمن التدخل مع هؤلاء وان يردعوهم بلادنا مسلم وملكنا محمد السادس مسلم
31 - عربي الأحد 26 يونيو 2016 - 05:09
نناشد جلالة الملك محمد السادس نصره الله بعتباره أمير المؤمنين و حامي حما الوطن والدين في تضييق الخناق على كل من سولت له نفسه تشويه صورة الإسلام او ممارسة أعمال استفزازية للمسلمين حفاظاً على أجيالنا الصاعدة من تفشي الرذيلة و الكفر و لا يمكن أن يكون هناك سلام مع هؤلاء الذين لا يعرفون معنى ما يدافعون عنه... انا اعمل في مجموعة تتكون من اجانب عندما يريد احدهم التدخين او الآكل يختلي بنفسه مع العلم انهم من بلدان تعرف معنى الحريات و اقول لهؤلاء اتقوا الله في نفسكم
32 - ام الياس ونور الأحد 26 يونيو 2016 - 05:16
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم حسبنا الله ونعم الوكيل اللهم نجنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن.
33 - مرحبا بكم الأحد 26 يونيو 2016 - 05:28
منذ الصغر علمونا أن أركان الإسلام خمسة و تربينا ونشانا عليها .والآن أصبح الحج عسيرا بالقرعة .الزكاة اختفت .الصلاة تقام في مساجد شبه فارغة بدون خشوع.لم يبق إلا رمضان الذي تعمرفيه المساجد وتنزل فيه الملائكة والرحمة وتختفي فيه الشياطين.فاتركوا رمضان ولاتدنسوه بالدعوة إلى الإفطار علنا حتى لاتختفي الرحمة من هذه الارض
34 - zineb الأحد 26 يونيو 2016 - 06:06
لمذا تستشهدون بالقرآن ما دمتم لا تومنون به ... لن تظروا الله شيئا بما تفعلون الله الغني عن عبادتكم و انتم الفقراء لرحمته فاتقوا الله قبل ان يأتي يوم لا ينفع فيه لا مال و لا بنون
35 - داود البوبعاني ® الأحد 26 يونيو 2016 - 06:09
لايسعني الا ان أقول لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم. لو كان الحسن الثاني حيا لما تجرأ هؤلاء على التفوه ولو بكلمة. ثم لأفطرو في كهوف أو حيث لا يراهم أحد خوفا من الموت.... الله يهديكم فالفتنة أشد من القتل. وأنتم تريدون زرع الفتنة.
36 - moossliiim الأحد 26 يونيو 2016 - 06:11
لو كنتم تشكلون الأغلبية لوجهتم للصائم تهم ثقيلة
تمام أخطر من الدواعش
امر الأفكار العلني في رمضان يهم الأمة والشعب صوت على الفنون وعلى الجميع احترامه
الحمد لله ستبقون أقلية منبوذة للابد
37 - احمد الأحد 26 يونيو 2016 - 06:11
انا من وجهة نظري ادكر الشباب المغربي المحتج على تجريم الاكل خلال شهر رمضان ان الدولة المغربية دولة اسلامية ليست بالدولة العلمانية يراسها امير المومنين صاحب الجلالة محمد السادس لايمكن السماح بالاكل علنا خلال شهر رمضان الابرك ومن لم يرد الصوم فلياكل متسترا لااحد سيحاسبه الا الله سبحانه وتعالى اما امام الملا والجميع يعرفه انه مسلم فهدا غير لائق ولايجوز من باب الاداب العامة يجب معاقبته وخلاصة القول فان المغرب مقيد بدستوره الدي على الجميع احترامه.
38 - HOSSAIN الأحد 26 يونيو 2016 - 06:22
اللي بغى ياكل فالياكل لكن في نهار رمضان وفي فضاء الصائم هذا لا يحترم اي مبدئ وليس له نفس ولا روح الحرية ولهذا يخترق القانون والفصل222 ويتهكم على المواطن الصائم ننصحه بالاستتار والحشومة ويخبي وجهه المقصدر لان المجتمع لن يرحمه وسيكون قد جنى على نفسه! ولو الغي الفصل 222 واسلم "وكال رمضان" منه لن يسلم من الشعب، فاحترموا انفسكم اواسكنوا الدول العلمانية المغرب لن يؤوي امثالكم، فضاء الصائم شهر في السنة يجب احترامه من طلوع الفجر الى غروب الشمس وهذا لن يناقش اقتصدوا بصاقكم واوقاتكم نعرف ماذا وراء هذا الهرج ونقول لهم لا فائدة تقنيا فكريا روحانيا ومعنويا لا يجوز ابدا.
39 - رشيد الأحد 26 يونيو 2016 - 06:22
قال تعالى :ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم،قل إن هدى الله هو الهدى ولئن أتبعت إهوائهم من بعد ما جائك من العلم مالكم الله من ولي ولا نصير.
40 - صحاب السكون الأحد 26 يونيو 2016 - 06:25
والله في خاطري ان اسب واشتم,اناسا اصحاء من امراض عضوية,ويتكلمون لغتنا.mais dommage,كي قال كبور لحبيب:مكاااانش معامن.
41 - عبدالرحيم الأحد 26 يونيو 2016 - 06:29
هاد الشي ماشي زعزعة عقيدة المسلم فينك ياوزير الاوقاف عفوا وزير التوقيف توقيف الخطباء المخلصين لادنى سبب وفينك دابا ولا غأدي تخرج لينا عاود تاني بي شي موقف بحال جوابك في البرلمان على موازين.كيف الموقف بين يدي الله .اوشكت الدنيا على النهاية .لمشكل الخطباء مايقدروا يقولوا والو خايفين من التوقيف او شكون لي غيهدر هاد الجمعيات الطريق كتمهد ليهم شويا شويا او غيوصلوا لهدفهم غيتلغى القانون او مازال تشوفوا لعجب المغاربا .ولكن الله يحفظ الخطيب ديال سلا لي موقف هاد المعاصي هي سباب الكوارث رغم انف وزير التوقيف
42 - الطاهر جوال الأحد 26 يونيو 2016 - 06:36
هؤلاء ..المغاربة لا مسلمون ..نريد منهم أن يفصحوا عن دينهم أو عقيدتهم حينها ا سنحترمهم .أما أن يهاجموا الاسلام في موطنه فهذه منتهى الوقاحة و منتهى الجهل بمباديء الحداثة التي يدعون افتراء الدفاع عنها.أما الفصل 222 فهو ذو بعد ثقافي و اجتماعي يهدف الى الحيلولة دون وقوع الفتنة و لا علاقة له بالدين لأن الدين الاسلامي لم يقم الحد على المفطر في رمضان بل ما فرضه هو الكفارة.
43 - محمد سوني الأحد 26 يونيو 2016 - 06:40
,لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم شباب منحرف
44 - يوسف الأحد 26 يونيو 2016 - 06:41
هذا امر دبر بليل ....................
45 - حرية الفرد من حقوق الجماعة الأحد 26 يونيو 2016 - 06:45
احترم حريتهم في اعتقادهم ويجب على الشعب المغربي كاملا أن يقف معهم باش نحيدو هاد 222 من الدستور باش حتى هما أعيشو حياتهم عادية لأن بوجود هذا الفصل ولا القانون محبوسين به حنا خصنا الحرية أي مواطن مغربي خصو إحس بالأمان فبلادو والقانون كيحميه أن كانت هناك مزايدة من طرف ما على حرية واعتقاد الآخر وحنا شعب مسلم الحمد لله أغلبنا غير مخصناش نعدبو معنا ناس آخرين مغاربة حتى هما ماشي ملزمين أكونو مسلمين حياتهم هادك على سبة د كلمة صغيرة فالدستور نحدوها انتهناو حنا كاملين خوت والوطن كاملين نموتو عليه والسلام عليكم ورحمة الله
46 - مغربي مسلم الأحد 26 يونيو 2016 - 06:48
المغرب بلد إسلامي يتمتع بكامل السيادة. بالله عليكم وأنا في مكان عملي في المهجر أصدقائي في العمل وهم غير مسلمين يحترمون مشاعري ويرفضون الأكل والشرب بجواري ولا يصطحبونني في أوقات الأكل تجنبا الضرر بمشاعري كمسلم. و أنتم يا ملحدين ياقوم تبع تريدون الفتنة في هذا البلد الآمن؟؟ القرآن الكريم و السنة واضحة وضوح الشمس، فلانريد توضيحاتكم التي هي أصلا مليئة بالتناقضات وعديمة المصداقية....من لديه مرض مزمن أو مرض غيره فليستتر إحتراما لمشاعر الغير، أنتم تحاربون الإسلام لا ملة لكم، جلالة الملك حفظه الله ورعاه مسلم وشعبه كذالك، أما أنتم مكانكم في بورما، روسيا...الله اهدينا الغير المسلم يبحث لكي يدخل في الإسلام وأنتم تحاربونه يا أقلية منعدمة الضمير....
47 - واقع متستر الأحد 26 يونيو 2016 - 06:55
الصوم فرض عين امتثالا لاوامر إلا في حالة الضرورة ان الله مبتليكم بنهر فمن شرب منه فليس مني ومن لم يطعمه فإنه مني الا من اغترف غرفة بيده فشربو منه الاقليلا منهم فغضب عليهم الله ورسولهم
48 - مسلم الأحد 26 يونيو 2016 - 06:59
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على رسول الله اذا تظاهرت اقلية فبالنسبت للمتتبعين الأحداث هذا هو رأي الأغلبية. الخطر يكمن في سكوت الأغلبية لا تطالب بحقوقها في الأصلاح ومحاربة الفساد .وكمسلمين فإن العلمانية وتعدد تقفات الإباحية فساد يجب على المسؤولين محاربته
49 - صائم الأحد 26 يونيو 2016 - 07:53
أتمنى أن يخرج الشعب المغربي المسلم إلى الشارع ليؤكد لتلك المجموعة الجاهلة أن المغرب دولة إسلامية وتبقى إسلامية إلى يوم الانبعاث و نحن المغاربة مع الفصل 222
50 - بدوى الأحد 26 يونيو 2016 - 07:53
عندما نصوم نعمل هذا من باب الطهارة و العفة البدنية و اقصاء الجوارح ما تعودت علية .........ولا يهم من ياكل او يشرب امامى على الاطلاق لااننى عندما اصوم ف انا لست مجبر و كل انسان حر فى تصرفة و وزرة ...........و لماذا وصلت عدم الصيام الى جريمة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ كل هذا دين !
51 - فكر مستنير الأحد 26 يونيو 2016 - 07:53
المعركة ضد هاد العقول المتحجرة التي ترفض احترام الآخر لا زالت مستمرة ..
لي بغا يفطر يفطر ولي بغا يصوم يصوم .. علاش آ المغاربة عايشين هاد النفاق لاواه كيتفزني لاواه ماعرت آشنو .. واش نتا عقيدتك سطحية تا هاد الدرجة اتزعزع لا واحد كلا حداك ..

