24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | والدا "المغتصِب": ماراضينش

والدا "المغتصِب": ماراضينش

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (196)

1 - جبور الخميس 29 مارس 2018 - 10:42
ها لي كنا تانقولوا، تاتجي غير فالوالدين مساكن، ولكن هذا جرم مامعاهش التساهل للاسف.
2 - محمد الخميس 29 مارس 2018 - 10:42
ديما ضحية هما الوليدين الله يسمح لينا منهم
3 - لا بد من العقاب الصارم الخميس 29 مارس 2018 - 10:44
مشهد مؤسف و لكن لا بد من العقاب الصارم ليكون عبرة للآخرين
4 - Amine الخميس 29 مارس 2018 - 10:44
الله يسمح لينا من الوالدين. الدولة و سياستها عفوا عشوائيتها التعليمية و جهل منتخبيها و آليات التوعية المعطلة هي المسؤولة الأولى عن هذه الأحداث
5 - fador الخميس 29 مارس 2018 - 10:44
للأسف سمحي لينا الواليدة يجب ان يأخد أقصى العقوبات لان ما وقع أثر فينا كثيرا و لن نسامحه.. انت امه تعطفين عليه مهما فعل هدا طبيعي لكن ما فعله لا دخل لكم فيه ادن دعوا القانون يأدبه بأقصى عقوبة
6 - Moha الخميس 29 مارس 2018 - 10:45
قالت ليك ماماه راه باقي صغير
22 سنة باقي صغير.!!! هادوك الترابي ديال والو هوما لي خرجو عليه. يمشي فين يتربى
7 - رضى طانكيت الخميس 29 مارس 2018 - 10:45
هذه جريمة بشعة و لابد من معاقبة ابنكم و من كان معه .. كاملين عشنا طفولة و ودرنا البسالات لكن ماشي حتال هاذ الدرجة الإغتصاب زائد التوثيق ..
8 - Lecteur Hespress الخميس 29 مارس 2018 - 10:46
La prochaine fois, allez chez les parents de tous les meurtriers violeurs et criminels. Oui ils vous diront la même chose. Si l'opinion public est affectée par cette vidéo, alors dans ce cas il n'y a plus rien à espérer.
9 - hassan maroc الخميس 29 مارس 2018 - 10:46
السلام عليكم
فعلا انتما عائلة دراوش وقلبي تعاطف معكم ولكن هداك الشي لي دار ولدكم استاهل العقاب عليه حيت هو محنت في هديك البنت والله اسمح لينا من الوالدين
10 - mohammed moumane الخميس 29 مارس 2018 - 10:46
يجب على العدالة ان تضرب بيد من حديد ،حتى يكون عبرة لمن تسول له نفسه الاقدام على هدا العمل الشنيع
11 - casaoui الخميس 29 مارس 2018 - 10:47
Les autorités sont les premiers responsables , les douaniers n'ont pas su empêcher l'arrivée de l'extasie , les gendarmes et la police n'ont pas su empêcher la vente de l'extasie , les mêmes gendarmes et police n'ont pas su protéger la fille .....la sécurité est un droit revendiquez vos droits
12 - زهير الخميس 29 مارس 2018 - 10:48
القانون لا يحمي القانون؛ و القانون يجب أن يسري على الجميع و لا مكان العاطفة فيه؛ ابنك أذنب يجب أن يعاقب لكي يكون عبرة لمن اعتبر
13 - مغربي الخميس 29 مارس 2018 - 10:48
لا حول ولا قوة الا بالله .
عجبا لمراهقي هذه الاجيال ،لا يراعون مشاعر اهاليهم ولا اهالي الاخرين .
كان حريا به التفكير كثيرا قبل فعل فعلته الغاشمة ،لانه حطم بها اشخاصا كثر .
14 - hamza mrirt الخميس 29 مارس 2018 - 10:48
أتمنى من الله عز وجل أن يرزقكم الصبر فأنتم أيضا ضحية لإبنكم الذي يجب معاقبته
15 - مغربية الخميس 29 مارس 2018 - 10:48
لاحول ولاقوة الا بالله
الله يلطف بيكم وهذاك الولد الله يهديه ويصلحه ولكن اميمتي لازم يتعاقب باش مايعاودش انتوما الله يصبركم ويوقف معاكم
16 - ام محفوظ الخميس 29 مارس 2018 - 10:49
ما بكيت على اباء مجرمين اول مرة تغلبني دموعي ...عندما تبكي الرجال و تقهر الام و يتكالب عليها الفقر و الفاقة و الجهل و سوء خلق الابناء ....ما اضن ان ابنهم جاءته الفكرة من نفسه فالدي صور المقطع اضن قيل انه ابن رئيس الجماعة هو المجرم الحقيقي ...فاصبح هنا ضحيتين الطالبة و المنفد ......
17 - adel الخميس 29 مارس 2018 - 10:49
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.و رغم بكائكما يجب القصاص و تشديد العقاب حتى يكون عبرة لمن لا يعتبر .شرير بكل ما تحمله الكلمة من معنى.العقوبة كذلك لمن لم تكن له شعرة إحساس و وثق الفيديو ببرودة دم و السلام.
18 - hicham الخميس 29 مارس 2018 - 10:49
عندو 21 سنة ماشي باقي صغير. كون كان العكس كون حتاهما كي طالبو باش القانون ينصفهم. الحقيقة الله يحسن لعوان الوالدين ديال البنت والولد. هاد لولاد اليوم ماكيفكروش في الوالدين ديالهم.
19 - مغترب الخميس 29 مارس 2018 - 10:49
و ابسماء رفعها ووضع الميزان و الله الميمة لكان غير فالحبس باش يتعلم يتعد على بنات الناس كو كانت بنتي كون قتلتو ماشي حبستو. البنت بنتنا مشااااا داك الزمان. الله يصبركم
20 - كاتب صحفي الخميس 29 مارس 2018 - 10:49
ها فين صدقنا يعني اش دخل الجريمة الشنعاء اللي قام بها الولد بحالة والديه علاش تنلعبو على التسويق الفرجوي حرام هادشي والله المغرب راه الفوضى والسيبة وصافي
21 - أستاذ الخميس 29 مارس 2018 - 10:49
الوالدين شي كبير مساكين وليداتهوم ديما عزاز. و لكن العمل لي دار صراحة خايب في حق تلك الفتاة. الله يصوب و يدير تاويل الخير ليهوم كاملين
22 - Hicham الخميس 29 مارس 2018 - 10:49
نطلب اقصى العقوبة لهذا المغتصب لا غير ذلك ليكون عبرة للاخرين والسلام
23 - عادل الخميس 29 مارس 2018 - 10:50
للاسف الاباء هم الضحايا دائما.. ولا يوجد اباء يقبلون تن يدخل ابناءهم السجن.. لكن سامحنا يا والدي ويا والدتي فإبنكم مجرم لابد من معاقبته ولو نزفت اعينكم دمعا بدل الدموع فكما تبكون هناك فتاة دُمرت نفسيا ومعنويا وهناك شعب بكامله اهتز لهول الجريمة النكراء لابنكم..
الله يهدي ما خلق.
24 - الظاهري الخميس 29 مارس 2018 - 10:50
كنطلب من صاحب الجلالة الله ينصرو يامر بانزال اقصى عقوبة حسب القانون حتى يكون عبرة لغيره
25 - انوار الخميس 29 مارس 2018 - 10:50
الام دائما لا مثيلا لها تدافع عن ابنها ضالما أو مضلوما
26 - حسن الخميس 29 مارس 2018 - 10:50
سيدتي سيدي والدي المجرم : لا تقوموا من فضلكم بالنواح والبكاء والاستنجاد ، فما اقترفه ابنكم لا يجب السكوت والتسامح عنه ، بل يلزمكم تقبل ما سيتم الحكم به لجعله عبرة للآخرين، ويجب عليكم نصر الضعيف الذي هو الفتاة المسكينة وجعلها في مكان ابنتكم ..
27 - معلق الخميس 29 مارس 2018 - 10:51
صراحة ما وصلنا اليه من انهيار المنظومة الاخلاقية تتحمله الدولة و وسائل الاعلام الخبيثة التي تبث السم و العري و الفسق في قنواة عمومية كان بالاحرى ان تساهم في تنمية البلاد عن طريق برامج توعوية بدل المسلسلات الساقطة... و محاولة هتك عرض تلك الفتاة ما هي الا حالة من مئات بل الاف الحالات التي تشهدها البلاد. المسألة مسألة اخلاق لو كان لدينا رصيدا من الاخلاق لما وصلنا لهذا الوضع المنحط و اقولها من هذا المنبر القادم اسوأ في غياب مقاربة اخلاقية قد تساهم في انقاذ ما يمكن انقاذه.
28 - مواطن قلق الخميس 29 مارس 2018 - 10:51
يقول المثل المغربي: القرد في عين امه غزال
نأسف لك ايتها الام المفجوعة و ايها الاب الضعيف، لكن ابنكما ليس صغيرا بل سن 21 يصبح فيه الناس برلمانيين و قادة و مفكرين و ابنكما للاسف اصبح وحشا بشريا لو تم الرفق به بعد هذه الفضيحة فسوف يظهر المئات مثله بعد ذلك ، يجب أن يكون عبرة
من سيرفق بالفتاة و نفسيتها التي اختلت و بالشوهة التي ستتبعها طيلة حياتها و تحرمها حياة طبيعية مثل باقي البنات، انزال اقصى العقوبة على هذا الشاب لكي نرد قليلا من الاعتبار للفتاة و لكي نعطي العبرة للبقية
لو سامح اباء الفتاة فالمغاربة الاحرار لن يتسامحوا ، لأن اليوم بنتك و غدا ابنتي ...
ماكاين ماخرج علينا و فسدنا قد مسامحة المجرمين
اللهم احفظنا يا رب
29 - مصطفى الخميس 29 مارس 2018 - 10:51
لبكا وراء الميت خسارة. القانون يطبق بدون عاطفة.ليبقى عبرة للامتاله........
30 - رشيد الخميس 29 مارس 2018 - 10:51
يجب على الدولة تعقيم وإخصاء هذا النوع من البشر الذين يلدون هكذا وحوش وفرض شروط قاسية للإنجاب حتى لا تتكرر هذه الماسي مرة أخرى.
31 - ام وسيم الخميس 29 مارس 2018 - 10:51
ما لايفكر فيه كثير من الابناء هو عواقب تصرفاتهم الرعناء لحظة طيش عرض فيها الفتاة المسكينة لتجربة مريرة قد تلازمها اضرارها النفسية طوال حياتها .تسبب في صدمة اسرتها اتفهم حرقة ابويه لكن تحضرني دموع اب الفتاة هل تساوي هذه اللحظة الحيوانيةما خلفته من دمار نفسي للاسرتين؟
32 - مغربية صحراوية بكل فخر الخميس 29 مارس 2018 - 10:55
يا ميمتي الله يسمح لينا من حق الكبدة و لكن خاص يتعاقب آش دخل الملك في هادشي في حالة تدخل خاص يصدر الاوامر باش ولدك يتعاقب و يكون عبرة للآخرين سامحيني الميمة ولدك يستاهل العقوبة
33 - Hakim الخميس 29 مارس 2018 - 10:55
الجهل و الفقر و التهميش و الطبقية و ..... نتيجة حتمية لما وقع ولكن كل هذا و توسل هؤلاء الآباء لا يشفع لما اقترفه الجاني يجب ضرب بيد من حديد و إلحاق أقصى العقوبات به ليكون عبرة و السلام
34 - BENALLAL الخميس 29 مارس 2018 - 10:55
الفقر و الجهل و التربية’ أكيد أن المعتدي لم يتربى على أخلاق و لا هم يحزنون
رموا به الى الحياة و طلقوا له العنان ليصبح مثله مثل من يعيش بالغابة يجري وراء نزواته .
35 - farid الخميس 29 مارس 2018 - 10:55
والله لو كنت أنا باه ولا مو مانعقل عليه حتى يخلص تمن ما فعل .لأني كما أحب الخير لاِبني كذلك لبنات الناس الاخرين.
36 - يوسف الخميس 29 مارس 2018 - 10:56
لا حول ولا قوة الا بالله
اللهم ردنا إليك رداً جميلاً
اللهم اصلح حال الضال من ابنائنا وبناتنا واهدهم إلى الطريق المستقيم وثبتهم عليه اللهم ارزقهم الحكمة والرشاد واصرف عنهم كيد الشياطين
37 - marocain الخميس 29 مارس 2018 - 10:58
من يجب عليه مناشدة الملك هم اهل الفتات المسكينة من اجل جبر درريها اما ابنك فهو بشر لا يعرف الرحمة فاين هي تربيتك يا يتها السيد التي تناشدين الملك لو كانت ابنتك هي ضحية
كنت ستطالبين باقصى العقوبات ماربتيش هداك الولد على احترام الغير و هده هي النتيجة
38 - عبد الرحيم الخميس 29 مارس 2018 - 10:59
الله يسمح لينا من الواليدين والله
الميمتي إلا قطعتي ليا قلبي ولاكن لازم من تطبيق القانون
39 - saida الخميس 29 مارس 2018 - 10:59
خاصوا اتربى هو ومن سجل الفيديو باش أكون عبرة للآخرين وياريت أي فيديو مؤثر حتى من الآباء والمربيين وبعض الأشخاص العديمي الضمير بخصوص تعذيب الطفل لازم تكون عقوبات جزرية للحد من هذا العنف
40 - مواطن الخميس 29 مارس 2018 - 11:00
الفقر.والجهل.يلد.ابن.في.مستوا.ماقام.بيه.
هدا.المجرم.التاخدكم.به.شفاقة.
ان.اعدام.هدا.المجرم.هو.رافة.بوالديه
قال.ابوه.انه.درويش.وماعمرو.مدار.شي.زبلة.
ولاكن.حنما.دارها.درها.اكبر.من.المغرب.كله.
ورا.العالم.مدا.دروشته.لملك.لن.يرضى.لبنت.شعبه.
ان.يفعل.بها.مافعله.ابنكم.المك.سيءمر.بتربيته.دون.شك.
41 - Brahim الخميس 29 مارس 2018 - 11:01
بإختصار : هدا ما جنيناه من تدمير المدرسة المغربية. فقر-جهل-تخلف... مزيدا من التخلف إن شاء الله. مزيدا من ضرب المدرسة العمومية - مزيدا من الحط من قيمة القيم في مدارسنا- مزيدا من تدريس مقررات لا تنفع حتى لمسح المِخرات...
42 - عبدو من الغربة الخميس 29 مارس 2018 - 11:02
البكاء مرا الميت خسارة انا شخصيا ما نطيق ف بكاء التماسيح أطلب من العدالة الخصي و المؤبد ليكون عبرة للاخرين شكرا
43 - فدوى الخميس 29 مارس 2018 - 11:02
لي دار الدنب يستاهل العقوبة، گاليك والديه راه باقي صغير ؤ عقل دراري هداك ، علاش 21 سنة باقي صغير؟؟ هاد الولدين فكرو غير فولدهم المجرم لي تكرفس على مخلوق ضعيف منه ؤمفكروش فديك البنت مسكينة لي ربي هو العالم بها ؤ بعائلتها، تنتمنى العدالة مترحموش كيف هو مرحمش ديك البنت ؤ هي تتغوت بأعلى صوتها واش معندكش أختك
44 - rachid الخميس 29 مارس 2018 - 11:03
ايوا صافي غير اديرها بنادم قد راسو ونجيو نرغبو واسيبا هادي .واش الملك مسالي لهاد تخربيق .يجب على النيابة العامة ان تطالب باشد العقوبة حتى يكون عبرة للاخرين والا غادي مثال ويكثر التعد خصوصا في هده الايام نلاحظ امثال هدا الاخير بكثرة امام المؤسسات التعليمية والخطير انهم يحملون عصي كهرباءية و...
45 - ايمان الخميس 29 مارس 2018 - 11:03
والله ماعرفنا مانعملو الوالدين الله يكون في العون ديالهم دراويش واناشخصيا دعيت على هدا الولد بزاف وبغيته يغبر في الحبس كنت نعتقد أن واليده مارباوهش ولكن شتهم بكاوني على حالتهم وزادهم ولدهم بالمشاكل لكن الولد خاصه يتربى في الحبس وهما الله يصبرهم وجميع الناس الي ضرهم خاطرهم على هدا السلوك رجاءا مادخلوش واليديه في هدا الجريمة وتشتموهمش
46 - citoyen الخميس 29 مارس 2018 - 11:03
تمثيل واضح، أولا لو الأسرة محافظة وتحتشم من ذلك الفعل الشنيع فلن يظهروا بالكاميرا، ثانيا الأب كايقول بوجه قاسح "هاداك عقل الدراري"، يعني واش نتا كنتي بحال هكاك وواش كاتشوف أن اللي دارو فخامة ولدك مجرد عقل دراري، وكايديروه الناس كل نهار مثلا؟؟؟ وطالب العفو من الملك بديك دموع التماسيح... أنا أتعاطف مع الحالة المزرية فكلنا فقراء والله هو الغني، أظن أني متعاطف مع الأم أيضا، على الأقل هي لا تقول كلاما فارغا، لكن الأمر برمته يظهر لي مريبا، أيضا كيف يعقل أن الإبن معروف بسلوك حسن في محيطه وهو قام بهذه الفعلة مع متورط سجله بالفيديو؟ اللي عندهم ديك تحسينة الشعر مستحيل يكونو يديرو مزيان فالمجتمع وهدشي عن تجربة، هذه المشكلة هي مشكلة جهل وتربية معا، أمر أنه "ماعارفش" صحيح ولهذا يجب توفير التعليم للكل منذ الصغر كأنجع حل للكثير من المشاكل، وبلاما تديو على هدرة صحاب "الثقافة الجنسية" راهم مجرد مكبوتين ينوون تشويه المرأة وماعندهم عقل بحال هاد الولد هنا، الحل هو السهر على التعليم والتربية الصحيحان منذ الصغر، هاد الولد رباتو الزنقة بسبب ظروف والديه ولم يدخل مدرسة من قبل والناتج أنتم ترونه إخواني...
47 - يوسف الخميس 29 مارس 2018 - 11:03
لا حول ولا قوة إلا بالله.
دائما ما يكون الآباء هم من يدفعون الثمن وتعود عليهم ويلات أبنائهم.
يحتار المرء بين دموع الوالدين وبين جريمة الإبن.
لمن يهمه الأمر "خذوا العبرة"
48 - brahim الخميس 29 مارس 2018 - 11:04
دائما الوالدين يتحملون عواقب الابناء ورغم دالك اقول لاتساهل ولارحمة ولاشفقة مع المجرمين
49 - rachid الخميس 29 مارس 2018 - 11:06
لي دار الدنب يستاهل العقوبة. الوالدين ضحية، ولكن يجب أن يكون عبرة لمن لا يعتبر، أقصى عقوبة ﻹن الشابة الضحية عندها والدين...
50 - ادريس الخميس 29 مارس 2018 - 11:07
يجب تطبيق القانون على الجميع بدون مراعات الى مكانة هدا الشخصية، غني او فقير. وهذا ما لا نجدوه في هذا البلاد.مع اسف الشديد.
51 - مواطن الخميس 29 مارس 2018 - 11:07
الله يسمحن من الوالدين: ولكن يا أمي لو كنت لا قدر الله بنتك هل ترضين بذلك هو ليس بقاصر يجب الردع وأقصى العقوبة له ولأمتاله
52 - منى الخميس 29 مارس 2018 - 11:07
الله يكون فالعوان اه و لكن راه تكرفص على البنت و الدرويش ماكايديرش هاكاك و الى ماترباش غدي يعاودها
53 - SAA الخميس 29 مارس 2018 - 11:08
En allant questionner les parents de ce voyou vous chercher à faire le buzz. On en a rien à foutre de ce que disent ces parents.
Le probléme est cet energumen qu il faut executer.
On va encore dire meskine sghir il n a pas les moyens d aller à l ecole. il ne mange pas bien. ne se soigne pas bien etc....
Franchement cette video est inutile et n enleve rien à l atrocité commise. Pas de pitié.
54 - حكيم الخميس 29 مارس 2018 - 11:09
هادا خاصو اشد العقاب والوالدين الله يهديهوم هومة لكيدسروهوم
55 - مصطفى الخميس 29 مارس 2018 - 11:10
ظاهرة فريدة في المغرب: غير سير ديرها قد راسك و طلب المناشدة ديال الملك.
عيب و عار أن يتم الزج بشخصية الملك في مثل هذه الجرائم.
واش الملك قال لهذاك البرهوش سير اغتصب بنات الناس و فاش تحصل اجي عندي؟؟؟؟!!!
هاذي مسؤولية الأسرة بالدرجة الأولى.
يجب على الأسرة السيطرة على أبناءها و تحمل المسؤولية بدل رمي الأسباب على المجتمع و الشارع و الهروب الى عفو الملك.
56 - Ali الخميس 29 مارس 2018 - 11:10
لا حول ولا قوة إلا بالله
كرفس راسو أو كرفس والديه
شباب البلد في طريق الضياع
السؤال الأهم: ماذا فعل المسؤولين و المنتخبين لشباب
بوشان،
الجواب: لا شيئ سوى استغلال موارد المنطقة
يجب إيفاد لجنة تقصي و تحقيق لمحاسبة المفسدين في هذه المنطقة
57 - العربي الخميس 29 مارس 2018 - 11:10
لا حول ولا قوة إلا بالله. والله إلا بقات فيا هاذ الأسرة البئيسة. ولكن أقول لمن يهمهم الأمر، آش كتنتاظروا من أسرة تعيش الفقر المدقع والبؤس كهذه أن تلد لكم: أنشتاين ولا نيوتون.
58 - MALIKA الخميس 29 مارس 2018 - 11:13
بحال ديما، ولدي مسكين، دريوش ، علاش يسامح ؟ هل هو رحم ضعف تلك الفتاة؟ ما ربيتوهش، خلي المخزن يربية ـ
59 - Walid الخميس 29 مارس 2018 - 11:13
كل الشعب المغربي يطالب الفنون إن يأخذ مجراه فهده جريمة لازم ياخد جزاه بأقصى العقوبات
60 - قلب رحيم الخميس 29 مارس 2018 - 11:14
السؤال المطروح في مثل هذه الاحداث هو من هو المسؤول هل الاباء ام المجتمع ام المراة ومن هو الضحية هل الاباء ام المجتمع ام المراة ????
