24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. مساطر إدارية تعيق تفعيل صندوق التعويضات لضحايا مافيا العقارات (5.00)

  2. جبهة تطرح خمسة سيناريوهات لإنقاذ "سامير" وتطالب بجبر الضرر (5.00)

  3. ويفشل الكتاب المدرسي.. (5.00)

  4. الهند تقترب من تجريم الطلاق الشفهي "بالثلاث" (5.00)

  5. النقاش اللغوي حالة شرود وانفلات عاطفي (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | شابة تتبرع بأعضائها

شابة تتبرع بأعضائها

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - سعيد الجمعة 07 شتنبر 2018 - 09:58
الله يجعله في ميزان حسناتك لكن هذه التبرعات سيحرم منها الفقير وستباع لمن يدفع اكثر نحن نعلم ما يجري في المستشفيات الفساد هو العقبة الوحيد في اتخاذ اي قرار يخدم الاخرين والله المستعان .
2 - حسين الجمعة 07 شتنبر 2018 - 10:01
أهنئ الاخت على الثقافة و الشجاعة وعلى هذا العمل الانساني النبيل وأسال الله أن يوجهنا لطريق الخير
3 - تغطية الشمس بالغربال الجمعة 07 شتنبر 2018 - 11:22
ممتاز التفكير بهذه الطريقة والتبرع بالاعضاء. تفكير حضاري وانساني راقي. انا شخصيا لما زرت المغرب حاولت الاتصال ببعض المراكز الصحية لمعرفت كيف التبرع بالعضاء في المغرب حالت حذوث الوفاة في الوطن. الغريب ان حتى المسؤولون في العديد او جل المذن الكبرى لا يعرفون الرد، يبدو كما قالت الشابة يجب حكم قضائي. شيء غريب حين نعرف ان في البلد الذي اعيش فيه مجرد بطاقة بهواتف العائلة المقربة واسماء الاعضاء تكفي. على اي، نتمنى ان تتغير عقول المسؤولين والمواطن لان قد يكون احد افراد العائلة من يحتاج ذلك.
4 - هشام كولميمة الجمعة 07 شتنبر 2018 - 11:27
من خلال ما سمعته من هذه الشابة،يبدو أنها واعية بهذا القرار و هو نابع من ثقافتها و أنها تتحمل مسؤوليتها في هذا القرار.فشكرا لك لأنك تعبرين بذلك على إنسانيتك.هذا الاختيار هو تعبير على الإنتقال من حالة الطبيعة إلى حالة الثقافة.
5 - abdel canada الجمعة 07 شتنبر 2018 - 14:11
هدا شئ عادي منا بكندا...توجد على ظهر البطاقة الصحية CARTE MEDICALE ملصقة بها عبارة اتبرع بكل اعضاءي في حالة وفاتي تمضي فوقها ....وهي طريقة اسلامية فبها اجر كبير تدخل في الصدقة الجارية
6 - فتاة الجمعة 07 شتنبر 2018 - 14:20
بديرة طيبة من هذه الفتاة فهو عمل إنساني يستحق الثناء.لكن المشكل يا عزيزتي ليس في التبرع فهو عمل نبيل لكن في كوننا نعيش في بلد اسمه المغرب.
7 - Lhoucine الجمعة 07 شتنبر 2018 - 15:03
Comme a dit Abdel au #5, ici au Canada c'est très commun, moi même je suis donneur d'organes depuis plus de 18 ans, et c'est toujours marqué sur ma carte santé. Toutes mes félicitations madame
8 - مفيد الغيور المغربي الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:02
أودي هاد الفتات جميلة ومزالت صغيرة في السين ،عندي بعض الملاحضات في كلامها ،أول حاجة أش من نوع بغا هية تبرع بيه في الجسد ديلها ؤهية فتات للرجل إلا كان محتاج، ؤعلاش مبينات لينا عائلتها لي تبرعو ؤلا بغاو إتبرعوا ،تالت حاجة ؤعلاش هية متبرعاتش بي أعظائها لحد الأن ،واجب عليها كون كانت صادقة في كلامها كون قبل متدير عملية تدير فديو ؤتورينا المستشفى ؤشهادة الطبيب لي غايجري لها عملية التبرع واش كاتسحبي الشعب المغربي غير لي جاب جوج كلمات إطيقو ،ؤعلاش مكيجبوش الشعب الفقير مشاريع والوضائيف ؤالزيادة في الأجور ؤالسكن الائيق وانخفاظ في جميع الأسعار ؤكتوب مدرسية مجانية ؤإعانة مالية للراغبين في مشروع الزواج ؤالقائمة طويلة كلشي قظيناه فهاد المغرب بقى لينا غير التبرع بي الأعضاء المغربية
9 - إلى مفيد الغيور المغربي الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:21
