24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. عمال النظافة بالبيضاء يشجبون تأخر صرف الأجور (5.00)

  5. دفاعا عن الجامعة العمومية (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | سائق طاكسي يردّ 10 ملايين

سائق طاكسي يردّ 10 ملايين

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (131)

1 - rodeo الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:41
حبذا لو كروش لحرام يرجعو لفلوس ديال الناس و اللي سرقوها
2 - يونس السلفي الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:42
جزاه الله خيرا و أكثر من أمثاله
هذا هو التصرف الطبيعي
ولكننا نستغربه جدا لأننا نعيش زمانا قلّت فيه المروءة
3 - مهاجر الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:43
جزاك الله خيرا والله يكثر من امثالك.
4 - Salah الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:43
بادرة رائعة من مواطن بسيط خدام او محتاج هنيئا لخدام كروشهم بملايير الملايين على حساب الشعب
5 - ملاحظ الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:45
الله يكثر من امثالك . فعلا الدنيا لا زالت بخير . حيث فيها بحال هاذ الوجوه.
6 - dalii الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:45
بارك الله فيك اخي الكريم
والله وضعك في امتحان والحمد لله لقد نجحت بامتياز
7 - Adnan الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:45
Je sourie car il y a encore de l espoir au Maroc
الله يرضي عليك و على ميمتك التي رباتك
8 - mostafa الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:45
سير اخوياااا الله كثر من امثالك
9 - معاذ الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:45
ان بلادنا تحتاج لهذا النوع من الشباب الصادق و المخلص و ليس للخائنين الناهبين لأموال الشعب للنهوض بالقيم الوطنية و الانسانية..
10 - انا مغربية الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:46
الله يكتر من مثالك عمرك ما تتخص بجهد الله
انت مرضي والله يحبك نتمنى يكونوا الناس بحالك
الله يحفظك ويحميك ويوفقك ويسهل الأمور ديالك
11 - يسن الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:46
لا تعليق...ماقاله فيه كل الحكم.... بارك الله فيك و في رزقك.. ماشاء الله.
12 - مسلم الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:46
مزيان الله اكثر من امثالك لاكن اترك اجرك لله لماذا هذا الاشهار انت قمت بالواجب ولو انك لم ترجع الامانۃ الی اهلها فانها حرام عليك لانك تعلم من صاحبها احييك لاكن من الاجدر ان تترك اجرك مستور مع الله حتی تنال توابه في الدنيا والاخرۃ
13 - citoyen marocain الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:46
الحمد لله هاته الأمة لا زال فيها الخير
14 - صادق الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:46
الله يكثر من امثالك ونعمة بالله
15 - محمد الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:47
ونعم الرجال الاحرار الذين لا يرضون دون عرق جبينهم رزقا
الحمد لله انه لم ينساها بمقربة مسؤولي موازييين والا سجنوه عند مطالبته بأسترجاعها
من يشك في كلامي يتصل بنوال الزغبي كشاهدة عما اقول
16 - mode الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:47
غادي نهدر معاك اخويا بلغت الأمهات المغربيات الله يرحم الكرش لي ولداتك. ربي مغاديش يخيبك لحلال كل كيخلفو الله.تحية كبيرة ليك
17 - مواطن الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:47
الله يصلح ليك الذرية. الدوام لله.
18 - مواطنة الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:48
الله يرضي علك وينصرك ويقويك ويرزقك من بابه الواسع
برافو برافو علك وأحييك بحرارة لنظافتك وسمو اخلاقك .انت اللي خاصك تكون وزير وبرلماني ورئيس جماعة ورجل سلطة ورئيس دولة حتى ...
19 - عبد الهادي الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:48
جزاك الله ألف خير على عملك و كن متأكدا أن الله لن يضيعك أبدا لأن من ترك شيئا لله عوضه بخير منه.
20 - Hamid Gouif الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:48
نعم إنها أخلاق الرباطيين لا نخون الأمانة نحب لغيرنا ما نحبه لأنفسنا
صدقوني هذا الشاب هو نموذج ولاد الرباط العاصميين
فقراء الجيب أغنياء القلب
21 - wewe الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:48
جزاك اللّٰه خيرا ورزقك من حيث لا تحتسب
22 - احمد الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:48
هذا ابتلاء وهنا تظهر معادن الرجال وبواطن النفس. ولذلك سن الله لخلقه سنة الابتلاء الي ان يتوفاهم الاجل. فيكون الابتلاء هو الدليل علي صلاح الانسان او فساده.

هنيئا لك بشهامتك. واغناك الله من فضله ان شاء الله
23 - Marocain الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:49
vous êtes un jeune homme très honnêtes dans un monde peuplé des malhonnêtes. bravo fier de vous.