61 - هشام كولميمة الخميس 29 مارس 2018 - 11:15
يجب على الكل:الدولة، الحكومة،البرلمان ،وزارة التربية و التعليم، الداخلية،وزارة العدل ،المجتمع المدني....أن يقدموا اعتذارا لهذه الأم المكلومة و لابنتها.الكل يتحمل المسؤولية.و أنا أقدم اعتذاري لك.و أطالب بأقصى العقوبات.شكرا.
62 - الله اسمح لينا من الوالدين الخميس 29 مارس 2018 - 11:16
الله اسمح لينا من الوالدين
63 - baazi الخميس 29 مارس 2018 - 11:16
عندما اخطأ ابن ابن العاص رضي الله عنه في مصر وضرب احد ابناء الاقباط لانه سبقه في سباق للخيل .. ذهب واشتكى الى الفاروق عمر .. فامر باحضار ابن العاص وكان وليا على مصر .. فوقف امام المشتكي .. فقال همر للضحية اضرب ابن العاص على صلعته .. فقال القبطي ولكن يا امير المؤمنين ليس هو من ضربني بل ابنه .. فقال عمر لو احسن تربيته لما ضربك ...
مع كامل اعتءاري لهذين الابوين .. وبالرغم ظروفكما الاجتماعية القاسية .. الا انكما تتحملا مسؤزلية تربية ابنكما .. فلا يمفي ان توفر الاكل والشرب والملبس .. بل زرع الاخلاق والقيم النبيلة ابقى من كل هذا واولى منه
64 - de passage الخميس 29 مارس 2018 - 11:16
مع كامل احترامي ، لكن نريد القصاص، ثم القصاص، ثم القصاص
65 - mojrime الخميس 29 مارس 2018 - 11:17
ينفد الحكم في الفقير وكلكم تتكلون عن طريقة تنفيد الحكم .والاغنياء لااحد يتكلم عليهم وانثم تعلمون مايفعله بكم الا غنياء من فساد في السكن الغير لائق ومافيا العقارواشياء اخرى وكلم تحبون اغنياء الفساد.عندما تخشون الله وتخافونه هناك الاحوال تتغير.ويعيش المجتمع في سعادة وراخاء الاننا نحترم حقوق الفقراء.والسلام عليكم ورحمة الله.
66 - بنت حرة الخميس 29 مارس 2018 - 11:17
كل الاحترام لكم ولكن سمحوا ليا... سمعة ونفسية ديال هديك البنت مسكينة فوق اي دموع وطلب عفو... يجب ان ننظر للحدث من جميع الزوايا وليس من وجهة نظركم كاولياء... اقصى العقوبات ليكون عبرة لمن سولت له نفسه بالتلاعب باعراض الناس...
67 - السيبا الخميس 29 مارس 2018 - 11:17
انا مزاوك فيك خلي ادري ايترب,راه مربتي فيه اولو,هد المجريم يريد ]كان يعلم ا ولا يعلم] ان يفتح علينا بابا رهيبا من السيبا ,واش ابغيتي ايعدم ليك شي مغرابي حر الي مكيرضاش الظلم ,هد الراجل راه ابحال الديب وسط الغنم, واش سارح الغنم غدي ايخيه بين غنم,خلي الراجل يترب ,راك مربيتي فيه اوالو.الله ينعلها سلعة ; المرجوا اقصى العقوبات اعلى هدا المجرم °
68 - Mohammed الخميس 29 مارس 2018 - 11:18
خاصهم تاهما إترباو حيت منربينش ولدهم ولهدا نطلب من القاضي إنزال أقصى العقوبات و تعويض الضحية
69 - احمد الخميس 29 مارس 2018 - 11:20
علاه كون ربيتوه كاع مايجيب ليكم المشاكل ، الدري مامربيش خلي المخزن ايربيه ،
70 - علي الخميس 29 مارس 2018 - 11:22
لا حول ولا قوة الا بالله...الله يسمح لنا من الوالدين
لكن السؤال المطروح هو ما ذا لو كانت الضحية هي بنت هذا الناس ماذا سيكون موقفهم؟؟!!
هذا المغتصب يجب محاسبتك على فعلته مهما كانت ظروف والديه...وإلا سوف يعود مرة اخرى الى فعل ما هو اكثر...
حتى يكون عبرة لمن خولت له نفسه فعل ذالك...
هاد الشئ بزاف ولا كيخلع وفِي تكاثر....
هناك سؤال يطرح نفسه :هذه الجريمة وقعت في شهر يناير الماضي ترى لماذا لم تبلغ هذه الفتاة ؟؟
ربما الخوف من الفضيحة او السبب هو ان بكرتها بقيت سليمة؟
لا يجب السكوت عن هذه الجرائم يجب التبليغ بها في الحين ...حتى ولو كان تحرشا..كما نطلب مزيدا من التوعية والرشاد للشباب..
71 - منتصر الخميس 29 مارس 2018 - 11:22
موضوع رسمته أيادي شبابنا الطائش ولكن ربما نحن في امس الحاجة إليه وخصوصا المنضومة التربوية الشاملة للاسرة المغربية نتمنى أن يكون عبرة مشتركة لنا جميعا ونسأل الله أن يحكم في مثل هده الأمور وان يرد بعقول شبابنا ردا جميلا .
72 - السيمو الخميس 29 مارس 2018 - 11:22
بقاو فيا الواليدين ديال هاد الزغبي. ولكن ما كاينش لي خرج على المجتمع قد هاد العقلية ديال السماحة. لي دار الدنب يستاهل العقوبة و يكون عبرة لخوتو.
73 - ben الخميس 29 مارس 2018 - 11:24
رحمة الله على الولديين لمادا اترحم عليهم الاباء القدماء كنا نخاف منهم ولايرضون بهده الاشياء قد يتبرؤون من ابنائهم ان قاموا بفعل من هده الافعال الاجرامية
74 - jandark dani الخميس 29 مارس 2018 - 11:24
مزيج من الامية والجهل و الفقر ماذا تريدون ان ينتجوا غير هذا فاسئلوا الاغلبية ما وراء الستار اما هذا فانه ظاهر للعيان ند ين هذ ا الفعل الشنيع لكن لا تجعلوا منه الشماعة فهناك مغنييييين وفنانييييين ورياضييييين وسياسييييين وذوي الاوسمة وقليل ما يطالهم القانون
نطلب زيادة وتدريس ما دة التربية الجنسية في المدارس لهذا الشعب المكبوت الله اعفوا
75 - أبو محمد الخميس 29 مارس 2018 - 11:25
لا يمكن قبول أي مبرر لهذا الوحش البشري !!! إذا كانت هذه حالة والدي المعتدي ؛؛ فكيف ستكون حالة أم واب الفتاة الضحية ؟؟ يجب عدم التساهل معه لأنه ليس قاصرا
76 - hassan الخميس 29 مارس 2018 - 11:25
قال الله تعالى لنبينا نوح عندما سأله إبنه : " يا نوح إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صالح " صدق الله العظيم .
77 - Mohammad الخميس 29 مارس 2018 - 11:25
يحب أن يسجن مدى الحياة ،وان يعذب أقصى العذاب بدون شفقة أو رحمة
78 - hmad الخميس 29 مارس 2018 - 11:27
لاحولة ولا قوة إلا بالله .نتأسف لحالتك خلتي .ولكن ماتحس به التلميذة و وأسرتها أكثر مما تتوقعين .لو حكم عل المغتصب بالمؤبد فلن يشفي هذا غليلها .وما عليكم إلا الصبر وحسن تربية الأبناء .ومعذرة على هذا التعليق
79 - سعيد العيون الخميس 29 مارس 2018 - 11:27
اولا احطو راسهم في بلاصت والدين خولة من تم احكمو على راسهم إن كان عادي عندهم
80 - عابرة سبيل الخميس 29 مارس 2018 - 11:29
عمرو دار شي حاجة نخليواه تايدير؟ الوليدين دائما كيشوفوا ولادهم صغار ودراوش ولاكن حق داك البنت وصراخ مخصوص يضيع هكاك خصو يتعاقب ويبقى عبرة وكن كان غتاصبها تضيع فشرفها وصحتها وعاااااد واليديها شغيديروليها وتضيع فهد المجتمع لي مكيرحمش
81 - كمال الخميس 29 مارس 2018 - 11:30
أنتم لمن تقترفو اي ذنب، أنتم ايظا ضحايا لابنكم هذا. واتمنى من المجتمع أن لا يحملهم مسؤولية ذنب لم يقترفوه بل إن يشفق عليهم.
الشخص المذنب هو الوحيد من عليه تحمل مسؤولية فعلته الإجرامية هذه وما سوف ينتج عليها من عقوبة قانونية. والسلام
82 - لست مع مشهد الوالدين الخميس 29 مارس 2018 - 11:30
ليست مع ظهور الوالدين
مثل هذا الظهور لن يصلح شيئا
انهم يربطون بجريمة لم يرتكبوها
استغلال عاطفتهم امر مؤسف جد
ماذا لو ذهب هذين الوالدين الى السوق فهل سيتعرف عليهم الناس
83 - المهاجر /فرنسا الخميس 29 مارس 2018 - 11:31
22سنة اذا كان هذا المخلوق سخون ليه الراس يمشي يتزوج ماشي يتكرفص على بنات الناس...
كما يجب على الدولة أن تحمي الضعفاء لأن الفتاة المغتصبة لم تقدم اية شكاية قبل القبض على المتهم وذلك راجع لقلة الشي والخوف ..والبنت عانت في صمت طيلة المدة قبل القبض على الجاني...كل هذا لأننا في مجتمع يأكل فيه القوي الضعيف..والقوانين عندنا تطبق على الضعفاء فقط.لوكان العقاب يطال الرئيس والوزير والبرلماني وووو لسادت عندنا ثقافة الإحترام .
84 - الخميس 29 مارس 2018 - 11:32
للاسف نتاسف لما وقع يأماه ولكن لبد أن يتعاقب لان نحن كمجتمع في دولة القنون ولسن في غابة القوي ياكل الضعيف واستسمح ياماه
85 - البرودي الخميس 29 مارس 2018 - 11:34
الصراحة "قليل صحة واضريف .!!!"
86 - tantanovic الخميس 29 مارس 2018 - 11:35
فَخَشِينَا أَن يُرْهِقَهُمَا طُغْيَانًا وَكُفْرًا
صدق الله العظيم
87 - kattani simo الخميس 29 مارس 2018 - 11:37
ان من يستحق الادانة اليوم هي سياسات الدولة في التعليم في الاقتصاد في كل الميادين فالنتيجة نراها اليوم فالفقر والجهل ينتجان الانحراف هل الشخص الذي اعتدى البنت لو وفرنا له تعليما صحيحا وظروفا اقتصادية مناسبة هل سينحرف طبعا لا لاكن لمن تنادي الشعب في واد والسياسين في واد اخر وها نحن نحصد النتائج والضحية هم جيل المستقبل ومستقبل هذا الوطن في كف عفريت
88 - ZAKIA الخميس 29 مارس 2018 - 11:40
يجب معاقبة الوالدين كان عليهم ان يطلبوا من السلطات عقابة اشد العقاب وهم الان امام الكاميرا بدموع التماسيح وتقول الام ان ابنها قليل الصحة وهدا ماكنا نراه في الشريط ويطلبون بصراح ابنهم وهدا عيب وعار في حق تلك الفتات وعلى القضاء ان يقول كلمته في المغتصب ولاننسا مصور الشريط الدي شارك في الاجرام ولو كانوا في دولة الحق والقانون لكان كلام اخر
89 - nabil الخميس 29 مارس 2018 - 11:42
L’homme a 22 ans donc il est responsable de sa criminalité et désolé pour ces parents
90 - ام زكي الخميس 29 مارس 2018 - 11:45
هدا النوع من الشباب خاص الحكومة اتخرج قرار بتخصية كل من خولت له نفسه ارتكاب اي نوع من انواع الاغتصاب للفتيات اما السجن هما راه بااااغنو
باراكا نانبقاو نتساهلو مع المغتصب المحكمة خاصها من الجلسة الاولى تاخد قرار صارم
91 - Meknès الخميس 29 مارس 2018 - 11:45
لو كان بوسعي لاوديتكم بعكاش مع ابنكم
دموع التماسيح
92 - قانون.وانسانية الخميس 29 مارس 2018 - 11:49
فيديو مؤتر يقطع القلب الوالدين مافحالهومش.وكبار في السن.واش هاد السيد باقي يقدر يربي أولاد .لابد من العقاب .وكدلك النضر في ضروف هاد الشيوخ.سيقول قاءل ماداكنت تعمل لو كانت ابنتك. الجواب ناكلو.
93 - mohammed الخميس 29 مارس 2018 - 11:51
أولا المجتمع فاسد خاصوا إعادة التربية العري في كل مكان قنوات فاحشة إبتعاد عن الدين الفقر إفقار الشعوب هذه هي طامة كبرى لو كان كانت الخدمة هاد شاب يفتح منزل ويتزوج ميوقعش فهاد المنكر .ثانيا الآباء خاصهوم يترباو باش عاد يعرفوا يربيو ولادهم أولد وطلق للزنقة .ولد 21 سنة راه عاد صغير سيبة ديال أباء مكيربوش ولادهم .وأركزعن كوننا دولة إسلامية خاصنا نطبقوشرع الله فرض لباس مستور على الأنثى والذكر تحريم الخمر ونزعه نهائيا من المجتمع محاربة المخدرات بكل أنواعها ولا نترك شيء يدخل إلى البلاد ...........
94 - رشيد الخميس 29 مارس 2018 - 11:54
العقوبة لهاذ المجرم مكافياش ، خصكم حتى انتوما تعاقبو على هاذ الفعلة لي دارها ولدكم ، 21 عام ف سن ولدكم و ما رابيتوش ولدكم حتى على شي قيمة أخلاقية تفيدو هو و تفيدوا بها حتى الناس جميع...
95 - أنثى الخميس 29 مارس 2018 - 11:55
عفوا أمي، ولدك خاصو يتعاقب هادشي بزاف شحال قدنا نغمضو عينينا، تركب فينا خوف الاغتصاب خيافين على بنيتنا ووليدتنا هادشي بزاف بغينا القانون يطبق
96 - م.محمد الخميس 29 مارس 2018 - 11:55
من الطبيعة البشرية أن يدافع الآباء على أبنائهم ظالمين كانوا أو مظلومين لشديد حبهم لهم لكن أعود وأقول حبك لإبنك يفرظ عليك أن تزرع فيه وتربيه على كل ماهو جميل من أخلاق عالية : احترام للآخر ، التعايش معه ، وتقديره حق قدره ، التعامل معه بالحسنى . أما أن تلد وتتركه للشارع ليربية ويعلمه دون أن تتابعه لتصحح انحرافاته فهذه هي النتيجة ذئب بشري لا عاطفة لا مبادئ لا تقوى لا خوف من الله ولا من عبده ويتحدى القانون البشري وحثى شرع الله سبحانه وتعالى في الأرظ لدى أقول للوالدين عدرا إبنكم يستحق أقصى عقوبة حتى ترتاح منه العباد والبلاد.
97 - عبد الواحد الخميس 29 مارس 2018 - 11:57
اقول لهذين الابوين لا تقبلو اي محاولة صلح من طرف عائلة ذالك المتدي
98 - ibrahim logroño الخميس 29 مارس 2018 - 11:57
هنا في أوروبا يقول القانون La Justicia es igual para todos العدالة سواسية على الجميع لا الله إرحم الوالدين لا حتى وزة إمشي إشد إبنة المالك و سيرى ماذا سيقع له أولا البنت مسكينة ما في حاليها شيء أقصى العقاب عبرة الى الاخرين
99 - الحسن الخميس 29 مارس 2018 - 11:58
كا العادة المجرمون يفعلون الجرائم التي تهز لها مشاعر 40 مليون مغربي و في الأخير تخرج عليهم أم أخطر المجرمين تبكي و تستغيث بالملك لإطلاق سراح انها المجرم و هذا هو الذي يسبب التخفيف في الأحكام و من ثم الانفلات الأمني في البلاد لدرجة أن المرأة لا تأمن الذهاب في الشارع العام نهارا أما في الليل فتعتبر من المغمرات بالنفس و اشرف و يقع هذا في بلد المسلمين.

أنظر كيف كان الموقف الحازم لنبي الإسلام لما تدخل أسامة لطلب العفو عن السارقة فقال صلى الله عليه وسلم: " إِنَّمَا أَهْلَكَ الَّذِينَ قَبْلَكُمْ ، أَنَّهُمْ كَانُوا إِذَا سَرَقَ فِيهِمُ الشَّرِيفُ تَرَكُوهُ ، وَإِذَا سَرَقَ فِيهِمُ الضَّعِيفُ أَقَامُوا عَلَيْهِ الحَدَّ ، وَايْمُ اللَّهِ لَوْ أَنَّ فَاطِمَةَ بِنْتَ مُحَمَّدٍ سَرَقَتْ لَقَطَعْتُ يَدَهَا " رواه البخاري (3475) ، ومسلم (1688) .
100 - جمال الخميس 29 مارس 2018 - 12:00
بطبيعة الحال الوالدان يترجان لما فعله ولدهما,,,, ولم يضعوا أنفسهم في مكان أم ووالد الفتاة المسكينة ,,, لم يتسائلوا عن حالتها الصحية والنفسية ,,, بطبيعة الحال ليس لهم فتاة ليعرفوا حقيقة ما تعاني,,,
يجب الضرب بيد من حديد للتصدي لهده العادات الدميمة التي تغزوا مجتمعنا,,, والتي تؤثر لا محالة على الحياة الطبيعية للمواطنين والمواطنات ,,, وعلى سمعتنا كوطن وكموطن آمن للجميع
101 - unknown الخميس 29 مارس 2018 - 12:00
22 مازال صغير!! راه على 22 سنة تزوجنا انا وراجلي ااااشمن صغير الله يهديكم!! هادشي مكتحكمش فيه العاطفة.. خاصكم ديرو راسكم فبلاصة والدين ديك البنت كيف غتكونو يا ترى؟
على اي هذا نتاج الجهل المترسخ في المجتمع للاسف كيستنجدو بالملك كيف العادة اللي كيدير العفو الملكي على المجرمين.. لو كان القضاء والعدل كيطبق بكل نزاهة، كاع منشوفو هاد الجنس دالبشر فهاد الدنيا! الله يهدي ما خلق..
102 - مواطنة 1 الخميس 29 مارس 2018 - 12:03
الله ياخذ الحق في المسؤولين على هاد البلاد اللي وصلوا الشباب لهاد الحالة ، التشرميل في أوجه ، والسرقة والاغتصاب وووو ... التعليم في الحضيض ، هكذا بغيتو الشعب يعيش وسوف تجنون ثمار ذلك قريبا .... لو كنتم تريدون خيرا لهذه البلاد لاشتغلتم على ملف التعليم كما فعلت سنغفورا .... ولكن !!!!
103 - othmane الخميس 29 مارس 2018 - 12:05
ق لبي معاك الالة و لكن تخيلي بنتك بلاصت هاديك الدرية
104 - الزمر الخميس 29 مارس 2018 - 12:05
السلام، نشر مثل هده الفيديوهات خطأ كبير، هل رأت هده السيدة الطفلة و هي على الأرض (وتتزوڤ) إلى الوحوش. في هذا البلد إن لم نطبق القوانين بحذافيرها سنبقى في زمن(تنزوڨو إلى يوم الدين) ما هده التربية الوسخة، على ما يبدو أنه يقوم هو وصديق له على تدريبات أولية من أجل الاختصاص في الاغتصاب، وفيديوهات من أجل الابتزاز و الحصول على الجنس عن طيب خاطر بعد ابتزازهم وكل شيء وارد.
105 - ليلى سهام الخميس 29 مارس 2018 - 12:13
دموعك غاليين وتيقطعو القلب لكن خاصو ياخذ العقاب ديالو باش يكون عبرة للآخرين
106 - صقر قريش الخميس 29 مارس 2018 - 12:17
الهشاشة الاجتماعية و غياب التربية في الأسرة فضلا عن ضعف التأطير التربوي في المدرسة وخارجها يفرخ مثل هذه الظواهر السلبية ، ينبغي على الدولة مساعدة هذه الأسرة ماديا وفي نفس الوقت إنزال أشد العقوبات على الإبن ، لا عواطف في القانون خاصة عندما يتعلق الأمر بالاعتداء على الشرف ، مع الأسف الوالدين ضحية تهور هذا المراهق ...لا أظن أن من شاهد الفيديو والطريقة الوحشية سيتعاطف معه .
107 - نادية الخميس 29 مارس 2018 - 12:17
الوالد يطالبنا بالوقوف مع ابنه,,لا افهم الوقوف معه في ماذا بالضبط؟ اعمي ولدك مجرم خصوا يتعاقب دموعكم لن تفيدكم راه ماشي سرق خبزة باش ياكل وتطلب منا نتعاطفوا معه ,,,و باراكاو من الانجاب ايها الفقراء راه عمرتوا لبلاد بالديشي
108 - Agadirii الخميس 29 مارس 2018 - 12:21
القرد في عين أمه غزال،دريويش ماعرفش .....؟هاذ الكلام باش الاغلبية كيترباو عوجين الله إحسن عوانكم
109 - pas de laxisme الخميس 29 مارس 2018 - 12:23
les parents du criminel qui a sali la fille ,devenue,peureuse,souffrante,ses parents ne sont pour rien, mais le criminel doit être condamné à l'exécution sans aucune pitié,une indulgence envers ce criminel va encourager les terroristes à dire que l'état ne vaut plus rien, et de là ils vont exciter les jeunes au jihade ,donc pas de laxisme,le laxisme a encouragé les terroristes à commettre des attentats en france ,
110 - Zina الخميس 29 مارس 2018 - 12:24
مقدرتش نكمل الفيديو بقيتو فيا ولكن ولدكوم خاصو يتربى تسامح = نعم للاغتصاب منسامحوش وكانطالبو بالعيقاب صاااارم ونتومة الله يكون معاكوم ويعطيكوم صبر .
111 - Un père de famille الخميس 29 مارس 2018 - 12:29
je vais être un peu franc avaec ce qui se passé et ce qu'on voit comme taux d'agressivité dans le rue, les gression, le vol, et maintenant on est allé plus loin dans le développement societal : viol avec agressivité en plein rue. bravo
moi je ne vois qu'une solution c'est d'instaurer une loi pour les gendarmes, la police, les forces auxiliaire de tirer directement dans tout delinquent voleur, violeur, agresseur, m'charmel ... une économie de devoir payer les avocats, les juges, les prisons, les gardiens ... tout ça c'est un budget inutile. et comme ça tous les malfaiteurs vont devoir reflechir avant d'agir.
je ne raconte pas n'importe quoi car une loi similaire est appliquée au Mexique contre les dealers de drogue et les policiers qui buttent quelqu'un recoive une prime sur chaque tête de moins.
croyez moi c'est la seule solution pour ne pas tomber dans les critiques de l'étranger pour nos qualities de prison, surpeuplée, ...