ارتقوا قليلا ارتقوا ودعكم من الفكر الوهابي اللعين، الشعوب تتحضر باحترام الآخر و احترام حقوق الأقليات ماشي بالقمع.
52 - مسلم الأحد 26 يونيو 2016 - 07:54
انا امازيغي ولا يشرفني ان اكون امازيغي لما يدعو اليه هاؤلاء الجهال ( قلك تحرير العقول وحرر نفسك اولا من جهلك بنفسك) ما الغاية التي خلق لها البشر طبعا العبادة كما قال تعالى وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون .هده الحركة التي تدعو للحرية بسم الامازيغ الاوائل موتو بغيضكم لن ولم تفصلوا بين الاسلام والأمازيغ مهما فعلتم والامازيغ المسلمين وغير الأمازيغ منكم يا دعاة الالحاد منكم براء براءة الذئب من دم سيدنا يوسف عليه السلام
53 - ح.س الأحد 26 يونيو 2016 - 07:56
الصيام هو العبادية الخفية التي تكون بينك وبين ربك حتى وان ابتليتم فالله لا يحب الجهر بالمعصية و يسثر الزلة المستورة.
اتقوا الله يعباد الله.
54 - adil الأحد 26 يونيو 2016 - 08:00
لا للفصل 222، لا للرجعية، ولا للقوانين الدينية، تحية نضالية من مدينة فاس، و سيسقط الفصل سواءا هذه السنة أو في السنوات المقبلة،و الظلام لا يسود دائما، بل تأتي نور الحرية لتنشر السلام و العدل و الحرية
55 - hamid الأحد 26 يونيو 2016 - 08:07
كم اعطوكم من المال باش تصدعوا لينا روسنا ،والمغرب راه دولة إسلامية لا مفاوضات في ذلكم ابيتم أم قبلتم
56 - said sabri الأحد 26 يونيو 2016 - 08:26
خلاو اتظاهروا ضد الجهل ورداءة التعليم الصحة والخدمات الاساسيه واختاروا بالعقلية الحداثيه ديالهم انهم يقدموا خدمة لاعداء الامة لاثارة مزيد من اللبس لدى الدول التي بدل المغرب مجهودات جبارة لاستمالتها لصالحه دفاعا عن مصالحه الحيويه التي لولا هولاء الملاعين وامثالهم لكانت محسومة من زمان، فعن اي حق تتحدثون وسبته ومليلية بيد الاسبان وتندوف والرابوني بيد الجزاءر والبوليزاريو ثم ما قيمة فصل لا يؤدي منعه الى تحرير المياه المغربية من التبعية الاوربيه كما بريطانيا .6وا وتجي تقولي الدولة لا حكا لا بغيت ناكل بنهار، إوا سير اولدي بغيتك ***
57 - كان و كان وكان الأحد 26 يونيو 2016 - 08:29
ناكلو ونشربو ونديرو كيف مبغينا خاس غير ايكون فينا الحياء و الاحترام!!!

مع كل الاحترام!!!
58 - halim الأحد 26 يونيو 2016 - 08:30
يقول سبحانه وتعالى : " قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُم بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا (103) الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا"
59 - It is shamfull الأحد 26 يونيو 2016 - 08:35
You are in a muslim country. You should be shame of yourselves. If you can't respect others by eating and drinking during Ramadan on public, then go to other countries where you can do it. Is this what you call FREEDOM. Sirou thachmo Allah ihdikom
60 - abd الأحد 26 يونيو 2016 - 08:46
من انتم? لا تمتلون اي مغربي حر.ذلك العلم الذي تتلحف به هو لاي دولة? ما اراكم الا شردمة عنصرية،حاقدة وممولة لادكاء الفتنة والتمزق.اسيادكم الامازيغ الذين تتلحفون في كل مناسبة بعلمكم الامازيغي ايحاءا منكم انكم تمثلونهم ،هم من قام الدولة الاسلامية بالمغرب وليسوا مستعدين للتخلي عن عقيدتهم.لانهم عايقين بكم لانكم تريدون عن قصد تفكيك وحدة المغاربة عرب وامازيغ بهدم عقيدتهم. افطارك في رمضان اذا كان في بيتك لا يعنينا في شيئ ان كان كما تدعي لتلبية حاجة فسيولوجية . لكنكم تجاهرون عمدا بالافطار في الشارع للنيل من هوية الدولة .وبالتالي وجبت معاقبتكم لخرقكم الدستور.
61 - ازم الأحد 26 يونيو 2016 - 09:05
@Tamazight
الأمازيغ هم في بلادهم المغرب والحمد لله.
نصيحة من مغربي امازغي (هل لاحظت ؟ مغربي اولا وبعد امازغي)....
المهم حرر نفسك اولا من هده الأفكار المسمومة قبل ان تتكلم باسم الأمازيغ المغاربة الرجال
62 - العربي الأحد 26 يونيو 2016 - 09:33
نعم اعرف زعيمهم هذا استاذ فلسفة ملحد له افكار مركسية خطيرة على ابناء المجتمع، اما هذه المسألة فهي ابسط الامور التي ينادون بها، وسدا للدرائع يجب الوقوف امامهم لان المغرب بلد اسلامي، نعم سنسمح لهم بذلك عندما تسمح الحكومة الفرنسية بالحجاب داخل الفصل الدراسي.
63 - Soufiane الأحد 26 يونيو 2016 - 09:40
Yahlili, Msaken.

Alhamdouli Allah, on fait le Ramadan et il nous reste 10 jours cette annee.
Faites attention, vous pouvez crier fort devant les cameras mais si vous tombez malade, priez a vos associations des 2 francs pour qu'elles vous guerrissent. Le grand Dieu vous regarde. Je connais pas mal de gens qui etaient comme vous et a cause de Ramadan, ils sont devenus foux ou bien dans les prisons. Youmhil wa la Youhmil.

Publier svp et Ramadan Kareem
64 - اغبالو الأحد 26 يونيو 2016 - 09:53
هؤلاء أتوا قبل زمنهم و هم من الرواد. في الوقت الذي يأكل نصف المجتمع سرا و يصبح النصف الآخر يصلي بين ضحى و عشيتها ، هم لهم الشجاعة للخروج إلى الشارع لنقد هذا القانون المتخلف.