24 - منصور الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:49
الباطرون لا يهمه شيء سوى نقوده غادي يقول فلوسي حلال ضاعت ورجعت وما فراسوس فلوسو طاحت عند مرضي الوالدين ماشي شخص طماع اما اللي ضيعهم كان لازم عليه يقدر المسؤولية والثقة اللي وضعها فيه صاحب المال وما ينزلش الكيس من يدوا هادي تجربة يستفاد منها للجميع والحمد لله مرت في سلام
25 - ابا سعد الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:49
العز لأولاد الناس. هاد مول الطاكسي عمرو مايخيب الله يجازيه بخير . هكذا تكون التربية.
26 - imadoo الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:50
il m'a fait pleurer, j'éspère qu'il donne le modèle et l'exemple aux grands responsables de notre pays!
27 - رشيد من Köln الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:50
ماشاء الله. . الله يرحم لي رباك
28 - مغربية الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:50
الله افرحك وخليلك ميمتك عمر الحلال ميخيب مولاه
29 - المايسترو الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:50
مازال هناك أمل في الحياة في المغرب.بمثلك أخي لازلت أحب المغرب.فاللهم ارزق أخانا وجميع الشرفاء الخير والبركات وابعد عن المغرب كل ظالم متكبر لص وفاسد
30 - سرحان الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:51
الحمد لله الحمد لله مازال الخير فالبلاد تحياتي لك اخي انك نمودج الانسان الصالح وفقك الله المولى عز وجل
31 - hayat الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:51
جزاك الله خير خيرا الحمد لله مزال ولاد الناس فالبلاد
32 - Younes-Painter الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:51
تحية خالصة لهذا الرجل الامين حفظه الله. لقد قال الرسول عليه الصلاة و السلام ان من اشراط الساعة ان ترفع الامانة، لكننا ما زلنا نرى ان الخير لم يختفي في زمننا هذاا رغم قلة ناسه. و الله لا يضيع اجر المحسنين.
33 - atika الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:52
فتح الله عليك وعلى والديك من ترك شيء لله عوضه الله خيرا منه
34 - برهوووم الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:52
ربنا يرضى عنك يا ابن الحلال.
ربنا يرزقك رضاه ورضا والدتك أخي.
35 - عبدالسلام الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:52
شكرا.لك.اخي.لك.اخلاق.افتقدنها.
انك.شاب.قلت.كل.شيء.وعبرت.
بالملموس.انت.من.ابناء.الشعب.
الحقيقين.وبامثالك.نرى.الامل.
شكرا.لك.ولمن.رباك.وتستحق.
كل.التنويه.
36 - Levoyageur الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:53
Ce taxidrier mérite un Trophée,c'est le rôle des association d'organiser une réception a son honneur en présence des taxidrivers en lui remettant un Trophée de confiance
37 - تيقى الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:53
ياقين ولاد ناس والله برافو عليك خويا
38 - lhoucine الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:53
الله اكتر امتالك يا اخي الكريم. في هذا الوطن الحبيب جزاك الله خيرا. .
39 - hayat الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:53
انت اهل للاحترام. ومثال و قدوة للعفة و الرجولة. تحية اجلال و تقدير. بارك الله لك في رزقك.
اللهم اغننا بحلالك عن حرامك.
40 - kader الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:54
وماذا عن ناهبي أموال الشعب أو الدولة ? هل سيردونها إليهم أم عفى الله عما سلف ?
41 - اسماعيل الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:54
انت فخر للشعب المغربي أسأل الله ان يثبت أجرك و ان يحفظك كما حفظ الذكر الحكيم
42 - مغربي مغترب في بلدي الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:55
ورد في الحديث الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إنك لن تدع شيئاً لله عز وجل إلا بدلك الله به ما هو خير لك منه ) رواه أحمد ( 21996)
43 - jamal الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:55
العز أولد الناس. هادو هما الرجال. سير الله احفظك أو خلي ليك ميمتك.
44 - محمد الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:56
السلام اوعليكم قليل ما نسمع بهده الأخبار التي تفرح القلب وتعد الثققة التي فقدنها في مجتمعنا اللهم جزيه خيرا.
45 - مواطنة الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:56
ماشاء الله تبارك الله عليك الله يحفظ ليك الوالدة ويعاونك
46 - montrer l exemple الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:56
افىنكم ا كروش لحرام صحاب رباوالنصب ولحتيال وفينكم المنتخبين الي شد شي صندوق تيخويه هدا لقاها وردها ونتوما كتحيدوها من كرش جعان .ولعفو
47 - ثلاثيني بطالي الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:56
رسالة الى لصوص المال العام الذين طحنوا الكبير و الصغير اتقوا الله فينا فو الله لن تعيشوا أكثر من عمركم الذي كتبه الله لكم
48 - ولد الخبر الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:56
تبارك الله عليك .انت ولد الخير . الله يكتر من امثالك
49 - aissa الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:57
الله يكثر من أمثالك يا أخي و بارك الله فيك لأننا نعيش في هذا الزمن الصعب عندما نرى الكثير يبحت عن كسب الأموال و لو بأي طريقة ولا يهم من حرام أو حلال.