112 - صلاح الخميس 29 مارس 2018 - 12:33
يقول المثل قلت الشغول مصيبة .فالمسؤول الاول على تهور الشباب هم أنتم ايها المسؤولين .افتحوا افاق الشباب .املئوا اوقاتهم بالعمل بالتكوين بالرياضة بالعلم .اذا بقيت الامور هكذا فانتظروا المصيبة العظمى فهي في طريقها قريبا.
113 - ادريس الخميس 29 مارس 2018 - 12:35
من ناحية الوالدين أنا آسف…
حنّيت عليهم، ولكن يجب أن يتم شرح الوضع للوالدين، أن ابنهم لم يمت ولَم تنتهي حياته بالسجن وان من صالحه الإصلاحية والتهذيب والعقوبة لأن ما فام به ليس من عمل بني انسان وان يعم القانون على الجميع ليس على الفقراء والضعفاء فقط…
حتى أبناء المسؤولين الكبار في الدولة يجب معاقبتهم بنفس القانون ، والزمن بيننا لنرى ما مدى مصداقية قانون التحرش والاعتداء الجسدي( لأن ما وقع للفتاة ليس اغتصاب) وهل يُوَف يسري على الجميع…
وكل من أخطأ في حق فتاة واستعمل معها العنف يستحق العقاب.
علموا ولادكم وربيوهم اما هذه الاعذار: هو اللي عندي-مسكين ما عارفش- كبيدة ديالي طلقوه- الله يسامح… ما بقاتش واكلة هاذ الزمان…
114 - عبد المجيد الخميس 29 مارس 2018 - 12:35
قال رسول الله : و الله لو فاطمة سرقت لقطعت يدها.
فالواجب تطبيق العدالة على كل ظالم. صحيح ان دموع الوالدين غالية و مؤترة و لكن مءا عن ماساة الفتاة المغتصبة نفسيتها و نظرة زملاؤها و جيرانها لها و لاهلها الا يستحقون الشفقة ايضا و النصاف و اكبر انصاف لهم هو تطبيق العدالة في من ظلمهم
115 - mohamed الخميس 29 مارس 2018 - 12:35
للأسف الآباء هم من يكتوي بافعال أبناءهم في نضري البطالة وقلة ميدار سبب مباشر لتفشي هذه الظواهر الشنيعة التي لا يقبل بها عاقل لا اماكن لملء الفراغ للأسف لا الدولة لا المجتمع المدني ولا ولا ... لا احد يلعب دوره المنوط به خدمة للمجتمع
116 - منصوري الخميس 29 مارس 2018 - 12:36
لك ما يمكن ان أقول لا حول ولا قوة الا بالله
117 - سلام عليكم الخميس 29 مارس 2018 - 12:43
لاحول ولا قوة إلا بالله ابكيتم عينى أنا لا ألومكم بل ألوم دولة قررت عدم رعاية مواطنيها... دائما أرجع وأقول التعليم المتدهور والتوعية التي لا يتلقاها الناس لا عبر وسائل الإعلام ولا بطريقة أخرى سببان رئيسيان في تفشي الجهل...
118 - كلنا خولة الخميس 29 مارس 2018 - 12:44
واش محشمتيش كفاش قليل العرف ومزال صغير صغير على فم جمل الا مجاتشي فبنتك كنتمنى الاعدام فحق هاد الوحش اما الحيوان بزاف عليه واشرف منه
119 - عمر الحركة الخميس 29 مارس 2018 - 12:46
اللهم سمحلنا من الوالدين ولكن حتى الضحية لها الوالدين علا اي الي مرباوهشي الوالدين خلي السجن اربيه اقصى عقوبة عبرة سؤال ماذا عملت الصلطة مع العبيد الذين اعتدو عن مواطنة
120 - الخميس 29 مارس 2018 - 12:52
الله ميمتي واش عارفة ولدك اش دار رآه بهدل كرامة بنت في شارع وحاول يغتصبها ولدك إلا عندو ميمتو كتزوك باش يسمحوا لوليدها لهو خصو الاعدام البنت رآه معندهاش الأم ديلها لتحكي ليها وتبكي معها على شوهة وظلم لتعرضات ليه هذاك خصوم يتربى ولي حيد ليه حويجو في زنقة ويصورو
121 - بسمة أمل الخميس 29 مارس 2018 - 12:53
من وجهة نظري ان ماوصل إليه هذا الجيل من انحطاط أخلاقي وظهور انواع الجرائم التي لم نسمع بها لا من قريب ولا من بعيد هو بسبب دخول الانترنت إلى كل البيوت و الهواتف ووووآطلاع المراهقين على كل انواع الفيديوهات المثيرة و المهيجة ،وهذا ما ولد عندهم كبت للشهوات ينفجر على شكل ما نراه من اغتصاب و تحرش وجميع انواع الجرائم ...والوالدين لا دخل لهم بهذا من لخر حديو معا ولادكوم و التليفونات
122 - zozo الخميس 29 مارس 2018 - 12:53
Une autre mise en scene pour divertir l’opinion publique de ce qui se passe a jrada et rif. Chaque 6 mois ils sortent une histoire-choc pour leurer le peuple.rappelez-vous du viol dans l’autobus a casa
123 - hassan الخميس 29 مارس 2018 - 12:54
باركه ماتزرعو الحقد فنفوس ضحيا اوالحمدوله على نعمة نسيان
124 - ابوايمن الخميس 29 مارس 2018 - 12:56
واش الشريفة ،ولدك عند 21 عام ،وباقي صغير !!! ما عد ا الى كان أحمق،!!! واش ما بقا تش فيك هذيك الدرية اللي ولدك مرغدها فالتراب بحال شي ذيب شاد نعجة ،أوا خليه يمشي فين يتربى لانه ناقص تربية ،باش يتعلم مرة اخرى
125 - Najouta الخميس 29 مارس 2018 - 12:59
الله يسمح لينا من الولدين ولكين ألميمة ديري داك البنت بنتك أنا متأكدة أنك غادا تبدلي هدرتك هداك ماشي إنسان حيوان الله يخد فيه الحق أقصى العقوبة ليه و ميبردوش عائلة البنت
126 - زكرياء الخميس 29 مارس 2018 - 13:03
الام إن الله جميل يحب الجمال عندما يتعلق ويتكأ الانسان على ظهر السلطة يعتقد أن الفرار من المسؤلية جاري بها العمل وهده هي الطمة الكبرى
هل هو الغرور أنني قريب من رجل سلطة يعني أنني لاحسيب ولارقيب
127 - lamiae الخميس 29 مارس 2018 - 13:03
C'est normal que les parents supplient pour leur enfant et je ne les blâme pas mais s'ils étaient à la place des parents de la fille ils supplieront pour que ce violeur soit condamner à mort et c'est ce qu'il mérite. On en a marre de voir des viols, et pire, en plein public sans que personne ne fasse quelque chose. Il est temps pour que le peuple marocain réagit et réclame la justice des victimes de viols
128 - + تهمة كرفس والديه الخميس 29 مارس 2018 - 13:07
بالاضافة للتهمة الموجهة اليهم خاص يزيدوهم تهمة تمحان الوالدين
129 - سيدي العريان الخميس 29 مارس 2018 - 13:07
منظر محزن;هذا عقل الصغر...!?ولدي ماعارفش..!?جمل رئيسية سبب ضياع ملايين من شبابنا;هذا ليس طفلا صغيرا بل رجلا وقام بفعل شنيع ,ويجب معاقبته طبقا للقانون;مصيبته انه ابن عائلة فقيرة ولن يكون هناك من يسانده,عكس المصور وشريكه في الجريمة ورغم انهما مشتركان وشريكان في نفس الجريمة الا ان الاحكام ستكون متفاوتة جدا جدا ,وربما يدان بغرامة ووقف التنفيذ...اللعبة في سلمه والده!!ما اثار انتباهي كلمة في تصريح الام :الطفلة طفلتنا,والطفل طفلنا!!!يعني المسكينة انها ليس لديها مشكل ليتزوج بها ابنها...الله اسمح لينا من حق الوالدين...كل خنفوس عند امه عزيز.
130 - عبده المغربي الخميس 29 مارس 2018 - 13:10
فكري شوية كون كانت بنتك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
131 - عليك بزيان الخميس 29 مارس 2018 - 13:12
عليك بالمحامي زيان هو اللي غادي يفك ليكم ولادكم هو اللي قال لا يمكن الاخد بالفيديوات في القرن 21
132 - hassan2 الخميس 29 مارس 2018 - 13:17
je peu dire que la société est en détresse !le gouvernement est responsable de tout ce qui arrive au pays (vous avez étouffer le système d 'éducation la
santé tout les domaines sont endormis , la majorité des Marocain vivent dans le seuil de la pauvreté ...ce qui permet de produire l 'insécurité qui peu atteindre le point ou vous pourrez pas revenir en arrière ... ce que le début ?!!!!
133 - علي الخميس 29 مارس 2018 - 13:19
لنا في رسول الله أسوة حسنة "والله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطع يدها "
134 - مريم الخميس 29 مارس 2018 - 13:19
لا حول ولا قوة إلا بالله
إيوا شنو نقولك ألميمة الحنينة. ولدك عملها قد راسو ولاااازم ملعقوبة
نتمناو من ديك البنت المسكينة تسامحليه ويتصالحو ومايعاودش يرجع لهادشي
عزت عليا والله لميمة ولكن أنا نجبرو حدايا نقتلو بالعصا على الفقصة اللي تسبب بها لوالديه بعدا وعاد البنت المسكينة اللي عملها هايداك
لا حول ولا قوة إلا بالله
135 - مغربية الخميس 29 مارس 2018 - 13:22
اميمتي اش من حل هدي قلة التربية و الضسارة الخاوية .و هاديك البنت مسكينة فين حقها رماها في الزنقة و تكرفس عليها .ربيو ولادكم هادشي رى بزاف كل نهار مصيبة اكبر الي من قبلها ولينا نخافو و احنا كبار و مابالك بالاطفال و المراهقين
136 - kch الخميس 29 مارس 2018 - 13:23
Où étiez vous quand votre fils prenez cette mauvaise éducation?; et d'où et qui l'a appris? je croix qu'il connaissent très bien son comportement agressif . s'ils ne sont pas capables de le dresser, la loi va le faire arrêtez d'influencer sur l'opinion public!
C'est à cause de ce genre d'indulgence que le taux des
crimes augmente.
137 - امال الخميس 29 مارس 2018 - 13:24
هدا غي مين دريويش وقليل صحة ودار هاد الشيى . اما وكان بصحتو اش غايدير.