ان هؤلاء محتاج لهم في مجتمع ما زال فيه أغبياء يقارنون الأكل و الشرب بالزنى.
65 - Rif الأحد 26 يونيو 2016 - 10:32
Bonjour à tous
Le barbu en noir, tu es qui ? depuis quand tu défends le droit de l'homme, et la liberté humaine, tes femelles qui crient à moitié nues savez vous que vous aviez trop de liberté, et vous cherchez la M! .
Il n'y a qu'au Maroc qu'on trouve des gens du 36 qui ont rien à faire et sortent dans les rues pour manifester pour n'importe quoi.
allez trouver une occupation rentable pour vous et vos familles si vous en avez .
66 - الراصد الأحد 26 يونيو 2016 - 10:39
أنا لا إفهم لماذا تنظم النساء لهذه الحملة ، أصلا هي حرة لن يسائلها أحد واذا أفطرت فسيعتقد الجميع ان مول الكرا جا فراس الشهر .
67 - أحب وطني الأحد 26 يونيو 2016 - 11:02
قيامنا واضحة مثل الشمس نحن مسلمون ولا داعي لهذه الوقفة التي لا تحترم ملايين من المغاربة، دافعو على الحالة الاجتماعية لالمواطن وقفو ضد هذه الاحزابة الكرتونية والفاسدة في الارض ولا تنفع المواطن بشيىء.
68 - أنس الأحد 26 يونيو 2016 - 11:05
لا يجب ان نصخر من هؤلاء الشباب رغم قلة عددهم، ربما هم من سيبني دولة الحريات ودولة الحق والقانون، ومغرب الديموقراطية.لأن عبر التاريخ الأقليات هم من يأتون بالبديل وبالتغيير لا الأغلبية ، لأن الأغلبية غالبا ما تقبل بما يريد الحكام المفسدين أن يقبلون.
69 - حسن القنيطري الأحد 26 يونيو 2016 - 11:07
"قال ليه أبّا نَفّارْ،قال ليه ها رمضان تقاضى"مالَكُم كلوا كما تــأكلُ الأَنْعَام واشربوا..لايهمنا أمركم ..مدةُ رمضان الكريم شهرٌ واحد..ضيفٌ خفيفٌ،ماكان أحسنّ لو استترتم ..لوَفرتم هذا الجُهد وهذه الوقفة امام قبة البرلمان..قِلّةُ حياءٍ وصفاقةُ وجهٍ..تُجاهرون بالآثام في دولةٍ رئيسها أميرُ المؤمنين..لن بسمح لكم بهذا ...موتوا بغيظكم!!!ههههههه...أنشري ياهسبريي !
70 - med الأحد 26 يونيو 2016 - 11:11
هولاء ليسوا بحقوقيون ونما اناس مدفوع الاجر لاجندة خاصة من جهة ما لينشروا ما يصطلح عليه الفوضى الخلاقة اليس في المغرب مشاكل اكبر في الصحة في التعليم الرشوة والفساد الزبونية لكي يحتجون ضدها.
71 - نسيك الأحد 26 يونيو 2016 - 11:13
ساقول لكم لماذا. هؤلاء يحتجون لان عندهم مشكلة. ومشكلتهم هي الاخرين الذين يصومون وليس حرية الذي لا يصوم. والا لافطروا في منازلهم ولا احد سيكلمهم. الاجانب يحترمون الصائم ولا يفطرون امامه. المسالة مسالة احترام الاخر.
72 - hicham الأحد 26 يونيو 2016 - 11:16
منع غير المسلمين من دخول المساجد و معاقبة مفطري رمضان من اختراع الجنرال اليوطي حتى يتفادا استفزاز المغاربة
73 - migri france الأحد 26 يونيو 2016 - 11:17
alahoma had monkar le jeune pour le dieu et chaque brebis sera suspendu par sa patte mais ou sont les polices pour degager ces gens car ils derangent les gens ou bien la force de polices c 'est juste pour les chomeurs diplomee
74 - رشيد الأحد 26 يونيو 2016 - 11:22
ههههه والله كيضحكو كوميديا كيغوتو من نيتهم
75 - hassan 123 الأحد 26 يونيو 2016 - 11:24
هدو مجموعة من الامازيغ لي مكيبغوش الاسلام، صحاب صعيد
76 - محمد علوي الأحد 26 يونيو 2016 - 11:53
وعل الاقل احترمو هاد شويية ديال الدين لي باقي
77 - rachid de france الأحد 26 يونيو 2016 - 11:56
bravo on tout avec vous et avec la liberte de l homme bravo contenu
78 - عبد الغفار الأحد 26 يونيو 2016 - 11:58
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم.المغرب بلد إسلامي والحمد لله. ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين. من كان مسلما فليفعل ما أمر الله به.وقد أمر بصوم رمضان.ومن يعص الله ورسوله ندخله نارا خالدا فيها.فكل إنسان له عقله يفكر به. فاعتبروا يا أولي الألباب.انك لا تهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء.اما التظاهرات فلا أساس لها وعلى المسؤولين أن يجعلوا لها حدا فليس لها مبرر لا شرعي ولا سياسي ولا اجتماعي.والمسيحيون لم يتظاهروا من اجل الأكل في رمضان. هداكم الله.
79 - مسلم موضوعي الأحد 26 يونيو 2016 - 12:00
صراحة ذلك الفصل 222 يستحسن الغاءه او تعديله. لماذا؟
- لان فيه انكار للرخص التي اعطاها الحق سبحانه و تعالى للمسلم: المرض، السفر، الاضطرار، الحيض،... فالمسافر اذا اراد ان يشرب مثلا او تناول دواء و هو بعيد عن بيته تراه يذخل الى المراحيض لكي يستتر. و ما ادراك ما مراحيض المحطات الطرقية.
- المجتمع المغربي مدعوما بالفصل الذكور يجعل المفطر لرخصة يشهر بذنب كبير رغم كونه متمتعا برخصة
- الفصل يبدا ب " كل من عرف كونه مسلما..." ما هي المعايير التي تجعلنا نعرف ان شخصا ما مسلم؟ هل الاسم او اللون ام ترعرعه في المغرب ام كون ابويه او جديه مسلمين ام ماذا. هذا الشرط اذا غير موضوعي على الاطلاق و قد يكون فيه تعسف.
- تونس الشقيقة تجاوزت هذا المشكل منذ امد بعيد مع بورقيبة. و افطار الافراد علنيا لا يطرح اي مشكل قانوني هناك.
- قد يقول قائل ان فتح هذا الباب سيؤدي الى تجاوزات. يا اخي الصيام فرض عين مثله مثل الصلاة و الزكاة و الشهادتين. متى حوكم بورجوازي لم يؤدي الزكاة؟ متى حوكم فرد لا يصلي؟
خلال الغزوات كان الكفار ينطقون الشهادتين فقط لكي لا يقتلوا و كان الرسول صلى الله عليه و سلم يامر المسلمين بعدم قتله
80 - abdellah de Genève الأحد 26 يونيو 2016 - 12:14
Merci à ce mouvement réveillé qui réagit à la politique d'inquisition religieuse. Les commentateurs qui réagissent ici ne savent pas les enjeux ni les conséquences de cette lois. vous avez oubliéque ces derniers temps pleinsd'individu au nom de l'islam agresse et violente d'autres citoyens parce qu'ils ne sont pas dogmatiques comme eux. quel éducation voudrions donner à nos enfants 'lorsque n'importe quel ignorent se croit doué d'un pouvoir divin de vie et de mort sur les autres concitoyens. Non à l'islam des intégristes oui à un islam spirituel qui respecte la liberté de conscience,
81 - احمد الأحد 26 يونيو 2016 - 12:15
مايهمكم هو التعدي على توابث المجتمع المغربي الراصخة . القانون لا يجرم من افطر مكرها و انما من تعمد المجاهرة . ان كنتم احرار كما تقولون ستعلمون ان حريتكم تتعدى عند حرية الاخرين و الآخرين هنا ليسو ا جماعة صغيرة و انما مجتمع قائم الذات،اتقوا الله في انفسكم لو تعلمون حقيقة الذي تفعلون لفضلتم الموت على هذا.
ان لم تستحوا فاصنعو اماشأتم .
82 - nabill الأحد 26 يونيو 2016 - 12:31
صراحة هذه الجمعيات هي التي ستعود بنا إلى عصر الجاهلية و الكفر .
83 - محمد الأحد 26 يونيو 2016 - 12:33
لن نقبر الحياء...
تجريم المجاهرة بالرذيلة يجب أن يطال المجاهرة بالزنى وشرب الخمر و القمار و التحرش بالنساء. هذا ما سنطالب به إن استمرت هذه الشرذمة في المطالبة بحرية القبح. أدام الله نعمة إمارة المومنين علينا و اللهم احفظنا في ولي أمرنا سيدي محمد السادس و كل آل بيته.
84 - زهيرة باريس الأحد 26 يونيو 2016 - 12:40
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
الله يرحم الحسن الثاني الله يرحمك ويسكنك جنات النعيم .
كل من هب ودب يريد إسقاط قانون الدولة كل مرة تطلع فئة تطالب ب حريتها ولﻻسف ليتها حرية متخلقة بل حرية اﻻنحراف وتشويه سمعة البلد واﻻكثار من البلبلة ألله ﻻ يوفقهم يارب.
الي يبغي يفطر يدخل لداره وبغطر ويحترم الشهر الفضيل يعني يحترم خالقه .
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل
85 - مهدي الأحد 26 يونيو 2016 - 12:44
ر الله اتمنى من الدولة ان تقوم باستفتاء يخص جميع قضايا التي يريدونها هاذ اصحاب الحقوق كالإفطار العلني و اللواط و تساوي الإرت وووو , والله سينصدمون لما يعرفون نتائج التصويت ، اتمناها كي لا نسمع اصواتهم من جديد , لأنهم لا يعرفون انهم يمتلون فقط اقل من 1%
86 - عبد الله السهلي الأحد 26 يونيو 2016 - 12:47
قال ملك المغرب الحســـــن الثاني رحمه الله وغفر له وجعل الجنة مثواه :

"إذا كان المقصود بالحداثة، القضاء على مفهوم الأسرة، وعلى روح الـــواجـب إزاء الأسرة، والسمـاح بالمعـاشرة الحـــرة بين الــرجل والمرأة والإبــاحية عن طريق اللباس مما يخدش مشاعر الناس إذا كان هذا هو المقصود بالحــداثة فــإني أفـــضل أن يعتبـر المغـــرب بلدا يعيش في عهد القرون الوســطى على أن يكـون حديــــثا".

المصدر : [الحســن الثاني، ذاكرة مــلك ص ١٤٧].
87 - عبد المطلب الأحد 26 يونيو 2016 - 12:53
كان على المغاربة ان يخرجوا لمقبلتهم بالصفير ليؤكدوا لهم انهم شردمة غير مقبولة في مجتمعنا المسلم،ان مثل هؤلاء افطار رمضان بل زرع الفتنة بين المسلمين ،يجب ان نظهر لهم انالمجتمع وليست الحكومة هو من يرفظ وجودهم.
88 - jiji الأحد 26 يونيو 2016 - 12:56
je suis marocaine et je travail avec les français au Maroc quand le moi de ramadan arrive la direction fait une note interne demande aux personnes qui ne font le ramadan de se cacher pour manger c est interdit de manger devant les gents jeune
89 - البيادق الأحد 26 يونيو 2016 - 13:09
إلى الأخ صاحب التعليق 23 أكنان : (لماذا لم يحضروا لهم الشرطة و العصي والتدخل السريع كما يفعلون مع الأساتذة و المعطلون ؟ ...)
العاطلون والأساتذة المعطلون هادوك دياولنا و ولادنا وهاذ البيادق آ خويا راه ماشي منّا و ماشي دياولنا,على الأقل إلى ما كانوش كايعترفو بالدين يكونو وطنيين، مَن رغِب عن سُنتي فليس مِنِّي ، فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ) .
90 - النضال في الخوا الخاوي الأحد 26 يونيو 2016 - 13:11
انتهت كل المشاكل الحقيقية التي تستحق النضال، لم يبقي الاهذا’؟؟؟؟؟