50 - براهيم بلفقير الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:57
مازال الخير في الدنيا الحمد لله ربي غادي يجزيك خير الجزاء
51 - محمد الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:58
bravooooooooooo khouya
الرجولة
52 - nezha الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 22:59
ونعم الاخلاق ونعم التربية .المال الحلال يكفيك ويغنيك ان شاء الله.مثال يحتدى به.شكرا لنشر هذا المثال الحي الذي يمثل اخلاق المغاربة الاحرار
53 - يوم الحساب الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:00
تبارك الله عليك الله يكثر من امثالك يااخي كان هذا بمثابة اختبار لك من الله عز وجل وهذا العمل الذي قمت به نبيل واعلم ان الله سبحانه وتعالى سوف يكافئك وبارجاعك المال لصاحبه قد ابعدت عنك واسرتك الشر والضرر والله يجعل هذا العمل لك في ميزان حسناتك
54 - معاذ الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:01
ماشاء الله اللهم زد وبارك الحمد لله حنا فقراء لله وعمرنا نسرقوا ولا ندخلوا لحرام على ولادنا مش اصحاب الاموال الثقيلة ؤ طمعيين يزيدوا .....والقاءيمة كثيرة فاللهم احشرنا مع المساكين..وتنحيي فهذا الرجل هذه السمات الجليلة كلشي على التربية شنو شحنات الام وليداتها اما الاخلاق السامية او العكس
55 - بارك الله فيك الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:01
ما شاء الله..
بارك الله فيك اخي العزيز ، نعم يا أخي هذه الأموال ليست لك و احمد الله الذي تبثك على المبدأ و لم تزل قدمك.
كلامك يثلج الصدر و ما أحواجنا الى رجال عظام مثلك.
56 - عبدالعزيز الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:02
جزاك الله خيرا ياأخي اسال الله ان يبارك لك في عملك وحياتك واتمنى الجميع ان يحدو حدو هذا الاخ الكريم وان يبتعدو عن سرقة اموال الناس والنصب عليهم
وهكذا المغاربة اما من يسرق 17 مليار الثاني 22 مليار والاخر 16 مليار فليسو مغاربة فهم ضد المغرب والامة ككل
اللهم طهر مغربنا من المفسدين
57 - اسماء الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:04
تبارك الله عليه والله اكثر من مثالو ، الحلال ولو قليل احسن من الحرام ، الله اغنينا من فضلو
58 - hassan الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:04
الله يغنيك من فضله.
لا زالت البلاد بخير لما يكون فيها شباب مثلك.
59 - عبودي الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:04
الله يقوي من أمثالك والله يرزقك الصحة والتوفيق في عملك نعم القدورة . هاؤﻻء هم المومنين الصادقين لكم مني كل اﻹحترام والتقدير .وسيفدي لكم الله أحسن وأفضل من ذلك في الدنيا قبل اﻵخرة إن شاء الله. ودعواتي لكم ولعائلتكم الكريمة اليسر والسعادة والصحة والعافية وشكرا.
60 - شمكار الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:06
الله يكثر من امثالك،و جزاك الله خيرا،باينة عليك ولد الناس
61 - Amir الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:07
الله يسلمك و يحفظ . رب إنشاء الله يعوضك
62 - حكم اللقطة الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:11
1/عن عياض بن حمار المجاشعي - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم : " من وجد لقطة فليشهد ذا عدل أو ذوي عدل "
2/عن زيد بن خالد الجهني - رضي الله عنه - عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: " من آوى ضالة فهو ضال , ما لم يعرفها "
3/عن عبد الله بن عمرو - رضي الله عنهما - قال: سئل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عن اللقطة فقال: " ما كان في طريق مأتي أو في قرية عامرة فعرفها سنــــــــــــــــــــــة , فإن جاء صاحبها فادفعها إليه , وإن لم يأت فهي لك " المذاهب :ذهب المالكية والشافعية في المذهب والحنابلة إلى أنه يسن الإشهاد على اللقطة حين يجدها، لأن في الإشهاد صيانة لنفسه عن الطمع فيها وكتمها وحفظها من ورثته إن مات، ومن غرمائه إن أفلس، ويشهد عليها سواء أكان الالتقاط للتملك أم للحفظ، والحكم كذلك عند المالكية إذا تحقق أو ظن ادعاء ملكيتها. ويكون الإشهاد بقوله على مسمع من الناس : إني ألتقط لقطة ، أو عندي لقطة ، فأي الناس أنشدها فدلوه علي ، فإذا أشهد عليها ثم هلكت فالقول قول الملتقط ولا ضمان عليه
63 - midelti الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:11
هداك البرمي دلكنفيونس de confiance الي كيعطوكم لاش اصلاح إلى مكترجعوش لعباد الله حويجهم الي كينسوها في الطكسيات.