أودي راك مفهمتي والو,واش كين شواحد غادي يتبرع بالأعضاء ديالو وهو على قيد الحياة يمشي يكزروه باش يتبرع وهو يموت!!!!!. ما عدا الكلية لأن الإنسان ممكن يعيش بكلية وحدة.راها غتبرع بجميع أعضائها لكن بعد موتها,مني يدي مول الأمانة أمانتو ياخذو الأعضاء ديالها ربما لشخص مريض محتاج لعضو ما قصد إنقاذ حياته أو لتجارب علمية.
10 - nabila الجمعة 07 شتنبر 2018 - 16:22
السلام عليكم
اتعلمين اختي ان هذا حرام ؟
تسألون عن موافقة الوالدين و ماذا عن الله !
تراجعي عن هذا الامر قبل فوات الاوان !
11 - مفيد الغيور المغربي الجمعة 07 شتنبر 2018 - 17:32
كانشكر الأخ علا التوضيح في تعليقي ،سواء يكون التبرع هية حية أم مية الي موهيم هو التبرع بي الأعظاء البشرية ؤمسولاتش أصحاب الدين واش حلال ؤلا حرام التبرع بعد الموت واش الله غيتقبل منها ؤلالا ،والتبرع ؤهية حية كا التبرع بي الدم والكلية وغيرها وهية حية ،لي بغيت نوصلو في كلامي ربما للأسف مفهمتيش القصد منو لي بغيت نقصد هو الشعب المغربي ؤخصوص الفقراء ميتين ؤهما أحياء إمتا إجي واحد النهار الفقراء إدقو طعم الفرحة في كلشئ واش مشي من حق الشعب إعيش سعيد في حياتو بغيت غير نفهم واش أبناء الأغنياء والمسؤلين غدي إمشو التجنيد ؤلا غيتبرعوا كما قالت الفتات علا رسها فين كاتكون شي حتياج إطلبوه من الشعب الفقير ،واش اليسة الدواء مع الدواء بتمان رمزي خلص ؤلا موت في هاد البلاد ،إبرعونا في الحيات نتبرعوا بعد المامت ،التبرع في كلشي إحيدو علينا دور الصفيح بغينا سكن لائيق توضيف الشباب ،الرخاء في المعيشة الزيادة في الأجور وغيرها هادشئ هو لي بغي نوصل لصاحبت مشروع التبرع هدا هو التبرع لي بغي الشعب المغربي
12 - خالد الجمعة 07 شتنبر 2018 - 23:21
للمسلم حرمته قبل الموت و بعد الموت و لا يحق لأحد التبرع بأعضائه فالكل لله ليست الأعضاء في ملكنا حقيقتا و ان اراد الله أي يحيي عضوا لأحياه فهو خالقه
13 - Abdulmenm السبت 08 شتنبر 2018 - 03:45
من قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا صدق الله العظيم
تبرعت لوالدى بأحدى كليتيى ، فكان ذلك سببا بعد الله ، فى لإنقاده من معاناة المرض لما يقارب العشرين عام قبل أن يتتقل يعدها الى رحمة الله .
لأجد ما أصف به حتى اليوم سعادتى بشاء والدى من معاناة المرض , و لازلت لم تمحى من مخيلتى بريق عينيه سعادة بى حينما سافرت وقابلته فى المستشفى ، تعجز الكلمات
إنقاذ حياة الأخرين من معاناة المرض أو الموت ،
عمل عظيم بكل معنى الكلمة
14 - Adil السبت 08 شتنبر 2018 - 07:40
Message destiné à la personne qui critique la démarche de cette fille en arguant qu’il y a d’autres problèmes plus graves au Maroc. Qu’est ce que tu fais toi personnellement pour changer la vie des pauvres ? Est-ce que tu as lancé une campagne de don ou de sensibilisation , fait signer des pétitions, donné une partie de ton salaire ? Alors fais ton propre bilan avant d’attaquer les autres et si tu n’as rien à partager alors fais don de l’argent qui te permet d’avoir une connexion Internet, au moins on n’aura pas à lire tes commentaires futiles
15 - المغربي السبت 08 شتنبر 2018 - 12:34
هذه البنت باينة مربية و عائلتها واعين ... كون غير كانو المغاربة بنفس هاد الثقافة ... للوالدين انتما لي ما كتربيوش كتولدو و طلقو للاسف ... كلشي من التربية كلشي من التربية كلشي من التربية
16 - محمد السبت 08 شتنبر 2018 - 16:22
السلام عليكم
ما يجهله الكثيرون، ان من شروط التبرع بالأعضاء ان يكون الجسم لم يمت بعد. فبعد خروج الروح من الجسد تصبح كل الاعضاء غير صالحة للزراعة في جسم اخر.
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.