هذا نضال من اجل الخوا الخاوي
مشاكل الفقر ، البنية التحتية، الفساد الاداري، الرشوة، البيئة، حقوق الاطفال المغتصبين، حقوق الخادمات,,الامية ، الحكرة بتلاوينها المختلفة، الامية,,,,,,,,, هذه ملفات التي ان نضالتم من اجلها قلنا لكم شابوا، الى الامام ,,,,وتنالون رضا الله ورضا المجتمع بالاصلاح وفضح الفساد
91 - جواهر الأحد 26 يونيو 2016 - 13:14
لا حول ولا قوة الا بالله !
انا مريضة بمرض مزمن يمنعني من الصوم وكل يوم بل كل دقيقة تمر علي اتحسر على ايام كنت بصحتي ايام كنت كنت أصوم رمضان كله وأيام كنت انتظر لهفة العيد !
هاد الأقلية كيفما بغاو يسميوا راسهم اكيد مأجورين وقريت واحد المقال أن الصهاينة دايرين حالة في المناطق الأمازيغية لبث النعرات الطائفية في المغرب وها هو الدليل
أن لم تستح فاصنع ما شئت !
الله يحمي المغرب من كل فتنة يا رب
انشر من فضلك
92 - yusef الأحد 26 يونيو 2016 - 13:22
تحقيق اسم الله الرقيب لا يكون الا بالصيام اي انه لايمكن لأي كان ان يعلم بصيامك من عدمه سوى الله بعكس العبادات الاخرى. الصلاة مرئيّة الزكاة مرئيّة ...
على ايٍّ.. تايبقاو فيا هاد الناس بغاو يديرو كولشي بحال الأوربيين . راعيو الثقافة والحضارة المغربية. الدين دخل في الحياة اليومية وأصبح تقاليد ومن يخالف التقاليد يسمى كافرا
اسوق لكم مثلا! الصلاة بالقبض هى المأثورة عن النبي ، اياوا گولو لوزير الأوقاف يصلي بالقبض !! و گولو للناس ما يذبحوش الأضحية فالعيد الكبير . على العكس ، نحن ضد الميزان الديني . انت مؤمن انت لا.
قوله تعالى: أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ
إنما هناك خصوصيات و حيثيات المجتمع لتجنب الاصطدام. كول فداركوم واخرج . ايام الهيپيين المغاربة كأنو تايكلو رمضان . ومعروفين. العسكر تايكلو رمضان ... انتوما بغيتو تگولو شي حاجة وممولين دماغوجيا من طرف جهات معينة. الإصلاح والحريّة ماشي هي الصيام !! هناك مطالب ارقى وأعمق
93 - marocain الأحد 26 يونيو 2016 - 13:28
celle qui est presque nue et demande de la liberté;je ne ;sais pas de quelle liberté qu elle parle ;quand je vois des gens comme ça; j'ai envie de vomir
94 - Abdellah الأحد 26 يونيو 2016 - 13:29
هذه ا لكائنات الموسمية هي أدات تستعملها قوى أعداء الملة و الدين كلما تعلق الأمربالإسلام.
فهذه المجموعة المحتجة على بند 222 هي بدون أدنى شك هي تفطر ولا تصوم هل طبق عليها هذاالبند?
العاقل هو من يحترم غيره وخاصة عندما يتعلق الأمر بالأغلبية.
أنصحكم أن تعودوا من حيث جأتم وبلغوا كلامي إلى أجندتكم بأن المغاربة مسلمون إلى يوم الدين .وباب الثوبة مفتوح ينتظركم.ورمضان مبارك على الصائمين.
95 - momo الأحد 26 يونيو 2016 - 13:46
Lors de mes études, étant de type français, nos instituteurs et professeurs, en majorité, étaient des Français, jamais l' un d' eux n' a fumé, mangé ou bu quoi que ce soit devant le public par respect à nos principes religieux par conséquent le Marocain désire manger en public et sans être puni par la loi c' est inacceptable. Nos ancêtres ont donné leurs vies pour cette forte religion qui est l' Islam. Une personne sans dignité ni honneur est capable de le faire.
96 - oulmouden soufiane الأحد 26 يونيو 2016 - 13:50
سلام الله عليكم اما بعد اخي الفاضل المغرب بلد اسلامي والدليل غالبية المغاربة مسلمين ونحن نفتخر بدالك ولا يحق لغير المسلمين ان يعتبرو المغرب بلد غير مسلم بسبب ما ذكرناه سابقا اما فيما يعلق بالإفطار في نهار رمضان طبعا أخاطب غير المسلمين فمن الأفضل عدم إثارة مشاعر المسلمين وان يحترموا مبادىءهم وينبغي للمسلمين أن يحترموا غيرهم لأننا في الوقت الراهن نحتاج الى التفاهم ولإندماج فيما بيننا شكرا للجميع قال تعالى( لا يكلف الله نفسا إلا وسعها لها ماكسبت وعليها ماكتسبت)
97 - houaR الأحد 26 يونيو 2016 - 13:54
سامحوني نكولكم والله ماتحشمو ووالله ثم والله أنتم إرهابيون وفعلكم يرقى للصدمة والإرهاب،لقد صدمتموني وأرعبتموني فعليا بعد قراءة شعاراتكم واستماعي لكم،وصدعتونا بالتفاهات كلو تاكلو ...
98 - سمية الأحد 26 يونيو 2016 - 13:56
انا ضد الإفطار العلني فقط لأنها حرية شخصية ولكن إلى كان الشخص اللي كياكل فالشارع مضطر بسبب مرض السكري مثلا ومحتاج يأكل فهذيك اللحظة بسبب هبوط السكر فالدم كيفاش نتعامل معاه نضربوه نسبوه وحنى ماعارفين اشنو هي أسباب إفطارو ربنا عطا رخص عديدة للإنسان المسافر والمريض والشيخ... وعلاش مانحاربو السكر العلني مثلا وحنى دولة اسلامية ونكونو أكثر تشددا فالعديد من الظواهر الأخرى اللي لاترضي الرب ولا العبد.
99 - farid الأحد 26 يونيو 2016 - 14:05
هؤلاء المساكين لايعرفون الحقائق العلمية للصيام ولايعترفون به لان ماركس ولنين لم يذكروا ذلك في فلسفتهم; اللهم احفظ بلدنا من فتن هذا العصر;
100 - Tilila الأحد 26 يونيو 2016 - 14:30
يؤسفني رؤية شرذمة من الجهلاء والعملاء يبيعون دينهم وثوابتهم من اجل مصالح خارجية واجندة خارجية...مبلي وباغي تفطر فطر فداركم ..ضروري تخرج للزنقة باش تعلن إفطارك ...والديمقراطية للي كتغناو بها تنص على اتباع الأقلية للأكثرية الشعب المغربي بجميع فصائله لا يقبل ولن يقبل ان يبيع دينه وهويته الاسلامية...
101 - رمضان كريم الأحد 26 يونيو 2016 - 14:34
قلة ما يدار عوض تطالبون باصلاحات وهي كثيرة تلهجون وتتعبون حناجركم لزرع الفتنة
102 - مسلم الأحد 26 يونيو 2016 - 14:35
هل مغاربة مسلمون اصلا .لا أضن دالك
103 - ضد الضد الأحد 26 يونيو 2016 - 15:12
الأكثرية منهم باغيين ايبانو فقط ، و منهم من هو صائم و لكن يريد التظاهر فقط، و ما تأسفت له هو أن بعض الأشخاص يفوق عمرهم الخمسين و يتظاهرون و يطلبون السماح لهم بأكل رمضان يا للعجب، اليوم يطالبون بأكل رمضان و غدا يطالبون بالسماح لهم بممارسة الجنس في الحدائق العمومية، اذا كانت جمعيات خارجية هي من تمونهم و تطلب منهم الاحتجاج كان عليها أن تساعدهم في الحصول على جنسيتها و يرحلون من المغرب ليعيشوا في بلدانها، من لم يعجبه الفصل 222 فعليه أن يقطع 222 كيلومترا نحو الضفة الأخرى و يتركنا و شأننا .. و الله حسب ما لاحظته أن كل الأشخاص الذين أعرفهم و الطين كانوا يفطرون في رمضان أيام سن المراهقة فكلهم أيبوا بمرض المعدة أو الأمعاء، و من مارس الجنس في واضحة نهار رمضان أصيب بمرض بعضوه التناسلي و لم يتزوج رغم عمره يفوق 50 سنة، و الله انها الحقيقة و الله شاهد على ما أقول في هدا الشهر المبارك .
104 - بن من الأحد 26 يونيو 2016 - 15:15
لا اريد التعليق علا هؤلاء لآنهم ليسو في مستوى النقاش الحضاري، تار انتباهي بعض المتدخلين اللدين يضنون ان الغرب دول دموقراطية تعيش في سلم و سلام... لاكن واقع الحال يقول العكس. القمع و العنصرية الآمراض المنقولة جنسيا الإنتحار انعدام صلة القرابة ما يجعل الإنسان غريب في وطنه وبين اقربائه هنا يتجلى دور الإسلام فالغرب يعرف قيمة هادا الدين و انه دين حق لاكن العجرفة تقف أمام اعترافهم بدالك الحرية هي كلمة بعيدة كل البعد عن ما يطالبون به هؤلاء الشباب ضحايا المؤامرات الخارجية ضد الإسلام لا اله الا الله والله اكبر
105 - معركة بدر الأحد 26 يونيو 2016 - 15:16
هدا القانون صوتت عليه 35 مليون مغربي وانتم الا 0.00000000000001 في المائة من المغاربة وإدا أردتم الإفطار علنا عليكم العيش في بلد علماني غير المغرب.
ولاحول ولاقوه الابالله العلي العظيم.
106 - driss الأحد 26 يونيو 2016 - 15:23
أتمنى أن تكون الوقفة مع تشديد عقوبة السرقة والإعدام عند قتل أحد أفراد عائلتك وعدم تدخل في حجاب المرأة بفرنسا والتحرش الجنسي على أخواتك وأخد الأموال من الجهات المشبوهة لهذه الوقفة
107 - Diabétique الأحد 26 يونيو 2016 - 15:42
Bonjour à tous je suis diabétique il m est arrivé à plusieurs reprises de me présenter à des épiciers (que je ne connais pas) et ils m ont tous donner un endroit pour manger un yarout un fruit ou autres le peuple marocain est très compréhensif on n a pas besoin d abolir des mois pour ca je pense que l objectif de ceux qui protestent sont autres ...
108 - monsif الأحد 26 يونيو 2016 - 15:53
يا وكالين رمضان لا داعي الا الصياح بدون فائدة فالفصل 222 لم يتكلم ولم يجرم الاكلون في منازلهم بل الاكلون علانيا وامام الملء الصائم , احترموا الصائمون يحترمكم القانون . اما الذي قال لماذا السياح ياكلون في المقاهي بالنهار ; يا سيدي انهم نصارى ومسيحيون وليسوا بمسلمين لا يمكن ان نحرمهم دينهم اما الذي يدعي بانه مسلم وياكل رمضان امام الصائمين فهو يلزمه العقاب .
109 - ندى الأحد 26 يونيو 2016 - 15:57
ما اثارني رؤية العلم الامازيغي....منتهى الجهل ...يدعون الحرية و عقولهم فارغة لا لغة لا افكار ...الامازيغ دخلوا في الاسلام منذ الازل ..خير دليل المدارس العتيقة الاسلامية حفظة القران الكريم معروفون هم اهل سوس ..
110 - zakaria الأحد 26 يونيو 2016 - 15:58
لا تبحثون عن الإفطار في رمضان، بل تبحثون عن استفزاز الدين الذي تحاربونه ولا تفقهوا فيه شيئا.
لا احد يعاقب من يفطر في بيته ولكن ان تخرج للشارع وتفطر امام الناس استفزازا لهم فهذا اكبر تخلف .
ما عدا ذلك فانا لا اتفق مع هذا الفصل الذي يجرم الافطار العلني الذي له علاقة بالصوم مع ترك قوانين تتعلق بالصلاة التي هي أولى من الصيام. بمعنى اخر قانوننا يدافع عن العادات لا على الدين .
111 - Nabil chaoui الأحد 26 يونيو 2016 - 16:04
ديننآ الإسلام وثقافتنا محافظة،ولايمكن لأقلية أن تفرض شروطها على الأغلبية الساحقة ،كما لاننسا هناك روابط ثقافية عاطفية في العقلية المغربية، والإفطار العلني سيشكل استفزاز للأغلبية مماقد يأدي للفوضى والإخلال بأمن المواطن،خلاصة القول يا أصحاب الديموقراطية لو وضع استفتاء وطني في هذا الأمر لخابت آمالكم
112 - احمد الأحد 26 يونيو 2016 - 16:06
حسبي الله ونعم الوكيل ولاحولاولاقوة الابالله العلي العظيم
113 - ولد سيدي يوسف بن علي الأحد 26 يونيو 2016 - 16:12
كان الأمازيغي يفتخر بامازيغيته واصبح الان يخفي نسبه للامازيغ حتى لا ينعت باللواط او الكفر او وكال رمضان. اقول لمن يحمل شعار الأمازيغ انك لا تمثلني وان البرابرة بريؤون منكم براءة الذئب من دم يوسف. ألا تعلم ان جل الأئمة بالمساجد وحفظة القرآن الكريم هم برابرة. انتم مأجورين لتوسيخ وتلطيخ سمعة ومكانة الأمازيغ. اتقوا الله فينا. ((أعروا على كتافكم راح الشلح الحر كاع ما عندو الوقت فين يخرج يتظاهر بالشارع العام....)).
114 - lattamn الأحد 26 يونيو 2016 - 16:27
والله تقهرتونا عملكم أكثر من مؤسف،خليو داك الحيّز ديال الإنسان مادجردوش من بشريتكم كاع هاكّا،الحرية ماهياش فلماكلة أو الإساءة أو الإستعراض.هدشي خطير مالكم واش هبلتو؟!
115 - مغربي الأحد 26 يونيو 2016 - 16:45
رمضان شهر المغفرة والرحمةوالعتقمن النار
116 - خالد المساوي الأحد 26 يونيو 2016 - 17:00
هولاء القوم الذين يرتاحون إلى منظومة حقوق اﻹنسان فهم غير علمين سذاج و يثقون في كل شئ.كل هذا الفكر الغربي الذي يدعو إلى إحترام حقوق اﻹنسان فهو فكر نظري و ليس بتطبيقي و وجذ فقط لننشر الرذيلة و رفع راية الشيطان،لون كان هؤلاء القلة الميكروسكوبية تؤمن بحقوق اﻹنسان ﻹحترموا الدستور الذي صوتت عليه اﻷغلبية و لو كانوا ديمقراطيين لإحترموا اﻷغلبية،و لكنهم أناس نظريين يريدون أن يفرظوا أرأهم على اﻷغلبية تحت راية حقوق اﻹنسان،يجب على الدولة أن تتدخل بكل قوة ﻹحترام هيبة الدستور الذي صوت عليه المواطنون والذي ينص على أن اﻹسلام دين الدولة.إذا لم تتدخل الدولة في عقاب من لا يحترم الدستور الذي هو عهد بين الدولة و الشعب فمتى تتدخل إذن؟
117 - saad الأحد 26 يونيو 2016 - 17:01
لاحولة ولا قوة إلا بالله هؤلاء ادا ا تبعناهم سنكفر واش هاذ الناس ليسو بمسلمين نحن لدينا تقاليدنا يالله اتهنينا من عدوك العربانات حقوق المثليين اخرجتو انتوما لن ترضخ الحكومة والشعب المسلم لمطالبكم اذهبوا الى الدول العبرية لتتمتعو بهذه الحقوق واتركونا في سلام
118 - جواد الأحد 26 يونيو 2016 - 17:03
نعتدر على ارتجالية الخطابات وعلى الأخطاء في تركيب الجمل لأننا لم نتوصل بالخطابات من الجهات المدعمة لنا ودلك لضعق شبكة الإنترنت رغم محاولات التي قمنا بها والتي لم نخفيها امام عدسات كميراتكم . وشكرا.
119 - sana الأحد 26 يونيو 2016 - 17:16
فلا يمكنك أن تصوم إلا إذا كنت متخماً، لنتصور أن نفرض الصيام على جياع إفريقيا والصومال وإثيوبيا، سيصبح الأمر كفراً ها هنا وليس عبادة.
لنقر بأن الصيام ليس موجهاً بشكل أساسي نحو الفقراء البتة، وأنا واحدة منهم، ومن أمة المليار ونصف جائع وأمي وفقير ومعوز ومسروق من أنظمته، بل هو موجه نحو الأغنياء والمترفين، فلم أر فقيراً يتحدث أو يتغزل بالصيام أو يستقبل الشهر الفضيل بفرح فكل شهوره هي رمضان برمضان، وأعتقد أن هناك عداوة ما بينه وبين أي نوع من الصوم والقلة والحرمان.
يصومون ويتحدثون عن بركات وفضائل الشهر الفضيل في الفضائيات.
والسياسيون وزعماء الأحزاب والجماعات الدينية المشعوذون أصحاب العمامات الطامحون للسلطة والزعامة والتسيد لنهب العباد وإرضاء نرجسياتهم أمام الفقراء والسواد الأعظم يتظاهرون بالصيام أمام الجماهير الغفورة كي يدغدغوا عواطف أولئك البسطاء .
الاستشهاديون والانتحاريون والولهانون الراغبون بمعانقة الحور الحسان، والغلمان المرد المخلدين يصومون من أجل الظفر بالسبعين حورية في الجنان.
وعاظ السلاطين الذين يقلبون الحق باطلاً والباطل حقاً، azul
120 - Omar 33 الأحد 26 يونيو 2016 - 17:35
Vive la liberté et le respect des différences donc abrogeons cette loi absurde et hypocrite
121 - sana ilsse ntmazighe الأحد 26 يونيو 2016 - 17:36
حيثما كان هناك مسلم كان معه جنون وحقد وكراهية للاخرين ... لا حول ولا قوة الا بالله ... كلنا Maroc
ويبقى السؤال لماذا يصومون طالما أن الصيام لا يحقق أي نوع من الحس والتآخي الإنساني والمجتمعي، أو يهذب نفوس المتشددين والمتعصبين، أو أن يجعل الأغنياء والميسورين، يشعرون بأي شعور ضئيل نحو الفقراء، والمحرومين والجياع؟ أم أنها العادة والتقليد والطقس الاجتماعي وحسب، ومن دون أي مضمون أخلاقي، أو قيمي وإنساني على الإطلاق؟
azul...
122 - kaku الأحد 26 يونيو 2016 - 18:19
سؤالي هل اصوم لله او ل الدولة او للبشر؟

بكثرة قسوتكم في هذا الامر نسيت لمن اصوم
123 - بوز بوز الأحد 26 يونيو 2016 - 18:21
_فااااااااااتكم القطار من انتم وما الهدف ! ربما الفشل هو المحرك والوقود الدي يغدي هاده التصرفات ؛ نحن في دولة اسلامية و في ملكية دستورية والحمد للله و كل المغاربة بخير و الحمد للله !!
124 - محمد الريفي الأحد 26 يونيو 2016 - 18:24
اليوم عندوكم الحرية في الافطار العلني وغدا طلبوا الحرية بش يزنو مع امكم وخواتتكم
125 - مغربية في المهجر الأحد 26 يونيو 2016 - 18:27
السلام عليكم وعواشر مبروكة على الامة الاسلامية جمعاء بغيت نعراف اعلاش مجاشي البوليس اجمعوهوم كاملين وهادو معرفنشي بلي المغرب دولة اسلامية او كولشي فيه النقاش الا شرع الله والدولة خصا اكون عندا موقيف ضد هاد االناس في بلاد النصارى او كيحترمواك ادا كانو كيكلو شي حاجة او عرفواك صايم كيخبعوها شغا نقول لا حول ولا قوة الا بالله
126 - باحث الأحد 26 يونيو 2016 - 18:27
إذا أفطر الكافر أمام المسلم يستفزه
إذا صام شخص في شوال و المسلمين يفطرون، هل يعتبر أيضا إستفزاز
إذا أفطر الطفل الصغير و المريض و المسافر، هل يعتبر أيضا إستفزاز

هل الصوم قناعة إيمانية أم رقابة مخزنية؟

إذا كان الصوم قناعة إيمانية فمن حق من لم يقتنع ألا يصوم
وإذا كان رقابة مخزنية فهذا يربي على النفاق: أن أظهر أشياء في العلن و أفعل أشياء في الخفاء.