ازول
64 - camarero الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:11
بحكم انني كنت اشتغلت نادل سابقا في مختلف المقاهي والمطاعم في مراكش ،هذه هي القاعدة آش من بزاطم لقيت والهواتف النقالة اخر صيحة والحاسوب المحمول والشكاير اعلم الله آش فيهم ،ولكن الأخلاق والقناعة اولا وقواعد المهنة تلزم ان ترد اَي شيء لصاحبه كيفما كانت قيمته
والحمد لله عوضني الله برزق لم يكن في الحسبان في خارج المغرب
65 - عبدالرزاق الأزهري الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:13
بادرة زوينة ...
كان ففاس مثال ديال واحد لقا 100 مليون سنتيم ... ورجعها للسيد لي نساها ... وديالو ... شدها وعطاه منها 200 درهم ونصارف ...!!!
66 - طوني الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:13
دعوات الخير كتحبس البلاء اخويا.. معمرك تخيب إنشاء الله.. الله يرزقك الدرية الصالحة ويحفظ ليك الميمة ولي عزيز عليك..
القناعة كنز لا يفنى
67 - مغربي اخوك الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:14
نعم الرجال، بحالك قلال خويا، ديال الناس ديال الناس، والله تعالى غادي يرزقك من فضلو، درتي خير في هذاك لمسكين، كون قالها لمعلم ديالو مغديش يصدقو وغادي يصيفطو للزاكي، الله يهدينا، كاين لي كيديها لبنادم من جيبو وميعقلش على خوه المسلم، ومعارفش راه سرق غير خوه الضعيف، اما التماسيح والعفاريت ميقدرش يدوز حتى من حداهم،الله كيشوف اتقوه. برافو عليك خويا مرة اخرى.
68 - samira الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:17
و الله لقد ابكيتني يا أخي ربي اللي غادي يزاجيك بكل خير الحمد لله الحمدلله
69 - monir الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:18
بادرة طيبة من إنسان بسيط
غني بالاخلاق الله ارزقك ويسرلك امرك
70 - وحيد الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:19
سير الله يفرحك دنيا واخرة
71 - Marroquino الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:20
جزاك الله كل خير ياأخي الكريم.
الله يحفظك وأن يكثر من أمثالك.
نعم التربية نعم الأخلاق نعم المبادئ.
في بعض المناطق في المغرب انتفى الأمن.
72 - مواطنة الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:20
ما من عبد ترك شيئاً لله إلا أبدله الله به ما هو خير منه ومن حيث لا يحتسب، ولا تهاون به عبد فأخذ من حيث لا يصلح إلا أتاه الله بما هو أشد عليه.
وقال قتادة بن دعامة السدوسي التابعي الجليل: لا يقْدِرُ رَجلٌ على حَرَامٍ ثم يَدَعه ليس به إلا مخافة الله عز وجل إلا أبْدَله في عاجل الدنيا قبل الآخرة ما هو خيرٌ له من ذلك.
فهنيئاً لك أيها الشاب الأمين هذا الإنتصار على النفس والشيطان واللّهُ لا يتخلى عنك ،(ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب) صدق الله العظيم.
73 - ق.أحمد الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:22
أشكرك على نشر مقالك لتكون قدوة لغيرك وخصوصا ناهبي المال العام فلك أجر النشر وأجر رد الأمانة أدعو لك من أعماق قلبي بالتفيق
74 - هسبريسي الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:22
المرجو من أحدى هيآة الدولة تكريم هدا المواطن.
و أقترح على هسبريس أخد البادرة و استقباله و تكريمه و لكن جزيل الشكر.
75 - برافو عليك الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:23
برافو عليك الشريف ، تربية واليديك بانت عليك
76 - rachad hadri الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:24
ليتنا سمعنا مثل هذا الكلام في الرباط و من قبة البرلمان من من اءتمناهم على هذا الوطن رجل بمئة مسؤول مع كل الإحترام والتقدير والله يرحم لي ربك
77 - ayman الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:26
تاكد ان الله وضعك في امتحان وقد فزت بحسناته والله لن يخيبك سوف يرزقك من حيث لا تحتسب عاجلا ام اجلا سواء بالمال او الصحة او اي شيء يتعلق بالحياة تذكر هذا ياخي هنيئا لك
78 - م.محمد الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:26
الدنيا مازالت بخير والناس للناس. من قنع بما كتب وقدر عليه الله سبحان وتعالى ورظي بالقسمة والنصيب يعش مرتاح الظمير ولن يخيب أبدا ويرزقه الله من حيث لا يحتسب . أما الحرام يبقى حرام ياإخوة مهما كثر ولن ينفع صاحبه يوم الحساب بل سيزيد في عدابه ومحنه ، اللهم ارزقنا من عندك القناعة والصبر والغنى عن الناس وأدم علينا الصحة والعافية ونور أبصارنا مادمنا أحياء وارحمنا برحمتك إنك سميع مجيب.