138 - كل شي مباح في وطني الخميس 29 مارس 2018 - 13:35
بسم الله الرحمن الرحيم
وبعد
صراحة ما يحز في النفس هو معاناة الاباء قبل الابناء فيمكن مرعاة كبر السن لهذان الواليدان لكن هدا لا يعني ان افلات الولد من العقاب لدلك يجب علر الاقل معاناة الطرف الاخر يمكن ان نقول دلط طيش او مراهقة اما هدا فلايعني القيام بمثل هده الاعمال الاجرامية
حتى ادا اردنا ان نحمل المسؤوليه فلن نجد سوى مسؤولية تقصيرة من طرف الدولة التي انتجت هدا النوع من البشر تركته يغرق في دوامة الجهل
والبطالة والمخدرات التي تساهم في التعاطي لمثل هدا النوع من السلوكيات التي تتصدر الاولى من نوعها شباب يافيعين لدلك المسؤول الاول والاخير هوالوطــــــن
لعل الله يرحمنا ويخدنا الى جواره طاهرين لا متعدين على احد فكم من مظلومين داخل السجون وكم من ظالم تارك اسورها ربنا اغفر لنا ولكل الامة الاسلامية
139 - يونس الخميس 29 مارس 2018 - 13:56
راهم داروا كثر من هدشي من ابناء الطبقة البرجوازية وماكاينش لي هضر معاهم، بان ليكم غي هاد ولد الدراوش ضحية الحكرة و ظلم المجتمع طبقوا عليه القانون .و الكثير ممن ينادون بالاعدام فايت ليهم تحرشوا بشكل او بآخر على بنات الناس. سيروا شوفو اصل المشكل منين جاي
140 - كائن الخميس 29 مارس 2018 - 14:01
سبحان الله، عادت بي هذه الحادثة الى ايام الدراسة حيث كنا نقطع اكثر من 8 كيلومتر للوصول الى القرية القريبة التي تتواجد بها المدرسة. كان اغلبنا ذكورا و معنا بنتين ولا أذكر ان احدنا تعدى عليهما يوما ولو بكلمة. على العكس كنا نحمل محفظتيهما عند الحاجة و كنا نساعدهما في التغلب على مصاعب الطريق و خصوصا ايام الشتاء الممطرة حيت الوحل و البرك و المنزلقات والظلام. لا احد منا فكر يوما حتى في اخافتهما و كانتا تحسان بالامن و الامان وسطنا و هما اليوم طبيبتين ناجحتين.
كلشي من التربية و الوسط و حتى رجال التعليم الله يرحم منهم اللي مات و يرزق و يحفظ من باقي في الحياة.
141 - الخميس 29 مارس 2018 - 14:03
الله يسمح لينا من الوالدين
142 - adnane الخميس 29 مارس 2018 - 14:05
مع كامل الأسف الولد لازم يتربا و الضرب بيه المثال،
143 - simo الخميس 29 مارس 2018 - 14:05
لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم.
اين المشكل ادن ؟ هل في الاباء او الابناء ؟
هل في المنظومة التعليمية ؟ هل في الدولة ؟
هل في الفقر و الجهل ؟ هل في البطالة ؟
يجب البحت و الاصلاح لاجل غد افضل لا بد.
144 - عبدالله الخميس 29 مارس 2018 - 14:07
يا مسؤولين لقد خان الوقت ان تتخدو قرارا يطمان الجميع وبالاخص والدين التلاميذ .
حسبو شحال من مدرسة كاينة في المغرب لا ابتدائية ولا نانوية وحتى الكليات .
من بعد حطو سيارة أمن امام كل هاته الأخيرات لكي يحسو بالامن وهيبة الدولة ، هادشي راه كل دولة راقية تعمله ، سيارة الأمن وناس متطوعين يقفون امام المدارس ويوقفون السيارات مي يقطع التلاميذ الطرق القريبة من المدارس . ديرو شي حاجة يا مسؤولين باش الناس او الشعب يحس بأنهم الدولة تهتم بهم.
راه هادشي ساهل او الى ماكانش البوليس كافي خرجو العسكر راه غير جالس تا ياكل الخبز غير هاكاك . خدمو الناس ديرو وكالات خاصة ديال الأمن تابعة للداخلية تحضي المدارس من الشلاهبية والبزناسة ما تبقاوش غير جالسين في المكاتب ديالكم تسناو الشهرية ، باراكا من الكسل خدمو بلادكم .
145 - nassim الخميس 29 مارس 2018 - 14:09
Salam O Alikoum
Sorry mom and dad, your bad boy need to be executed with his cameraman. Your pain will be ones instead of twenty years in jail that you can't afford and the cost by taxpayers money. Think about your daughter raped and abused by another bad boy, your revenge will be same as the court sentence him the chair head off. See if it wasn't in social media it won't be broadcast but his stupid recording may cost him his life. Now a public hearing with a verdict must be done on the media for other not to attempt a same crime on the future. Wasalam.
146 - عبده الخميس 29 مارس 2018 - 14:30
في الحقيقة بعد اعتقال هذا المجرم وكذا الشخص الذي صور المشهد فما على الأمن الا ان يعتقل الأب والأم ويزج بهم في السجن فعوض ان يتنكروا مما فعل هذا الوحش وبدون حياء يلتمسون له الاعذار ...
147 - Amsterdam الخميس 29 مارس 2018 - 14:42
امسثردام
سؤال ماهوقصد صاحب الفيديو هل هوشاهدعيان ام مورث الجريمة
148 - بوهلال الخميس 29 مارس 2018 - 14:46
كثر الاجرام في كل البلاد الم يحن الوقت لاعادة النظر في سياسة الاعفاءات الملكية في المناسبات الدينية والوطنية ان كان ولابد منها فلتكن لم يستحقها ولم يرتكب جريمة مثل هذه
149 - Hafid الخميس 29 مارس 2018 - 15:06
لي دار الدنب يستاهل العقوبة... اطالب ب 25 سنة للفاعل و مصور الفعلة...
حنان الوالدين هو من اهم الاسباب التي جعلتنا اليوم نرى مثل هؤلاء الوحوش البشرية في مجتمعنا، ...حتى البنت لي كان غايغتاصبها كانت تاتقوليه الله يرحم الوالدين و لم تصل الى اي نتيجة في النهاية
150 - ملاحظ الخميس 29 مارس 2018 - 15:09
انا اتفق مع صاحب التعليق الدي قال يجب الغاء الاعفاءات الملكية نعم للقانون اما بالنسبة للام والاب نتاع هاد الوحش الادمي وكان ربيتوه متقدوش تربيوه متولدوهش عادي جدا في بلادي
151 - الآلام الخميس 29 مارس 2018 - 15:12
والله ثم والله يعجز اللسان عن الكلام ، بنت مظلومة ، تشويه ، كبت عقلي و جسدي ، و الوالدين وللاسف من يبقى في ورطة ، مشهد مؤسف للطرفين الداعي والمدعي عليه
152 - Abdellah الخميس 29 مارس 2018 - 15:28
لم أستطع أن أشاهد فيديو الإعتداء لأنني أعرف أنه بشع. عموما أشياء كثيرة وجب أن تتغير في مجتمعنا الذي يعيش أعطابا متعددة...الفقر, الأمية, التفاوتات, المصالح الشخصية قبل مصالح البلد ككل....من الطبيعي أن يكون من نتائجها مثل هذا "الوحش".
بكاء الأب وخاصة الأم يبقى شيئ منتظر للطبيعة البشرية. المسكينة, قالت" لو كنت أنا لاباس (يعني, غير فقيرة) لكان أبنائي أيضا موظفون, متعلمون, يعملون". الأباء مهما كان يدافعون عن الأبناء بأي وسيلة كانت, هذه الأم المسكينة تطلب من الصحافيين أن يحضروا لها إنها, لأنه لا تملك أن وسيلة أخرى, وأتذكر أن وزيرا سابقا, حسب ما تداولت صحفنا آنذك, نزل من منزله ليخلص إبنه من يد رجل أمن.
على العموم, دمعت عيناي وأنا أستمع لتصريح أب الضحية, ودمعت أيضا وأنا أستمع لأم وأب المعتدي, فالآباء يدفعون ويعانون جراء تهور وطيش أبنائهم. الله يسمحلنا من الواليدين.
153 - SAID M الخميس 29 مارس 2018 - 15:40
انها ظاهرة تقييمية بالنسبة لجميع المسؤولين كل من زاويته بأننا في وضعية اجتماعية جد صعبة للغاية. يجب ان نعيد النظر في محاربة الهشاشة الاجتماعية و التربوية والسوسيو اقتصادية واجتماعية حتى نوقف هذه السلوكات السلبية الخطيرة التي تنخر مجتمعنا واسرنا وشبابنا.
154 - مواطن الخميس 29 مارس 2018 - 15:43
من خلال الوقائع الأخيرة، أن المغرب يعيش أزمة قيم (منظومة القيم)، ونحتاج إلى الرجوع إلى قيمنا وما تربينا عليه من مبادئ تعتبر المرأة في الشارع بمثابة أخت من غير المقبول السماح بتعرّضها للاعتداء، فما بالك بأن تكون أنت الواقف وراء ذلك الاعتداء"..
الفصل 485 من القانون الجنائي المغربي يعاقب بالسجن من 5 إلى 10 سنوات من هتك أو حاول هتك عرض أي شخص ذكرا كان أو أنثى، مع استعمال العنف، غير أنه إذا كان المجني عليه طفلا تقل سنه عن 18سنة أو كان عاجزا أو معاقا أو معروفا بضعف قواه العقلية، فإن الجاني يعاقب بالسجن من عشر إلى عشرين سنة.
خاص القانون يأخذ مجراه من دون توسل الدريعة والعبرة لمن اعتبر القانون واضح واقصى عقوبة لهاد الوحش هو 20 عاما من دون تدخل العفو الملكي وتقليص المدة... لانه كان يتلدد بفعلته
155 - عادل الخميس 29 مارس 2018 - 15:54
اتعاطف مع الولدين ولكن يجب معاقبة الفاعل ، اما الوالدين راه حاجة طبيعية غادي يطلبو على ولدهم، و لكن كم من فاعل افلت من العقاب مجتمع منافق ، يوم اخطأ سعدالمجرد الكل قام بمساندته ،لكن هذا لا يشفع للجاني اذكر هدا فقط لتذكير .
156 - مواطنة الخميس 29 مارس 2018 - 16:05
ليس الفقر هو سبب فشل هاته الاسرة في تربية ابنها الفقر الحقيقي هو افتقاد القيم والأخلاق..... وهادشي لي فقدناه في مجتمعنا + انه لا يوجد ردع كاف للمجرمين اوعلا هاد الحساب خاصنا نديرو كاميرات فكاع الزناقي والحموات باش نعرفو اش واقع را مايمكنش هادشي .هاد المجرم خاصو ياخد اقصى العقوبات هو و رفيقه. حنا لخصنا نبكيو على مستقبل هاد البلاد واش هادو هما رجال الغد هادو هما لي غادي يحميو البلاد هادشي راااا بزاااااف واش الكبث واصل تا لهاد الدرجة ها لي اغتصب طفل(ة) ها لي اغتصب مختلة ذهنيا ها العجوز ها الحمارة ... هادشي غادي وكيتزاد وخا كاينين الجمعيات والبلا بلا ... حيث كون متنشرش الفيديو مكناش غادي نعرفو هاد الجريمة البشعة وكان غادي يكون المجرم تايدور يقلب على فريسة اخرى والخطير في الامر ان ماخفي اعظم نرجو من الامن الوطني والقوات تكثييييييييف دورياتهم الأمنية يصفة عامة وخاصة في المدن الصغيرة والضواحي والشوارع الضيقة ....لهدا يجدر إلحاق أقصى العقوبات والتصريح بها للمجتمع المدني ليكون عبرة
157 - reda الخميس 29 مارس 2018 - 16:05
l L’ado est lui-même une victime d’un système social qui n’a pas su, ni pu lui offrir les conditions adéquates pour bien grandir dans sa peau et sa tête. A 16, 17 ans et surtout dans ces milieux la (pauvreté, ignorance,.. ) on ne comprend pas grand-chose de la vie et on ne pèse pas ses actes à leur juste mesure. Au lieu de crier sur les toits : mort au coupable, essayez de comprendre le malaise que vit ce pauvre gamin, essayer de sentir la détresse de ses parents, plus perdus qu’il ne l’est, tellement les évènements les dépassent et le tapage médiatique injustifié. Le gamin a faute, certes, et il faut le guérir, et aussi guérir la fille qu’il a marqué du sceau de la peur pour pt être, le restant de sa vie. Je ne serais pas étonné si on apprenait que le gamin a agi sur l’instigation du môme qui le filmait….jeune qui fimlait son mefait.