فكفانا نفاقا و كفانا وصاية: من شاء فليؤمن و من شاء فليكفر...و منه من شاء فليصم و من شاء فليفطر..و ليس من حق أحد أن يفرض على أخر متى يأكل و أين يأكل.
127 - Kaim85 الأحد 26 يونيو 2016 - 18:39
Ne pas jeûner ne doit pas être criminalisé.
Mais manger devant une majorité de jeûner doit être considéré un provocation pour des raisons psychologique.
C'est pourquoi les non jeûneurs doivent manger discrêtement en intérieur ou dans des lieux spécifiques.
S'il ya provocation , il doit y avoir sanction mais pas de tribulanl ou jugement , ou prison. Mais des amendes de 100 à 500 dirham pour dissuader les provocateurs.
S'il ya pas provocation,: quelqu'un boit car il en peut plus. Il ne doit pas y avoir sanction mais juste un rappel oral.
128 - fatima الأحد 26 يونيو 2016 - 18:42
كل عام وانت بالف خير وصحة وسلامة وبتحقيق الامنيات ان شاء الله
رمضان مبارك ... الذين -
كما يحبون الله ورسوله - يحبون بنفس القوة ونفس الصدق كل سكان العالم.. امازيغ وهندوسيين وبوذيين ويهودا وإيزيديين ونصارى ووو ... تقبل الله إيمانهم وصلاتهم وتسامحهم وجعل كل أيامهم أعيادا...salam
129 - متتبع مسلم الأحد 26 يونيو 2016 - 18:45
والله العظيم إنه استفزاز يومي لمشاعر 40 مليون مسلم مغربي يعيشون تحت إمرة أمير المؤمنين في بلد إسلامي دستوره الإسلام من طرف حفنة من العاهرات واللواطيين والانفصاليين polytamazirt
والدولة كالمتفرج بالله عليكم على الدولة حماية 40 مليون أم حماية عصابة من المرتزقة الممولة
من الخارج لزرع الفتن وزعزعة استقرار البلد؟؟؟ إنه والله الغباء السياسي عند صناع القرار
لأن هذا التسيب سيكون له انعكاسات جد سلبية ظهور جماعات للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وستكون صدامات قوية ناهيك عن فئة كبية جدا من الشباب الذين سيأخذون منحى التطرف وهذه من الأسباب الرئيسية للتطرف: تجاهل الدولة وترخيصها لجماعات الفساد
ولي سؤال: ماذا لو كانت هذه الجمعيات تنادي بأن الصحراء ليست مغربية كيف سيكون رد الولة؟
ومن أولى المقدسات الإسلامية؟ أم المقدسات الوطنية؟ وماذا عن موقف رئيس الحكومة الذي يدعي
الإسلام حسلبك مع الله شديد ترى المناكر بأم أعينك ولا تحرك ساكنا وتعامل بقسوة المساكين الذين
يطالبون بلقمة العيش قلبت الآية ولا حول ولا قوة إلا بالله. بالله عليك يا رائدة الجرائد هسبريس
انشري مشكورة.
130 - Arrifi الأحد 26 يونيو 2016 - 18:49
جاء جل التعليقات ضد ما ورد في الشريط. هذا يعني أن المجتمع هولندي بطبيعته... مجتمع لا يسأل ولا يتساءل. يؤمن فقط بالمسلمات. قال وقال وقال....دون نسيان العنعنة... كيف نريد لمجتمع الرقي ما دام عقله مركون؟ هذا ما قاله الله وهذا ما قاله الرسول... دون نسيان أبي هريرة... إسألوا واستفسروا وابحثوا واقرآوا لعلكم ترحمون وتتراحمون...
131 - امازيغي قح مغربي الأحد 26 يونيو 2016 - 18:53
نقسم بالله العلي العظيم ووالله وثم والله لن تنتصرون علينا ابدا ولو بعد خمسون مليار سنة,ونحن كمغاربة من طنجة الى الكويرة نعتبركم بالظبط مثل عصابة البوليزارييو ورمطان عمامرة او اكثر,اذن المغرب دولة اسلامية حب من حب وكره من كره,انتم تريدون الحرب الاهلية لكن ولكن وثم ولكن والله وثم والله سنمزقكم وناكلكم اما اعين العالم,كولو او موتو لكن ليس علنا,لن نسمح ابدا وابدا للاقلية بان تدمر وتخرب مغربنا الحبيب,من ابتلى فليستتر.ومن يريد الفتنة فالف مرحبا به.
132 - imahrain azzouz الأحد 26 يونيو 2016 - 19:09
الفطر في نهار رمضان بدون عذر من أكبر الكبائر، ويكون به الإنسان فاسقاً، ويجب عليه أن يتوب إلى الله، وأن يقضي ذلك اليوم الذي أفطره، يعني لو أنه صام وفي أثناء اليوم أفطر بدون عذر فعليه الإثم، وأن يقضي ذلك اليوم الذي أفطره؛ لأنه لما شرع فيه التزم به ودخل فيه على أنه فرض فيلزمه قضاؤه كالنذر، أما لو ترك الصوم من الأصل متعمداً بلا عذر فالراجح أنه لا يلزمه القضاء، لأنه لا يستفيد به شيئاً، إذ أنه لن يقبل منه، فإن القاعدة أن كل عبادة مؤقتة بوقت معين فإنها إذا أخرت عن ذلك الوقت المعين بلا عذر لم تقبل من صاحبها، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد"، ولأنه من تعدي حدود الله عز وجل، وتعدي حدود الله تعالى ظلم، والظالم لا يقبل منه، قال الله تعالى: {وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَأُوْلَـٰئِكَ هُمُ الظَّـٰلِمُونَ}.
133 - ليليا الأحد 26 يونيو 2016 - 19:14
وصلنا إلى هذا الزمن أخيرا واش من نيتكم؟؟؟ وديروا احتجاج غير تضامنا مع المسلمين المضطهدين، أولا باش تدويو على التعليم أو الفقر أوشي حاجة مهمة... مابكم ياعباد الله جننتم؟؟ والأخ لي معلق راية الأمازيغ أشنو كتحاول توصل واش باغي ترسل رسالة وتأويل بلي الأمازيغ بغين يفطرو ؟؟ الله يهديكم .
134 - heisenberg الأحد 26 يونيو 2016 - 19:23
تحية إخوتي في الإنسانية و بعد أنا ضد الفصل 222 لأن المفطر عمدا في رمضان عليه "شرعا" كفّارة صيام شهرين متتابعين ــــ هه هو كاع ما صام نهارــــ أو إطعام ستين مسكينا ــــ هي أنا دابا لي ماصام هادي عشر سنين خاصني إطعام 60*29*10 أي 17400 مسكينا كول مدينة صغيرة وصافي ــــ أو عتق رقبة ــــ آييييه نمشي عند داعش نحرر شي يزيديات ـــــ وليس هناك حكم آخر في شريعتكم مثل السجن ياعقلاء ويامؤمنين.
135 - marocaine de l´Allemagne الأحد 26 يونيو 2016 - 19:25
Ce qui a été dit par Nabil 20 pour la France est aussi bien valable pour l´Allemagne .et ces musulmans sont respectes car ils ont une identité une religion dont ils sont fiers et donc une personnalité J´avais un prof de français femme au lycée Descartes a Rabat pendant les années 70 ,elle ne fumait pas en classe pendant le mois de Ramadan par respect pour nous alors qu´elle fumait sans arrêt hors Ramadan. Au lycée Descartes elle est considérée comme étant en France et malgré tout elle nous respectait........ .
136 - الله يفرج على الجميع الأحد 26 يونيو 2016 - 19:53
الصراحة انا لا استطيع معاتبة هؤلاء الشبان وهم في مقتبل العمر ولكن اللوم كله على الاباء لان من واجباتهم كمسلمين تربية ابناءهم على الفطرة والسنة النبوية لترسيخ مبادئ الاسلام اما الان وجب على الدولة مناقشاتهم والاستعانة بالفقهاء والعلماء لاقناعهم باهمية الصوم كركن من اركان الاسلام وانما استعمال الادلة العلمية التي توصل اليها العلم الحديث بان رمضان خير دواء للعديد من الامراض وهذا ثبت علميا معظم الناس اصبحت تهتم بتعليم اولادها اللغات والعلوم وهذا رائع ولكن نسيت ماهو اهم وهي التعليم الروحي الذي يبقى سلاح لانسان يعينه في مسار حياته لاننا في النهاية نموت ونسال فالفطن هو من يستفيد من قطار الحياة ولا يضيع وقته في التفاهات عوض الاخد بيد الناس وارشادهم الى ماهو نافع لهم في دنياهم واخرتهم كما نحمل المسوولية للمناهج التربوية التي تقاعست عن التربية اولا ثم التعليم ثانيا ونطلب من الله ان ياخذ بيد هولاء الشباب الى الطريق السوي.
137 - توفيق الأحد 26 يونيو 2016 - 19:56
اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا !!!
يا من تنادون ب حرية الغرب أليس الحجاب و اللحية حرية فردية ؟
لماذا يحاربون أصحابها ويمنعونهم في الاماكن العامة ؟
138 - سهيل الأحد 26 يونيو 2016 - 19:56
أولا السلام عليكم جميعا ورمضانكم سعيد
ثانيا والله مثل هؤلاء اليهود الذين يدعون أنهم مسلمون ولاكن بالقول فقط واليوم وعند مشاهدتي لهذا الفيديو أرى هذا العفن والرواسب التي توجد في مجتمعنا ماذا يردون بالظبط؟ يردون الذهاب بنا لجهنم على مثن الصاروخ ماسواي أن أقول لاحول ولا قوة إلى بالله وشكرا
139 - Youssef الأحد 26 يونيو 2016 - 20:07
Le Maroc, contrairement à l'idéologie régnante n'est pas une terre d'Islam. Le Maroc est un territoire qui a subi l'invasion des musulmans venant d'Arabie, qu'on appelle "foutouhat" alors qu'il s'agissait bel et bien de colonisation. Cette période a fait que la puissance occupante a instauré par la force une religion qui n'est pas celle des autochtones. Dans les temps modernes et avec l'évolution intellectuelle, nous nous rendons compte que la religion n'a pas à être imposée par le pouvoir et la constitution doit rester à l'écart des croyances car c'est la meilleure solution pour faire évoluer les mentalités et les consciences. L'Etat doit rester garant des cultes et ne pas incriminer ceux qui ne partagent pas le culte dominant. Celui qui estiment que le Ramadan ne le concerne pas il a tout à fait le droit de ne pas respecter ses prescriptions. En quoi celui qui mange à côté de moi me dérange-t-il, du moment où il ne fume pas à proximité.
140 - Hafsa الأحد 26 يونيو 2016 - 20:14
Wa ibad lah wach vous ne voulez pas comprendre que ces gens la sont des marocains mais ils ne sont pas musulmans elach khess nferdo elihom din li hna m2amnin bih homa ils sont libres de ne pas être
.musulman comme ils sont libres de manger
Puisque ils sont des marocains ils ont le droit de vivre dans leur pays w de jouir leurs libertés
141 - حسن الريفي الأحد 26 يونيو 2016 - 20:23
عندنا قانون غير ديني يقول أن التمضهر الغير مرخص له و المؤدي للفتنة أو الألضطراب الأمني للمتضاهرين لا يسمح به. إذن انتم أصلا تخالفون قانونا وضعيا [قانون التجمعات و المضاهرات] لو طبقت الدولة القانون للقيتم أنفسكم في ضلمات الزنازن. سبحان الله الألحاذ ضاهرعلى الوجوه.
142 - علي الأحد 26 يونيو 2016 - 20:23
بسم الله
هل حليتوا كل مشاكل الشعب المغربي ومابقالكم غير مشكل الصوم?
143 - سعيد الأحد 26 يونيو 2016 - 20:37
النص في هذا الباب واضح بالكتاب والسنة يعني الأدلة النقلية وحتى الأدلة العقلية لاتتنافى مع الجانب النقلي المشكل كين في الحكم والسلام
144 - Youssef الأحد 26 يونيو 2016 - 20:48
Je lis ça et là des commentaires faisant référence à la loi qui incrimine ceux qui ne souhaitent pas respecter les prescriptions religieuses et surtout le Ramadan. Si cette interdiction existe dans le code pénal, sa légalité n'est pas à ignorer. Mais une question doit être posée et elle est essentielle : est ce que ce qui est légal est légitime ? La réponse est : pas forcément.
145 - صائم الأحد 26 يونيو 2016 - 20:57
مساكين هؤلاء يبحثون عن التاشيرة والفيزا من خلال اكل رمضان وينتظرون الدعم من اسيادهم
والحقيقة ان المريض مرضا مزمنا عليه الافطار وهؤلاء يدخلون في هذه الخانة والله اعلم
146 - citoyne الأحد 26 يونيو 2016 - 21:11
ادا كنتم تدعون الحرية فلمادا لاتحترموا
حرية العالبدة عند الاخ

a cause de gens stupide qui croient que la liberté c'est l'anarchie c'est le non à la religion...le terrorisme nait ce n'est que injustice face à ces libertains plus injuste
147 - balqani الأحد 26 يونيو 2016 - 21:13
message a tous ces vendus pour rien,vous voulez bouffer du porc et boire même du vin en plein ramadan faites le! mais pas devant nous .c'est simple un peu de respect quand même. ça, c'est si vous voulez oublier que vous êtes au royaume du Maroc, pays musulman.et pour votre liberté et démo-cratie qui ne veut plus rien dire.ça y,est basta, on est pas des cons et puisque c est tellement dur de vivre parmi nous,demandez des visas et vous êtes tous des gens (cultives),ne vous inquiétez pas ils vont vous prendre pour continuer le même jeu et la même guerre contre l'islam.
148 - Omar 33 الأحد 26 يونيو 2016 - 21:14
Pauvre pays que le nôtre, il n'y a donc que des arriérés dans cette nation pour condamner au nom de la religion ?

Bientôt celui qui ne fait pas ses prières 5 fois par jour sera lapidé en public ?

Quelle honte, quelle idiotie, quelle barbarie, quel recul dans le temps...
La religion c'est entre nous et allah, que vient faire la police et la justice la dedans ?

Quelle est la valeur éducative de la prison ?

L'argent dépensé a faire un procès n'aurait pas pu servir a autre chose ?

Quel mentalité d'arriéré
149 - مسلمة وأفتخر الأحد 26 يونيو 2016 - 21:43
من المؤسف رؤية هذه النماذج في بلد اسلامي أبا عن جد.
إليكم أيها الجهلاء الإسلامي بريء منكم و نحن كذلك،الصوم فرض على المسلمين أن كنتم منا فمرحبا وإن كنتم ضدنا فإليكم عنا و بعدا القوم الظالمين.
150 - محمد الأحد 26 يونيو 2016 - 22:26
المعركة ضد هاد العقول المتحجرة التي ترفض احترام الآخر لا زالت مستمرة ..
لي بغا يفطر يفطر ولي بغا يصوم يصوم .. علاش آ المغاربة عايشين هاد النفاق لاواه كيتفزني لاواه ماعرت آشنو .. واش نتا عقيدتك سطحية تا هاد الدرجة اتزعزع لا واحد كلا حداك ..