79 - صلحاوي أحمد الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:31
الله احفضك أخويا وكتر أمثالك وحفظ لنا أمهاتنا وبارك فيهن
80 - الفاروق الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:34
اين هم الاشخاص الذين يسبون و يقدفون ساءقي سيارة الاجرة بالكلام النابي؟؟ويصفونهم بالسارقون و المحتالون.هاد دليل بانهم نزيهون ويحبون عملهم بالحلال.
81 - الطاهر جوال الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:35
مغربي حر ابن مغربية حرة.....تستحق التقدير و التنويه....الله يرضي عليك....و كن على يقين أنك ربحت الدنيا و الآخرة
82 - سرغيني الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:35
جزاك الله خيرا الله يكثر من امثالك انت مرضي تهلا في الوليدة مخصك خير
83 - ما أجمل العفة و القناعة الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:39
ستُكتب لك في ميزان حسناتك. لقد كسبت رضا الله و رضا والدتك التي ربٌتك احسن تربية. منذ سنوات وجدت ابنتي مبلغا من المال في طاكسي و سلٌمته للسائق. أما ما فعل به سائق الطاكسي فلم نعلم عنه شيئا فلربما سلمه لصاحبه أو للشرطة. الغريب في هذا البلد هو أن المواطن البسيط هو من يعطي المثل في العفة و نظافة اليد وخٌا معندوش.
84 - Azro الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:50
قرأت تقريبا جميع التعليقات ولكن عندما ارى ان إرجاع الأمانة الى اَهلها تعتبر امر عادي ولا يحتاج الى تبجيل حينها سأعرف اننا وصلنا الى قمة الرقي والتقدم ،
85 - مصطفى آيت الغربي الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 23:56
لست سوى مواطن فقير مثلك.
لو كنت رئيس الحكومة سعد الدين العثماني لطلبت لقاءك ولقاك من ضاعت له الفلوس واستدعيتكما لتناول الغداء مع أهلي.
كدلك أتصل مع الهيءات المكلفة بالحج وأرسل أمك الى الحج.
أتمنى أن يفعل هدا الخير المجلس العلمي الأعلى أو وزارة الأوقاف كتشجيع الأن المغرب في حاجة الى أمثالك وليس الثورات أو تغيير الحكومات,
86 - سعد من المحمدية الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 00:04
اجرك عند الله تسناه يا خويا في دنيا و اخرة .... غيعوضك الله خير
87 - nourani الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 00:09
نعم الشباب الاوفياء والمخلصين الله اخلي ليك الوالدين وحغضك انت قدوة
88 - حضير الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 00:16
جزاك الله خير الحمد لله مازال الخير في الشعب المغربي
89 - الناس طوب وحجر الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 00:22
طحنوني فرزقي مرضت فيها اسبوع وحلفت ماباقيش نرحم شي حد . ف ثلاثة وعشرين من رمضان لقيت بزطام هزيتو وكملت طريقي كنتمى مايكون شافني حد حصل لي عطب فالدراجة على بعد ثمنية كيلومتر من المدينة جريت الموطور وهو يوقف عليا واحد مول الفارgونيت هزني انا وموطوري باين من طوموبيلتو غير مسكين وصلني وحلف لا خاد من عندي الريال هاد التصرف فيقني وخلاني نعرف بلي الخايب ماخصوش يخليني حتا انا نخياب حليت البزطام لقيت فيه لكارط ناسيونال الجميل أنني كنت على بعد شارع من صاحب الأمانة مشيت دقيت فالدار خرجات لي مرطو قلت لها عطيني نمرة تراجل بغيتو لواحد الغراض ودورت ليه لقيتو بغا يحماق جا عطيتو رزقو بغا يدور معايا حلفت لاخدت من عندو الريال.
90 - الرزق الحلال الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 00:28
نسأل الله أن يجعلها في ميزان حسناتك ويرزقك من غير أن تحتسب وأن يضاعف لك أجرها أضعافا مضاعفة.
91 - مصطفى آيت الغربي الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 00:31
لازالت الأمة بخير.
الحمد لله.
التعاليق تبشر الخير.