158 - سبحان الله الخميس 29 مارس 2018 - 16:21
النبي صلى الله عليهم وسلم قال" لو ان فاطمة بنت معمد سرقت لقطعت يدها " لا مجال للتعاطف خاصو يتعاقب باقصى العقوبات باش يكون عبرة لغيرو قبل ماتفكرو فولدكم ديرو البنت بنتكم وفكرو فالمجتمع لان هاد الافعال كتهدد امن المجتمع المغربي كامل لي والبنت شكون يرأف بيها ولدكم غدي يدخل لحبس ويخرج ويبدا حياتو بحال مكاين والو اما البنت نفسيته تدمرت و ما دايرة شاي وتبعها الهضرة فمجتمع اناني
159 - من اسبانيا الخميس 29 مارس 2018 - 16:23
لا للافلات من العقاب لا للمسامة ولا للتسامح في هذه القضية ممنوع العاطفة ياسيدي القاضي لانه بكامل الاهلية وبكامل قواه العقلية نعم للصرامة نعم للقانون لاننا يكينا على هذه الطفلة البريئة النقية الزكية ونحن نثق في القضاء المغربي واخيرا اقول للقضاة هذه الطفلة بين ايديكم فهل ترضون لبناتكم هذا المصير ؟
وشكرا
160 - للاسف الخميس 29 مارس 2018 - 16:27
لا لا اميمتي بكات البنت قبلكم ولكن.كانت بنتك واش كنت عادي تسامحي ولدك خاص يتعاقب ونتمنى جامي. يشوف الضو.قالك دريويش الله الله اما لكن ماشي دريويش اش كلن عادي يدير ؟؟؟؟؟؟؟عندو 21 سنه ماشي صغير راه كبييير والله يعطيه العذاب ليه ولكاع لي فكر يتعدى على شي حد
161 - Amin suisse الخميس 29 مارس 2018 - 16:37
والله حرقتو لي قلبي ولكن ولدكم في سن 21 سنة ما مربيش باش بحرق قلب المغرب كله
حرقتو القلوب ولكن هاد الولد حرق 40 مليون خلق داخل الوطن وخارجه
162 - وجدي الخميس 29 مارس 2018 - 16:46
يجب تحليل هذه الوضعية على الشكل التالي
1- التحول الاجتماعي السلبي السريع عبر وسائل التكنولوجيا الذي لم تواكبه الاسرة والمدرسة والاعلام
2- فقدان المدرسة والاسرة للتربية الجنسية الصحيحة
3- الامية الحرفية والرقمية
4- المخذرات والقرقوبي
5- غياب دور الشباب للثقافة
6-نظرة المجتمع للمرأة
7- الوازع الديني
163 - بوجمعة الخميس 29 مارس 2018 - 16:48
أحسن خدمة ستقدمونها للوطن هي التقليل من الولادات سطوب من النسل غير النافع
164 - خديجة الخميس 29 مارس 2018 - 16:52
لا حول ولا قوة إلا بالله ، والله يسمح لينا من الوالدين
165 - منصف المغربي الخميس 29 مارس 2018 - 17:14
إلى كل فاشل يجلب لوالديه العار والمتاعب وإلى كل فتاة لا تحافظ على شرف والديها أقول اتقوا وجه الله في الوالدين واحترموا راسكم وتعلموا الأصول والعلم والدين تنالوا رضى الله والرزق والحياة السعيدة
فليكتب كل فرد قصة حياته باحترام وأخلاق ولا يكتبها بالفساد والسرقة والكذب والنفاق والغرور والكذب على نفسه لكي لا يرمى في مزبلة التاريخ
166 - ولد حميدو الخميس 29 مارس 2018 - 17:14
ممكن للوالدين ان يدافعا عن ابنهما في قضية شغب او شجار اما ان يدافعا عن جريمة قتل او اغتصاب او حتى سرقة فلن يقبلا و لو استخدما العاطفة و قد سبق ان تم القبض على ابن ضابط شرطة مع عصابة لسرقة الفيلات و عندما تم استدعاء ابيه و علم بالتهم رد عليهم
ليس ابني فاحكموا عليه حتى بالاعدام
167 - مواطن الخميس 29 مارس 2018 - 17:18
الجهل.ولد.ملاتحمده.عقبة.ولدوا.مدمر.ومخرب.وجاهل.
168 - لحريزي الخميس 29 مارس 2018 - 17:42
ما وقع للضحية عار على جبين الدولة. ما قام به الشاب المجرم عار على جبين الدولة. وضع وحال عائلة الضحية عار على جبين الدولة. وضع وحال عائلة مرتكب الجريمة عار على جبين الدولة. الدولة هي التي يجب أن تدان على هذا الوضع المؤلم للمواطنين المدحورين والمطحونين والمجهلين والمجوعين، وأن تأخذ أقصى العقوبات عندما تحدث مثل هذه الجرائم داخل الوطن.
169 - Sarah Canada الخميس 29 مارس 2018 - 17:57
si le maroc est un État qui donne de la valeur à ses citoyens je demande qu'on exécute ces 2 monstres celui qui voulait violer la fille et surtout celui qui photographié ils n'ont aucun sentiment humain et je ne pense pas qu'ils changeront le préjudice n'est pas uniquement subi par la fille mais par tous les parents et j'en suis une j'ai peur pour mes enfants j'ai peur d'aller au Maroc j'ai peur du Maroc et bcp de gens et d'étrangers qui ont vu la vidéo n'iront pas au Maroc je n'arrive pas à comprendre comment 2 jeunes n'ont aucune atome de compassion pour cette fille en même temps il faut récompenser cette fille pour son courage ça va lui remonter un peu le moral et lui restituer sa dignité car le clochard lui a quand même enlevé son pantalon contre son gré
170 - أم البنات الخميس 29 مارس 2018 - 18:27
لو كان هذا ابني أو اخي لاخدته بنفسي إلى العدالة بنات الناس ليسوا لعبة في يد أمثاله.
171 - basma الخميس 29 مارس 2018 - 18:37
pour tout les pere ignaurant au maroc,il faut arretez de produire des millions d enfant sans education responsabilite
votre enfant et vectime comme vous,mais il a fait un crime qui doit le paye,lui et sont ami
cette fielle et sous l age d e 17 et doit etre protege et secure ds sa vie.
quand votre fils serra viole a la prison il save de quoi je parle,et a la fin de son temps a la prison il va perdre ca vie a jamais a cause de nombre d enfant que vous porte sans avoir la qualification d tre des parent
je vois pour quoi l enfant a fait ce crimes sans pense,les parent n on aucune logique pour montre au enfant le danger
172 - مرزوك عبدالله الخميس 29 مارس 2018 - 18:41
ابنكم ناقص تربية ويلزم تربيته من جديد من خلال الفيديو هذا الشاب مفشش
173 - وليد الخميس 29 مارس 2018 - 18:43
وليد مزال صغير معندو عقل هداك خاصو إعدام أاش من رفقو فيه مسكين مضلوم واخا يكون خويا ولا ولدي منرحموش إلى يدير هاكداك شنو دنب ديك البنت نتسناوه حتى يدير قاليك دريوش لي دريوش مايمرغش ديك بنت في التراب ويكشف عن عورتها لنفرض أنه دريوش واللي صور تاهو ماعندو عقل دريوش وصغير لتيوتق جريمتو هداك راه سفاح ، المهم نتمناو أن البنت تتشافا وكذلك لولدين المعتدي يعرفو أن هاد القضية أصبحت قضية الرأي العام دخلو فيها الشعب وجمعيات حقوقية والوزارة فلا داعي للبكاء،
174 - real الخميس 29 مارس 2018 - 18:58
اتمنى وأرجو وأطلب ان لا تكرر نفس هده الجربمة الوحشية في وطننا خاصتا وفي عالمنا عامتا كما اتمنى لكل بني أدم على وجه الارض ان يعيش بكرامته ويتحرك بحريته كما يريد ليلا ونهارا بدون خوف من هؤلاء المغتصبين والمتشلملين واللصوص. سمعت في الفيديو رد فعل أب بنت مسكين تم الولدين الشاب المجهول اعني كلهم تصدمو ولهد هناك قانون فوق الجميع والقاضي سيقوم بواجبه. كل من تحدى حدود الله ضلم نفسه. اشكر وزارة الداخلية والدرك الملكي والشرطة وتحية لجريدتنا المحترمة هسبريس
175 - قدور الخميس 29 مارس 2018 - 19:12
إلى أن يرث الله الأرض و ما عليها الأباء مسؤولون عن أفعال أبنائهم و السلام
176 - berehail الخميس 29 مارس 2018 - 19:33
On publie ces témoignages parentales qui montrent la faillite de leur éducation et je prends pour de ces dereglements comportementaux les média qui applaudissent ces vices et qui s alignement avec le diable. l exemple de hespress dans cet incident est bien représentatif
177 - ABOHICHAM الخميس 29 مارس 2018 - 19:36
بعد مشاهدتي للمقطع مقطع محاولة الاغتصاب نرجو من القضاء إنزال اقصى العقوبات بالمغتصب و المصور .
بصراحة اتمنى من سيصدر الحكم عليهما ان يعتير المجني عليها كأنها بنته او اخته حتى يكونا عبرة لغيرهما.
178 - ABOHICHAM الخميس 29 مارس 2018 - 19:58
لو كانت الفتاة بنتكما لأقمتما الدنيا ولم تقعداها لهاذا "خليو الدري إتربا " و من الافضل أن يخصى مثل البغال . وان يكون الخصي هو جزاء كل من يغتصب او يحاول إغتصاب اي فتاة او إمرأة. فرفقا بالقوارير.
لقد لطف الله بحال الفتاة ماذا لم إفتض بكرتها؟ ماذا لو قتلها؟
اللهم إن هذا منكر.
179 - الساعي الى الوضوح الخميس 29 مارس 2018 - 19:59
الواقع لا يرتفع ،صدق ظني عندما رايت المقطع المصور قلت ان الفاعل اما مجنون او او ينحدر من اسرة فقيرة مع ان الفقر لا ينتج مثل هذه الظواهر لكن عندما يتقاطع مع التفاوت الاجتماعي المتباهى به اما بشكل غير مفكربه مع حسن الظن كالافلام المكسيكية والتركية والهندية المدبلجة باللغة العامية وبالامازيغية وبدات بعض المسلسلات المغربية تاخذ نفس المنحى او بشكل مباشر كما نراه يوميا في الشوارع والاحياء السكنية لا يمكن الا ان ينتج الجرائم والمصائب وقد عبرت على ذلك الام المسكينة عندما قالت بانه لو كانت لديها الامكانيات لتعلم ابناؤها ولتوظفوا بدورهم وبشكل غير مباشر ان ماصدر ويصدر عن مثل هؤلاء وما شابههم في وضعيتهم حسبها فهو مبرر لان الخطا يقع على الجهة الاخرى التي هي الدولة الراعية لكل مؤسسات التنشئة الاجتماعية والتي رفعت ايديها من جهة ولا تربط المسؤولية بالمحاسبة من جهة اخرى، لان هذه الجريمة رغم بشاعتها فلا تقل بشاعتها عن فيديو ابن الفشوش ورجل الامن وما خفي اعظم .
