24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0213:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. وكالة "ناسا" تختار فوهة بركانية قديمة في المريخ (5.00)

  2. جمال الثلوج بآيت بوكماز (5.00)

  3. الشرطة الإيطالية تصادر فيلات "عصابة كازامونيكا" (5.00)

  4. أبقار بقرون أم بدون قرون؟ .. السويسريون يصوتون لحسم الخلاف (5.00)

  5. ترامب: أمريكا ستظل "شريكا راسخا" للسعوديين (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | الباكالوريا القديمة والجديدة

الباكالوريا القديمة والجديدة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - wood السبت 08 شتنبر 2018 - 22:36
هذا المنطق الابله لا يشمل فقط الباكالوريا القديمة بل يشمل جميع المجالات و نواحي الحياة في المغرب . فمع العجز الكبير الذي يعيشه المغرب في جميع المجالات ليس لدى المخزن الا رفع سقف الشروط للاستفادة من مرفق أو خدمة ما و البحث عن الاعذار الواهية لتقليص عدد المستفيدين سواء في الصحة او التعليم أو غيرها مع انه يفترض به أن يجد الحلول و الأجوبة لجميع الحالات . و فوق كل هذا فالجامعة المغربية لا تقدم اي تكوين علمي في المستوى و ينخرها الفساد و اغلب الخريجين تنظرهم البطالة . و الغريب انه رغم الإفلاس الإجتماعي الحقيقي الذي يعيشه المغرب يبقى دائما هناك تناغم و توافق بين المخزن و عياشته و عبيده !!!
2 - درواس من فاس السبت 08 شتنبر 2018 - 22:52
حقيقة الجامعة المغربية حكاها الطالب اللي جالس على اليمين من الدقيقة 1:17 الى الدقيقة 1:27 بلا مايقول حتى حاجة..الكاميرا و الروينة وصاحبو تيتكلم، و مع ذلك مقدرش يتحكم فراسو ..الجامعة بازت يا جدعان..
3 - طالب الأحد 09 شتنبر 2018 - 02:52
الباكلوريا غير قابلة لتقادم
الجامعة بهاته القرارات فوق القانون وفوق الدستور الذي ينص على حق التعليم كحق مكفول لكل المواطنين والمواطنات ومشكل الإكتضاض سبب غير مقبول لهدر هذا الحق
ولقد صدرت عدة أحكام قضائية بهذا الخصوص ضد الجامعة وأرغمت على تسجيل الطلبة
أخي المغربي ليكن في علمك أنك ولو كنت تحمل باكلوريا عهد الموحدين أو الأمويين فالولايات المتحدة الأمريكية على سبيل المثال وليس الحصر تفتح لك أبوابها بعد اختبارات في اللغة والقواعد العلمية الأساسية ( رغم أن الدراسة الجامعية ليست بالمجان ولكن المهم أن الشهادة مقبولة )
4 - Global Citizen الأحد 09 شتنبر 2018 - 09:58
يا عباد الله الباكالوريا في العالم كلو معمرها ماكاتقدام. اللي اخدا الباك ولو سنة 1700 ميلادية راه اخداه و عندو الحق في العالم كلو يدخل بيه للجامعات وقتما هو يقرر ماشي الدولة، غير في المغرب باش يجريو على عباد الله من طلب العلم للوقوف عند الپوطويات في راس الدرب و الحومة كيقولو للطالب راه اقدام. قالك الباكالوريا تقدام لواه خنازت حاشاكم... خاص المغرب يحيد هاد الشوهة ديال الباك كيقدام راه حشومة في العالم كلو تقولها... و الإنسان إذا اخدى الباك من حقو يقرر يمشي يسافر مثلا سنتين أو ثلاث كشاب للتعرف على العالم ثم مثلا العمل فاش ما بغا كنادل في المقاهي أو ما شاء ليرتاح من المدرسة و يتعرف على العالم و بعدها يقرر الدراسة في الجامعة أو غيرها كما في الدول المتقدمة، و للإشارة الإنسان اللي كيدرس في الجامعة في سن متقدم يكون أكثر طموحا و رصانة من الطفل اللي يلاه خدا الباك و ماعارفش شنو باغي في الحياة و آشنو يقرا و هذا ما شاهدناه في أوروبا و أمريكا. يجب فتح فرص المساواة للجميع و كل من يريد طلب العلم على الدولة أن توفره له لأنه حق من حقوق الإنسان و المواطن في أي سن كان.
5 - from san diego calif الاثنين 10 شتنبر 2018 - 06:31
هادو فكروني فقصة ؤقعت لي انا كنسكن فامريكا ملي نزلت هدي 3 سنوات للمغرب مشيت لمدينة مراكش ندوز يومين مشيت للفندق طلبت غرفة ؤكال لي بطاقة التعريف عطيتو la carte national لقديمة ديك لكبيرة,,شوية هو يكول لي هدي مابقاتش مقبولة ؤرفض يعطيني الغرفة ,,شوفتو على بلاد كيدايرة عيط لبوليس المهم ؤدارو فيه ؤمشيت لفندق اخر ؤحلفت مانبقا نزل مزال للمغرب هاد العام مشيت lbahamas,,,تمن 1600 دولار 5ايام ؤانا ف,carraibes ,ؤ,3 ا يام ف ل cruise ؤ سط البحر واكل شارب هاد 1600 دولار يلاه aller retour من san diego لدار البيضاء.مع LA RAM
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.