92 - من المنيا الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 00:35
جزاك الله خيرا هاداماقمت به ياأخي المحترم ليس اشهارا وأنما دعوه لكي يتعض كل من لهو قلبا مريض بحب المال والتفكير في مال الحلال وخصوصا في زمننا هادا حب الدنيا وكراهية الموت
اخي المحترم لك مني كل الاحترام وكتر الله من امتالك في المغرب الغالي
93 - لبلاد الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 00:36
الله يغنيك من فضلو.
الله يقوي الرحمة و لمحبة بين الناس.
94 - magharibi الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 00:55
الله يرضي عليك واخا محتاج ما ضعافيتيش قدام الفلوس
كاين بزاف الناس ابطال بحال امرابط ديال الفريق الوطني
كل واحد ف الميدان ديالو وهاد السيد واحد منهم
كاين الشرفا ف البلاد و لا تخلو امة محمد من خير
الله يصلح لك وليداتك ويخليك ليك ميمتك العزيزة
95 - سعيد الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 00:56
الدنيا لازالت بخير و الحمد لله... المغاربة لازال فيهم عرق الخير
96 - الهدهد الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 01:01
((فأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى فإن الجنة هي المأوى)) الآية
عبرت ياأخي السلوك الحسن وطبقت بدون هوادة الشرط الأساسي لرخصة الثقة المرجو من الولاية ان تمنحك شهادة استحقاق ومأذونية تشجيعا لوليدات الناس بحالك بكل اعتزاز وفخر بعيدا عن الريع الاعتباطي
97 - هشام الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 01:07
فعلا هذا الرجال رمز للشهامة وتارجليات المغربية القحة. تبركاالله اعليه والله يزيدو من فضلوا. حبذا لو ان الناس يقتديو بنبينا محمد عليه الصلاة و السلام وباخلاق ساداتنا الخلافاء الراشدين في مثل هاته المواقف.
98 - علموا أبناءكم معنى القناعة الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 01:07
من أين ذاك الغصن ?
من تلك الشجرة ...
الشباب يفنى و الصحة تفنى و المال يفنى و يبقى فقط ( وجه ربك ) الا الخاتمة و أنت من يكتبها فان شئت كتبتها حسنة و ان شئت كتبتها سيئة و العياذ بالله ..
خذوا العبرة من مصير و نهاية و مأل من سبقوك بمحيطك عائلتك حومتك و بالبلد ..
القناعة كنز و سعادة يغمر الله بها قلوب من اتقوا و ينتعها من قلوب الطغاة و المتجبرين ليلقوا مصيرا شؤما ..
99 - belghali الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 01:09
Tu as gagné le gros lot avec allah
100 - macharibi الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 01:19
الكل تفاعل مع القصة لان كلنا حتى للي خايبين فينا،
الاصل فينا هي الأمانة اما السرقة والخيوبية فعمرها ما تسعدنا.
اعيش في أقصى غرب كندا ووجدت يوما حقيبة ( بزطام) كان فيه حوالي 70$ لكن كان المهم هو بطاقات بنكية وهوية لشخص أسترالي بدون اي معلومات عن عنوانه او هاتفه بكندا. لكن كانت هناك بطاقة أعمال عليها بريده الالكتروني.
ارسلت له رسالة في نفس المساء بعد ساعة او ساعتين من العثور على الحقيبة . أجابني صباحا وهو يطير من الفرح وذهبت له بالحقيبة إلى أقصى المدينة. أراد أن يعطيني نقودا ظنا منه اني اريد مقابلا لجهدي إلى الوصول اليه.
رفضت وقلت له انا مغربي مسلم وهذا واجبي...
101 - عبد الله الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 01:20
بهذا التصرف اﻻخﻻقي ، الشهم ، يظهر جليا ات رخصة الثقة الممنوحة الى سائق سيارة اﻻجرة القنوع في محلها و المطلوب من وزارة الداخلية أن تمنحه رخصة سيارة أجرة إن كان مكتر للرخصة او مجرد سائق،
102 - كمال الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 01:34
هذه هي أخلاق المسلمين التي أمرنا بها الله عز وجل وحثنا عليها نبي الهدى صلى الله عليه وسلم.
103 - عمرو الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 01:58
اولا السلام عليكم ،لانك تستحق السلام ،ورغم انني لااعرفك ،الا انني اقول لك انك من اهل الله يااخي فلا تخف ،ان الله هوالدي حماك من الحرام لانك محبوب لديه ،وتأكد بانك لن يلحقك اي ضرر اومايسيئك لانك مزعي من كنف الله ،فاستمر على سلوكك الطيب ،لانك فعلا بتصرفك هذا قد ادخلت تشويشا على موقف اكثر الناس من سائقي الرباط الدين يوسمون بالجشع والمكر والخديعة ،فشكرا لك على تصرفك النبيل ،اتمنى ان تمنح وسام( الامين) من طرف المسؤولين عن الطاكسيات بالرباط ولم لا من يد عامل المدينة تشجيعا لامثالك
104 - ادريس بليازيد امشيرك الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 02:00
مثل هاؤلاء الدين نريد في اماكن القرار والمسؤولية في بلادنا وعانك لله في حياتك اخي الكريم .
