24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3213:1716:2318:5320:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | ماجستير التمويل الاسلامي بجامعة باريس دوفين

ماجستير التمويل الاسلامي بجامعة باريس دوفين

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - بوعلي333 السبت 01 أكتوبر 2011 - 01:50
شاهت الوجوه,,, هاهي قبلتكم يا معشر العلمانيين ومسقط رأس فكركم تلوذ بالتمويل الاسلامي لتجد فيه حلا لأزماتها ولتضمض به جراحات أثخنتها بها المعاملات الربوية.
فمن اقتصاد الى تطبيق حدود الى توحيد رب السماوات والأرض الذي لم يشرع شيئا إلا لحكمة يعلمها عز وجل...
وانشروا
2 - FIFTY FIFTY السبت 01 أكتوبر 2011 - 11:13
فرنسا فيها 3 ملايين مسلم و لديها بنوك اسلامية المغرب 39مليون مسلم ولا بنك اسلامي واحد
لا تعليق
3 - abdo otinghir السبت 01 أكتوبر 2011 - 12:44
الحمد لله الذي بين للغرب والعرب المتشد قين بالعلمانية أن التمويلات الإسلامية هي الحل الوحيد للأزمات المالية التي يتخبطون فيها .فقد حققت البنوك الإسلامية أربحا مهمة في ضل الأزمة الإقتصادية الحالية .هذا يدل على أن الإسلام هوالحل لجميع المشاكل التي العالم بأسره.فلماذا ياترى تمنع البنوك الإسلامية في بلادنا بينما الغرب يرجع إليها لحل أزماته ؟
ولذلك يقول الله تعالى في كتابه العزيز بسم الله الرحمان الرحيم
الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ سِرّاً وَعَلانِيَةً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ (274) الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنْ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانتَهَى فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (275)
و السلام عليكم
4 - السوسي الحر السبت 01 أكتوبر 2011 - 13:54
يا بوعلي الاسلام فيه فوائد كثيرة للانسان لكنكم يا بني قريش الدين يتبجحون بالاسلام وبالانتساب اليه لم تطبقوا الايلام أنثم منافيين للاسلام في تعاملاتكم الاقتصادية والسياسية والانسانية والاجتماعية على الأقل العلمانيين لم يمنعو كل ما سيعود على أمتهم بالخير واستنبط من القران أما أنثم عنصريتكم وقومجيتكم لن تترككم تتقدمون ولو خطوة الى الأمام ستبقون في القرون الوسطى في تفكيركم وفي نمط حياتكم العلمانية هي القادمة ان قبلتم بها أم لا فليس لكم الخيار ادا كان عقلك يعمل وغير عاطل فانك ستفهم بأن تدريف أروبا لهدا النظام الاسلامي هو في حد داته جزء من العلمانية حتى يتحرر الاسلام من احتكاركم ويصبح في متناول العالم ويصبح العالم له الحق في التصرف في قرانكم واسلامكم هده هي العلمانية بداتها التي ترتكز على الحرية في الأساس
5 - بوعلي333 الى 4 سوسي خر الأحد 02 أكتوبر 2011 - 00:06
باسم الله والصلاة والسلام على خير ولد آدم .
عن واثلة بن الأسقع قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:{ إن الله اصطفى كنانة من ولد إسماعيل، واصطفى قريشا من كنانة، واصطفى من قريش بني هاشم، واصطفاني من بني هاشم} رواه مسلم وغيره
أقول للشعوبي الحاقد القرشيون يعرفون نسبهم الى الآن أما أنت فأتحداك أن تذكر نسبك بدون اعتماد على الغرب الذين بأنفسهم لا يعلمون نسبهم هل هم جرمان او قوط او رومان اوغجر او وندال,,,, ,ودون اعتماد على الامريكان الذين لا تتجاوز حضارتهم الخمسة قرون ونيف.
ثم من قال لك بأننا نخالف الاسلام اقتصاديا واجتماعيا و و.هل احصيتنا واطلعت على ذلك أم هو رجم بالغيب؟
فلا يدل وجود المعاصي على ان المجتمع سيقبل بفيروس العلمنة لا وألف لا,,
العلمانيون العرب استئصاليون استعملهم أعداء الاسلام لضرب وحدتنا وهم-الغرب- يعلمون بأن الاسلام سيدخل عقر داره بعز عزيز أو بذل ذليل.
مثقفوا وعقلاء الغرب وجدوا الحل في:
التمويل الاسلامي-ضرورة منع الاختلاط في المدارس كما صرح وزير التعليم البريطاني السابق-منع التعاطي للخمور في بعض الاماكن...
وانشروا
6 - عبد الرحمان ايت لحساين الاثنين 10 أكتوبر 2011 - 13:15
لو تملك السياسة عصا لجلدت كل من انزل بها الى الحضيض ؟
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال