24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0706:4113:3017:0720:1121:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | عمال يحتجون ضدّ الطرد

عمال يحتجون ضدّ الطرد

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - استاد السبت 15 دجنبر 2018 - 19:44
الانخراط النقابي يسبب الطرد بالشركات لازم تدخل الدولة للحد من الشطط بعض اصحاب الشركات الرزق بيد الله وليس بيدك ايها المقاول الا يسر لك الله ماتنسي اخوك المؤمن عنده ولاد الله يهديكم
2 - ريفي وطني حر السبت 15 دجنبر 2018 - 20:16
ما هدا الانحطاط الدي وصل اليه المواطن المغلوب عن امره يا حكومة العدالة وتنمية حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
3 - عبدالله السبت 15 دجنبر 2018 - 20:29
علاش تا تخبيو الصراحة علاش طردوكم ؟ دخلتو في طريق النقابة او الله اعلم طلبتو الزيادة او او او ، دابا سيرو عند النقابة او قولو ليهم اي خدموكم.
في الاول المغرب تا يطلب غير خدمة او من بعد تا يحط رجليه في الخدمة ما تا يحمدش الله او تا يتبع الشياطين ديال النقابة لي تا يسترزقو على ظهركم حتى تا يخرج عليكم او ما تا تبقاو لا ديدي لا حب الملوك.
4 - texas السبت 15 دجنبر 2018 - 21:25
إلا الاخ الدي يستهزء من النقابة،اول ما هاجرت إلا أمريكا اشتغلت عند يهودي ،الذي طردني بعد اسبوع لانني طالبته بحق لي وكانت قيمته تلات دولارات،وبعدها اشتغلت مع شركات الحراسة في المطار ولكن في أقل من سنت تتغير الشركات وكل مرة كانك تبدء من جديد .بدون زيادة ولا فوائد. آنذاك اقتنعت انه يجب ان اشتغل مع شركة كبيرة ولها نقابة لضمان الحقوق،الحمد لله وفقت في دلك وانا الان عندي عشرين سنة وحقوقي مضمونة.والزيادة في الأجر كل سنة .واجري هاد السنة مكون من ستة ارقام .ولن يجرؤ أحد على طردي بدون سبب مقنع وبحضور ممتل النقابة.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.