105 - ياسين علي الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 02:27
جزاك الله خيرا على ما قمت به و اريد من عشرة ملايين من المغاربة أن يفتحو رقم حساب خاص ويتبرعون عليك ب سنتيم واحد وتتحصل علىمبلغ عشر ملايين جزاء لما قمت به جزاك الله خيرا
106 - حليمة الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 02:54
الحمد لله باقي الخير في الدنيا مع بحال هاد ولد الحلال
107 - ESPOIR الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 04:54
Salam
j"ai oublié mon GSM DANS UN TAXI A RABAT
IL M A' DEPOSE PRES DE MOSQUEE BADR LA DERNIERE SEMAINE DE RAMADAN VERS AL ICHAA J ATTEND TJRS DE LE RETROUVER
108 - مغربية من هولندا الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 05:05
الله يخفظك اولدي ويبعد عليك بها ربي البلاء وينتهك بوصات والديك وجزى الله هذيك الام اللي احسنت تربيتك .
وان شاء الله المغرب سيكون بخير مادام فيه مثل هذا الشاب العفيف
هنيئا لك يابني انتصارك على النفس والشيطان
109 - amir/usa الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 06:33
جزاك الله خيرا اخي
نعم الاخلاق ونعم التربية
معمر ربي يخيب امثال هؤلاء الناس الطيبين
الحمد لله مزال الخير في البلاد ومزال اولاد الناس مرضيين الوالدين.
لك اجر كبير عند الله يا اخي
الله يوفقك في حياتك ويكثر من امثالك
110 - حسيمي من هولندا الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 09:30
سير أولدي الله إحفظك أو يرزقك لحلال، الله يرحم ليك الوالدين و يبعد من طريقك كل بلا. الله إكثر من مثالك راه حنا محتاجينهوم بزاف فلبلاد.
السعادة مكيناش غير فلفلوس أو ما كاينش حسن من لحلال.
111 - marocain du monde الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 09:56
Bravo cher citoyen, je ne crois pas un seul instant
.qu'il encore des gens honnête
112 - مواطن الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 09:59
هذا الشاب الله اكثر من امثالوا أكن قدوة للشباب في الاخلاق
والبحث عن لقمة الحلال والكسب الحلال بعرق الجبين لا
الكسب الذي فيه الشبهات بالحيل والسرقة والتشرميل كما
يمتهن بعض العديمي الاخلاق نسوا الله نسوا الاخلاق
والاعراف ، ( المسلم من سلم الناس من لسانه ويده ) حديث
113 - Hammou/BXL الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 10:00
"سيماههم في وجوههم" ولد الناس، لن تخيب أبدا. الله يوفقك أخويا
114 - peredesenfants الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 11:02
هذه هي نتيجة التربية الصالحة الله يرحم من رباك و
الله يصلح واداتنا و لداتكم والله يقنعنا بالله
115 - rachid الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 11:45
كلامك ،اخي ،افضل من مقرر سنة جامعية في كلية الأداب !!!
116 - الشلح الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 11:51
سير يا خويا، الله يرضي عليك و سعداتك، تاكل رزقك حلال من عرق جبينك والله يبارك ليك فيه. " للذين احسنوا، الحسنى و زيادة " صدق الله العظيم
117 - احسن هادى الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 12:59
التربيه الحسنه
والدته علمته عن الحرام والحلال وهذه هى المدرسه الحقيقيه
الام مدرسه
لأم مــدرسـة إذا أعــددتـهـــا أعـددت شعبا طيب الأعــراق
118 - تعليق الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 13:17
أفضل وسام شرفي به نفسك نسأل الله أن يمن عليك بفظلة وكرمه
119 - الدرية الصالحة الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 13:25
سيييييييييييييييييير أولدي الله إجعل ليك في الضيق طريق أيحفضك أُيْسْتَر عليك عَدَدَ ماكان وعدد ما يكون ،
120 - ALLALOU الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 14:22
ما من عبد ترك شيئاً لله إلا أبدله الله به ما هو خير منه ومن حيث لا يحتسب، ولا تهاون به عبد فأخذ من حيث لا يصلح إلا أتاه الله بما هو أشد عليه.
وقال قتادة بن دعامة السدوسي التابعي الجليل: لا يقْدِرُ رَجلٌ على حَرَامٍ ثم يَدَعه ليس به إلا مخافة الله عز وجل إلا أبْدَله في عاجل الدنيا قبل الآخرة ما هو خيرٌ له من ذلك.
فهنيئاً لك أيها الشاب الأمين هذا الإنتصار على النفس والشيطان واللّهُ لا يتخلى عنك ،(ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب) صدق الله العظيم.