ارتقوا قليلا ارتقوا ودعكم من الفكر الوهابي ****، الشعوب تتحضر باحترام الآخر و احترام حقوق الأقليات ماشي بالقمع.
151 - الحسين وهبي الأحد 26 يونيو 2016 - 22:41
واش هاد الشردمة المفسدة باغا تنوض الفتنة فالبلاد، المغرب راه بناسو و لي بغا يفطر يفطر ف دارو هنا مغاربة و الدين ديال الاغلبية الاسلام ولي ماعجبو حال يخوي البلاد
152 - Docteur Sara الأحد 26 يونيو 2016 - 22:59
إذا كنت في بلد مسلم فوجب احترام حُرْمتِه علنًا اللي مابغاش يصوم يدخل ل دارو و يحل الثلاجة و داك الساعة هو حر بينو و بين الله !
و باراكا من تخربيق و تحريف الدين !
153 - KARIM FRANCE الأحد 26 يونيو 2016 - 23:09
هذه جمعيات مدعومة من أطراف خارجية هدفها تفكيك نسيجنا العقدي والديني
هؤلاء مجموعة من المخربين هم لفيف من اللا دينيين والعلمانيين والشواد إناثاً وذكوراً
نحن مسلمون و لا مكان بيننا لمثل هؤلاء من لم يُعجبه العيش في المغرب فليذهب هو وأفكاره الهدامة إلى الجحيم.