180 - محمد الخميس 29 مارس 2018 - 20:20
التعليم والتربية هما الذي يقيان المجتمع من هذه الكوارث
المفاربة الأمنية تشبه الطبيب المعالج من الأمراض أما المقاربة التربوية فهي بمثابة الطب الوقائي الذي يحمي الجسم من المرض قبل وقوعه ويحد من تكاثر الأمراض أي الجرائم بمختلف أنواعها..الإرهاب ، الجريمة ،الإدمان على المخدرات، الإدمان على الانترنيت، اليأس، الانتحار، اعترفوا بأهمية المعلم ودوره الحيوي في المجتمع،اعطوه المكانة التي يستحق,ألم يفضل الرسول ص المعلم على الشهداء,,
فضلت كلمة معلم على الأستاذ لبيان أهميته, فهو من علمنا القيم والقراءة وحب العلم,.وحب الناس وحب القيام بالواجب
181 - سعيد الخميس 29 مارس 2018 - 20:22
غير لحفات ليه وكولك نناشد الملك. لوكان ربته مزيان لوكان مدار هدشي
182 - والله لم أستطيع إكمال الفيدو الخميس 29 مارس 2018 - 20:43
لم أستطع إكمال الفديو نضرا لرقت قلبي على الوالدين البسيطين وكدلك حتى لا أغير رأي في هدا المجرم الخطير،كما أني ألوم الدولة من صغيرها إلى كبيرها على التهميش والإهمال في حق شبابنا وعدم الإهتمام به وإحساسه مسؤليته على هدا الوطن وخصوصا في متل هده الأشياء،أتسائل شخصيا أين يريدون هؤلاء المسؤلين بنا في هدا الوطن بسب الإجرام المتنوع من قتل وسرقة بالقوة وإغتصاب بجميع أنواعه ولم يجدو له حلا ولا تقليلا على الأقل،يجب في نضري إعادت التربية وفي مقدمتها بعض الأفلام والبرامج ،تم الصرامة وتطبيق العقوبات في حق كل من يخالفه دون محسوبية أوتمييز.
183 - Hatim الجمعة 30 مارس 2018 - 00:05
20 سنة سجنا..وإلا فالمخزن متواطئ ابتداء بتكريس الهشاسة والعوز غي كل المناحي وانتهاء بالتوفيق عن الوحش الظالم وهذا أبشع ففيه ضياع للحقوق
184 - khalil الجمعة 30 مارس 2018 - 00:07
لم تحسنا تربيته لهذا سيربيه المخزن ويرجعه لكم كذلك
185 - asma الجمعة 30 مارس 2018 - 01:22
بدل ما تطلبون من القانون معاقبة ولدكم المسخوط قليل الحياء تطلبون له العفو والسماح ؟؟؟!!!! إيلا كل واحد رغبنا وطلبنا عليه غادي ترجع بلاد السيبة والفوضى ...بل نطالب بمعاقبته أشد العقاب هو وأمثاله
186 - rachid الجمعة 30 مارس 2018 - 01:32
22 عام قالت ليك رفقو من حالو راه باقي صغير لي باقي صغير مكيتعداش على بنات الناس هدا ﻻزمو أقصى العوقبات ليكون عبرة ﻷمثاله
187 - رشيدة الجمعة 30 مارس 2018 - 03:22
اشمن وليدي ماعرفش ورفقوا به الاتستحين أيتها المرأة اذا كان لا يعرف كان عليك تربيته أولا وانت أيها الأب أحقا تريد جلالة الملك ان يرفق لك بذاك السافل الحقير ليخرج ويغتصب أخريات تم شكون رفق بها هي تلك التي نزع سروالها وصورها
استحييت ان اقول لك عليك غضب الله لأنك عجوز لكن سامحيني ابنك يستحق الاعدام وانت ابو سبسي حشم على عراضك وبلاش ماتقول البنت بنتنا هي بنت اهلها اما بنتك انتي فانتظري لابد ان يحين دورها مادمتما تدافعان على مجرم سافل
188 - ahmed الجمعة 30 مارس 2018 - 07:51
لا تخافوش حمدو الله راه جات معا العفو الملكي راه غادي يخرج نهار الاتنين
189 - شكري الجمعة 30 مارس 2018 - 09:00
السلام عليم
لكون الحدث سابقة في المغرب الامن الحبيب ولكون المعتدي مارس قانون الغاب فلتطبق عليه اقصى العقوبات للعبرة. فالمسؤول الاول هم الوالدين مما يتضح من كلامهم فمثلا كلمة واحدة في الصغرمن الاب وهو يتحدت عن معاقبة الاستاد لابنه : ان عاقبك مرة اخرى سافعل وافعل له فعوض دلك يقول لابنه ان استادك في متابة ابيك يريد لك الخير ويريد لك النجاح فهده العبارة قدتغير المسار الاخلاقي للطفل الى الابد عوض ان نشجعه على عدم الاحترام نطلب الله السلامة
190 - الادريسي الجمعة 30 مارس 2018 - 09:40
سبحان الله هذا أقرب معنى لقضية العبد الصالح مع النبيئ موسى عليه السلام بخصوص الغلام لما قتله فندهش موسى عليه السلام لهول الحدث الواقع أمامه ثم بعد ذلك فسر له العبد الصالح لموسى عليه السلام ما لم يستطيع أن يدركه لظاهر الأمر أن مافعله العبد الصالح مخالف للقوانين التي وضع الخالق سبحانه كعملية القتل ونخر القارب ومثل هذه الأفعال التي توحي لك بظاهره أنها من فعل الشر ولكن يحصل العكس أحيانا وقد دلت الآيات الكريمة على هذا الامر ، المهم نرجع الى أصل الحكاية أنه لو ظهر سيدنا الخضر اعني العبد الصالح الذي اخبر عنه المولى عزوجل النبيئ موسى عليه السلام لكي يلتقي به ويتعلم منه العلم اللدني وأمور اخرى في زماننا وهذا افتراض مني لقتل الكثير الكثير من هؤلاء الغلمة لكونهم لن يزيدوا الى كفرا وعناء للوالدين وللمجتمع ككل ......
.......
191 - المواطن الجمعة 30 مارس 2018 - 09:56
صراحة لافهم مادا يريد اهل المجرم ايصاله
لوكنت والد الضحية وفي حالات الغضب الاولى و الله لكنت اخدت حقي من هدا الميكروب بيدي و حين دلك ستبكون بحرق .... لو كانت درة انسانية في قلوبكم لكنتم بكيتم على البنت و ليس على ابنكم المجرم الدي كان يتمتع بآلم وسراخ البنت .... كان حريا بكم ان تربوا ابناءكم عوض ان تصبحوا مصانع حية للمجرمين وقطاع الطرق و تتركوا مهمة تربيتهم للشارع الى غاية تورطهم في ايداع الغير و تدمير حياة اناس آخرين وحينها تتباكون و تصبحون آباءا تهمهم مصلحة ابناءهم .... اخبركم انني لا أتعاطف معكم تماما لان حتى المجرم الدي هو ابنكم ضحية سوء تربيتكم وعدم اهليتكم لتكونوا اولياء امور..... و انا كمواطن مغربي اتعاطف مع البنت المسكينة التي دمرت حياتها بسبب المكروب الدي انتجتموه .... وليس الحق حتى للملك ان يتدخل في هده القضية و كمجتمع نطالب باعطاء العبرة لان جريمة هتك العرض بالعنف في حق قاصر تابثة .... وأعتدر لواقعية التعليق وليست قسوة لانني اعتبر خولة ابنتي كما هي ابنتك اانت و انتي .... و اقول لخولة من منبركم هدا انتي اختي و انتي ابنتي كما كنت تقولين في الفيديو و لي كامل الشرف
192 - عزالديت الجمعة 30 مارس 2018 - 10:47
وي صحيح خاصو العقاب، لكن ماشي عقاب صارم، علاش ماشي حيت واليديه خايفين عليه، على هاد الحساب تا واحد مغدي يدخل للحبس، ولكن حيت الحالة العقلية ديال الشاب متدهورة منذ وفاة أخيه وهذا عامل مخصناش نهملوه، ونقارنوه بأي مجرم خارج على القانون.
193 - عادل بوموجة الجمعة 30 مارس 2018 - 16:06
سبحان الله جميع التعاليق تندد وتطالب بأقصى عقوبة في حق المتهم لكن ما لا أفهمه ولما أفهمه أتأكد أن الساعة اقتربت جدا هو انفصام وتناقض شخصية الإنسان المغربي في مثل هاته الحالات مثلا لو كان المتهم ابن فلان لما وجدنا الكل يطالب بالعقوبة وسوف نجد من يشكك في القضية مثل سعدهم المجرد الذي أخذ له الملك شقة في باريس ونصب له محامه الخاص رغم أن مشكل سعدهم المجرد يمس بصورة دولة ( على قدها) إلا أن أغلبية المغاربة أصبحت كلها تشكك في جريمة هذا الأخير أما هذا الشاب المتهور الذي سببه الفقر والدولة التي لم ولن تريد توعية الشعب المغربي لحاجة في نفسها نغرقه في السجن ليخرج لنا بشهادة عليا للإجرام خلاصة القول لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم
194 - مغربية حرة الجمعة 30 مارس 2018 - 17:06
لا حول و لا قوة إلا بالله اللهم إن هدا لمنكر حسبي الله و نعم الوكيل في هدا المجرم آااالواليد وووواااااوالدة نتوما على راس ولعين ولكن المجرم ديال ولدكم خاصو أقصى العقوبات حيت هديك البنت بنت الشعب كامل وهاد الإجرام خاص إتحد من المغرب
195 - LEILA الجمعة 30 مارس 2018 - 19:26
la qualité de nos loi , le manque de protection de nos citoyens , le manque d'une justice ferme et respecté... On n'applique malhuereusement pas ou peu la loi dans notre pays. Il faut revoir la qualité du système juridique et nos lois conernant les droits de femmes en particulier dans notre pays. combien de mieurs ont été violé sans que la justice soit rendu ; combien de violeur court encore dans la nature . Si on appliquait la loi comme il se doit les criminels de tel genre vont devoir réfléchir 36 millions de fois avant de commettre ce genre de crime. Les affaires de viol existent par tour du monde, mais ils sont sévèrement sanctionné en europe par exemple . le viol ou tentaive de viol c'est mimium 20 ans de prison voir une perpetuité dans certains cas. c'est pas une affaire d éducation des parents ou ecole ou de pauvreté . c'est une affaire de justice est la loi doit etre au dessu de tout le monde pauvre ou riche.
196 - ماجد الجمعة 30 مارس 2018 - 22:19
قالت لك أمه درويش و قليل صحة. هذا كون كان بصحتو غادي يغتصب كلشي بنات المنطقة
قالت أيضا باقي صغير ما عندو عقل عندو غير 21 عام خصنا نغيرو القانون باش يولي السن ديال القاصر هو أقل من 40 سنة
المجموع: 196 | عرض: 1 - 196

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.