ما من عبد ترك شيئاً لله إلا أبدله الله به ما هو خير منه ومن حيث لا يحتسب، ولا تهاون به عبد فأخذ من حيث لا يصلح إلا أتاه الله بما هو أشد عليه.
وقال قتادة بن دعامة السدوسي التابعي الجليل: لا يقْدِرُ رَجلٌ على حَرَامٍ ثم يَدَعه ليس به إلا مخافة الله عز وجل إلا أبْدَله في عاجل الدنيا قبل الآخرة ما هو خيرٌ له من ذلك.
فهنيئاً لك أيها الشاب الأمين هذا الإنتصار على النفس والشيطان واللّهُ لا يتخلى عنك ،(ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب) صدق الله العظيم.
121 - nassim الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 16:55
Salam O Aliklum
May Allah SWT blesses you and blesses you families for your trust as cabdriver. And we wish all drivers do same when passengers forget their belongings drivers have their information to do so. Sometimes passengers forgot their phone but drivers kept when they can see the contact, dial any number and touch with the owner.
Or we need a trust's lost and found office to do so. Allah SWT told us to give back AMANA.
122 - رشيد الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 17:00
هذه هي شيم المغاربة كما تربينا عليها ، أما الجشع فهو دخيل على هذه الأمة .... كم نحن إلى زمن كانت أبواب البيوت مفتوحة ، الصغير يحترم الكبير ، والكبير يرشد الصغير ... زمن كانت فيه نساء الدرب كلهن أمهاتنا ، لا غيرة ولا حسد الكل سواسية ، نفرح لفرحهم و نتألم لمصابهم ...
123 - المكاوي الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 17:53
الله يرضي عليك وأبشر فإن الله سيعوضك خيرا فأبشر بما يسرك اخي الغالي ...
124 - sayf الأربعاء 11 يوليوز 2018 - 19:26
تخيل معي ان المبلغ سقط بين يدي برلماني!!!!!!
125 - عبدو الخميس 12 يوليوز 2018 - 01:54
تحية كبيرة لك و تحية اكبر لوادتك اللتي ربتك هذه التربية
اذهب الان و بوس لها راسها ثما بوس لها رجليها فتربيتها لك افضل من اي شيء حصلت عليه في حياتك
لا اتوقع انك تعلم علم اليقين ماذا قدمت لك امك بهذه التربية
انسى الفلوس و خدمة و كل شيء انت عندك كنز في امك
126 - Mohamed London الخميس 12 يوليوز 2018 - 09:10
السلام عليكم
سير أخاي الله يرضي عليك في الدنيا والآخرة.
الله يكثر من أمثالك.
وهاديك الوالدة ديالك لهلا يحرمها من رحمة الله
127 - نضحكو شوية الخميس 12 يوليوز 2018 - 16:15
مَثلا مُغني تْخَلَّصْ شَدْ فيها تقرقيبة ديال لفلوس بَعد ما شارك في موازن ، مع الفرحة تْلَفْ أُطَحُو ليه مع لَكَرْت نسيونال ، سُؤال وَشْ أنت مع الإعادة أو الإحتفاض ،،،،،، شخصيا غَدي نَرسل ليه لَكرت عبر البريد لانها ديالو ألفلوس لا
128 - عبد الحق الخميس 12 يوليوز 2018 - 17:07
الله يكثر من امثالك ويعيش ويعيش في الحلال ويشدد لك في الميمة
129 - سيغنيك الله الخميس 12 يوليوز 2018 - 18:45
جزاك الله خيرا
وكثر الله من امثالك
130 - نورالدين الخميس 12 يوليوز 2018 - 19:08
الله يكتر من امتالك ...تبارك الله عليك
131 - Joe Black الخميس 12 يوليوز 2018 - 22:12
أتعرفون لماذا أرجع هذا الشاب الشهم النقود لصاحبها، وحسب شهادته؟ إنها تربية أُمَِه له. قال أول ما جاءه الشيطان يقول له خذ الفلوس وانصرف، وقفت أمه أمام عينيه وقالت له: هذا حرام. الله يخلي لك هاديك الأم وسير الله يرضي عليك.
هذا هو الذي أصبحنا نفتقده اليوم في مجمتعنا. الأم تخلت عن تربية أولاده وخرجت مع الأب لتعمل خارج البيت وأهملت تربية الأولاد التي هي الأساس. وإن سألتها تجيبك: أنا أشتغل كي أوفر لأبنائي كل ما يحتاجونه كالتعليم في المدارس الخاصة. وتنسى أنها حرمتهم من أكبر نعمة: وجودها في البيت عندما يرجعون من المدرسة. أكبر هدية يفرح بها الطفل.
ألطف بنا يارب.
المجموع: 131 | عرض: 1 - 131

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.