24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | اعتصام منتخبين بخريبكة

اعتصام منتخبين بخريبكة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - كندي مغربي الأحد 19 غشت 2018 - 11:45
الجماعات تتصارع فيما بينها، و المنتخبون يحتجون ضد نفسهم!! لا يحدت هاذا الا في المغرب
2 - المعلم هو هداك الأحد 19 غشت 2018 - 13:04
هزلتم يا اشباه المنتخبين ، فوتم سوق الاحد الاسبوعي التاريخي بمدينة خريبكة لصالح منعش عقاري من اجل بناء صناديق اسمنتية ب 25 مليون سنتيم ، و شردتم عائلات كانت تعيش و تقتات من السوق ، هل من المعقول ان يدهب المواطنين لسوق يبعد عن المدينة ب كيلومترات في غياب وسائل النقل العمومية ، اللهم فجماعة ولاد عبدون القروية التي وفرت رحبة المواشي بالقرب من مدخل المدينة
3 - ولد البلاد الأحد 19 غشت 2018 - 13:19
زرت هذا الصباح رحبة الغنم السوق الاسبوعي فما لاحظته أسجله كالتالي:
- المسافة بعيدة جدا و الطريق التي توصل إلية ضيقة
-المركوب طاكسي صغير 15 درهم
- الباركينغات لا توجد و مع ذلك يفرض عليك الأداء مرتين رغم ان السيارات تركن في الحقول المجاورة للسوق (الحصيدة)
- عرض الأغنام خارج السور
- أسعار الاغنام مرتفعة
-غياب الامن....
- الفوضى العارمة
بالنسبة أولاد عبدون رغم كونها قروية فهي منظمة اكثر
ماشي من حقكم تحتجو على أولاد عبدون كونو بحالهم في التنظيم و في احترام المتسوقين
4 - حديدان الأحد 19 غشت 2018 - 13:26
مزيدا من النضال واستمروا في الإعتصام والإحتجاج حتى نساليو الحولي أو نجيو نضامنو معاكم
5 - ameur الأحد 19 غشت 2018 - 14:19
امساكين لا حول و لا قوتة إلا بالله معطوهومش الحولي دالعيد الظلم هادا
6 - محمد الثلاثاء 21 غشت 2018 - 14:46
تحية لجماعة ولاد عبدون و نتوما بقاو معتصمين حتى نساليو الحولي و نضامنو معاكم
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.