24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد (ين) بقاء الفرنسي رونار مدربا للمنتخب المغربي؟
  1. مكتب الصرف يصدر تعليمات تنظم "الصرف اليدوي" (5.00)

  2. البوليساريو تفضح حكام الجزائر .. الانفصال يشكر "داعمي الاستقلال" (5.00)

  3. الأمم المتحدة تصنف الضيعات المغربية رابع مصدّر للطماطم بالعالم (5.00)

  4. هذه شروط استفادة "الزوجات المُهمَلَات" وأولادهن من دعم الدولة (5.00)

  5. الرجاء يعود بفوز ثمين من ملعب ميموزا الإيفواري (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | حياة وسط النفايات

حياة وسط النفايات

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - A AMSTERDAM الجمعة 12 يناير 2018 - 09:46
مشكل الازبال في ربوع المملكة في نظري ليس بمشكل الشركة او عمال النظافة, المشكل هو المواطن في حد داته,كيف يعقل حاوية الازبال على بعد متر من مسكنه ويرمي الازبال بجانب منزله اوبجانب (الطارو) او بعض المعاكيز يرمونه من النوافذ,اما الشارع العام او الحديقة العمومية اوطريق السيار او او.....لعلك ترضى التربية الشخصية هي الاولى قم بالاطلالة على مدن اوروبا والله تسحيي ان تلقي ولو بعلكة اوبورقها النظافة الشخصية تحتفظ بها بجيبك اوبيدك او بمحفظتك اليدوية حتى تجد حاوية الازبال المخصصة له في مكانها الخاص.
2 - ABOUGHASSANE الأحد 14 يناير 2018 - 12:31
بمدينتي الجميلة =عمالة مستحدثة مؤخراللاسف الشديد=اينما مررت الا وتصادفك الروائح النتنة مخلفات الجياد تملاا لشوارع دروب وازقة مليئة بالحفر والنفايات التي تزكم الانوف ..درب او دوار=حي السلام= سميه ماشئت يتخد منه بعض الزبالون مقلبا للنفايت يسهر هؤلاء ليلا يقلبون مقالب النفايات ليبحثوا عن ما لذ وطاب لاغناهم فتجد منازلهم محاطة باكوام من القادورات والديدان وكل ما من شانه تعريض الاطفال لامراض خطيرة كالربو والحساسية والتطفحات الجلدية...اتسائل في نفسي وكلي مرارة من يرخص لهؤلاء الزبالون بالفتك بصحة الناس =رائح كريهة تجلب كل انواع الدبابير وزد على ذلك ان الطامة الكبرى انهم يطعمون هذه القادورات لاغناهام فينتقل المرض من والى الانسان ولا من يحرك ساكنا هل نحن فعلا شعب يستانس بالوسخ والعفن فعار ان نجد مدينة مثل مدينتي مازال بها هؤلاء البشر ومن هنا ادعو السلطات مدينة الفقيه بن صالح للتدخل فقد ضقنا درعا بهؤلاء الزبالون فابنائنا وحياتنا في خطر فهل من مجيب....استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه والى الملتقى..
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.