اللهم جنب بلدنا كل أنواع الفتن.
154 - c'est quoi la démocratie? الأحد 26 يونيو 2016 - 23:14
Nous sommes d'abord marocains, la religion est quelque chose de personnel. Dans une vrai démocratie, on ne s'occupe pas de la religion, le rôle de l'état c'est de protéger les libertés individuelles, de s'occuper de l'éducation de nos enfants, de lutter contre le chômage, de lutter contre les inégalités sociales, d'assurer la sécurité aux citoyens, de lutter contre la marginalisation de la femme...ect et non de faire la chasse aux à ceux qui ne font pas le ramadan .!!!!
155 - لماذا ؟ الأحد 26 يونيو 2016 - 23:15
اتساءل لماذا يحتج هؤلاء الشباب ؟ إن كانوا غير مسلمين و اعتنقوا ديانة أخرى فليأكلوا ما طاب لهم......... وهنا أتساءل هل المسيحيين المغاربة و القاطنين بالمغرب يقومون بما يقوم به هؤلاء.؟...إنهم يأكلون بدون شوشرة ولا أحد من المغاربة المسلمين يكترث بهم .
156 - sam الأحد 26 يونيو 2016 - 23:18
لاحولة ولا قوة إلا بالله (ودا إبتليتم فستتروا )صدق الله العظيم
157 - ابو مصعب الأحد 26 يونيو 2016 - 23:25
ان تحليلا سربعا لهذه الوقفة يبين ما يلي انها تضم كل انواع الناوئين لوحدة الامة والوطن بدءا بالامازيغيين ****مرورا بالشواذ المثليين الذين لم يستحيوا من الامساك بخصر بعضهم بكيفية مريبة مرورا بمن يظهر انهم انهم منحرفات سلوكيا من خلال اصواتهم وطريقة لبسهم اضافة الى الملاحدة واعداء الاديان. فاذا كانوا يتشدقون بالديمقراطية فهي التي اعطت السيادة للجماعة لكن يبدو ان هدفهم زعزعة استقرار الامة وخلق البلبلة ثم ان غرضهم ليس الاكل فلم يمنعهم احد من ذلك وانما تحدي الامة عقائديا وسيلسيا واجتماعيا فينبغي الضرب على ايديهم بيد من حديد درءا لكل انواع الفتن
158 - VISA +PASPORT الأحد 26 يونيو 2016 - 23:30
نحن نقول لهؤلاء في الفيديو بان اروبا لن يبقى فيها اي شيء والرومانيين ينامون في وسط شوارع دول غرب اروبا امام الملاء ومثل السردين,ولن نسمح ابدا للاقلية ان تشوه صورة المسلمين,ومن لن يرظى فليرحل الى تندوف.
159 - adaskou الأحد 26 يونيو 2016 - 23:56
نعم مع حرية العقيدة .. نعم من حقهم ان يكلو على خاطرهم اش دخلكم يا الغوغائيين ؟
160 - aboulaazze الاثنين 27 يونيو 2016 - 00:10
** لكن السؤال هو من ينزع بالمغرب نحو العلمانية في صمت مريب?
هل تعلمون ان تلاميذ البعثة الفرنسية ذات التوجه العلماني مغاربة بحوالي 98 بالمائة ?
يجب الانتباه لمسار التطبيع مع هذه الظواهر من وضعية الأمهات العازبات ومواليدهن إلى حقوق الشواذ إلى إفطار جماعي علني خلال نهار رمضان والبقية تأتي
اللهم إن هذا منكر
161 - noran Imazighan الاثنين 27 يونيو 2016 - 00:26
to support my freedom I will be with them ,to follow the Quran wisdom I will stand up with them, to advocate Muhammad and save the Islam face I will demonstrate against lkhwanjia **** ;right now I believe that ben kiran and his brother have to be sent into garbage bag
so proud to be Imazighan
162 - ابو مروان الاثنين 27 يونيو 2016 - 00:52
اوا فطرو... سكرو....مارسو اللواط....الزنا.....هكذا ستكونون منتجين لشعب من ابناء بدون اباء....مشروعكم هدم الاسرة المغربية ....الدين الاسلامي قوي بذاته و بالمغاربة الاخيار الصناديد....نحن على ارض مسلمة اسلامية...بيننا و بينكم راي الشعب و لارأي شردمة لها اجندة متخلفين....الين ديننا و الارض ارضنا و المغرب بلدنا المسلم الاسلامي....السماء لا يضرها نباح الكلاب
163 - من تحت الدف الاثنين 27 يونيو 2016 - 01:08
****غير صبرو شوييا ستتحقق كل مطالبكم وسيأتي يوما وتفطرونا جماعات وفرادا بدون أدنى إزعاج أو مشاكل لقوميتكم المجهولة إصبروا وصابروا فسيتأتى لكم ما تطمحون إليه حتى وإن ناديتم بالتعري والخروج كما ولدتكم أمهاتكم جهارا نهارا سيتحقق مطلبكم بدأ بالحرية الشخصية والفكرية الإلحادية الكفرية ومع كل هذا ستتحقق أماني الغرب الصليبي وجمعياته الحقوقية هل من مزيد لمطالبكم الوقحة غير إغضاب الحق وإلحاق الضرر بالمجتمع . يريدون أن يطفؤوا نور الله بأفواههم والله متم نعمته على العالمين
164 - دادا الفاهم الاثنين 27 يونيو 2016 - 01:22
أتحداكم أن تقربوا بقرة في الهند بسوءلأنها مقدسة، والله ستقتل، لذا يجب إحترام ديانة كل دولة رغم طقوسها التي لا تلائمكم.
165 - houssine الاثنين 27 يونيو 2016 - 01:56
ومن منعك من حقوقك الطبيعية هاته؟!!
حتى "قضاء الحاجة" من الأمور الطبيعية، فلماذا لا تقضوها أمام أعين الناس؟!
ستقولون تلك فعلة لا تفعل أمام أعين الناس..
إذن حتى الأكل في رمضان لا يكون أمام أعين الناس.. وحتى أهل الأعذار يحتاطون وهم يأكلون في أن يراهم الصائمون، ولو داخل بيوتهم احتراما لمقام رمضان والصيام، واحتراما لمشاعر الصائمين..
كما لا يمكن أن تأكل مع أنه حق طبيعي في كثير من الأماكن، والأوقات..
أنتم تريدون الاعتداء على حرمات الله علانية، بعد جرأتكم عليها في الخفاء..
لا وفقكم الله.. فأنتم تريدون إحداث البلبلة بين المغاربة الذين يحترمون رمضان والصيام.. فآخر قلاع تعظيم العبادة في نفوس المغاربة الذي هو الصوم تحاربونه.. فأنى لكم..
ابراهيم الوزاني
166 - Bobo الاثنين 27 يونيو 2016 - 02:02
الى بغيتي تاكل كول ولكن خاص محماد يكون حال الحنوت .وما يزيد وما ينقص في ملك الله شيء.إدا صمت أو أفطرت.أنت الخاسر ليس نحن.*** تمعن جيدا في هدف الأ ية.(ولا تزر وازرت وزر أخرى)
167 - agzennay الاثنين 27 يونيو 2016 - 02:08
يجب تجريم الفقر و عدو ولوج التعليم إذا ما وفرت الظروف الأساسية، يجب تجريم كل ما يجر الويلات بين بني الإنسان. أما كل ما يربط اإنسان بإلهه، فهذا من إختصاص الله سبحانه و تعالى وليس من إختصاص إديولوجية الظلم و***** البيجيدي،،،
168 - أحمد الاثنين 27 يونيو 2016 - 03:00
هؤلاء ضد الدولة الخوانجية فقط....وليس ضدكم أيها المسلمون...فأنتم معتدلون لا يستفزكم من يفطر في رمضان...
هولاء ضد الإسلاميين فقط وليس ضد الإسلام...على رأي البانضي...
هولاء ضد الرجعية والظلامية....حاشا ...ليس ضد الإسلام...
هؤلاء لا يحركهم الصهاينة....بل هم الصهاينة أنفسهم...
وهم لا ينتمون للجناح الصهيوني في الحركة الأمازيغية...
إياكم أن تعتقدوا أن هذه التحركات منسقة وموجهة....حاشا لله...إن بعض الظن إثم...
169 - nassim الاثنين 27 يونيو 2016 - 03:06
الحرية للجميع ، لن يتم تحقيقها الا بالعلمانية .
170 - الدليمي الاثنين 27 يونيو 2016 - 03:14
مالكوم ديما كتحرمو علينا الفرحا ديال رمضان و اش بغيين لينا الفيتنى راها الفيتنا مغاديش تكون بغيتو و لا كرهتو أو حنا فبلاد الإسلام الحقيقي لأننا نعيش في بلاد الحرية التامة و عاش أمير المؤمنين محمد السادس
171 - tarik الاثنين 27 يونيو 2016 - 04:22
عندما يسمح للاقلية المسلمين بالاذان فوق مساجدهم بمكبر الصوت في هولاندا فرنسا ايطاليا الدنمارك بلجيكا اسبانيا النورويج وكل الدول الاروبية وبعد ذلك سنتحدث,اذن المغرب بلد مسلم ولا نسمح للاقلية ان تشوه صورة المسلمين,واذا اردتم الفيزا والباسبورت سيرو شوفو زودياك في ليبيا اراه كاين تما الغفلة باش تحرgو مع ايريتريين والبنغلاديش .
172 - يونس لحسيني الاثنين 27 يونيو 2016 - 04:37
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا تزال طائفة من امتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خالفهم حتى يأتي امر الله وهم ظاهرين على الحق "
173 - عبدو 55 الاثنين 27 يونيو 2016 - 05:51
هاد الجماعة عندها الحق الصيام هو حرية و كدلك الافطار---------
خص القانون يجرم الفقر و العوز و يترك الانسان في حريته------------
خص الحولة تجرم بيع الخمور هههههههههه
هدا العجب هههههههههه
باركة من تاسكاكريت و البلادة و الطنز (((( و التخدير الديني ))))
174 - الانحراف الاخلاقي الاثنين 27 يونيو 2016 - 05:59
السلام عليكم .
حسب رأئي المتواضع ما سمعته في الفيديو وفيديوهات سابقة تصب كلها في نفس السياق يدل على انحراف التيار الاخلاقي عند بعض الاشخاص ، الجهار علانية بالافطار ، بتحرير الجنس الرضائي ………… هي أشياء وليدة حرية زائدة عن اللزوم .
لحد الان ليس هناك مشكل . المشكل الحقيقي هو في الدعاية للاقليات المتبنية لهذه الاجندة . فمنذ مطلع رمضان المبارك اقول لا يمر علينا يوم الا وطلعت لنا مقالات او فيديوهات تصب في المواضيع السالفة الذكر علما اننا لو تحفضنا في نشرها لبقيت حبيسة بعض العناصر .
وعلى ما يبدو لي ان استمر الامر على ما هو عليه فسيلغى القانون 222 وسيسمح بالجهار بأشياء أخرى استحيي ذكرها وهنا مربط الفرس : الاقلية هزمت الاغلبية . انشري يا هسبريس مشكورة
175 - متفرج الاثنين 27 يونيو 2016 - 06:16
أثارت إنتباهي لافتة مكتوب عليها : "الأكل والشرب حقوق طبيعية "فرأيت أنها ناقصة ، إذ كان يجب أن يكتب عليها :" الأكل والشرب والجماع حقوق طبيعية "
176 - beeman الاثنين 27 يونيو 2016 - 07:24
لا مستوى يذكر لهؤلاء الناس 40 شخص ضمن 40 مليون مسلم. قضية فاشلة وأشخاص دون المستوى: جهل وجهالة وجاهلية والحمد لله على نعمة العقل والإسلام.
177 - عبدو الاثنين 27 يونيو 2016 - 07:51
أسيروا كونو تحشمو وفهمو بعدا أش كتعني الحرية راه الحرية تنتهي عند حرية الأخر يعني إلى كنتي انت مسلم تمارس الإفطار علنا وبكامل قواك العقلية في مكان خال من الناس ودزت من حداك أنا صائم مباشرة تنتهي حريتك لأنك تؤذيتي بطريقة غير مباشرة ونحن في مجتمع إسلامي...باغين تفطرو سيرو كريو شقة وسدو عليكم وكولو تتشبعو لكن علنا لا لا ومليون لا إيوا صافي فطرو قدامنا في رمضان علنا وتبادلو القبل علنا ومارسو الجنس علنا وتولي عندنا الروينة في البلاد.
178 - بوسحور من واشنطن الاثنين 27 يونيو 2016 - 09:59
أتمنى الموت حتى لا أرى هذه الشريحة يدعون إلى الإفطار في رمضان وسيروا عطو تساع لبلادي المغرب
179 - المناضل - هولندا الاثنين 27 يونيو 2016 - 11:06
الى المعلق 157 الملقب بابي مصعب
مع هذه العقلية المتخلفة؟ الذي اكل في رمضان يعني خاءن للوطن؟ انا مغربي لا اصوم ولكن احب وطني ولا انخرط لاي جمعية. انتم هم الخونة، ولاءكم ليس للوطن ولكن ولاءكم لقوى خارجية وهي لثقافة بدو الجزيرة. اسمك اسم على مسمى ، مازال تحن الى عصر الجواري...... ههههههه ابو مصعب
180 - الحريات الفردية أولوية اليوم الاثنين 27 يونيو 2016 - 12:03
أحيي جميع المشاركين في الوقفة كما أحيي جميع الديمقراطيين الحقيقيين الأحرار
جميعا يدا في يد من أجل الحريات الفردية و إقصاء الضلامية بشتى تلاوينها
181 - عبدالرحيم الاثنين 27 يونيو 2016 - 12:42
هؤلاء ابناء عصيد لا افكار ولا ادب ولا حياء مستنقعات الرذيلة الذين يريدون نشر السيدا في البلد انهم اذناب الاستخراب انتم عبيد لاسيادكم المغاربة معتزون بدينهم ووطنهم عربيهم وامازيغيهم الشرفاء لا اشباه الامازيغ الذين ربتهم ايادي صهيونية يريدون تمزيق البلد الى اقليات انكم اعداء الوحدة كلامكم يدل على افكاكم لا زين لا مجي بكري لا للشذوذ الجنسي لا للواط لا لمحاربة الله علانية اذا اردتم ذلك اخرجوا من ارضه واتركوا نعمه وفضله عليكم ولا تستنشقوا هواءه
182 - laam الاثنين 27 يونيو 2016 - 13:25
salamo alikom ,mon avis sur ses gents qui se manifestent pour manger publiquement pendant le moi du ramadan,j ai deja connue ce type de personnes ils sont perdu et ils veulent nous perde notre identite que dieu le chemine vers le droit chemin , le maroc reste tjrs islamique et que dieu nous protege ,
183 - مواطن الاثنين 27 يونيو 2016 - 13:39
حقا انها علامة الساعة يريدون ان يعصوا الله لهم ذلك ولكن لماذا علنا حتى في دول الكفر هناك قوانين تمنع القيام ببعض الافعال علنا ateinte a la pudeur
184 - ABDELJEBAR الاثنين 27 يونيو 2016 - 14:15
REVEILLEZ VOUS TOUS ET OUVREZ BIEN VOS GRANDS YOEUX ET LAVEZ BIEN VOS CERVEAUX AU MOIS UNE FOIS PAR AN
CE QUE VOUS DEVREZ SAVOIR QU IL Y A 50 ANS LE MEME DISQUE CHANTAIT PAR MES AMIS EN 1985 ET PASSAIENT DE BON MOMENT A VIVRE EN MANGEANT AU RAMADAN ET AVEC LE TEMPS CES DERNIERS ONT FAIT LE HAJJ SE REVEILLENT DE BON HEURE POUR FAIRE LA PRIERE ET EN PLUS DU RAMADAN ILE JEUNE TOUS LES LUNDI ET JEUDI
CE
185 - Essanhaji الاثنين 27 يونيو 2016 - 14:24
Ce n'est qu'un groupuscule d'activistes berbères à la solde de l'état sioniste qui est derriére de telles intiatives
En tout ,il ne dépasse pas 20 personnes
186 - حقيقة الصائمين الاثنين 27 يونيو 2016 - 14:37
حقيقة المسلمين من مسلم سابق .....: ويصومون خوفا وقهرا ثم تعتريهم نوع من الهيستيريا الجماعية في العشر الأواخر وهم يعلمون بقرب حلول الفرج الذي يسمونه عيدا وهو سوف يخلصهم من عذابهم الجسدي الذي يدخلهم عالما من الكذب الخيالي والأحلام فتراهم يعددون فوائده ومزاياه , لكنهم بالمقابل لن يتحملوا أن يفطر اي من بني جلدتهم إن خرج من غيبوبتهم الدينية وقرر أن يعيش حياته حرا بفكره المتنور , فيغطون تصرفهم العدواني الذي هو فقط بسبب الحسد والكراهية لا غير بغطاء المجتمع والدولة والعرف والإسلام وكل شيء يجعلهم عبيدا ويحرمهم من حريتهم كبشر أسوياء وهم بتصرفهم العدواني يهدمون حريتهم قبل حرية متنوريهم ومن كانوا بإمكانهم إيقاظهم من الحشيش الذي هم قابعون فيه حتى لا يفكرون في ويلات ما ينتظرهم بعد الموت وما عليهم أن يمتثلوا له كل يوم من اشغال شاقة مؤبدة من صلاة وصوم ومحاربة كل شيء جميل يجعلهم يحبون الحياة وكل جمال في فتاة أن تغطيه حتى يفوتها القطار أو يتملكها من لا تميل له بحبها إلا أن يراها عورة صالحة للنكاح وتلبية الرغبة الجنسية المكبوتة بكبت فكري وكبت قمعي ذكوري...........الجزء الثاني
187 - fatizahra الاثنين 27 يونيو 2016 - 15:11
مالكم صدعتونا درتو لينا االطيارة.فطرو و لا صومو و لا دبرو راسكم.لي صام راه لربي و لي مصامش عارف شنو غيوقع ليه.و أصلا هادو ليكايديرو هادشي و كايطالبو بهاذ الحريات أصلا مامقتانعينش بها غير كايوهمو و كايصبرو راسهوم.و السلام
188 - عبد الحق الصحراوي الاثنين 27 يونيو 2016 - 16:03
بريطانيا دارت بريكسيت حول بقاء أو خروجها من الاتحاد الاوروبي
واحنا الدولة الديمقراطية نديروا استفتاء واش نبقاو نصومو ولا لا وكل شخص يدير لي بغا .والسيبة هي هذي ، الا امشى رمضان اش بقا والوا
باش احنا دولة اسلامية
الصلاة كل واحد حر فيها شي كيصلي وشي داير بناقص ، كذلك الزكاة ونزيدوا حتى رمضان شي صوم وشي لا وغير نعلنوا العلمانية وصافي ونكولوها بصراحة اللهم رد بنا ردا جميلا
189 - mohamed amine الاثنين 27 يونيو 2016 - 16:31
أسطوانة مشروخة، المغاربة عايقين بكم، الصيام منتاشر بأوربا فمابالك بالمغرب والمسلمين بصفة عامة.
190 - مسلمة صائمة والحمد لله الاثنين 27 يونيو 2016 - 16:36
كل المغاربة ضدكم ..لاننا دولة اسلامية .. وسنبقى كذلك ..
اذا كانت اديكم غيرة على هذه البلاد فنادوا باصلاح التعليم والصحة ..ومحاربة الفقر .والبطالة ..
191 - abdou الاثنين 27 يونيو 2016 - 17:21
( يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون أياما معدودات )
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " صيام رمضان كتبه الله على الأمم قبلكم . . " في حديث طويل اختصر منه ذلك .
192 - Badr Sealiti الاثنين 27 يونيو 2016 - 19:22
ا عجبتني قولة ``امام الجماهير``. الله يهديكم للحق.
193 - مستغربة الاثنين 27 يونيو 2016 - 21:35
اذا ابتليتم فاستتروا
لا حول ولا قوة الا بالله
194 - Saymou الاثنين 27 يونيو 2016 - 21:56
Des ignorants minoritaires qui veulent donner l'impression qu'ils sont nombreux à travers des cris et des slogans vides de sens. Toute cette salade composée pour manger ? Et bien mangez et foutez nous la paix
المجموع: 194 | عرض: 1 - 194

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.